اتصال ما الزائدة ببعض حروف الجر

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة

تتصل (ما) الزائدة بخمسة حروف جر، هي: (من)، و(عن)، و(الباء)، و(رُب)، و(الكاف).

القاعدة[عدل]

  1. تأتي (ما) زائدةً بعد (من)، و(عن)، و(الباء) فلا تكفهنَّ عن العمل، بل يبقى الاسم بعدهنَّ مجرورًا.
  2. تأتي (ما) زائدةً بعد (رُبَّ)، و(الكاف) فتكفها عن العمل، فتدخل حينئذٍ عن الجمل الاسمية والفعلية.
  3. يجوز أن تأتي (ما) زائدةً بعد (رُبَّ)، و(الكاف) فلا تكفهما عن العمل، ولكنه قليل في كلام العرب.

الأمثلة[عدل]

المجموعة الأولى[عدل]

  • ﴿مِمَّا خَطِيئَاتِهِمْ أُغْرِقُوا فَأُدْخِلُوا نَارًا [نوح:25]
  • ﴿عَمَّا قَلِيلٍ لَيُصْبِحُنَّ نَادِمِينَ ۝٤٠ [المؤمنون:40]
  • ﴿فَبِمَا رَحْمَةٍ مِنَ اللَّهِ لِنْتَ لَهُمْ [آل عمران:159]

لاحظ أن في هذه المجموعة، تجد أن (ما) الزائدة جاءت بعد حروف الجر التي هي: من و عن ، والباء. فلم تكفَّها عن العمل ، بل جاء الاسم بعد هذه الحروف الثلاثة مجرورًا. فمعنى ﴿مِمَّا خَطِيئَاتِهِمْ﴾ أي من خطيئاتهم، ومعنى ﴿عَمَّا قَلِيلٍ﴾ أي عن قليلٍ، ومعنى ﴿فَبِمَا رَحْمَةٍ﴾ أي فبرحمةٍ. فـ(ما) في هذه الآيات غير كافة عن العمل وما بعدها مجرور بحرف الجر قبلها.[1][2]

المجموعة الثانية[عدل]

  • ﴿رُبَمَا يَوَدُّ الَّذِينَ كَفَرُوا لَوْ كَانُوا مُسْلِمِينَ ۝٢ [الحجر:2]
  • قال الشاعر في فضل المسارعة في بعض الأحيان:
قال الشاعر في فضل المسارعة في بعض الأحيان
وربما فاتَ قومًا جُلُّ أمرِهم مع التأنِّي وكانَ الحزمُ لو عجلوا
  • رُبما المطرُ ينزل
  • كما الناس ذكر وأنثى

في المجموعة الثانية تجد (ما) الزائدة قد كفت (رُب) و(الكاف) عن العمل، فلم تجر، وزال اختصاصها بالاسم المفرد، فدخلت على الجملة الفعلية كما في الآية الكريمة والبيت الشعري، والجملة الاسمية كما في المثال الأخير.[1]

المجموعة الثالثة[عدل]

قال الشاعر
وننصر مولانا ونعلم أنه كما الناسِ مجرومٌ عليه وجارمُ
قال الشاعر
ماوىَّ يا ربتما غارةٍ شعواءَ كاللذعةِ بالميسَمِ

يجوز أن تأتي ما زائدةً غير كافةً بعد (رُب) و(الكاف)، ولكنه قليل في كلام العرب.[3]

ألفية ابن مالك[عدل]

ألفية ابن مالك
(ابن مالك)
[من الرجز]
وبعد من وعن وباء زيد مافلم يعق عن عمل قد علما
وزيد بعد رب والكاففكف وقد يليهما وجر لم يكف


مراجع[عدل]

  1. أ ب منهج النحو والصرف السعودي، الصف الثالث الثانوي، الفصل الدراسي الأول، طبعة 1429 هـ
  2. ^ ما الزائدة غير الكافة، كلية الآداب، جامعة بابل نسخة محفوظة 2021-09-28 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ شرح ألفية ابن مالك، لابن عثيمين نسخة محفوظة 28 سبتمبر 2021 على موقع واي باك مشين.