اختطاف طائرة زعماء الثورة الجزائرية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
اختطاف طائرة زعماء الثورة الجزائرية
ملخص الحادث
التاريخ 22 أكتوبر 1956
نوع الحادث اختطاف الطائرات
الركاب أحمد بن بلة
محمد خيضر
حسين آيت أحمد
محمد بوضياف
مصطفى الأشرف
10 صحافيين
طاقم الطائرة
النوع دوغلاس دي سي-3
المالك طيران الأطلس، المغرب
بداية الرحلة مطار الرباط سلا الدولي
آخر محطة وقوف مطار هواري بومدين الدولي
طائرة زعماء الثورة الجزائرية الخمسة المختطفين

اختطاف طائرة زعماء الثورة الجزائرية.[1][2][3] هي جزء من أحداث ثورة التحرير الجزائرية التي وقعت بتاريخ 22 أكتوبر 1956، حينما استولى خلالها الجيش الفرنسي على طائرة للخطوط الملكية المغربية والتي كانت تقل على متنها خمسة من قادة ثورة التحرير الجزائرية والتي كانت متوجهة من الرباط إلى تونس وقام أفراد أجهزة المخابرات الفرنسية في العاصمة المغربية بتغيير مسارها في 22 أكتوبر 1956.[4][5]

خلفية[عدل]

كانت قيادة الجيش الفرنسي ووزارة الدفاع تتابع تحركات الوفد الجزائري الذي كان بصدد المشاركة في الندوة المغاربية التي كان مقرّر عقدها في تونس يوم 22 أكتوبر 1956 للتنسيق حول النضال المشترك ضد الاستعمار الفرنسي وتأكيد البعد المغاربي للثورة الجزائرية والسعي مع مختلف الأطراف لتحقيق هذه الوحدة، وإبداء التضامن الحقيقي، وتخليص أقطار المغرب العربي من الهيمنة الاستعمارية.

كان الوفد يتشكل من: محمد خيضر، حسين آيت أحمد، أحمد بن بلة، محمد بوضياف، وقد رافقهم في هذه المهمة مصطفى الأشرف.[6]

مجريات العملية[عدل]

يوم 22 أكتوبر 1956، أقلعت طائرة من نوع دي سي-3 ، التابعة لشركة الطيران المغربي من مطار الرباط سالا الدولي وكان على متنها خمسة من قادة ثورة التحرير الجزائرية، بالإضافة إلى عشرة صحافيين من بينهم طوم برادي من الصحيفة نيويورك تايمز وإيف دو شامب من «نوفيل أبسرفاتور».[6]

مسار الطيران المحدّد للطائرة كان :الرباط ـ ميورقة، لتجنب دخول المجال الجوي الفرنسي، حيث أبحر الطيار إلى بالما دي مايوركا ، حيث هبط للتزود بالوقود. هذا التوقف سيمنح القوات الجوية الفرنسية الوقت لإكمال تركيب الجهاز. غادرت الطائرة دي سي-3 بالما باتجاه تونس على الساعة 6.15 مساءً ، وفي الساعة 7:15 مساءً ، أصدرت مراقبة الحركة الجوية العسكرية أمرًا رسميًا بالهبوط في الجزائر العاصمة، لكن طاقم الطائرة حاول العودة إلى المملكة المغربية طبقا لتعليمات السلطات المغربية، انطلقت باتجاهها الطائرة الفرنسية من نوع داسو إم دي 315 فلامنت من القاعدة الجوية بوفاريك والتي كانت مجهزة لإطلاق النار إن هي حاولت الديسي 3 الفرار، وبعد أخذ ورد حطت الطائرة على الساعة 9.20 مساءً في مطار دار البيضاء بالجزائر العاصمة وسط حشد كبير من القوات العسكرية والأمنية.[6]

روابط خارجية[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ "هكذا قرصن الفرنسيون طائرة زعماء الثورة الجزائرية". www.maghrebvoices.com. مؤرشف من الأصل في 26 أكتوبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 26 أكتوبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ "بن بلة يروي تفاصيله اختطافه مع قادة الثورة ج6". www.aljazeera.net. مؤرشف من الأصل في 19 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ 26 أكتوبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ "إختطاف طائرة "الزعماء الخمس" أول قرصنة جوية في التاريخ". محمد العربي زيتوت | الموقع الرسمي. مؤرشف من الأصل في 29 ديسمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 26 أكتوبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ Et Ben Bella fut capturé in Histotia Magazine Guerre d'Algérie, pp : 801, no 219, mars 1972
  5. ^ L'affaire Ben Bella, par Alain Decaux in Historia, pp : 16, novembre 1990
  6. أ ب ت "اختطاف قادة الثورة الجزائرية.. قرصنة فرنسية دون عقوبة". يومية الشعب الجزائرية. السبت 22 أكتوير 2016. مؤرشف من الأصل في 22 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)



EmirAbdelKader.jpg
هذه بذرة مقالة عن تاريخ الجزائر بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.