ازدواج (اتصالات)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

الازدواج في منظومة الاتصالات مصطلح يعبر عن مشتركين إثنين متصلين أو جهازين يمكنهما الاتصال ببعضهما في كلا الاتجاهين. يستعمل مصطلح مداولة عند وصف عملية الاتصال بين أكثر من مشتركين اثنين أو أكثر من جهازين.

للأنظمة المزدوجة تطبيقات عديدة في شبكات الاتصالات، إما للسماح بالاتصال بين طرفين أو لتوفير "مسار عكسي" للمراقبة والتحكم عن بعد بالجهاز الموجود في الحقل.

هناك أنظمة لا تحتاج لعملية الازدواج كما في البث الإذاعي والتلفزيوني، حيث تقوم محطة واحدة بعملية الإرسال، بينما تستمع باقي المحطات إليها، كذلك في بعض الأنظمة الصاروخية، حيث يراد توجيه عملية الإطلاق في البداية دون الحاجة لمعرفة أية معلومات متعلقة بالعملية من الصاروخ. هناك أيضاً مركبات فضائية مثل الأقمار الصناعية ومجسات الفضاء التي تكون قد فقدت القدرة على استقبال أي أوامر، إلًا أن باستطاعتها الاستمرار بإرسال إشارات راديوية عبر هوائياتها.


الازدواج النصفي-half-duplex[عدل]

هذا هو أحد تعريفين متناقضين تم إقراره في معيار ITU-T، لتفاصيل أكثر طالع اتصال مبسط - Simplex communication.

توضيح بسيط لنظام الاتصال المبسط.

يوفر نظام الازدواج النصفي عملية اتصال في كلا الجانبين، لكن بالسماح باتجاه واحد في وقت ما (غير لحظي، أي أن الاتجاه الآخر يتم في وقت آخر). عموماً، عندما يبدأ أحد الأطراف باستقبال إشارة ما، فإنه يبقى منتظراً حتى يتوقف المرسل عن عملية الإرسال، قبل الرد.

يعد جهاز ووكي توكي أو الضغط للتحدث أحد أبرز الأمثلة على هذا النوع، فعملية الاتصال ممكنة بين الطرفين إلّا أنه في الوقت الذي يتحدث فيه أحدهما ينبغي للآخر الاستماع حتى الانتهاء بتحرير زر الاتصال وبالتالي يمكن للأخير ضغط زر الاتصال لبدء دوره وذلك لأن كلا الطرفين يبثاه عبر تردد واحد.


ازدواج مكتمل[عدل]

توضيح مبسط لنظام الازدواج الكامل.

يسمح نظام الازدواج الكامل- بالتواصل في كلا الاتجاهين وفي نفس الوقت ، على العكس من الازدواج النصفي. تمثل خطوط الهاتف المحلية والهاتف النقال أمثلة على هذا النوع من الاتصالات. في الحاسوب يمكن أيضاً القول بأن الإيثرنت تعمل بنفس المبدأ.

لكي تتم عملية الاتصال بالازدواج الكامل ينبغي أن يكون هناك اختلاف مميز بين الطرفين مثل استعمال ترددين مختلفين لمنع تداخل الإشارات أو باستعمال مداولة ذات تقسيم زمني بمعنى أن يتم إرسال عينات من إشارة كل طرف على فترات زمنية قصيرة (غير ملحوظة للأذن البشرية) بحيث يمكن إرسالها بشكل متعاقب ومن ثم إعادة فرزها حسب الوجهة.


محاكاة الازدواج المكتمل في وسائط فيزيائية متشاركة[عدل]

ازدواج تقسيم زمني[عدل]

يعد الازدواج بالتقسيم الزمني أحد تطبيقات المداولة بالتقسيم الزمني لفصل الإشارات الخارجة والداخلة. من أمثلة هذا النوع:

ازدواج تقسيم ترددي[عدل]

يعنى بازدواج التقسيم الترددي أن الأطراف تعمل على حوامل ترددية مختلفة. ففي الوقت الذي يكون أحد الأطراف مرسلاً عبر حامل ترددي ما فإن الطرف الآخر يستقبل عبر هذا الحامل الترددي والعكس بالعكس حيث يرسل الآخر عبر حامل تردد مختلف يستقبله الأول.

أمثلة ذلك:

إلغاء الصدى[عدل]

إلغاء الصدى يمكن أيضاُ أن يحتوي على اتصالات ذات ازدواج كامل عبر بعض الوسائط المتشاركة. في هذا النوع ترسل الأجهزة وتستقبل عبر نفس الوسط وفي نفس الوقت. تعد عملية إلغاء الصدى نواة معايير المودمات V.32, V.34, V.56, وV.90.

أمثلة[عدل]

إنظر أيضاً[عدل]