اضطرابات عضلية هيكلية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
الاضطرابات العضلية الهيكلية
معلومات عامة
الاختصاص طب الروماتزم  تعديل قيمة خاصية التخصص الطبي (P1995) في ويكي بيانات
من أنواع مرض لكيان تشريحي  تعديل قيمة خاصية صنف فرعي من (P279) في ويكي بيانات
الموقع التشريحي جهاز عضلي هيكلي[1]  تعديل قيمة خاصية الموقع التشريحي (P927) في ويكي بيانات
الإدارة
أدوية
متلازمة النفق الرسغي هي اضطراب عضلي هيكلي، وغالبًا ما تعالج عن طريق الجبيرة.

قد تؤثر الاضطرابات العضلية الهيكلية (MSD) على العضلات والمفاصل والأوتار والأربطة والأعصاب.[2][3][4] وتتطور معظم الاضطرابات العضلية الهيكلية المرتبطة بالعمل بمرور الوقت، وتحدث نتيجة للعمل نفسه أو بسبب البيئة التي يعمل فيها الموظف. كذلك، قد تحدث الاضطرابات العضلية الهيكلية في حياة المرضى خارج العمل إما أثناء ممارسة الرياضة، ولا سيما التنس (مرفق لاعب التنس)، أو أثناء عزف الموسيقى وخاصة العزف على الجيتار، أو أثناء ممارسة الهوايات مثل تتبع شجرة العائلة على الإنترنت. وقد تتفاقم هذه الحالات البعيدة عن العمل بسبب الأعمال اليومية. كما أنه من الممكن أن تحدث هذه الاضطرابات نتيجة للتعرض لكسر في حادثة ما. وتصيب الاضطرابات العضلية الهيكلية على وجه العموم الظهر والرقبة والكتفين والأطراف العلوية، وتصيب الأطراف السفلية في أحيان نادرة.

وتمثل المشكلات الصحية التي تتراوح من الشعور بالإرهاق والأوجاع والآلام الطفيفة إلى الحالات الطبية الأكثر خطورة التي تتطلب وقتًا للإصابة بالاضطرابات العضلية الهيكلية أولوية لدى الاتحاد الأوروبي في إستراتيجيته المجتمعية. كما يعد تقليل الحمل العضلي الهيكلي في العمل جزءًا من معاهدة "أهداف لشبونة" التي تهدف إلي خلق "وظائف الجودة" من خلال:

  • تمكين العمال من البقاء في الخدمة،
  • والتأكد من أن العمل ومكان العمل مناسبان لمجموعة متنوعة من السكان.

انظر أيضًا[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ معرف أنطولوجية المرض: http://www.disease-ontology.org/?id=DOID:17 — تاريخ الاطلاع: 15 مايو 2019 — الاصدار 2019-05-13
  2. ^ "CDC - Ergonomics and Musculoskeletal Disorders - NIOSH Workplace Safety and Health Topic". www.cdc.gov. مؤرشف من الأصل في 17 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 25 مارس 2016. 
  3. ^ "CDC - NIOSH Publications and Products - Musculoskeletal Disorders and Workplace Factors (97-141)". www.cdc.gov. مؤرشف من الأصل في 26 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2016. 
  4. ^ Goodridge، Donna؛ Lawson، Josh؛ Marciniuk، Darcy؛ Rennie، Donna (2011-09-20). "A population-based profile of adult Canadians living with participation and activity limitations". Canadian Medical Association Journal. 183 (13): E1017–E1024. ISSN 0820-3946. PMC 3176864Freely accessible. PMID 21825051. doi:10.1503/cmaj.110153. اطلع عليه بتاريخ 14 أبريل 2015. 

وصلات خارجية[عدل]