اكتشاف أمريكا

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
تمثال لكريستوفر كولومبوس في غرناطة يقنع االملكين الكاثوليكيين بنجاح خطته.

في 3 أغسطس ( آب ) 1492م ( 898هـ ) أبحر كريستوفر كولومبوس CHRISTOPHE COLOMBOS لأول مرة في المحيط الأطلسي بثلاث سفن، تحمل العلم الإسباني وبـ (120) بحارا وذلك انطلاقا من بلدة بالوس بعد أن أقنع الملكين ( فرناندو) و (إيزابيلا) بنجاح مشروعه، وبالفعل فقد وصل في العاشر من تشرين الأول ( أكتوبر) من نفس السنة إلى جزر الأنتيل في أمريكا الوسطى معتقدا أنه دخل بعض الجزر الآسيوية القريبة من الهند، لذلك سموها في البداية بجزر الهند الغربية؛ إلى أن سافر إليها فيما بعد البحار الفلورنسي (أمريكو فسبوشي) ليعلن لأوربا أن كولمبوس إنما اكتشف " عالما جديدا " أطلق عليه ـ من ثم ـ اسم " أمريكا

مؤرخي المسلمين يؤكدون أن المسلمين أول من اكتشف أمريكا[عدل]

البعض من المسلمين نفوا هذه الرواية وقالوا أن كولمبوس كان يعلم أن الأرض التي دخلها هي "أمريكا" معتمدا على علوم المسلمين وأن المسلمين قد اكتشفوا "أمريكا" قبله من القرن الأول الهجري ومن روايات اكتشاف المسلمين للامريكتين :

− (القرن الأول الهجري ) بعد الفتح الاسلامي الأول لشمال إفريقيا في عهد الدولة الأموية وقف الفاتح "عقبة بن نافع "ابن خالة الفاتح "عمرو ابن العاص " أمام المحيط الأطلسي وقال عام 63 للهجرة(اللهم لو كنت أعلم أن وراء هذا البحر أرضا لخضته إليها في سبيلك حتى أعلي عليها كلمة لا إله إلا الله) وهذه تدل على أن المسلمين كانوا حريصين على إكتشاف الإمريكتين من القرن الأول الهجري

− (القرن الأول الهجري ) قال الإمام الشعبي في كتاب (لحث على التجارة) لأبي بكر الخلال حيث قال (إن لله -عز وجل - عبادا من وراء الأندلس كما بيننا وبين الأندلس ما يرون أن الله تعالى عصاه مخلوق رضراضهم الدر والياقوت جبالهم الذهب و الفضة لا يحرثون و لا يزرعون ولا يعملون عملا لهم شجر على أبوابهم لها ثمار هي طعامهم وشجر لها أوراق عراض هي لباسهم )

− (القرن الرابع الهجري ) ذكر المؤرخ المسعودي في كتابه (مروج الذهب ومعادن الجوهر ) -المكتوب عام956 للميلاد- وأبو حامد الغرناطي أن أحد المغامرين من قرطبة واسمه الخشخاش بن سعيد الأسود عبر المحيط الأطلسي مع بعض المغامرين وعادوا عام 889 للميلاد وقالوا لأهل الاندلس أنهم وجدوا أناس في الأرض اللتي أكتشفها وهذا يعني ان في القرن التاسع الميلادي يعلم المسلمون بوجود أرض غرب المحيط الأطلسي تم توثيق هذه الرواية عام 1952 للميلاد في جامعة وايتووتر البرازيلية

− (القرن الخامس الهجري ) الشيخ البربري (ياسين الجزولي ) والد الشيخ ( عبدالله بن ياسين ) مؤسس جماعة المرابطين قطع المحيط الأطلسي وذهب إلى شمال البرازيل وأدخل أهل تلك المنطقة للإسلام وأتبعها لدولة المرابطين ولا تزال هناك مدن تحمل أسماء إسلامية مثل تلمسان ومراكش وفاس

− (القرن السادس الهجري ) الشريف الإدريسي ذكر في كتابه (الممالك والمسالك ) قصة المغامرين الذين خرجوا من لشبونة (lisbon) وقطع المغامرون المحيط الأطلسي ورجع بعضهم وبدئوا يصفون تلك البلاد وذكرواوجود اناس منهم يتكلمون العربية - وهذا دليل على وجود مسلمين اكتشفوا المكان قبلهم - وحسب اوصاف المكان يبدو أن المكان هو كوبا أو إسبانيولا المصادر كتاب العظماء المائة لجهاد الترباني من صفحة 283 إلى صفحة 285

اكتشاف أسماء لمناطق ذات أصول عربية وإسلامية[عدل]

هناك 565 إسم لمناطق (قرى ومدن وجبال وأنهار وبحار) ، يوجد في الولايات المتحدة الأمريكية 484 وفي كندا 81 وكلها ذوات أصول إسلامية أو عربية هذه الأسماء كانت سميت أصلا من طرف سكان البلدين قبل وصول كولومبس ، وبعض هذه الأسماء لها معاني مقدسة مثل: مكة (Mecca) وبها 720 من السكان من ولاية إنديانا وقبيلة مكة الهندية (Mekka Indian tribe) في ولاية واشنطن، والمدينة (Medina) (بها 2100 من السكان في ولاية إداهو، والمدينة كذلك بها 8500 من السكان في ولاية نيويورك. والمدينة بها 1100 من السكان، وحازن (Hazen) بها 500 آلا‌ف من السكان في نورث داكوتا (North Dakota). والمدينة أيضا وبها 17000 من السكان، والمدينة أخرى بها 120000 من السكان في آهيو(Ohèo). والمدينة أيضا بها 1100 من السكان في تينيسي (Tonnesse) ، والمدينة بها 26000 من السكان في ولا‌ية تكساس (Texas)، والمدينة بها 1200 من السكان في أونتاريو (Ontario)، وماحومت (Mahomet) بها 3200 من السكان في إلينوتس (ILLINOTS) ومنى (Mona) بها ألف من السكان في أوتاه ( UTAH). وأرفا بها 700 من السكان في أونتاريو (Ontario) ... إلخ. وهناك دراسات متخصصة في أسماء القرى الهندية –الأ‌مريكية- العتيقة أظهرت أسماء عديدة لها جذور وأصول عربية وإسلا‌مية. مثلا‌ أناسازي (Anasazi)، أباتشي (Apache)، أراواك (Arawak)، حوحوكام (Hohokam)، حوبا (Hopa)، حبي (Hopi)، ملة (Makkah)، محيقان (Mohigan)، محوق (Mhouk)، نازكا (Nazca)، زولو (Zulu)، زوني (Zuni)، أريكانا (Arikana)، شافين (Chavin)، شيلوركي (Chelorkee)، كري (Cree)...إلخ.

انظر أيضا[عدل]

مراجع[عدل]

  1. أغا حكيم الميرزا. "رياض العلماء"، ج2ص386، وج4 ص175.
  2. الأ‌مين سعيد محسن. "أعيان الشيعة"، ج7 ص158، وج8 ص302، 303.
  3. الإ‌دريسي. "نزهة المشتاق في اختراق الآ‌فاق".
  4. المسعودي. "مروج الذهب". ج1 ص138.
  5. الأ‌صفهاني الراغب. "الداعية إلى محاسن الشيعة"، ج16 ص343.
  6. CAUVET, GILES les berbères de L’Amérique. Paris 1912,p.100-101.
  7. COLOMBOS, FERDINAND The lifeof admiral Christopher Columbus, Rutgers university. P232.
  8. DAVIES, NIGEL Voyagers to the new world. New York 1979.
  9. ONMANUEL OSUNAY SAVINON. Resumen de la geografia fisica. Santa GUZZ de Tenerife. 1844.
  10. FELL, BARRY. Saga America New York 1980.
  11. FELL, BARRY.AmericaNew York 1976.
  12. GORDON, CYRUS. Before Columbus. N.Y 1971.
  13. GYR, DONAID. Exploring rock art. Santa Barbara. 1989.
  14. HUYGHE, PATRICK. Columbus was last. New York. 1992.
  15. OBREGON, MAURICIO. The Columbuspapers. The Barcelona letter of 1493. The land fall controversy and the Indianguides. Mc Millen co. N.Y 1990.
  16. THACHER, JOHN BOYD. Christopher Columbus. New York 1950. p380.
  17. VAN SETIMA, IVAN. Africa presence in early America. New Brunswick, N.J 1987.
  18. VAN SETIMA, IVAN. They came before Columbus. N.Y 1979.
  19. VON WUTHENAU, ALEX. Unexpected facts in ancient America. New York. 1975.
  20. WEINER. LEO. Africa and the discovery of America. Philadelphia. 1920. vol.2, p.365-6.
  21. WILKINS. H. T. Mysteries of ancient South America. N.Y 1974.
  22. WITERS, CLYDE Ahmad. Islam in early north and south America. Al-ittihad. July 1977.p.60…

مصادر[عدل]