يفتقر محتوى هذه المقالة إلى مصادر موثوقة

الأحكام السلطانية (كتاب)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
Question book-new.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.يفتقر محتوى هذه المقالة إلى الاستشهاد بمصادر. فضلاً، ساهم في تطوير هذه المقالة من خلال إضافة مصادر موثوقة. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (فبراير 2016)
الأحكام السلطانية
الأحكام السلطانية
معلومات الكتاب
المؤلف أبو الحسن الماوردي
اللغة العربية
الموضوع السياسة الشرعية، الفقه الإسلامي
التقديم
نوع الطباعة ورقي غلاف عادي

الأحكام السلطانية من أهم الكتب المؤلفة في السياسة الشرعية والأحكام السلطانية؛ وهو من تأليف الفقيه أبي الحسن الماوردي؛[1] وقد ترجمه فانيان إلى الفرنسية.

أبواب الكتاب[عدل]

يقول القاضي أبو الحسن الماوردي في خطبة الكتاب أنّه قسّمه إلى الأبواب التالية:

  1. الباب الأول: في عقد الإمامة.
  2. الباب الثاني: في تقليد الوزارة.
  3. الباب الثالث: في تقليد الإمارة على البلاد.
  4. الباب الرابع: في تقليد الإمارة على الجهاد.
  5. الباب الخامس: في الولاية على المصالح.
  6. الباب السادس: في ولاية القضاء.
  7. الباب السابع: في ولاية المظالم.
  8. الباب الثامن: في ولاية النقابة على ذوي الأنساب.
  9. الباب التاسع: في الولاية على إمامة الصلوات.
  10. الباب العاشر: في الولاية على الحج.
  11. الباب الحادي عشر: في ولاية الصدقات.
  12. الباب الثاني عشر: في قسم الفيء والغنيمة.
  13. الباب الثالث عشر: في وضع الجزية والخراج.
  14. الباب الرابع عشر: فيما تختلف أحكامه من البلاد.
  15. الباب الخامس عشر: في إحياء الموات واستخراج المياه.
  16. الباب السادس عشر: في الحمى والأرفاق.
  17. الباب السابع عشر: في أحكام الإقطاع.
  18. الباب الثامن عشر: في وضع الديوان وذكر أحكامه.
  19. الباب التاسع عشر: في أحكام الجرائم.
  20. الباب العشرون: في أحكام الحسبة.

انظر أيضًا[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ "الأحكام السلطانية للماوردي • الموقع الرسمي للمكتبة الشاملة". shamela.ws. مؤرشف من الأصل في 21 فبراير 2020. اطلع عليه بتاريخ 05 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)

روابط خارجية[عدل]

كتاب الأحكام السلطانية من الشبكة الإسلامية.


Nuvola apps bookcase.svg
هذه بذرة مقالة عن كتاب بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.