هنري الرابع (إمبراطور روماني مقدس)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
هنري الرابع
هنري الرابع (إمبراطور روماني مقدس)

إمبراطور روماني مقدس
الفترة 5 أكتوبر 1056 -31 ديسمبر 1105
تاريخ التتويج 31 مارس 1084
كنيسة القديس بطرس القديمة، روما
Fleche-defaut-droite.png هاينريش الثالث
هاينريش الخامس Fleche-defaut-gauche.png
ملك ألمانيا
(رسمياً ملك الرومان)
الفترة نوفمبر 1053 - 31 ديسمبر 1105
تاريخ التتويج 17 يوليو 1054
كاتدرائية آخن[1]
Fleche-defaut-droite.png هاينريش الثالث
هاينريش الخامس Fleche-defaut-gauche.png
ملك إيطاليا وبورغندي
الفترة 5 أكتوبر 1056 -31 ديسمبر 1105
Fleche-defaut-droite.png هاينريش الثالث
هاينريش الخامس Fleche-defaut-gauche.png
معلومات شخصية
الميلاد 11 نوفمبر 1050(1050-11-11)
قصر غوسلار الإمبراطوري، ساكسونيا
الوفاة 7 أغسطس 1106 (55 سنة)
لييج، لورين المنخفضة
مكان الدفن كاثدرائية شباير  تعديل قيمة خاصية مكان الدفن (P119) في ويكي بيانات
مواطنة Banner of the Holy Roman Emperor with haloes (1400-1806).svg الإمبراطورية الرومانية المقدسة  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الزوجة بيرتا من سافوي  تعديل قيمة خاصية الزوج (P26) في ويكي بيانات
أبناء أغنيس من ألمانيا،  وهنري الخامس  تعديل قيمة خاصية أبناء (P40) في ويكي بيانات
الأب هنري الثالث  تعديل قيمة خاصية الأب (P22) في ويكي بيانات
الأم أغنيس من بواتو  تعديل قيمة خاصية الأم (P25) في ويكي بيانات
عائلة سلالة ساليان  تعديل قيمة خاصية عائلة نبيلة (P53) في ويكي بيانات

هنري الرابع (ألماني: هاينريش الرابع؛ 11 من نوفمبر 1050م7 من أغسطس 1106م) كان ملك الرومان (يُشار إليه أيضًا باسم ملك الألمان[2]) من عام 1056م والإمبراطور الروماني المقدس من عام 1084م حتى تم إجباره على التنازل في عام 1105م. كما كان الإمبراطور الثالث لسلالة ساليان (سلالة العصور الوسطى العليا من أربعة ملوك ألمان) وواحدًا من أقوى الشخصيات وأهمها في القرن الحادي عشر. وقد تميّزت فترة حكمه بوجود نزاع في التنصيب مع الباباوية، إلى جانب والعديد من الحروب الأهلية مع المطالبين بالحصول على عرشه في إيطاليا وألمانيا.

السيرة الذاتية[عدل]

هاينريش هو الأبن الرابع لـ هاينريش الثالث، إمبراطور روماني مقدس وزوجته الثانية أغنيس من بواتو أبنة ويليام الخامس، دوق آكيتاين، ولد ونشأ في غوسلار (بألمانيا)، تقلد الحكم بعد وفاة والده وهو في السادسة من عمره، فتولت والدته أغنيس من بواتو المتدينة الوصاية عليه.[1] ومع أنه كان موهوباً وذكياً منذ صغره لكنه كان متهوراً ومتسرعاً في اتخاذ القرارات، فتعرض لمؤامرات عدة من قبل كبار الأمراء في ساكسونيا وبافاريا بتحريض من الأساقفة ورجال الدين قضى عليها جميعاً سنة 1075.

وحينما اعتلى الكاردينال هلدبراند كرسي البابوية في روما سنة 1073 تحت مسمى غريغوري السابع حصل خلاف بينه وبين الامبراطور حول بعض المسائل الإصلاحية، فأصدر البابا قراراً ضد التقليد العلماني الذي أشار فيه، أنه ليس من حق أي الحاكم أن يقلد أحداً من رجال الكنيسة شارات المناصب الدينية، هاينريش الرابع أزعج من قرار البابا كثيراً، الأمر الذي أدى إلى فتح باب النزاع بين البابوية والامبراطورية، واتسعت الهوة بين الرجلين حينما تدخل الملك بتعيين بعض الأساقفة لشغل الوظائف الشاغرة في بعض الأسقفيات في شمالي إيطاليا، وبذلك وجه البابا رسالة شديدة اللهجة إلى هاينريش الرابع في أواخر عام 1075م، هدده فيها بالحرمان وخلعه من منصب الإمبراطورية إذا لم يقم بالتوبة والخضوع، فرد الملك من جانبه بعقد مجمع لأساقفة إيطاليين معارضين للبابا اتخذوا فيه قراراً ببطلان انتخاب البابا غريغوري السابع، وطالبوه بترك الكرسي البابوي، وقام البابا بدعوة الأمراء الألمان الموالين له إلى الخروج على طاعة الإمبراطور هاينريش، وبذلك أصبحت البلاد مسرحاً للفوضى وأعمال الشغب، ولم يكن أمام الامبراطور إلا أن يتجنب محاكمة العامة في ألمانيا. فسافر إلى إيطاليا معلناً توبته في ديسمبر عام 1076، ووصل إلى قلعة كانوسا في توسكانا، وظل واقفاً أمامها مدة ثلاثة أيام حتى قابل البابا بوضع مهين، وحصل منه على الغفران عام 1077م، ولكن البابا غريغوري السابع سرعان مالبث أن أصدر قرار الحرمان الثاني ضد هاينريش الرابع عام 1080م؛ لإقدامه على قتل دوق شوابيا. ورداً على ذلك، اجتمع الأساقفة المؤيدون لـ هاينريش الرابع عام 1080م، وقرروا هذه المرّة عزل البابا غريغوري السابع بالقوة. ولكن غريغوري لم يقر بذلك، فنشبت حرب أهلية رجحت فيها كفة هاينريش، ودخل على أثرها إلى مدينة روما، والذي خرج منها البابا مسرعاً، ودعا إلى عقد مجمع في برسانون (بإيطاليا) في يونيو عام 1080م، وقُرر فيه انتخاب جيبرت رئيس أساقفة رافينا تحت مسمى كليمنت الثالث (1080-1100) بدلاً من البابا غوريغوري السابع. مكث هاينريش الرابع مع قواته في إيطاليا لمدة ثلاث سنوات من عام 1081 إلى عام 1084م، تم فيها تتويجه امبراطوراً في كنيسة القديس بطرس. بالوقت الذي استقر فيه غريغوري السابع في سالرنو حيث مات فيها عام 1085م؛ وأيضا قام خلفاء غريغوري في البابوية باختلاف مع الإمبراطور فقاموا بتحريض أبنائه عليه كونراد (1093) وهاينريش الخامس فيما بعد (1104) بدعوة أنه الحاكم الشرير الذي ينقض عهداً قطعه لرعاياه ينبغي أن يخلع، وهكذا ظل النزاع قائماً بين البابوية والامبراطورية إلى أن انتهى بسجن هاينريش الرابع وإجباره على التنازل عن حكم لابنه هاينريش الخامس عام 1105م، وفرض عليه الإقامة الإجبارية في لييج إلى أن لقي حتفه في العام نفسه.

ملاحظات[عدل]

  1. ^ أ ب Whitney 1968, p. 31.
  2. ^ Medieval Europeans: studies in ethnic identity and national perspectives in medieval Europe By Alfred P. Smyth, Palgrave Macmillan (1998)

المصادر[عدل]


سبقه
هنري الثالث
الإمبراطورية الرومانية المقدسة

1056 - 1106

تبعه
هنري الخامس