الإرهاب في السعودية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
الحرب السعودية على القاعدة
جزء من الحرب العالمية على الإرهاب
صورة معبرة عن الإرهاب في السعودية
لحظة تفجير أبراج الخبر 1996
التاريخ 19952009
الموقع  السعودية
الحالة مستقرة ، مع بعض المحاولات من تنظيم القاعدة في جزيرة العرب للتسلل إلى الأراضي السعودية عبر الحدود اليمنية السعودية
المتحاربون
 السعودية Flag of al-Qaeda in Iraq.svg القاعدة في بلاد الحرمين
القادة
السعودية الملك فهد (1995 - 2005)
السعودية الملك عبدالله (2005 - 2009)
السعودية نايف بن عبدالعزيز (وزير الداخلية)
السعودية محمد بن نايف (مساعد وزير الداخلية)
يوسف العييري
خالد حاج
عبدالعزيز المقرن
سعود العتيبي
صالح العوفي
فهد الجوير
الوحدات
قوات الطوارئ كتائب الحرمين [1]
القوة
طائرات هيلكوبتر
  • دوريات
  • مداهمات
  • قوائم المطلوبين
سيارات مفخخة
الخسائر
65 قتيل و 390 جريح من رجال الأمن [2]
  • و مقتل 90 و إصابة 608 من المدنيين المواطنين و الأجانب
عشرات القتلى و الجرحى (عدد غير محدد و غير معروف) ، و آلاف المعتقلين بدون تهمة و محاكمة [3] مدنيين و أجانب
ملاحظات
خروج أغلب عناصر تنظيم القاعدة من السعودية إلى اليمن ، و إندماج الفرع السعودي للقاعدة مع الفرع اليمني و تشكيل تنظيم القاعدة في جزيرة العرب في عام (2009)
  • خروج القواعد العسكرية الأمريكية من السعودية إلى قطر في عام (2003) [4]
  • مقتل 90 و إصابة 608 من المدنيين المواطنين و الأجانب

الإرهاب في المملكة العربية السعودية [5]. هو الإرهاب الذي يستعمل من قبل المقاتلين المنتمين لتنظيم القاعدة اللذين ينسبون انفسهم للإسلام لأهداف سياسية واجتماعية ومادية وكمهاجمة الحكومة السعودية وقوات الأمن لأنها تقف ضدهم وتحرض عليهم. وقعت الهجمات المعادية للغرب في المملكة العربية السعودية ويعود تاريخها إلى العام 1995. ولقد اشتركت في مكافحة الإرهاب بالمملكة أربع جهات هي : (وزارة الدفاع) و(وزارة الداخلية) و(الحرس الوطني) و(رئاسة الاستخبارات العامة) ، و تعتبر الفترة الممتدة من 2003 إلى 2006 هي الأعنف و الأكثر دموية في الصراع

الخلفية[عدل]

أرسل الجيش الأمريكي قواته إلى المملكة العربية السعودية في العام 1990 بعدما غزا صدام حسين الكويت. بعد التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد العراق في حرب الخليج عام 1991. بعد انتهاء الحرب بعدة سنوات انتقلت معظم قواتها من المملكة العربية السعودية إلى قواعد أخرى في قطر عام 2003 بعد عدة هجمات ضدهم .

بعد هجمات 11 سبتمبر 2001، كانت هناك ضغوط دولية على الحكومة السعودية لاتخاذ اجراءات صارمة ضد الأئمة المتطرفين المعادية للولايات المتحدة ومراقبة الخطابة في المساجد السعودية. زادت هذه الإجراءات بعد أن تم كشف 15 من الخاطفين من اصل 19 كانوا من المملكة العربية السعودية. وتعهد المسؤولون السعوديون على بذل الجهود للقضاء على هؤلاء الأئمة المتطرفين حسب قولهم.

البدايات[عدل]

في 3 فبراير 1991 حصل اطلاق نار على حافلة كانت تقل أمريكيين في مدينة جدة و تسبب الهحوم في إصابة 3 أمريكيين و سعودي و أعلن الامن السعودي القبض على منفذي الهجوم [1] ، و في 28 مارس 1991 أطلق شخص في مدينة الجبيل - تقع في الساحل السعودي الشرقي- النار على جنود المارينز الأمريكيين نتج عنه إصابة ثلاثة منهم. لكنها كانت كما يبدو بأنها عمليات عشوائية فردية لم يتم التخطيط لها بشكل جيد و لم تحقق أهدافها بدقة ، على عكس تفجير العليا في مدينة الرياض عام 1995 اللذي أصاب الهدف و نجح بإستهداف الحرس الوطني السعودي .

الجدول الزمني[عدل]

انفجار مكاتب البعثة العسكرية الامريكية في الرياض والذي اسفر عن مقتل خمسة امريكيين وهنديين وجرح 60 آخرين.

انفجار مدينة الخبر شرق السعودية والذي تسبب في مقتل 19 امريكيا وجرح 386 شخصا من بينهم 17 سعوديا و118 بنغاليا و109 امريكيين واربعة مصريين واردنيين واعتبر ثاني اكبر عمل عسكري تتعرض له الولايات المتحدة في الشرق الاوسط بعد تفجيرات بيروت 1983 التي قتل فيها 241 جنديا امريكيًا.

مصرع بريطاني في هجوم

استهدف رعايا غربيين.

قتل بريطاني واصيبت زوجته بجروح حين انفجرت سيارتهما في الرياض, وكانت الانباء قد تضاربت حول مصير ثلاثة غربيين استهدفهم انفجار وقع ظهرا وسط الرياض.

واكدت انباء اخلاء مبنيين واقعين على شارع العليا حيث وقع الانفجار, وبدأت عمليات بحث وتفتيش مكثفة. كما فرضت طوقا امنيا على الشوارع المجاورة وبدأت بجمع الحطام.

جرح ثلاثة بريطانيين

في انفجار سيارة بالرياض

اعلنت الشرطة السعودية ان سيارة انفجرت في الرياض مما ادى الى اصابة ثلاثة بريطانيين بجروح, في ثاني حادث من نوعه يستهدف بريطانين خلال اقل من اسبوع.

وقال مدير شرطة منطقة الرياض في بيان له ان الانفجار وقع في شارع الملك عبدالعزيز بحي السليمانية, وان ركاب السيارة الثلاثة وهم: رجلان, وامرأة يعملون في شركة سعودية وقد اصيب اثنان منهم بجروح طفيفة بينما اصيب الثالث في قدمه.

رجال الشرطة ينقلون حطام السيارة المتفجرة من مكان الحادث.

هي الاحداث اللتي وقعت في مدينة الخبر إبتداء من 15 ديسمبر (كانون الأول) 2000، واسواق اليورومارشيه في 10 يناير (كانون الثاني) 2001، ومكتبة جرير في 15 مارس (آذار) 2001

  • الاربعاء الموافق 10/1/2001 :

انفجار في مركز تجاري وسط الرياض

ذكر مصدر امني سعودي مسئول ان انفجارا وقع في مركز تجاري وسط الرياض, لكن المصدر قلل من اهمية الانفجار واكد انه لم يؤد الى وقوع اصابات او احداث اضرار.

  • الاثنين الموافق 5/2/2001

اعلان هوية بعض منفذي

التفجيرات في المملكة

اعلنت السلطات الامنية عن اعتقال ثلاثة اجانب لمسؤوليتهم عن التفجيرات التي وقعت في المملكة في نوفمبر وقتل فيها شخص واحد وجرح آخرون.

والمعتقلون الثلاثة هم: البريطاني الكسندر ميتشيل ويعمل فنيا بقسم التخدير في مستشفى قوى الامن الداخلي السعودي, والكندي وليام سامبسون ويعمل مستشارا للتسويق في صندوق التنمية الصناعي السعودي, والبلجيكي راف سكيفنز ويعمل في مستشفى الملك فهد.

اعتقال العديد من الموظفين البريطانيين في الرياض بعد سلسلة من التفجيرات التي شهدتها المملكة وقضى فيها مواطن بريطاني وآخر أمريكي.

الملك فهد يدعو إلى استئصال الإرهاب، قائلا إنه محرَّم في الإسلام

اعتقال البريطاني رون جونز في الرياض على خلفية تفجيرات شهر مارس/آذار لعام 2001، والرجل يقول إن السلطات السعودية عذبته وأرغمته على الإدلاء باعترافات. لكن جونز يُطلق سراحه بعد السماح له بسحب اعترافاته السابقة.

مقتل بريطاني في انفجار سيارة ملغومة قتل بريطاني في انفجار سيارته بالعاصمة الرياض.. ونقل عن مدير شرطة منطقة الرياض انه يشتبه في ان يكون وجود عبوة ناسفة داخل السيارة سبب الانفجار الذي وقع حوالي الساعة 45ر8 صباحا بالتوقيت المحلي 45ر5 بتوقيت غرينتش. واضاف مدير الشرطة ان البريطاني يدعى سايمون جون فينس وهو يعمل في البنك السعودي الفرنسي.

الاحد الموافق 29/9/2002 مقتل شخص في انفجار سيارة بالرياض قتل شخص في انفجار سيارة بالرياض اتضح انه الماني الجنسية وقال مصدر مسئول بوزارة الداخلية ان السيارة تخص رجلا المانيا, ولكنه استطرد قائلا: انه لم يتضح على الفور ما اذا كان هو نفسه الشخص الذي قتل في الانفجار. وتشتبه الشرطة التي فتحت تحقيقا في الحادث ان سبب الانفجار الذي وقع في شارع عبدالحميد الكاتب بحي السليمانية بمدينة الرياض, قنبلة كانت في سيارة الضحية وهي من طراز فورد.

الولايات المتحدة تقول إنها بصدد سحب كل قواتها العسكرية من السعودية، منهية بذلك وجودا عسكريا يعود لعام 1991، ولكن البلدين يصران على انها سيبقيان حليفين.

3 سيارات مفخخة تستهدف 3 مجمعات سكنية يقطنها غربيون وعرب، في الرياض، قتل فيها 20 شخصا و194 إصابة.

وفي نفس الشهر شاهدت إحدى الدوريات الأمنية على بعد 10 كم شمال شرقي مدينة تربة على طريق (حائل ـ لينة) سيارة جيب تويوتا يستقلها شخصان متوقفة على الطريق واشتبه فيها، وعندما طلب رجال الأمن من السائق إثبات هويته فر هاربا وقام رجال الأمن بمطاردته حيث سلك طريقا صحراويا وإثناء المطاردة قام الهاربان بإلقاء قنبلة يدوية على رجال الأمن مما نتج عنه استشهاد كل من جندي أول درداح بن وقاع الشمري، والجندي سعود بن عبد الله الشمري، وإصابة الجندي فرحان بن حمود الشمري والجندي عبد الله بن مشعل الشمري.

توفي أمريكي أصيب بجروح خطيرة بالرصاص في قاعدة بحرية متأثراً بجروحه والذي كان يعمل في قاعدة الملك عبدالعزيز في الجبيل المدينة الساحلية الصناعية.

تم تفجير مجمع المحيا السكني الذي يسكنه غالبية من المواطنين العرب والمسلمين والذي توافق مع شهر رمضان الذي يعتبر حسب النصوص الإسلامية من الأشهر الحرم التي يحرم فيها سفك الدماء. كانت حصيلة هذا الهجوم 12 قتيل و 122 جريح من الابرياء.

انتحاريون يستهدفون مبنى الإدارة العامة للمرور في الرياض، بسيارة مفخخة، نتج عنها مقتل 4 من رجال الأمن، بالإضافة إلى مدني، وإصابة 148 شخصا.

اقتحم مسلحون أحد المواقع الصناعية في مدينة ينبع، وقتل 5 أشخاص (أسترالي وأميركيان وبريطانيان) بالإضافة إلى رجل أمن سعودي، وإصابة 14 من زملائه.

مجموعة مسلحة تقتحم مجمع الواحة السكني في مدينة الخبر، واحتجاز 45 رهينة، وقتل العشرات من ساكنيه، قبل أن تتمكن قوات الأمن السعودي من اقتحام المبنى بعد 48 ساعة، وتحرير الرهائن.

قتل المصور التلفزيوني الأيرلندي سيمون كامبرز و أصيب زميله البريطاني فرانك غاردنر مراسل هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) لشؤون الأمن في اعتداء بحي السويدي في العاصمة السعودية الرياض.

محاولة اقتحام فاشلة لمبنى القنصلية الأميركية في جدة، انتهت بمقتل 3 مسلحين، وإلقاء القبض على 2 آخرين، وسقوط عدد من القتلى من غير الأميركيين.

عملية متزامنة، استهدفت الأولى مقر وزارة الداخلية في الرياض، عبر انتحاري فجَر سيارة، وأصيب رجل أمن عند حراسات البوابة الشرقية. والثانية استهداف مقر مركز تدريب قوات الطوارئ الخاصة في الرياض، عبر انتحاريين حاولا تفجير سيارة بالقرب من المركز، قبل أن تفجرهما السلطات الأمنية قبل دخول السيارة إلى مقر المركز.

اغتيل المقدم مبارك السواط من جهاز المباحث العامة في ضاحية الشرائع بمدينة مكة المكرمة على يد اثنين من الإرهابيين،أطلقوا عليه نحو 20 رصاصة من سلاح ناري.

أحبطت السلطات الأمنية محاولة فاشلة استهدفت معامل بقيق لتكرير النفط شرقي السعودية، حيث حاول انتحاريون تفجير سيارتين كانوا يستقلانها، قبل أن تتمكن حراسات المعامل من قتلهم، كما استشهد رجلا أمن.

تعرضت القنصلية الأميركية بجدة إلى إطلاق نار من مسلح، قبل أن تتمكن سلطات الأمن من إلقاء القبض عليه، بعد أن أصابته.

كما شهدت مختلف المدن السعودية، عشرات المداهمات الأمنية والمواجهات مع الإرهابيين، نتج عنها مقتل عدد من رجال الأمن، بالإضافة إلى أعداد كبيرة من المسجلين على قائمة الإرهاب.

مقتل ستة أشخاص، قيل إنهم ينتمون إلى تنظيم القاعدة، في تبادل لإطلاق النار مع قوات الشرطة في الرياض، وذلك في سلسلة من المواجهات مع مسلحين إسلاميين في المملكة.

مقتل أربعة مواطنين فرنسيين في هجوم إرهابي استهدف سائحين في منطقة مدائن صالح الأثرية الواقعة شمال غربي البلاد.

الشرطة السعودية تقول إنها قتلت في الأشهر الماضية 172 من المشتبه بهم، بعضهم تلقى تدريبا لقيادة الطائرات.

أعلنت السلطات السعودية في نهاية نوفمبر 2007 أنه تم إلقاء القبض على 6 خلايا مكونة من 208 أشخاص كانت إحداها تخطط للهجوم على منشأة نفطية.

وأعلنت وزارة الداخلية السعودية في مطلع مارس 2008م عن إلقاء القبض على 28 عضواً من تنظيم القاعدة كانوا يتواصلون مع قيادات القاعدة في الخارج، ولا سيما مع الرجل الثاني في التنظيم أيمن الظواهري لإعادة بناء خلاياه في المملكة. بينما شهد عام 2009 محاولة اغتيال فاشلة للأمير محمد بن نايف مساعد وزير الداخلية السعودية (سابقا)، حيث نفذها عبد الله طالع العسيري الذي كان يشكّل الرقم 85 على قائمة المطلوبين أمنيا، واستخدم فيها تقنية الجوال في محاولة الاغتيال الفاشلة قبل أن يقتل.

أيضا في عام 2009 شهد أحد المنافذ الحدودية في منطقة جازان، مواجهة مع تنظيم القاعدة حينما حاول اثنان من المدرجين على قائمة الـ85 التسلل إلى الأراضي السعودية متنكرين بزي نسائي قبل أن تجهز عليهما السلطات الأمنية.

دعا الرجل الثاني في تنظيم قاعدة الجهاد في جزيرة العرب سعيد الشهري مؤيدي القاعدة، الى خطف امراء سعوديين ووزراء ورعايا غربيين في المملكة، ردا على اعتقال الناشطة في التنظيم هيلة القصير, في القصيم شمال الرياض.

أعلن المتحدث الامنى لوزارة الداخلية السعودية مساء يوم (الاربعاء) أن الشخص الذى قتل رجلى الامن السعوديين وأصاب ثالث على الحدود مع اليمن والذى ثم قتله فى العملية ، يدعى "عبد الله بن عبد الرحمن بن صالح الصايل " وهو سعودي الجنسية سبق وان تمت إدانته لتورطه بأنشطه الفئة الضالة إشارة إلى تنظيم القاعدة وقد أطلق سراحه بعد تنفيذ العقوبة المقررة ، وذلك حسبما ذكر بيان للداخلية السعودية.

قتل اثنين من أفراد حرس الحدود في كمين نُصب لإحدى الدوريات الأمنية بمحافظة شرورة جنوب البلاد على الحدود مع اليمن.

بدأ محاكمة بعض المنتمين للقاعدة في السعودية و منهم مثلت أمام المحكمة المتخصصة في أمن الدولة والإرهاب، الثلاثاء المنصرم، ثاني سيدات تنظيم القاعدة، والتي كانت موقوفة لدى سلطات الأمن. ونقلت صحيفة الوطن السعودية الصادرة اليوم الأحد عن مصادر قضائية قولها، إن السيدة الثانية في التنظيم جرت محاكمتها منفردة، إلا أنها لم توضح مجريات سير المحاكمة.

وذكرت المصادر أن السيدة التي مثلت أمام القضاء السعودي، ورد اسمها ضمن مطالب خاطفي نائب القنصل السعودي في محافظة عدن اليمنية عبدالله الخالدي، المنتمين لتنظيم القاعدة. في المقابل، جرت أيضاً محاكمة أحد المنتمين للتنظيم الأسبوع الماضي، ورد اسمه هو الآخر خلال الاتصال الذي أجراه المطلوب الشدوخي بسفير الرياض بصنعاء، مطالباً إياه بتسليمه للتنظيم في اليمن مقابل الإفراج عن نائب القنصل السعودي باليمن الذي لا يزال مختطفاً لدى تنظيم القاعدة هناك.

شهد منفذ الوديعه على الحدود السعودية اليمنية اعمال ارهابيه تبنتها تنطيم القاعدة و ذلك بيوم الجمعة نهار رمضان حيث قامو خمس اشخاص من القاعدة بتبادل النار مع رجال حرس الحدود، فيما هرب 3 من تنظيم القاعدة و بقي اثنان داخل غرفه حيث هبو رجال الحدود إلى القبض عليهم، و فاجئوهم باحزمه ناسفه و تفجير انفسهم، و قد توفي 5 من رجال الحدود فيما تم قتل 3 اشخاص من تنظيم القاعدة و القاء القبض على احدهم.

[6]

إرهاب العوامية[عدل]

إرهاب العوامية [9][10][11][12] هي سلسلة من الأحداث الإرهابية التي حدثت في بلدة العوامية التابعة لمحافظة القطيف شرق المملكة العربية السعودية ، والتي يقطنها أغلبية شيعية ، بدأت بوادر هذه الأحداث بالظهور مع الربيع العربي وبداية الاحتجاجات السعودية 2011 م ، وبعد محاضرات وخطب قام بها بعض رجال الدين ضد حكومة المملكة العربية السعودية خصوصاً الخطب التي قام بها نمر النمر الذي قبضت عليه السلطات السعودية في 8 يوليو 2012م والذي اعدم . وتستهدف هذه الأحداث الإرهابية غالباً رجال الأمن كما أستهدفت إيضاُ بعض المواطنين والمقيمين بالمملكة وبعثة دبلوماسية ألمانية . ولا تزال هذه الأحداث مستمرة ولم تنتهي حتى الآن .

وقد صرح المتحدث الأمني لوزارة الداخلية اللواء منصور التركي أن تلك العمليات والأحداث هي محاولات لجر رجال الامن لمواجهة مع المواطنين في بلدة العوامية ووضع رجال الامن في مواقف ليبادروا بإطلاق النار وتعريض سلامة المواطنين للخطر ثم اتهام رجال الامن بأي نتائج تترتب على ذلك وفي الحقيقة كل الاعتداءات التي قاموا بها هي اعتداءات إرهابية .[13]

اقرأ أيضا[عدل]

مصادر[عدل]

  1. ^ - كتائب الحرمين تتبنى تفجير الرياض - موقع الجزيرة نت - 22 - ابريل - 2004
  2. ^ - أبرز العمليات الإرهابية في السعودية - موقع السكينة - 9 - فبراير - 2013
  3. ^ - هيومن رايتس ووتش : آلاف المعتقلين في السعودية بدون إتهام أو محاكمة - موقع البوابة - 13 - اغسطس - 2009
  4. ^ - سحب القوت الامريكية من السعودية - بي بي سي عربي - 6 - مايو - 2003
  5. ^ ‭BBC Arabic‬ - ‮الشرق الأوسط‬ - ‮تصاعد الانتقادات لمشروع قانون الارهاب في السعودية ‬
  6. ^ أبرز العمليات الإرهابية في السعودية - السكينة
  7. ^ - تنظيم القاعدة يتوعد بشن هجمات في السعودية لو أعدمت عناصره المسجونة لديها - بي بي سي عربي - 1 - ديسمبر - 2015
  8. ^ - عسيري:قوات التحالف قصفت مخازن أسلحة تابعة للقاعدة - الجزيرة نت - 2 - مارس 2016 - أدخل و أطلع عليه بتاريخ 12 مارس 2016
  9. ^ صحيفة عكاظ : أين المثقف الشيعي من إرهاب العوامية؟!
  10. ^ العربية نت : لماذا يصمتون على إرهاب العوامية؟
  11. ^ صحيفة اليوم : قائد قوات الطوارئ لـ اليوم: أحداث العوامية «إرهاب شوارع»
  12. ^ صحيفة سبق : إرهاب "العوامية والقطيف".. يتحوَّل إلى قضية رأي عام سعودي غاضب
  13. ^ صحيفة ألمع الإلكترونية : لا ارتباط لإرهابيي العوامية بما يسمى ب«حزب الله السعودي» ولا نستبعد التحريض «الخارجي»