الإنيادة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
الإنياذة
AENEIS
Cristoforo Majorana - Leaf from Eclogues, Georgics and Aeneid - Walters W40055R - Open Obverse.jpg
لوحة مخطوطة الإنيادة لكريستوفورو ماجورانا عام 1470

معلومات الكتاب
المؤلف فرجيل
اللغة اللاتينية
تاريخ النشر 19-29 قبل الميلاد
مكان النشر الإمبراطورية الرومانية
النوع الأدبي ملحمة شعرية
الموضوع حرب طروادة، وتأسيس الإمبراطورية الرومانية
التقديم
عدد الأجزاء 12
المواقع
ويكي مصدر [[s:ar:الإنياذة|الإنياذة]]  - ويكي مصدر

الإنياذة (Aeneis بالرومية وتلفظ [aeˈne:is]) هي ملحمة شعرية كتبها الشاعر فرجيل في نهاية القرن الأول قبل الميلاد (29-19ق.[1][2][3]م) باللغة اللاتينية. وهي تصف الحياة الأسطورية لأينياس الطروادي والذي سافر غربا إلى أراضي إيطاليا وأصبح أب لكل الرومان. ونظمت أبيات الملحمة على أسس التفعيل السداسي.

تتألف الإنياذة من 12 مجلدا. نصفها الأول يتوسع في وصف رحلة أينياس من طروادة إلى إيطاليا. والنصف الثاني يصور الحروب الطروادية ضد اللاتينيين وانتصاراتهم الباهرة.

تعد الإنياذة واحدة من أعظم أعمال الأدب اللاتيني، وأهم كتابات فرجيل.[4][5]

القصة[عدل]

تتكون الإنيادة من 12 كتابًا مقسمة بحسب موضوعها إلى قسمين حيث تدور الستة كتب الأولى حول رحلة أينياس إلى منطقة لاتيوم في إيطاليا، وتحكي الستة كتب الباقية على الحروب التي يخوضها إينياس في لاتيوم. يحاكي فرجيل في ملحمته إلياذة هوميروس.

لوحة لقاء أينياس بديدو في مدينة قرطاج لبول سيزان عام 1875 في متحف الفنون بجامعة برينستون

يستهل فرجيل قصيدته بشرح موضوعها الأساسي، فيحكي عن غضب الإلهة الأسطورية جونو من شعب طروادة بسبب اختيار غانيميد أمير طروادة ليكون ساقي زوجها الإله جوبيتر ليحل بدلًا من ابنتها هيبي، ولأن مدينة قرطاج مدينتها المفضلة سوف تدمر على يد أحفاد أينياس. يكون أسطول أينياس في ذلك الوقت في وسط البحر الأبيض المتوسط متجهًا إلى إيطاليا، وتقرر جونو الانتقام من شعب طروادة فتطلب من أيولوس إله الرياح إثارة عاصفة هائلة مقابل أن تمنحه ديوبيا أجمل حوريات البحر ليتزوجها. يوافق أيولوس على تنفيذ مطلب جونو ويرسل عاصفة تدمر أسطول أينياس. ينزع نبتون إله البحر من تدخل جونو في شؤونه، ويأمر البحر بأن يهدأ ولا يؤذي الطرواديين فيستقر أسطول أينياس على ساحل إفريقيا، ويعمل إينياس على إثارة حماسة رجاله ورفع روحهم المعنوية ويشجعهم على دخول المدينة، وهناك يحظى أينياس بود ديدو ملكة المدينة التي ستصبح فيما بعد من ألد أعداء الإمبراطورية الرومانية.

يروي أينياس لديدو في الكتابين الثاني والثالث ما حدث في طروادة بعد فترة وجيزة من الحرب الموصوفة في ملحمة الإلياذة. حين ابتكر يوليسيس حيلة ماكرة مكنت المحاربين الإغريق من الدخول إلى مدينة طروادة المحاطة بالأسوار عن طريق الاختباء في حصان خشبي كبير، وتظاهر الإغريق بالإبحار بعيدًا عن المدينة تاركين المحارب سينون لتضليل محاربي طروادة وإقناعهم بأن الحصان هدية ليقدموها للآلهة كي تساعدهم في حربهم ضد الإغريق رغم محاولة لاكون كاهن طروادة تحذير الطرواديين وحثهم على تدمير الحصان، لكن محاولاته لم تلق بالًا، فقذف الحصان برمحه، ثم ظهر ثعبان من البحر وأكل لاكون مع ابنيه مما دفع الطرواديين للاعتقاد بكونه عقاب له من الآلهة، فأدخلوا الحصان داخل أسوار المدينة المحصنة، وبعد حلول الظلام خرج منه المحاربون الإريق وفتحوا أبواب المدينة للسماح للجيش الإغريقي العائد باحتلالها.

يرى أينياس في الحلم هيكتور أمير طروادة الذي قتل خلال الغزو وينصحه بأن يفر مع عائلته من الإغريق، يحاول أينياس استعادة المدينة منهم ولكنه يضطر في النهاية للفرار مع ابنه أسكانيوس، وزوجته كروسا، ووالده أنشيس بعد أن فقد كل رفاقه، وبعد ظهور العديد من العلامات كاشتعال النار في رأس أسكانيوس دون أن يصب بأذى. يأمر الإله جوبيتر أينياس بأن يتوجه بأسطول من الطرواديين إلى أرض إيطاليا حيث ينتظرهم مصير عظيم ولسوف يحكمون العالم من هناك.

أدركت ديدو أنها وقعت في حب أينياس، فتنتهز جونو الفرصة لعقد اتفاق مع فينوس والدة أينياس لتشتيت انتباهه ومنعه من تأسيس مدينة له في إيطاليا. وحين يقع أينياس في حب ديدو، يرسل جوبيتر ميركوري لتذكير إينياس بواجبه، فيضطر أينياس إلى ترك ديدو ة يغادر سرا في الليل. ومن ثم ينكسر قلب ديدو، وتنتحر بطعن نفسها بسيف أينياس، وتتنبأ قبل أن تموت بالصراع الأبدي الذي سيكون بين شعب أينياس وشعبها.[6]

المراجع[عدل]

  1. ^ "معلومات عن الإنيادة على موقع universalis.fr". universalis.fr. مؤرشف من الأصل في 13 أغسطس 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ "معلومات عن الإنيادة على موقع britannica.com". britannica.com. مؤرشف من الأصل في 26 مايو 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ "معلومات عن الإنيادة على موقع catalogue.bnf.fr". catalogue.bnf.fr. مؤرشف من الأصل في 2 مايو 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ Damen, Mark (2004). "Chapter 11: Vergil and The Aeneid". مؤرشف من الأصل في 02 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 05 ديسمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ Gill, N. S. "Why Read the Aeneid in Latin?". About.com. مؤرشف من الأصل في 24 أكتوبر 2016. اطلع عليه بتاريخ 05 ديسمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ Publius Vergilius Maro (2006). The Aeneid, translated by Robert Fagles, introduction by Bernard Knox (الطبعة deluxe). New York, New York 10014, U.S.A.: Viking Penguin. صفحة 26. ISBN 978-0-14-310513-8. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)CS1 maint: location (link)