هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها
هذه المقالة مكتوبة بأسلوب غامض، وهي مربكة وغير مفهومة
يرجى تنسيق المقالة حسب أسلوب التنسيق المُتبع في ويكيبيديا.
يرجى مراجعة هذه المقالة وإزالة وسم المقالات غير المراجعة، ووسمها بوسوم الصيانة المناسبة.

الاقتصاد في إسطنبول

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
Crystal Clear app kedit.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.تحتاج هذه المقالة كاملةً أو أجزاءً منها لإعادة الكتابة حسبَ أسلوب ويكيبيديا. فضلًا، ساهم بإعادة كتابتها لتتوافق معه. (مارس 2021)
Edit-clear.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.هذه المقالة أو القسم تحتاج للتنسيق. فضلًا، ساهم بتنسيقها وفق دليل الأسلوب المعتمد في ويكيبيديا. (مارس 2021)
N write.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. يمكن أيضاً تقديم طلب لمراجعة المقالة في الصفحة المخصصة لذلك. (أبريل 2019)
Istanbul collage 5j.jpg
Edit-clear.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.هذه المقالة مكتوبة بأسلوب غامض وهي مربكة وغير مفهومة للقراء. فضلًا، ساهم في تحسين المقالة من خلال إعادة صياغتها لتكون واضحة المبنى ومفهومة المعنى بما يتوافق مع دليل الأسلوب في ويكيبيديا. (مارس 2021)

الاقتصاد في اسطنبول يغطي القضايا المتعلقة باقتصاد مدينة إسطنبول في تركيا.

حقائق وأرقام تشجع على الاستثمار في اسطنبول[عدل]

تاريخياً، كانت إسطنبول مركز الحياة الاقتصادية للبلاد بسبب موقعها كملتقى دولي لطرق التجارة البرية والبحرية. في عام 2012، بلغ الناتج المحلي الإجمالي لمدينة إسطنبول 332.4 مليار دولار.[1]

تعدّ إسطنبول من أكبر التجمّعات الحضريّة في أوروبّا، ويقارب عدد سكّانها 16 مليوناً، ووفقاً لتقرير استقصائي نفذته شركة الأبحاث والإحصاءات (Euromonitor International)[2] والتي تتّخذ من لندن مقرّاً لها، فقد حازت مدينة إسطنبول على المركز الثّالث في أوروبّا بين المدن الأكثر زيارةً، في حين جاءت في المركز الثّاني عشر على مستوى العالم!

حيث بلغ إجماليّ عدد السّيّاح الذين زاروا تركيا حوالي 46 مليون سائح في العام 2018، أمّا على مستوى المدن التّركية فتتبوّأ مدينة إسطنبول المركز الأوّل بطبيعة الحال في هذا المجال.

وتقسم المدينة إداريّاً إلى 39 بلديّة، منها 27 بلديّة تشكّل المدينة المركزيّة، وتُعرف جميع هذه المقاطعات باسم إسطنبول الكبرى، وتدار من قبل بلدية اسطنبول الكبرى.

إجمالي مساحة إسطنبول 5,461 كم2
مساحة اليابسة 5,343 كم2
مساحة المدينة المركزية 1,830 كم2

أمّا اقتصاديّاً فتُعدّ مدينة إسطنبول المركز الصّناعيّ الأكبر في تركيا، فهي تُسهم بمعدّلات نموّ تصنّف ضمن الأعلى على مستوى البلاد ومنها:

نسبة التّوظيف في إسطنبول 20%
نسبة الإنتاج الصناعيّ 38%
نسبة الصّادرات 55%

وصنّف تقريرٌ حديثٌ لموقع (انسايدر مونكي) الأميركي مدينة إسطنبول ضمن المدن الّتي يفضّلها مليارديرات العالم من حيث عدد الأغنياء القاطنين فيها!

بنية تحتية متكاملة[عدل]

من أهمّ بوادر الاستثمار النّاجح أن يكون مرتكزاً على بيئة استثماريّة آمنة ومحفّزة، أمّا عن البنية التّحتيّة المتطوّرة فلا بدّ أنّها تشكّل القاعدة التي تدعم استثمارك بحقّ، بحيث ترتفع احتماليّة نجاح الاستثمار كلّما كانت البنية التّحتيّة أكثر صلابة وتطوّراً ومواكبةً لمتطلّبات العصر، وهو ما يتحقق بجدارة من خلال الاستثمار في اسطنبول بما يشمل: تخصيص المدن الصناعية في اسطنبول، ومناطق التجارة الحرة، فضلاً عن الطّرق والجسور وتنوع وسائط النقل والشحن والتفريغ وموارد المياه والصّرف الصّحيّ والشّبكات الكهربائيّة والاتّصالات بأنواعها...

ولا يقلّ أهمّيّةً عن هذا كله، توفير بنية تشريعية وقوانين اقتصادية ميسرة وحاسمة تساوي بين المستثمر المحلي والأجنبي على حد سواء، وغني عن القول، إن اسطنبول تعد واحدة من أسهل المدن حول العالم لإطلاق نشاطك التجاري بشكل كامل وقانوني خلال بضعة أيام فحسب!

إنّ النّهضة الحقيقيّة التي شهدتها إسطنبول في الفترة الماضية على مستوى البنية التّحتيّة كفيلةٌ بوضع المدينة في مصافّ المدن الأكثر جذباً للطّاقات الاستثماريّة عالميّاً...

مشاريع البنية التّحتيّة في إسطنبول[عدل]

أنواع الاستثمار في اسطنبول[عدل]

فضلاً عن توافر بنية تحتيّة قويّة ومتكاملة، يستفيد المستثمر في اسطنبول من العديد من المزايا الفريدة التي تزخر بها المدينة، ولعلّ من أهمّها وفرة الخيارات الاستثماريّة في قطاعات متنوّعة.

حيث تتّسع الخيارات الاستثماريّة ذات الجدوى الاقتصاديّة بالنّسبة لمن يرغب الاستثمار في اسطنبول، ونستعرض فيما يأتي بعضاً من هذه الخيارات:

1.  الاستثمار الصّناعيّ في إسطنبول.

2.  الاستثمار الزّراعيّ والغذائي في إسطنبول.

3.  استثمارات القطاعات الخدمية في اسطنبول.

4.  الاستثمار العقاريّ في إسطنبول.

وفي الفقرات التالية تفاصيل كل نوع من هذه الأنواع.  

1- الاستثمار الصّناعيّ في إسطنبول[عدل]

تعتبر تركيا عضواً في مجموعة الدّول العشرين الصّناعيّة التي تمثّل ثلثي التّجارة في العالم، وأكثر من 90% من النّاتج العالميّ الخام، كما أنّها أصبحت مصدراً موثوقاً للسّلع الاستهلاكيّة ذات الجودة العالية، وهي الآن أكبر منتج في أوروبّا للأجهزة التّليفزيونيّة والمركبات التّجاريّة الخفيفة.

ولا شكّ أن إسطنبول تحتلّ مكانة متقدّمة بين المدن التّركيّة في مجال الصّناعات عموماً، حيث تحتضن المدينة عدّة مناطق صناعيّة، منها على سبيل المثال منطقة دودولو [3] Dudullu الصّناعيّة الضّخمة في حيّ العمرانيّة على الطّرف الآسيويّ للمدينة، والتي تنشط في المجالات الصّناعيّة التّالية:

·     صناعات الحديد والفولاذ والمعادن.

·     الصّناعات الكيميائيّة.

·     صناعة قطع غيار السّيّارات بكافّة أنواعها.

·     صناعة المكائن.

·     صناعة القوالب الحديديّة والبلاستيكيّة.

·     صناعة الموادّ الغذائيّة بكافّة أنواعها.

·     صناعة موادّ البناء.

·     صناعة الأثاث بكافّة أنواعه.

·     الصّناعات الكهربائيّة والإلكترونيّات.

·     صناعة الموادّ الخاصّة بتنقية المياه.

·     صناعة النّسيج والملابس الجاهزة.

2- الاستثمار الزّراعيّ والغذائي في إسطنبول[عدل]

تتنوّع الأقاليم المناخيّة في تركيا وتتوزع المحاصيل الزّراعيّة من فواكه وخضروات تبعاً لذلك، وتستضيف إسطنبول سنويّاً قمة التّعاون الاقتصاديّ التّركيّ العربيّ للغذاء والزّراعة وتجهيزات الفنادق وذلك بهدف تبادل الخبرات، ودعم الاستثمار في هذا الجانب الاقتصاديّ الحيويّ.

3- ما هي استثمارات القطاعات الخدمية المتوفرة في اسطنبول؟[عدل]

1.  التّجارة العامّة.

2.  الرّعاية الصّحيّة والأدوية.

3.  الاتّصالات والمعلوماتية.

4.  التّصميم الإعلانيّ والمطبوعات.

5.  الخدمات الماليّة.

6.  التّعليم بمراحله المختلفة.

7.  المعادن النّفيسة والمجوهرات.

8.  التكنولوجيا المتطوّرة.

4- الاستثمار العقاريّ في إسطنبول: استثمار واعد وخيارات واسعة[عدل]

يعد الاستثمار العقاري في اسطنبول من أهم أنواع الاستثمار في اسطنبول، فقد حققت مبيعات العقارات مؤخراً أرباحاً جيدة حتى خلال الأزمة الأخيرة التي شهدها سعر صرف الليرة التركية. فقد كانت الفرصة مواتية لكثير من المستثمرين لتدعيم استثماراتهم والدخول في صفقات جديدة بأسعار غير مسبوقة إذا ما قورنت بأسعار العقارات بالدولار الأمريكي أو الريال السعودي على سبيل المثال.. حيث أتيحت فرص ذهبية للدخول في استثمارات عقارات فندقية، كما كان خيار الاستثمار في محلات تجارية للبيع في اسطنبول خياراً ذا موثوقية عالية لدى المستثمرين الأجانب منهم خاصة، وذلك لحرصهم على تحقيق عوائد مجزية ومستمرّة من خلال التأجير أو حتى إعادة البيع.

كما تتوفر مجمعات تجارية في اسطنبول يغلب فيها النشاط التجاري على النشاط السكني، وهي كذلك خيار مثالي للراغبين ببيئة مكتبية احترافية سواء نقل أو بدء مشاريع تجارية في اسطنبول فيختارون البحث عن مكاتب للبيع.

أيضاً لا بدّ أنّ البدء بـ مشروع دواجن في تركيا على سبيل المثال يقتضي التفكير بخيارات الاستثمار العقاري الملائمة، لكن لا بد من التأنّي والتقّصي عند البحث عن اراضي زراعيه في اسطنبول لإطلاق مشروعك الزراعي الجديد.

أمّا عن أسباب تفضيل مناطق إسطنبول الاستثمارية على غيرها، فمن المعلوم أنّ الاستثمار العقاري في إسطنبول شهد قفزات نوعيّةً تغري بترجيح عقارات إسطنبول على غيرها، وربّما يعود هذا في جانبٍ منه إلى امتداد رقعة المدينة على مساحة واسعة للغاية بين قارّتين، حيث تتوزع أفضل مناطق الاستثمار العقاري في اسطنبول.

ونظراً لاتّساع خيارات استثمار عقار في اسطنبول، بات من المألوف أن تصادف كثيراً من إعلانات الشقق المعروضة للبيع في إسطنبول هنا وهناك، ولكن ليس من الحكمة التّسرّعُ باتّخاذ قرار الشراء إلّا بعد استشارة أهل الخبرة والاختصاص في هذا المجال لاسيما في ظلّ تفاوت أسعار البيوت في اسطنبول! ناهيك عن وفرة الخيارات وتنوعها.

العوامل المحدّدة لأسعار الشقق في اسطنبول[عدل]

الموقع[عدل]

يهتم المستثمرون بالدّرجة الأولى بموقع العقار، ويبحثون عن أفضل الأماكن للاستثمار العقاري في اسطنبول، فقُرب الموقع أو بعده عن مركز إسطنبول الأوربيّة مثلاً، أو المناطق التاريخيّة والإطلالات البحريّة، والمناطق المجاورة للمشاريع العملاقة، كلّ هذا يلعب دوراً أساسيّاً في تحديد قيمة الشقّة المراد تقييمها.

قرب الشقّة من محطّات المواصلات الحديثة وخطوطها عموماً[عدل]

على الرّغم من النّموّ الدّائم لشبكة المواصلات العامّة في إسطنبول، لا تزال أسعار الشّقق تتفاعل صعوداً وهبوطاً كلّما اقتربت أو ابتعدت عن محطّات النّقل العامّ بأنواعها: مترو، أو متروبوس، أو ترامواي.

القرب من المشروعات الحيويّة[عدل]

تتأثر أسعار الشقق باسطنبول كثيراً بموقعها بالنّسبة إلى مشاريع البنية التحتيّة الكبرى، كمطار إسطنبول الجديد، وجسر البوسفور، ومشروع قناة إسطنبول.

بعد أو قرب الشقّة عن المولات ومراكز التسوّق والتّرفيه[عدل]

يلعب القرب من مراكز التسوق دوراً بارزاً في تحديد قيمة الشقّة على اعتبار الأهميّة التي تكتسبها مجمعات اسطنبول التجارية في هذه المدينة ذات طبيعةً السياحيّة، ومن أهم مولات اسطنبول:

  • مول ومجمع فينيسيا اسطنبول
  • مول أك باتى اسطنبول
  • مول اوف إسطنبولmall of Istanbul
  • فينيسيا ميجا مول اوتليت Venezia Mega Outle
  • مول جواهر İstanbul Cevahir
  • مول وادي اسطنبول Vadistanbul AVM
  • مول إستينيا بارك Istinye park
  • فیالاند مول vialand (اسفانبول مول)
  • سفیر مول Sapphire
  • مول غاليريا أتاكويgalleria atakoy
  • مول ترمب تاورزTrump Towers: تجربة جديدة
  • هيستوريا مول HISTORIA
  • كانيون مول Kanyon
  • مجمع أكاسيا Akasya مول
  • مول 212 أوتليت Power Outlet
  • مول اوليفيوم اوتليت Olivium Outlet

مراجع[عدل]

  1. ^ برايس ووتر هاوس كوبرز: U.K. Economic Outlook and Global City GDP Ranking 2005–2020 Full Report (PDF) نسخة محفوظة 27 May 2008 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ "Istanbul City Review | Market Research Report | Euromonitor". www.euromonitor.com. مؤرشف من الأصل في 1 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 01 أبريل 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ "İstanbul Dudullu Organize Sanayi Bölgesi". www.idosb.org.tr. مؤرشف من الأصل في 8 ديسمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 01 أبريل 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)