الانتخابات العامة اليابانية 2021

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
الانتخابات العامة اليابانية 2021
Flag of Japan.svg اليابان  تعديل قيمة خاصية (P17) في ويكي بيانات
 → 31 أكتوبر 2021  تعديل قيمة خاصية (P585) في ويكي بيانات
عدد الناخبين 106091229   تعديل قيمة خاصية (P1867) في ويكي بيانات
إجمالي الأصوات 57465740   تعديل قيمة خاصية (P1868) في ويكي بيانات
عدد الأصوات المقبولة 57465740   تعديل قيمة خاصية (P1697) في ويكي بيانات

جرت الانتخابات العامة في اليابان في 31 أكتوبر 2021، [1] وفقًا لما يقتضيه دستور اليابان. جري التصويت في جميع دوائر النواب في اليابان بما في ذلك الكتل النسبية، من أجل اختيار أعضاء البرلمان في مقاعد في مجلس النواب، وهو المجلس الأدنى في البرلمان الوطني الياباني. نظرًا لأنه يتعين على مجلس الوزراء الاستقالة بعد إجراء انتخابات عامة لمجلس النواب في أول جلسة لمجلس النواب بعد الانتخابات (الدستور، المادة 70)، فإن انتخابات مجلس النواب ستؤدي أيضًا إلى اختيار رئيس جديد للوزراء في مجلس الدايت، وتعيين حكومة جديدة (حتى لو أعيد تعيين نفس الوزراء). هذه الانتخابات هي أول انتخابات عامة في عصر ريوا، إيذانا بنهاية حقبة شينزو آبي التي استمرت تسع سنوات.

تاريخ الانتخابات[عدل]

بموجب تفسير المادة 7 من الدستور، يجوز لمجلس الوزراء أن يطالب الإمبراطور بحل مجلس النواب لإجراء انتخابات مبكرة. يجب إجراء الانتخابات في غضون 40 يومًا بعد الحل.[2] المرة الوحيدة في تاريخ ما بعد الحرب التي لم يتم فيها حل مجلس النواب قبل نهاية فترته كانت في عام 1976. إذا أكمل مجلس النواب فترة ولاية كاملة مدتها أربع سنوات، فيجب إجراء الانتخابات في غضون 30 يومًا قبل ذلك، [3] ما لم يتم استدعاء مجلس الدايت. وانتهت فترة المجلس الحالي في 21 أكتوبر.[4]

كان من الضروري عقد جلسة استثنائية لمجلس الدايت الوطني في أوائل أكتوبر لانتخاب رئيس وزراء جديد. اعتمادًا على موعد إغلاق جلسة مجلس الدايت تلك، وما إذا كان مجلس الوزراء الجديد يحل مجلس النواب ومتى، تتراوح تواريخ الانتخابات المحتملة من أواخر أكتوبر إلى 14 نوفمبر دون حل أو حتى 28 نوفمبر مع حل مجلس النواب. جرت الانتخابات في أواخر أكتوبر، وبذلك تكون انتخابات 2021 هي الأولى في تاريخ ما بعد الحرب التي تُجرى بعد انتهاء الولاية الفعلية (21 أكتوبر).[5][6]

في 4 أكتوبر، حدد رئيس الوزراء المنتخب حديثًا فوميو كيشيدا إجراء الانتخابات في 31 أكتوبر، مع حل مجلس النواب في 14 أكتوبر، وهو اليوم الأخير من جلسة البرلمان غير العادية وبدأت الحملة الانتخابية في 19 أكتوبر.[4]

الاعتبارات السابقة[عدل]

مع استقالة شينزو آبي في عام 2020 من منصبه كرئيس للوزراء بسبب مشاكل صحية، ارتفعت التكهنات باحتمال إجراء انتخابات مبكرة قبل نهاية المدة الكاملة للولاية، لكن هذا في الواقع لم يحدث.[7] قالت مصادر حكومية في 30 أغسطس، قبل إعلان استقالة يوشيهيدي سوجا في عام 2021، أن الحكومة قد نظرت في خطة لإجراء انتخابات عامة في 17 أكتوبر، قبل عدة أيام من انتهاء ولاية أعضاء مجلس النواب ومدتها أربع سنوات.[8]

خلفية[عدل]

بعد الانتخابات العامة لعام 2017، واصل الحزب الليبرالي الديمقراطي (LDP) الصدارة حيث قاد رئيس الوزراء شينزو آبي الحزب للفوز الثالث على التوالي، وهو الأول لرئيس وزراء واحد منذ عام 1953.[9] في حين أن الأداء القوي للحزب الديمقراطي الليبرالي يبدو وكأنه يشير إلى الزخم لهدف آبي الطويل الأمد المتمثل في مراجعة المادة 9 المناهضة للحرب من الدستور، فقد جرى إحباط احتمالية المراجعة بسبب العقبات الإجرائية في البرلمان من قبل أحزاب المعارضة وفقدان الائتلاف الحاكم أغلبية الثلثين في مجلس المستشارين في انتخابات 2019.[10]

استقالة شينزو آبي وانتخاب يوشيهيدي سوجا[عدل]

انخفضت معدلات قبول آبي في عام 2018 حيث هيمنت العديد من فضائح المحسوبية على التغطية الإعلامية، ومع ذلك فقد أعيد انتخابه رئيسًا للحزب الديمقراطي الليبرالي في سبتمبر 2018 وأصبح رئيس الوزراء الأطول خدمة في تاريخ اليابان في 19 نوفمبر 2019 والأطول خدمة متتالية في منصب رئيس الوزراء في 24 أغسطس 2020.[11] ومع ذلك، صدم آبي المراقبين عندما أعلن في 28 أغسطس 2020 أنه سيستقيل من رئاسة الوزراء بأسباب مرضية بشكل مفاجئ.[12] جرى انتخاب كبير أمناء مجلس الوزراء يوشيهيدي سوجا رئيسًا للحزب الديمقراطي الليبرالي في سبتمبر 2020 وخلف آبي كرئيس للوزراء بعد أيام.[13]

توحيد حزب المعارضة[عدل]

خلال ذلك، ظلت أحزاب المعارضة العديدة في اليابان منقسمة ومنفصلة. سعى الحزب الدستوري الديمقراطي، الذي يسعى إلى ترسيخ نفسه باعتباره حزب المعارضة الرئيسي من يسار الوسط ضد الحزب الديمقراطي الليبرالي، إلى الاندماج مع أغلبية من الحزب الديمقراطي من أجل الشعب والحزب الاشتراكي الديمقراطي بالإضافة إلى العديد من النواب المستقلين في أواخر عام 2020، وأعاد تنظيمه رسميًا. كحزب جديد مع الاحتفاظ بنفس الاسم بزعامة ويوكيو إيدانو.[14] جرى حل الحزب الوطني لحاكم طوكيو يوريكو كويكي في مايو 2018 بعد اندماجه مع الحزب الديمقراطي لتشكيل الحزب الديمقراطي من أجل الشعب، بينما أعيد انتخاب كويكي نفسها بأغلبية ساحقة في عام 2020 كمستقلة.[15][16] شهدت الفترة منذ عام 2017 أيضًا إنشاء حزب Reiwa Shinsengumi، وهو حزب شعبوي يساري شكله الممثل السابق تارو ياماموتو، الذي يتمثل موقفه المركزي في إلغاء ضريبة الاستهلاك.[17]

سقوط شعبية سوجا وفشل مجلس الوزراء[عدل]

حظى ئيس الوزراء سوجا في بداية منصبه بشعبية نسبية، لكنها ساءت تدريجيًا بسبب استياء المواطنين من تعامله مع جائحة كورونا، بما في ذلك تباطئ طرح اللقاح في اليابان مقارنة ببقية العالم المتقدم، وإدارته للألعاب الأولمبية طوكيو 2020 المتأخرة.[18][19] خسر الحزب الديمقراطي الليبرالي ثلاث انتخابات فرعية للدايت في أبريل 2021 وفشل أيضًا في الفوز بأغلبية مطلقة في انتخابات مجلس العاصمة طوكيو في يوليو على الرغم من فوزه بأكبر عدد من المقاعد. أرجع المحللون الخسائر إلى معدلات الشعبية المنخفضة لسوجا.[20]

دورة الألعاب الأولمبية الصيفية في طوكيو 2020 وفيروس كوفيد -19[عدل]

عندما أقيمت الألعاب الأولمبية في نهاية المطاف في الفترة من يوليو إلى أغسطس 2021، ارتفعت المشاعر العامة حيث حقق الرياضيون اليابانيون رقماً قياسياً من الميداليات الأولمبية.[21] ومع ذلك، لم يترجم هذا إلى ارتفاع في شعبية سوجا الشخصية حيث تزامن الحدث مع حالة الطوارئ بينما استمرت حالات COVID-19 في اليابان في الارتفاع.[22] بنهاية دورة الألعاب الأولمبية في طوكيو، شهدت البلاد أكثر من مليون حالة إصابة.[23][24] وفي استطلاع أجرته مؤسسة أساهي شيمبون في نهاية الأولمبياد، انخفضت معدلات تأييد مجلس الوزراء إلى أدنى مستوى لها على الإطلاق بنسبة 28٪، على الرغم من أن 56٪ من الجمهور اتفقوا على أن استضافة الألعاب الأولمبية كان القرار الصحيح [25] مما يدل على القلق بشأن عجز الحكومة عن التعامل مع وباء COVID-19.[26] نتيجة لذلك، من المرجح أن تكون استجابة الحكومة لتلك الحالة الوبائية إحدى القضايا الانتخابية.[27]

على الرغم من زعم سوجا أنه لا يوجد دليل على أن الألعاب الأولمبية ساهمت في زيادة حالات الإصابة اليومية في طوكيو وأجزاء أخرى من اليابان، يعتقد الخبراء، بمن فيهم كبير المستشارين الطبيين للحكومة، أن الألعاب قوضت الرسائل الرسمية بشأن قواعد التعامل مع الفيروس وشجعت الناس على الشعور بالرضا عن الذات.[28]

التكوين الحالي[عدل]

المرشحون[عدل]

عدد المرشحين حسب الحزب [29]
حزب قبل الانتخابات Const. PR المجموع
LDP 276 277 310 336
CDP 109 214 239 240
كومي 29 9 44 53
JCP 12 105 40 130
إيشين 11 94 96 96
DPFP 8 21 27 27
ريوا 1 12 21 21
SDP 1 9 15 15
إن-كوكو 1 27 11 30
آخرون 1 9 14 23
إنديانا 0 80 - 80
المجموع 461 857 817 1،051

المراجع[عدل]

  1. ^ "Voting for Japan's Lower House underway | NHK WORLD-JAPAN News". NHK WORLD (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 31 أكتوبر 2021. اطلع عليه بتاريخ 31 أكتوبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ "Japan PM Suga unlikely to call election in early Sept., late Nov. possible". Kyodo News. 2021-08-17. مؤرشف من الأصل في 6 أكتوبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ "公職選挙法". مؤرشف من الأصل في 19 أكتوبر 2021. اطلع عليه بتاريخ 06 سبتمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. أ ب "Japan's general election to be held Oct. 31: sources". Kyodo News. 2021-10-04. مؤرشف من الأصل في 15 أكتوبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ "衆院選、首相続投なら任期内の10月17日投開票が軸 新首相なら任期後にずれ込み濃厚". 1 September 2021. مؤرشف من الأصل في 4 أكتوبر 2021. اطلع عليه بتاريخ 06 سبتمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ "衆院選の投開票日、11月上中旬の公算大に…任期満了後なら戦後初". 3 September 2021. مؤرشف من الأصل في 11 سبتمبر 2021. اطلع عليه بتاريخ 06 سبتمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ "Ailing Abe quits as Japan PM as COVID-19 slams economy, key goals unmet". Reuters. 2020-08-28. مؤرشف من الأصل في 23 أغسطس 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ "Japan may opt for Oct. 17 election without dissolving lower house". Kyodo News. 2021-08-31. مؤرشف من الأصل في 31 أغسطس 2021. اطلع عليه بتاريخ 31 أغسطس 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ Rich, M. (22 November 2017). "Japan Election Vindicates Shinzo Abe as His Party Wins Big". The New York Times. مؤرشف من الأصل في 31 أكتوبر 2021. اطلع عليه بتاريخ 27 نوفمبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. ^ Johnston, Eric (22 July 2019). "Abe's push to amend Japan's Constitution faces uncertain future after Upper House vote". The Japan Times. مؤرشف من الأصل في 19 أكتوبر 2021. اطلع عليه بتاريخ July 5, 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  11. ^ Harding, Robin (20 November 2019). "Shinzo Abe becomes Japan's longest serving prime minister". Financial Times. مؤرشف من الأصل في 24 مايو 2021. اطلع عليه بتاريخ 20 نوفمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  12. ^ Rich, Motoko (2020-08-28). "Shinzo Abe, Japan's Longest-Serving Prime Minister, Resigns Because of Illness". The New York Times (باللغة الإنجليزية). ISSN 0362-4331. مؤرشف من الأصل في 31 أكتوبر 2021. اطلع عليه بتاريخ 26 أكتوبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  13. ^ "Yoshihide Suga elected Japan's new prime minister succeeding Shinzo Abe". BBC News (باللغة الإنجليزية). 2020-09-16. مؤرشف من الأصل في 28 أكتوبر 2021. اطلع عليه بتاريخ 26 أكتوبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  14. ^ Johnston, Eric (2020-09-10). "Yukio Edano elected chief of new CDP, Japan's top opposition party". اليابان تايمز. مؤرشف من الأصل في 29 أكتوبر 2021. اطلع عليه بتاريخ 10 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  15. ^ "Democratic Party for the People launched with little sense of excitement". Mainichi Daily News (باللغة الإنجليزية). 2018-05-08. مؤرشف من الأصل في 26 أكتوبر 2021. اطلع عليه بتاريخ 26 أكتوبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  16. ^ Company, The Asahi Shimbun. "開票速報|2020都知事選(東京都知事選挙):朝日新聞デジタル". 朝日新聞デジタル (باللغة اليابانية). مؤرشف من الأصل في 28 أكتوبر 2021. اطلع عليه بتاريخ 26 أكتوبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  17. ^ Minami, Daisuke (2 August 2019). "Is populism finally coming to Japan?". The Japan Times. مؤرشف من الأصل في 27 أكتوبر 2021. اطلع عليه بتاريخ July 5, 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  18. ^ "Suga's approval rating plunges toward point of no return". Nikkei Asia (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 31 أكتوبر 2021. اطلع عليه بتاريخ 26 أكتوبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  19. ^ Ray, Siladitya. "Japanese Prime Minister Suga Drops Re-Election Bid As Approval Ratings Nosedive Amid Covid Surge". Forbes (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 26 أكتوبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  20. ^ "LDP, Komeito fail to win majority in Tokyo assembly" (باللغة الإنجليزية). The Mainichi Shimbun. 2021-07-05. مؤرشف من الأصل في 21 أغسطس 2021. اطلع عليه بتاريخ 05 يوليو 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  21. ^ "Japan ends Tokyo 2020 with record medal haul" (باللغة الإنجليزية). Reuters. 2021-08-08. اطلع عليه بتاريخ 09 أغسطس 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  22. ^ "FOCUS: Japan PM Suga losing out due to poor COVID response as Olympics end" (باللغة الإنجليزية). Kyodo News. 2021-08-09. مؤرشف من الأصل في 16 أغسطس 2021. اطلع عليه بتاريخ 09 أغسطس 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  23. ^ "Tokyo 2020: What's happening to Covid during the Olympics?". BBC News (باللغة الإنجليزية). 2021-08-04. مؤرشف من الأصل في 26 أكتوبر 2021. اطلع عليه بتاريخ 26 أكتوبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  24. ^ "Japan COVID-19 Cases Hit 1 Million Amid Olympics, Infections Spread Beyond Tokyo". NDTV.com. مؤرشف من الأصل في 26 أكتوبر 2021. اطلع عليه بتاريخ 26 أكتوبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  25. ^ "Japan PM Suga's support slides to record low as Olympic Games close: survey" (باللغة الإنجليزية). The Business Times. مؤرشف من الأصل في 25 أغسطس 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  26. ^ "FOCUS: Steps that made Tokyo Olympics possible also left public disconnected" (باللغة الإنجليزية). Kyodo News. 2021-08-09. مؤرشف من الأصل في 17 أغسطس 2021. اطلع عليه بتاريخ 09 أغسطس 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  27. ^ "Five Things to Watch for in Japan's Upcoming Elections". www.csis.org (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 27 أكتوبر 2021. اطلع عليه بتاريخ 26 أكتوبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  28. ^ "Olympic feelgood factor evaporates as fearful Tokyo awaits Paralympics" (باللغة الإنجليزية). The Guardian. 2021-08-21. مؤرشف من الأصل في 25 أكتوبر 2021. اطلع عليه بتاريخ 21 أغسطس 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  29. ^ 日本放送協会. "衆議院議員選挙2021 候補者情報 政策 公約 -衆院選- NHK". www.nhk.or.jp (باللغة اليابانية). مؤرشف من الأصل في 30 أكتوبر 2021. اطلع عليه بتاريخ 19 أكتوبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)