البارع البغدادي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
أبو علي الحسين بن محمد البدري
معلومات شخصية
الميلاد 10 صفر 443 هـ
22 يونيو 1051 م
بغداد، العراق
الوفاة 17 جمادى الآخرة 534 هـ
7 فبراير 1140 م
بغداد، العراق
مواطنة Black flag.svg الدولة العباسية
الحياة العملية
الفترة العصر العباسي
النوع أدب عربي تقليدي
الحركة الأدبية الأدب في العصر العباسي الثاني (تجزؤ الخلافة)
المهنة كاتب، شاعر
لغة المؤلفات اللغة العربية
P literature.svg بوابة الأدب

أبو علي الحسين بن محمد بن عبد الوهاب بن أحمد البدري البغدادي الهروي الحارثي (10 صفر 443 هـ/22 يونيو 1051 م - 17 جمادى الآخرة 534 هـ/7 فبراير 1140 م) ولُقِّب بالدبَّاس، ويُعرَف بالبارع البغدادي، هو كاتب وأديب ولغوي ونحوي وشاعر عربي من بغداد عاش في القرن السادس الهجري.

سيرته[عدل]

ولِدَ الحسين بن محمد بن عبد الوهاب في مدينة بغداد، ويُنسَب إلى البدرية وهي أحد أحياء بغداد الشرقية، في أسرة عربية مشهورة بالأدب والوجاهة والعلم، تعود أصولها إلى قبيلة الحارث القحطانيَّة، وكانت ولادته في شهر صفر من سنة 443 هـ. وفي بغداد نشأ الحسين وأخذ العلم عن مشائخ مدينته، فتعلَّم علوم القرآن والحديث على عدد من العلماء أشهرهم أبو يعلى الموصلي. وبعد زمن طويل قضاه في أخذ العلم بدأ بالتدريس حتى صار من ألمع علماء بغداد في علوم الدين، ونبغ من طلابه ابن الجوزي وأبو العلاء الهمذاني ونصر الله الواسطي وعوض المراتبي ومحمد بن خالد بن بختيار والحسين بن علي بن مهجل، وهو إلى جانب علمه الديني أديب وشاعر ونحوي، وإن كان تعمُّقه في علوم الدين أكثر. أقام البارع ردحاً من الزمن في مدينة هراوة، في أفغانستان حالياً، فصار يُنسَب إليها أحياناً. كتب البارع عدداً من المصنَّفات في القراءات القرآنيَّة والأدب، وله ديوان شعر. فقد البارع البغدادي بصره في آخر سنين حياته، وتُوفِّي في سنة 534 هـ في مدينة بغداد.[1][2][3][4]

شعره[عدل]

صفحة من مخطوطة "طرائف الطًّرَف" المحفوظة في دبلن

تذكر الكتب التراثيَّة وجود ديوان جامع لأشعاره، غير أنَّه فُقِد ولم يصل إلينا مخطوط يجمع أشعاره، واجتهد نفر من الباحثين في العصر الحديث في جمع أشعاره المبعثرة في كتب الأدب، ونُشِرَ ديوانه في 1979 في بغداد ضمن كتاب ألَّفه يونس السامرائي عن مساهمات أسرة آل وهب الأدبيَّة،[5] وأورد يونس 112 بيت من شعره، ثمَّ أضاف هلال ناجي عدد آخر من أبياته غفل عنها السامرائي.[6]

مؤلفاته[عدل]

تُنسَب إليه المؤلفات التالية:[7]

  • «طرائف الطرف» (مطبوع، نُسِبَ خطأً إلى أبي منصور الثعالبي).
  • «الشمس المنيرة في التسعة الشهيرة» (مشكوك في كونه مؤلف هذا الكتاب، ويرجِّح المؤرخون كونه مجرد راو، أمَّا مؤلِّفه فهو أبو محمد سبط الخياط).

ملاحظات[عدل]

  • نسبه الكامل: الحسين بن محمد بن عبد الوهاب بن أحمد بن محمد بن الحسين بن عبيد الله القاسم بن عبيد الله بن وهب.[8]

مراجع[عدل]

  1. ^ عمر فروخ، تاريخ الأدب العربي: من مطلع القرن الخامس الهجري إلى الفتح العثماني. الجزء الثالث. دار العلم للملايين - بيروت. الطبعة الرابعة - 1981، ص. 273-275
  2. ^ خير الدين الزركلي. الأعلام. دار العلم للملايين - بيروت. الطبعة الخامسة - 2002. ج. 2، ص. 250
  3. ^ عفيف عبد الرحمن، مُعجم الشعراء العباسيين. جروس برس - طرابلس. دار صادر - بيروت. الطبعة الأولى - 2000، ص. 63
  4. ^ هلال ناجي، مقدمة تحقيق كتاب طرائف الطرف. عالم الكتب للطباعة والنشر والتوزيع - بيروت. الطبعة الأولى - 1998. ص. 5-13
  5. ^ عفيف عبد الرحمن، ص. 63
  6. ^ هلال ناجي، ص. 9
  7. ^ هلال ناجي، ص. 8-9
  8. ^ هلال ناجي، ص. 5

قراءات إضافية[عدل]

  • يونس السامرائي، آل وهب من الأسر الأدبية. دار المعارف - بغداد. الطبعة الأولى - 1979.

انظر أيضاً[عدل]