التصريف لمن عجز عن التأليف

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
رسوم توضيحية للأدوات الجراحية من كتاب التصريف .

كتاب التصريف لمن عجز عن التأليف، كتاب في الطب والممارسة الطبية كتبه الطبيب الأندلسي المسلم أبو القاسم الزهراوي.[1][2][3] يتكون الكتاب من ثلاثين مقالة (أو فصلا، كل منها تغطي تخصصا من تخصصات الطب) ختمها الزهاوي بالمقالة الثلاثين في الجراحة. يذكر الزهراوي في مقدمة كتابه أن صناعة الطب قد تدهورت في زمنه وأنه كتب هذ الكتاب ليجمع فيه العلوم الطبية لمن عجز عن جمعها بنفسه (كما يتضح من اسم الكتاب). ويعلل الزهراوي وضعه الجراحة في آخر الكتاب لأنها مهنة سامية وتحتاج لمعرفة بكل التخصصات الطبية قبل الخوض فيها.

يتألف الكتاب من ثلاثةأبواب وكل باب مقسم إلى أكثر من 20 فصلاً. يعرض الباب الأول الجراحة بطريقة الكي باستخدام أدوات متعددة ولجميع مناطق الجسم تقريبا. أما الفصل الثاني فيناقش ويعرض جراحة الخراجات وكيفية شقها. والفصل الأخير فيعرض فيه الزهراوي طرق تجبير العظام في حالة الكسر وكيفية إرجاعها إلى الوضعية الأصلية في حال تزحزحها عن مكانها الأصلي.

وقد ترجم لوسيان لوكلرك الكتاب إلى الفرنسية.

مراجع[عدل]

  1. ^ FSTC Limited, المحرر (20 mai 2003). "Muslim Contribution to Cosmetics". 
  2. ^ al-Zahrāwī، Abū al-Qāsim Khalaf ibn ʻAbbās؛ Studies، Gustave E. von Grunebaum Center for Near Eastern (1973). Albucasis on surgery and instruments. University of California Press. ISBN 978-0-520-01532-6. اطلع عليه بتاريخ 16 مايو 2011. 
  3. ^ El Zahrawi (Albucasis) - father of surgery, Muslim Technologist, August 1990. نسخة محفوظة 24 يونيو 2011 على موقع واي باك مشين.


Book stub img.svg
هذه بذرة مقالة عن كتاب بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.