التعايش مع نجم

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Solar Dynamics Observatory 1.jpg

التعايش مع نجم: (بالإنجليزية:Living With a Star) هومشروع علمي لناسا لدراسة الترابط بين الشمس والأرض وتأثيره على الحياة على الأرض وعلى المجتمع البشري. وينبع هذا البرنامج من نشاط ناسا الاستكشافي وكذلك لدعم استراتيجية ناسا فيما تقوم به من أبحاث. وتتولى إدارة قسم فيزياء الشمس التابع ناسا الإشراف على الرنامج.

ويتكون الرنامج من ثلاثة موضوعات:

  • الاستكشاف العلمي بواسطة مسبارات فضائية لمختلف مناطق الشمس ،
  • استكشاف الفضاء القريب من الأرض.

وهو برنامج أبحاث تطبيقية للفضاء المحيط حيث تـُدرس موضوعات خاصة ومسائل عملية ، كلها أبحاث هادفة تُنفذ بواسطة برنامج تكنولوجي.

قطاع غزو الفضاء[عدل]

يرجع التفكير في البرنامج إلى عام 1995. وتجرى ناسا حاليا الاستعدادات لأول بعثتين :مرصد ديناميكا الشمس SDO ومسبار قياس حزام الأشعة وعواصفه Radiation Belt Storm Probes. وقد أطلق مرصد ديناميكا الشمس يوم 11 فبراير 2010. [1]


وقد حددت المتطلبات العلمية وبرنامج تنفيذ البعثات لمسبار قياس الكرة الأيونية الحرارية وكذلك لدورات النشاط الشمسي.

اختبار البيئة الفضائية[عدل]

يستخدم هذا الرنامج المعلومات الموجودة ومعلومات جديدة سوف يتم الحصول عليها بواسطة مسبارات قليلة التكلفة للتوصل إلى الآتي:

  • معرفة تغير البيئة الفضائية الناشئة عن الشمس وتأثيرها،
  • زيادة الدقة في معرفتنا عن تغيرات البيئة الفضائية وتأثيرها على البعثات الفضائية وحمولاتها،
  • تحسين تصميم وعمل أنظمة العمل وخطوات الفحص بحيث يمكن خفض عدم موائمة المركبات الفضائية للبيئة الفضائية وتلافي وقوع الأعطال أثناء البعثات.

برنامج الأبحاث والتقنية[عدل]

شدة اشعاع الشمس خلال النشاطات الشمسية منذ عام 1975 .


بعد الموافقة على البرنامج عام 2001، بدأ التفكير في برنامج ابحاث هادف متواصل بغرض دراسة النظام الشمس - أرض التي تؤثر على الحياة وعلى المجتمع الإنساني. ولذلك قامت ناسا بتصميم البرنامج التكنولوجي على هذا المضمار. ومر على برنامج الأبحاث والتقنية المخطط له خمسة اقتراحات لمعرفة الاستعدادات والإمكانيات العملية للبرنامج. وقد موّل البرنامج جوائز خارجية تشجيعية، ومؤتمرات للمناقشة العلمية المركزة، وكذلك دعم للإمكانيات العملية للربط بين التخصصات العلمية المختلفة لفهم كيف تتغير الشمس، وكيف تستوعب الأرض والكواكب الأخرى هذا التغير. وتعتبر المؤتمرات العلمية المركزة على هذا الموضوع من مستجدات التعاون الواسع العلمي، وتبدو أول نتائجها مشجعة للغاية.

المراجع[عدل]

اقرأ أيضا[عدل]

وصلات خارجية[عدل]