الثعابين النارية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
"الثعابين النارية" - نيزك متفجر

الثعبان الناري (بالإنجليزية: Fiery serpents) أو (لوباك الثعبان، ليتون، ليتوشي، الليتافيتس، مانياك، ناليوت، أوغناني، بريليستنيك) (بالروسية: Огненный змей) كيان شرير شهير في الأساطير السلافية ويظهر نفسه بهيئة ثعبان شيطاني.[1][2][3][4][5][6]

الوصف[عدل]

بشكل عام فالثعابين النارية تشبه الصواريخ النارية اللامعة الفسفورية أو مكنسة مشتعلة أو كرة ملتهبة بنار زرقاء. تقول الأساطير بأنه روح شريرة تظهر نفسها مساء. تم تصوير الثعبان بأنه روح تمثل نفسها بشكل الحبيب المفقود للأرامل أو من ينحبن على فقدان حبيبهن ولا تعي النساء خلال نحيبهن ويأسهن لعودة حبهن المفقود قدوم الثعبان فيظنون بأن حبيبهن المفقود عاد إليهن.[7][8][9]

يفتقر الثعبان الناري إلى مقدرته على الحديث والسماع جيدا، وقيل بأن من زارهم الثعبان يعانون من فقدان الوزن وأعراض الجنون وفي نهاية المطاف ينتحرون.[9][8][8]

أساطير عن الثعبان الناري[عدل]

تنص أساطير أوكرانيا الشرقية أن الثعبان بينما يسافر يلقي بهدايا جميلة مثل الخرز والخواتم والأوشحة للنساء الحزينات والقرويين.

غالبا ما صورت الحكايات السلافية أن الثعبان يدخل بيوت الناس من مداخنهم، قد يحضر الثعبان هدايا من الذهب ولكنها حال شروق الشمس تصبح هذه الهدايا روث حصان، بالإضافة إلى أن ضحايا الثعبان يعانون من هلوسات تتضمن رؤى تعذيبية خارقة مثل خروج الدماء عوضا عن الحليب من الصدر أثناء الرضاعة الطبيعية. الثعبان الناري لا يملك حبلا شوكيا ولا يستطيع نطق كلمات معينة مثل أن يقول "سوع" عوضا عن "اليسوع" أو "تشودوروديتسا" بدلا من "بوغورودتسا" (مريم العذراء) المرأة التي كان حملها وولادتها معجزة. وإذا ولد طفل نتيجة علاقة مع الثعبان فإن الطفل سيولد ببشرة سوداء وحوافر عوضا عن أقدامه وأعينه بدون جفون وجسده بارد وهذا الطفل مقدر له أن يعيش حياة قصيرة.

مصادر المعلومات[عدل]

عثروا على أساطير الثعبان الناري في الأغاني الصربية الملحمية بالقصائد الروسية وفي القصص بالإضافة إلى قصص حياة القديسين "قصة بيتر وفيفرونيا من موروم" والتي أساسها حكاية.

مصدر الفكرة[عدل]

يمكن رؤية الثعبان الناري بشكل كرة نارية سواء تنطلق بمسار مستقيم أو منحرف وتكون سريعة تاركة خلفها آثار طويلة لامعة حمراء، دوما ما كانت فكرة رؤية التنين الطائر مرتبطة بعلامات الجنون المؤقت أو الاكتئاب أو الهلوسة – تحديدا للنساء اللاتي فقدن أحباءهن.

الثعابين النارية في الأدب[عدل]

تم وصف فكرة الثعبان الطائر في بالاد "ثعبان" للشاعر الروسي أفاناسي أفاناسيفيتش فاتي التي كتبها سنة 1847.

مصادر[عدل]

  1. ^ قالب:Cytuj książkę
  2. ^ Власова Марина. Змей // Энциклопедия русских суеверий. — Азбука, 2008. — с. 193—194. — ISBN 978-5-91181-705-3
  3. ^ Седакова О. Поэтика обряда: погребальная обрядность восточных и южных славян. — Индрик, 2004 — с. 134
  4. ^ Топорков А. Л. Секс и эротика в русской традиционной культуре. — 1996 — с.208
  5. ^ Малевин Л., Гросс П. Славянская магия и ведовство. — 2002. — с. 622
  6. ^ Телегин С. Жизнь мифа в художественном мире Достоевского и Лескова. — 1995. — с. 85
  7. ^ قالب:Cytuj
  8. أ ب ت Левкиевская 1999.
  9. أ ب Л.С. Лаврентьева, Ю.И. Смирнов (2011). Русский народ: культура, обычаи, обряды. СПб: Паритет. صفحة 448. ISBN 978-5-93437-381-9. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |pages= و |page= تكرر أكثر من مرة (مساعدة)

مراجع[عدل]

  • М. Забылин «Русский народ, его обычаи, обряды, предания, суеверия и поэзия», — М: Амрита, 2011, С. 204—205. (ردمك 978-5-413-00397-8)
  • Е. Е. Левкиевская «Мифы русского народа», — М: Астрель, 2011, С. 442—445. (ردمك 978-5-271-24693-7)
  • «Славянская мифология. Энциклопедический словарь» (издание РАН), — М, Эллис Лак, 1995, С. 283—284. (ردمك 5-7195-0057-X)