الجهاد البحري بآيسلندا

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

القرصنة الأمازيغية أو ما يعرف بالقرصنة البربرية بايسلندا (بالايسلندية Tyrkjaránið ) كانت سلسلة من الجهاد البحري التي وقعت في أيسلندا بين 4 يوليو و19 يوليو في 1627. كل من اوسترلند (الطرف الشرقي من البلاد)، وفيستمانايجار (جزر قبالة الساحل الجنوبي) اغار عليها قراصنة من المغرب؛ مئات من السكان تعرضوا للخطف و242 منهم في وقت لاحق بيعوا في سوق العبيد في المغرب. كل من اظهر مقاومة لقي مصرعه. القراصنة اختاروا فقط الشباب والذين هم في حالة بدنية جيدة.

عندما غزى فيستمانايجار، غادر بعض السكان وزعيمهم إلى جبال الجزيرة للاختباء في كهف. في وقت لاحق من ذلك اليوم، غادر زعيمهم الكهف للبحث عن بعض المساعدة ورأه المجاهدون وقتلوه، وعثروا على الكهف مع جميع الناس فيه.

المغاربة حاولوا أيضا مهاجمة Bessastaðir ، الا انهم فشلوا بسبب نيران المدافع من التحصينات المحلية ( Bessastaðaskans) ، وسرعان ما احتشد مجموعة من الرجال للهجوم.[1]

مراجع[عدل]

  1. ^ Vilhjálmur Þ. Gíslason ، Bessastaðir : Þættiاور sögu höfuðbóls. أكوريري. 1947

وصلات خارجية[عدل]