الجورة (عسقلان)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
الجورة
الجورة على خريطة فلسطين
الجورة
الجورة
قضاء غزة
إحداثيات 31°39′54″N 34°33′15″E / 31.66500°N 34.55417°E / 31.66500; 34.55417إحداثيات: 31°39′54″N 34°33′15″E / 31.66500°N 34.55417°E / 31.66500; 34.55417
السكان 2810 (1948)
المساحة 12224 دونم
تاريخ التهجير 5 تشرين الأول 1948
سبب التهجير

الجورة (الجورا) قرية [1] فلسطينية من قرى عسقلان تقع على الساحل الفلسطيني، احتلها اليهود بتاريخ 5/11/1948 [2] ضمن الأراضي الفلسطينية التي استولوا عليها.[3]

الجغرافيا[عدل]

تقع الجورة على شاطئ البحر الأبيض المتوسط على بعد 2 كم غرب مدينة مجدل عسقلان وعلى بعد 21 كم شمال مدينة غزة عند التقاء دائرة 31و40 شمالاً وخط طول 34و35 شرقاً، وقد كانت على مدى تاريخها الطويل ذات شأن اقتصادي بسبب مينائها البحري وموقعها الاستراتيجي القريب من الحدود المصرية ومواجهتها للقادمين من البحر تجارا وغزاة، وقد كانت منذ القدم محطة هامة من سلسلة المحطات الممتدة على طول السهل الساحلي الفلسطيني، حيث اعتادت القوافل التجارية والحملات العسكرية المرور بها للراحة والتزود بالمؤن. وفي العصر الحديث أصبحت محطة هامة لخط سكة حديد القنطرة حيفا، كما يمر بها الطريق المعبد الرئيسي الذي يخترق فلسطين من الجنوب إلى الشمال على طول الساحل .[4]

التاريخ[عدل]

سميت بجورة عسقلان لتمييزها عن القرى الأخرى ذات نفس الاسم، أنشئت فوق بقايا قرية قديمة من الفترة الرومانية عرفت باسم جاغور، تظهر القرية بالوثائق العثمانية العائدة للقرن السادس عشر تحمل اسم جورة الحجة وكانت تقع ضمن لواء غزة، وعدد سكانها 253 نسمة، زار الرحالة الشامي المتصوف مصطفى البكري الصديقي المنطقة. كان شكلها مستطيل كان لهم سوقا مسجدا ومضافة ومدرسة الحقت بها عام 1919 ودرس فسها 206 طالبا في أربعينيات القرن الماضي، كان يعقد فيها موسم سنوي يأتيه الناس من لواء غزة للسباحة وحضور الاحتفالات الدينية، اعتمدت القرية على صيد الأسماك والطيور وكانت تملك القرية أشجار حمضيات وعنب ومشمش وتفاح ولوز، كان 481 دونم مخصص للحمضيات والموز، و2795 مخصصا للحبوب 7198 دونما مرويا أو مخصصا للبساتين وكان يعمل سكانها أيضا بصناعة شبكات الصيد والسلال[5] وتعتبر الجورة من أهم مراكز الصيد في فلسطين وكانت قد اشتهرت في الماضي في تصدير التفاح للقدس والتين لغزة، الجورة من المساكن القديمة بجوار مدينة عسقلان التاريخية. وهي مركز فلسطين في زمن فتح عمر بن العاص لفلسطين. عام 1922 سكن في الجورة 1326 نسمة بلغوا 1752 نسمة عام 1931 بينهم 863 من الذكور و889 من النساء، وفيها 896 بيتا وعام 1945 قدر عدد سكانها 2420 نسمة.[6]

احتلال القرية[عدل]

كانت الجورة من أوائل الأهداف التي قصفتها الطائرات الإسرائيلية، في عملية يوآف في 15 تشرين الأول/أكتوبر عام 1948[7]

القرية اليوم[عدل]

لم يبق منها سوى منزل واحد، تنتشر بها شجيرات العوسج والعليق على أقسام من الموقع، امتدّت مدينة أشكلون على أراضي القرية وغطتها[8]

انظر أيضاً[عدل]

قائمة المدن والقرى الفلسطينية التي طرد منها سكانها خلال حرب 1948

مراجع[عدل]

  1. ^ خالد ياسين , قرية جورة عسقلان تحت الإحتلال البريطاني ,ص 52
  2. ^ وليد الخالدي , كي لا ننسى , ص 531
  3. ^ 360 نسخة محفوظة 06 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ "الجورة (قرية)". الموسوعة الفلسطينية. مؤرشف من الأصل في 2 يوليو 2019. اطلع عليه بتاريخ 17 أغسطس 2019. 
  5. ^ "نبذة تاريخية عن الجورة-غزة من كتاب لكي لا ننسى لوليد الخالدي- فلسطين في الذاكرة". www.palestineremembered.com. مؤرشف من الأصل في 17 أغسطس 2019. اطلع عليه بتاريخ 17 أغسطس 2019. 
  6. ^ "بلادنا فلسطين (غزة)  لمصطفى مراد الدباغ - صفحة 260- فلسطين في الذاكرة". www.palestineremembered.com. مؤرشف من الأصل في 17 أغسطس 2019. اطلع عليه بتاريخ 17 أغسطس 2019. 
  7. ^ Zochrot. "الجورة (غزة)". www.zochrot.org (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 17 أغسطس 2019. اطلع عليه بتاريخ 17 أغسطس 2019. 
  8. ^ Zochrot. "الجورة (غزة)". www.zochrot.org (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 17 أغسطس 2019. اطلع عليه بتاريخ 17 أغسطس 2019. 


Flag map of Mandatory Palestine with a Palestinian flag.svg
هذه بذرة مقالة عن موقع جغرافي في فلسطين بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.