الجيش الوطني الشعبي الجزائري

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
الجيش الوطني الشعبي الجزائري
الجيش الوطني الشعبي الجزائري
شعار ج وش ج


الدولة  الجزائر
الدور حماية التراب الوطني
الحجم 520.000 [1]
المقر الرئيسي الجزائر العاصمة
شعار نصي وطني وطني غالي الثمن نفسي مالي روحي بدني و أنا الحامي لك في المحن لتعش حرا طول الزمن
الاشتباكات ثورة التحرير الجزائرية
حرب 1967
حرب أكتوبر
حرب العشرية السوداء
حرب الرمال
الأوسمة والجوائز
وسام الاثير
المعارك الشرفية ثورة التحرير/الحروب العربية الاسرائيلية/ حرب الرمال
الموقع الرسمي www.mdn.dz
القادة
رئيس الأركان العامة نائب وزير الدفاع الوطني عمر مشري

الجيش الوطني الشعبي هو الاسم الرسمي الذي أطلق على الجيش الجزائري منذ الاستقلال، يضم الجيش الوطني الشعبي كل الفروع العسكرية المسلحة ممثلة في القوات البرية والقوات الجوية والقوات البحرية وقوات الدفاع الجوي عن الإقليم تحت إشراف قيادة هيئة الاركان برئاسة أحمد قايد صالح. قائد الاركان نائب وزير الدفاع الوطني

التاريخ[عدل]

العهد العثماني[عدل]

معركة الجزائر

  • معركة الجزائر (أكتوبر 1541)

(معركة باب الواد- معركة الجزائر الكبرى) في السادس عشر من أكتوبرعام 1541 اقلع الاسطول الصليبي في اتجاه مدينة الجزائر وكانت أخبار الاسطول تصل للجزائريين من حين لاخر. وفي يوم الاربعاء التاسع عشر ظهر الاسطول في مياه الجزائر فتعجب الجزائريون لكثرة سفنه. ارسل حسن آغا الطوشى (حاكم الجزائر ذلك الوقت ) فرسانا الي جبل'أبي زريعة لياتو بتحقيق الاسطول فرجعوا بعدم محصلة ما راو. في الثالت والعشرين بدا الصلبيون ينزلون بالحامة فمنعهم الجزائريون لكن الاسطول رماهم بالمدافع فابعدوهم وفي تلك الليلة خرج الجزائريون بزعامة أحمد باشا فهجموا على المعسكر الذي افام فيه العدو وقتلو منهم أكثر من ثلاثة آلاف ولقد انتهت المعركة بانتصار الشعب الجزائري.

ثورة التحرير الجزائرية[عدل]

  • لم يكن احتلال فرنسا للجزائر مقبولا لدى أبنائه وكانت قوة فرنسا عظيمة ومنذ ان وطأت اقدام المستعمر ارض الجزائر هب الشعب الجزائري للدفاع عن بلده وبالبداية كانت مع

المقاومات المسلحة

  • وقد قاوم الجزائريون بشدة الاحتلال الفرنسي وتمثلت هذه المقاومة في الغرب بمقاومة الأمير عبد القادر وفي الشرق بمقاومة احمد باي

أولا: مقاومة الأمير عبد القادر

قامت بالغرب الجزائري بين سنتي (1832-1847 ) وقدها عبد القادر بن محي الدين الشاعر والأديب والمتصوف

1/: مراحل مقاومة الأمير عبد القادر :

أ/: مرحلة القوة (1830-1837): وتميزت بتحقيق انتصارات باهرة من طرف الأمير على فرنسا في عدة معارك أشهرها معركة خنق النطاح الأولى والثانية ومعركة برج العين ب/: مرحلة الهدوء المؤقت 1837-1839): وتميزت بتوقيف القتال بين الطرفين بفضل عقد معاهدة التافنة في 30ماي 1837 •وقد استغل الأمير المعاهدة في: - بناء الحصون حول المدن - تنظيم دولته - فرض ضرائب للحرب - تنظيم الجيش وبناء مصانع للسلاح •استغلت فرنسا المعاهدة في : - التفرغ لأحمد باي - إعداد فرق لحرب الجبال والصحراء

ج/: مرحلة الإبادة والاستسلام 1839- 1847): بعد القضاء على احمد باي نقضت فرنسا المعاهدة وجددت الحرب مع الأمير فضاعفت من قواتها العسكرية ومارست حرب الإبادة والأرض المحروقة واكتشفت عاصمة الأمير المتنقلة (الزمالة) مما بالأمير للانتقال للمغرب طلبا للمساعدة لكنه لم يحصل عليها بالإضافة إلى موت أهم أعوانه مما جعله يستسلم سنة 1847 ويسجن في باريس ثم ينفى إلى سوريا إلى أن يتوفى هناك سنة 1883

ثانيا : مقاومة احمد باي

قامت بالشرق الجزائري بين سنتي (1832-1837) وقد قادها والي قسنطينة احمد باي الذي اعتبر نفسه الوريث الشرعي للأتراك بالجزائر

ولما زحفت فرنسا نحو قسنطينة اشتبكت معه وهزمها سنة 1836 وقد ساعدته عدة عوامل على الانتصار وهي: - اعتماده على جيش منظم - صعوبة تضاريس المنطقة - مساندة الأهالي له - تشتت القوات الفرنسية بين الشرق والغرب ولكن في سنة 1837 بعد أن حيدت فرنسا الأمير عبد القادر (معاهدة التافنة ) استطاعت أن تهزم احمد باي مما جعل احمد باي يذهب إلى الصحراء آملا أن يعيد قوته لكنه لم يتمكن من ذالك مما جعله يستسلم سنة 1848 ويوضع تحت الإقامة الجبرية بالعاصمة إلى أن مات سنة 1852

ثالثا: الانتفاضات الشعبية:

  • هي مقاومات عفوية قادتها القبائل الجزائرية ضد تقدم القوات الفرنسية ومن أشهرها:

ثورة بومعزة 1845-1847 - الشلف الحضنة-التيطري محمد بن عبد الله

مقاومة الزعاطشة 1848-1849 بسكرة والاوراس بوزيان

ثورة القبائل 1851-1857 منطقة القبائل فاطمة نسومر وشريف بوبغلة

مقاومة أولاد سيدي الشيخ 1864-1880 البيض -التيطري سليمان بن حمزة

احمد بن حمزة

مقاومة المقراني 1871-1872 الحضنة وبرج بوعريريج المقراني والحداد

مقاومة بوعمامة 1881-1883 الجنوب الغربي بوعمامة بن لعربي

وبقي الشعب يقاوم الى غاية سنة 1947 وتأسست (المنظمة السرية)، في وسط حركات سياسية وطلابية. فكانت هذه المنظمة العسكرية النواة الأولى لنظام جيش التحرير الوطني، التي تولدت بسبب الأوضاع السائدة في الجزائر قبل الثورة التحريرية لاسيما بعد المجازر التي إرتكبتها الإمبريالية الفرنسية يوم 08 ماي 1945م.

تنظيم جيش التحرير الوطني[عدل]

تكوّن جيش التحرير الوطني 1200 مجاهد ب400 قطعة سلاح الذي انطلقت به الثورة إلى أن وصل عدده حوالي 30 ألف جندي منتمين لخمسين فيلقا عند الاستقلال مجهز بمختلف الأسلحة والذخيرة.

كان جيش التحرير الوطني موزع على خمس مناطق عسكرية:

منطقة الاولى الأوراس بقيادة مصطفى بن بولعيد المنطقة الثانية الشمال القسنطيني تحت إشراف ديدوش مراد المنطقة الثالثة القبائل الكبرى تحت مسؤولية كريم بلقاسم المنطقة الرابعة الوسط تحت لواء رابح بيطاط المنطقة الخامسة الغرب الوهراني يشرف عليها العربي بن مهيدي القاعدة الشرقية سوق أهراس يشرف عليها عمارة العسكري 1957 في 20 أوت 1956 إنعقد انعقاد مؤتمر الصومام برئاسة العربي بن مهيدي وعبان رمضان، كان محطة تاريخية لتقييم انجاز مرحلة الانطلاق من عمر الثورة ووضع إستراتيجية موحدة وشاملة للثورة على الصعيد الداخلي والخارجي، وكذلك تنصيب خلايا ومؤسسات ترعى شؤون الشعب أثناء الثورة، كذلك ثم إنشاء "المجلس الوطني للثورة الجزائرية" الذي يوجه سياسة جبهة التحرير الداخلية والخارجية، ويشرف المجلس على لجنة التنسيق والتنفيذ التي تمثل "السلطة التنفيذية للثورة" تحت مسؤولية العربي بن مهيدي، وهي مسؤولة أمام المجلس الوطني للثورة، وكانت تضم إلى جانب العربي بن مهيدي كل من بن يوسف بن خدة وكريم بلقاسم وعبان رمضان وسعد دحلب. وتشرف اللجنة على تنفيذ القرارات الصادرة عن المجلس الوطني للثورة.إذ يتعلق الأمر بالتنسيق بين الولايات وبين الداخل والخارج[2].

  • موقف الجزائر المناهض للاستعمار والتحاقها بالتيار الاشتراكي، عزز تقاربها مع الاتحاد السوفياتي، وهو ما جعل الجزائر بعد استقلالها تصبح البلد الإفريقي الثاني بعد مصر الذي يحصل على أكبر المساعدات العسكرية من موسكو، يجدر التذكير بأن علاقة الجزائر بالاتحاد السوفياتي كانت قائمة حتى أثناء حرب التحرير، فقد كانت هناك وحدات من جيش التحرير ماكثة بقواعد عسكرية خلفية لها في كل من ليبيا ومصر وتونس و تحصل على دعم خبراء عسكريين سوفيات.
  • شهدت مرحلة ما بعد الاستقلال مباشرة تصفية حسابات دموية بين جيش الحدود المرابط بالمغرب وتونس والمقاومين بالولايات من أجل السيطرة على مقاليد الحكم.
  • في 19 جوان 1965 أطيح بالرئيس احمد بن بلة بانقلاب عسكري قاده "هواري بومدين" الذي اطلق فيما بعد على هذا التاريخ التصحيح الثوري.

القوات البرية[عدل]

دبابة جزائرية من نوع تى-72
  • تطلق على القوات البرية الجزائرية لقب الجيش الوطني الشعبي وهو اللقب الذي أخده بعد أن تم تغير اسم جيش التحرير الوطني بعد الاستقلال ليبدأ مسيرة جديدة نحو بناء الوطن الذي تخرب بسبب الاحتلال الفرنسي و تتكون القوات البرية من حوالي 620.000 جندي و من حوالي 5250 دبابة من أنواع تي-62 و تي-64 و تي-72 و تي-80 و تي-90.
  • كان الجيش في البداية غير مؤهل للحروب الكلاسيكية بسبب طبيعة تكوينه الذي اعتمد أساسا على مجاهدي ثورة التحرير ذوي الخبرة في حروب العصابات أكثر من المعارك الكلاسيكية كما كان كل ما يملكه أسلحة سوفياتية اشتراها في وقت الاستعمار سنة 1961-1962 قبل الاستقلال حيث كانت تضم ترسانته العسكرية 200 دبابات تي-34 T-34/85 و300 مدفع M-1931/37 122mm اشتراها سنة 1961 وخزنت بعضها في المغرب واستلمها بعد الاستقلال وقام المغرب بإهداء الجزائر 6 دبابات AMX-13/Model-51 استلمت منها 4 فقط و104 من نفس النوع تركتها فرنسا وكاسحتي الغام YMS من مصر.
  • لم يظل الوضع كثيرا حتى أختبر الجيش الجزائري وليد الامس في ما سمي حرب الرمال من قبل جاره المغرب سنة 1963 الذي تقدم بجيش كبير متفوق عدديا ونوعيا وكفاءة عن الجزائرين في محاولة لغزو المناطق التي تقع في الجنوب الغربي للجزائر لكنه لم يستطع اختراق الجزائر و فقد بلدية حاسي بيضة و تمكن الجيش الجزائري من التوغل 50 كلم في العمق المغربي بعد تدخل الرئيس الراحل هواري بومدين بقوة وكذا الاتحاد الأفريقي وتم وقف إطلاق النار نهاية سنة 1963.
  • ارتفع تعداد الجيش الجزائري بعدها وتم تطوير العتاد ليشمل 700 دبابة تي-34 أخرى و400 دبابة تي-54 وعربات مصفحة من نوع بي تي أر-152 وكذلك 50 مدفع ذاتي الحركة من مدافع SU-100 و120 هاون من هونات M-43 و بعض راجمات من نوع BM-14-16و 100 مدفع أم-46.
  • سنة 1965 مع قدوم الراحل هواري بومدين بدأ بتطوير الجيش الجزائري وهذا بإبرام صفقات مع الاتحاد السوفياتي حيث كانت العلاقة بين الجزائر والاتحاد السوفياتي جيدة كون الجزائر كانت دولة اشتراكية.و تم الاعتماد على العقيدة السوفياتية في هيكلة الجيش وتدريبه وهذا بأن أرسلت الجزائر سنوات الستينات والسبعينات آلاف الضباط للدراسة هناك قبل أن تبني اكادميات عسكرية في الجزائر.و صار الجيش في فترة 1965-1969 أكثر تطورا وأكثر خبرة وبعتاد جيد حيث دخلت دبابت تي-55 الخدمة بعدد 400 وكذلك راجمات BM-24 وعربات نقل الجنود بي تي أر-60 و180 مدفع M-1938.
  • تم إصدار قانون التجنيد الإجباري العام يوم 18 افريل 1969 وتم توجيه افراد الجيش بعدها للاعمال المدنية التي أهمها شق طريق طريق الوحدة الأفريقية سنة 1971 وبناء السد الأخضر سنة 1974 والذي امتد على طول 1560 كليومتر إضافة إلى بناء العديد من الجسور والسدود والمنشآت القاعدية المختلفة دون اغفال تطوير الجيش.
  • في بداية السبعينات بدأت الجزائر في النظر إلى المستقبل بحيث بدأت مشاورات مع الاتحاد السوفياتي من أجل تطوير الجيش بأسلحة جديدة وهذا ما حصل بحيث حصل الجيش في أوائل السبعينات على حوالي 56 بطارية فروج-7 وصواريخ ماليوتكا المضادة للدروع.لكن التوتر عاد على الحدود الغربية إذ اندلعت حرب ثانية بين الجزائر والمغرب وكانت نتائجها كارثية على الطرفين خاصة المغرب لكن الملفت للنظر هو أداء فرقة الكوماندوس الجزائرية التي قدمت أداء عالي من الحرفية في كل المهمات التي اوكلت لها.
  • بعد الحرب الثانية قامت الجزائر بعدة إضافات للجيش وهذا بمضاعفة عدد القوات وإدخال أسلحة جديدة لسد الثغرات حيت اقتنت بداية 98 راجمة بي إم-21 غراد و430 بي تي أر-50 و1200 بي تي أر-60 لنقل الجنود.كما اقتنت 760 دبابة تي-62 و 800 عربة بي إم بي-1 ومدافع دي-74 كما دخلت الدبابة تي-72 الخدمة سنة 1979 بعدد 400 أوليا وطورت عربات بي أر دي إم-2 بصواريخ 9م113 كونكورس وتم اقتناء عربات M-3 VTT الفرنسية وإضافة قطع D-30 إلى سلاح المدفعية.
  • سنة 1984 عاد التوتر للمنطقة من جديد بسبب مشكلة على الحدود "حدود مدينة بشار" والتي تسمى حرب الرمال وكادت المشكلة تسبب كوارث خصوصا ان الجيش المغربي و المدن المغربية كان في مرمى بطريات السكود الجزائرية التي اقتنت الجزائر المئات منها و كانت تستطيع ضرب كل المدن المغربية و تدميرها كليا وقد خلف الهجوم الجزائري مقتل حوالي 645 جندي مغربي وأسر 32 ضابط وقتل 25 جندي جزائري قبل أن تتوقف العملية باعتذار رسمي مغربي .
  • في أواخر التمانينات بدأت تسؤ الأحوال الاقتصادية للجزائر لكن لم يمنع الجزائر من اقتناء أسلحة كصواريخ مضادة للدبابات AT-4 Spigot بعدد 4250 وعربات بي إم بي-2 و500 دبابة T-72M1، وكانت فترة التسعينات سنوات صعبة على الجزائر والقوات البرية التي حربة الارهاب الذي يعتمد في حرب العصابات الغير معتاد عليها جيش خاصة بعد فرض العالم حصر غير معلن عن الجزائر، ولكن رغم ذالك قام الجيش بقضاء على الجمعات الارهابية ودخول الجزائر سوق العالم للأسلحة من بابه الواسع لتجديد عتاده العسكري.
  • في سنة 2006 عقدت الجزائر صفقة مهمة مع روسيا ومن بين ما شملته إمداد الجزائر ب 500 دبابة تي-90 و300 مجنزرة بي إم بي-3 وتحديث 1200 دبابة تي-72 إضافة إلى 8 أنظمة دفاع جوي أس - 300 و38 بطارية بانتسير.

تعداد معدات القوات البرية[عدل]

العتاد صورة بلد الاصل/الشراء في الخدمة ملاحظات
دبابات
تي-90  روسيا 505 [2][3][4] دفعة جديدة بعدد 350 في نهاية 2017 من مصنع الجزائر للدبابات بشراكة مع روسيا وهي من نوع T-90 MS [5]

دبابة قتال رئيسية

تي-72  روسيا 500 [6] دبابة قتال رئيسية تم تطوبرها كليا
تي-62  روسيا 300 [7] دبابة صف ثاني تم تطويرها بالكامل و تم استبدال البرج و المحرك و الدروع
تي-55  روسيا 600 دبابة صف ثاني تم تطويرها بالكامل و تم استبدال البرج و المحرك و الدروع
تيرمينيتر[9] Bmpt REA 2009.jpg  روسيا ؟؟؟ بي أم بي تي تيرمينيتر قد تم اختياره في نسخته الجديدة.[1]
مدرعات
بي إم بي-3 2008 Moscow May Parade Rehearsal - BMP-3.JPG  روسيا 100
بي إم بي-2  روسيا 760
بي إم بي-1 Slovakia army 888.jpg  روسيا 685 طورت كليا بتبديل برجها و اضافة 4 صواريخ كورنيت مضادة للدروع و تم استبدال المحرك أيضا واضافة دروع جديدة...
BMD-4
2008 Moscow Victory Day Parade - BMD-4.jpg
 روسيا 100
بي تي أر-60  روسيا 250 تم تطويرها
بي تي أر-80  روسيا 150 تم تطويرها
بي أر دي إم-2 BRDM 2 TBiU 24 2.jpg  روسيا 250
بنهارد إيه إم إل  رومانيا 250
هامفي Humvee in difficult terrain.jpg  الولايات المتحدة 200+
نمر
Lebanese airborne nimr4x4.png
 الجزائر 3000 تصنع محليا بشراكة مع الامارات العربية
بنهارد إيه إم إل 90
Panhard AML-90 img 2308.jpg
 فرنسا 54
GAZ-3937
Vodnik ky.jpg
 روسيا 1000
EE-9 Cascavel EE-9 Cascavel.jpg  البرازيل 600
دبليو زد 551 Chinese wheeled APC (2008).jpg  الصين 240
مدرعة BCL-M5
BCL-M5.jpg
 الجزائر 4500
Otokar Akrep
Otokar Cobra 2.jpg
 تركيا 1200
فهد Egyptian Armored personnel carrier 'Fahd'.jpg  مصر 200
بي تي أر-40
BTR-40 type at Kubinka.jpg
 روسيا 900 خرجت من الخدمة و تستعمل للطوارئ
مدرعة فوكس TPz 1 Fuchs NBC reconnaissance vehicle.jpg  ألمانيا  الجزائر 1200 [10] تصنع محليا برخصة من المانيا
مدفعية وراجمات صواريخ
بي إل زد-45

PLZ45155mm Howitzer.jpg

 الصين 87[11][11]
2 أس 3 أكتسيا 2S3 Akatsiya -2.jpg  الاتحاد السوفيتي 320
فوزديكا 2أس1 2S1 Gvozdika.jpg  روسيا 300
بي إم-30 سميرتش BM-30 Smerch, 2010.jpg  روسيا 38 تم اضافة الكثير منها وتستعمل كراجمة دفاعية
بي ام-24 BM-24-batey-haosef-1.jpg  روسيا 55
بي إم-21 غراد 1372 bm 21 grad.JPG  روسيا 400
D-30 D-30 howitzer.jpg  روسيا 50 يصنع محليا برخصة من روسيا
دي-74
Iraqi Type 59 130 mm field gun.JPEG
 روسيا 148
أم-46
M-46 Lutsk.jpg
 روسيا 30 يصنع محليا برخصة
M1931 Armata wz31=37 122mm RB.jpg  روسيا 13
M1938 M30 howitzer nn 1.jpg  روسيا 91
زي أس يو-23-4 شيلكا ZSU-23-4 Shilka National Museum of the Great Patriotic War.jpg  روسيا 600 تم تطوير عربات شيلكا من خلال الرفع من قدرات المحرك لتزويد العربة بسرعة فائقة في جميع أنواع الأرضيات وكذا تزويدها بنظام تثبيت جديد ونظام مدفعي جديد كذلك ومن نفس العيار وتكيفها للرمي الصاروخي ارض جو.
أنظمة دفاع جوي
أس - 300 S-300PMU2 complex.jpg  روسيا 32
بانتسير أس 1 Pa 1.jpg روسيا 108 تملك الجزائر أحسن نسخة منه حيث يبلغ مداه 80 كلم بدل 20 كلم
SAM-6/8/7/9/13/14/16/18 Sa6 1.jpg  روسيا أعداد كبيرة تم تطوير كل البطاريات
سام 3 S125 Neva 250 brPVO VS, september 01, 2012.jpg  الاتحاد السوفيتي أعداد كبيرة تم تطويرها بزيادة مداها وسرعة الصاروخ
صاروخ S-200
S-200 03.JPG
 روسيا غير معروف تم تطويرها مؤخرا حيث وصل مداها بعد التطوير الى 250 كلم
أس - 400 ترايمف [12] S-400 Triumf SAM.png  روسيا غير معروف
نظام صواريخ بوك[13] Buk-M1-2 9A310M1-2.jpg  روسيا 48 صواريخ بوك 1 و بوك 2
تور (نظام صاروخي)[14] Tor-M1 SAM (2).jpg  روسيا 24 بطاريات 70 بطاريات تور-M2 سلمت من روسيا في عام 2014 و 12 التالية في عام 2015
إيغلا
Igla-Super.jpg
 روسيا غير معروف يصنع محليا
إستريلا 2
Soldier with a SA-7b MANPADS.jpg
 روسيا غير معروف يصنع محليا برخصة من روسيا و يسمى الصاعق
RBS 70
RBS-70 – Army of the Czech Republic.JPG
 السويد 120
أنظمة مضادة للدروع
آر بي جي 7
RPG-7V - Interpolitex-2009.jpg
 روسيا أعداد كبيرة يصنع محليا
صاروخ SPG-9
Spg 9 from libya.jpg
 روسيا أعداد كبيرة يصنع محليا
آر بي جي - 29
RPG-29 USGov.JPG
 روسيا أعداد كبيرة يصنع محليا
AT-1 Snapper
2P26 Panzerabwehrraketen.JPG
 روسيا 2250
AT-2 Swatter
AT-2c Swatter.JPG
 روسيا غير معروف
9م113 كونكورس
Romanian 9P148 Konkurs cropped.jpg
 روسيا غير معروف
9إم133 كورنت
Kornet-E (1).jpg
 روسيا

20

النسخة E تحصلت على النسخة M مؤخرا

بالضافة الى وضع طلبيات بقيمة1 مليار دولار لاقتناء 6 دبابة من نوع ارماتا تي-14 و8 بطاريات من نوع اس-500

القوات الجوية[عدل]

Sukhoi Su-30MKA
التزود بالوقود جواً لطائرة Su-30MKA.
C130 Hercules
  • انشئت القوات الجوية الجزائرية سنة 1957 باعتبارها واحدة من اسس إستراتيجية الدفاع عن الوطن وتعتبر حاليا إحدى أقوى الاساطيل عربيا وأفريقيا لامتلاكها اسطولا جويا حديثا يضم أنواعا مختلفة من الطائرات العسكرية أهمها مقاتلات سو-30 وميغ-29 ومقنبلات سو-24، مروحيات مي-17 ومي-24، إضافة إلى ذلك يعتبر اسطول النقل الجوي التكتيكي الجزائري الأكبر عربيا وأفريقيا بمجموع 266 طائرة متخصصة. وتخطط القوات الجوية مستقبلا لدعم وتطوير اسطولها الجوي بمقاتلات سو-35 وميغ-35 إضافة إلى مروحيات أغستاوستلاند AW101 ومي-28.و السو 34
  • من ناحية الهياكل القاعدية تشغل القوات الجوية عددا معتبرا من القواعد منتشرة في كل أنحاء البلاد والتي من أهمها على الإطلاق القاعدة الجوية عين البيضاء بالشرق الجزائري التي تعتبر أكبر قاعدة جوية عربية وأفريقية اين تتمركز طائرات سو-30 .إضافة إلى مدارس تكوين الطيارين التي نذكر منها المدرسة العليا للطيران بطفراوي ولاية وهران ومدرسة الوطنية للحوامات بعين ارنات ولاية سطيف و القواعد الجوية الرئيسية ورقلة، بوسفر ،تندوف ، بشار ،تمنراست ،عين وسارة ،بسكرة ، بوفاريك ، مشرية ، الشلف و المنيعة.

القوات البحرية[عدل]

La Soummam, Gelibolu, Nashville, and Spetsai in Mediterranean (2008).jpg
  • تاريخيا وقبل الاحتلال الفرنسي كانت البحرية الجزائرية تعتبر إحدى أقوى الاساطيل العالمية، وكانت تفرض سيادة مطلقة على حوض البحر الأبيض المتوسط وتفرض غرامات على الدول الأخرى مقابل السماح لسفنها بالعبور وحراستها من القراصنة وقد كان لتحطم الاسطول الجزائري في معركة نافارين سنة 1827 الدور الأكبر في جعل فرنسا تقرر احتلال الجزائر سنة 1830.
  • تعد القوات البحرية الجزائرية بصيغتها الحديثة والتي انشئت سنة 1962 أحد أكبر القوى البحرية في أفريقيا وقد بوشر مباشرة بعد انشائها غداة الاستقلال في إعادة بناء البحرية بطريقة عصرية.
  • تقسم البحرية الجزائرية إلى ثلاثة واجهات الواجهة الشرقية والواجهة الوسطى والواجهة الغربية حيث توجد هناك أكبر القواعد البحرية الجزائرية وهي مرسى الكبير والتي تملك موقع استراتيجي هام.

قوات الدفاع الجوي عن الاقليم[عدل]

  • تم انشائها سنة 1982، بعد فصلها عن قيادة القوات البرية وتخضع حاليا لقيادة قائد قوات الدفاع الجوي عن الإقليم، تقع على عاتقها مهمة حماية المجال الجوي الجزائري، ويشكل نظام أس - 300 و أس - 400 ترايمف مع بطاريات بانتسير-اس1 و تور (نظام صاروخي) حاليا أهم سلاح تملكه قوات الدفاع الجوي إضافة إلى بطاريات سام-6 وبطاريات سام-3 وأنظمة سام-8، مدافع الشيلكا ذات 23 ملم والصواريخ المحمولة استيرلا وايقلا إضافة إلى امتلاكها أنواع عديدة من الرادارات.

الصناعة العسكرية[عدل]

عزمت القوة العسكرية في الجزائر سنة 1980 على ضمان استقلاليتها واعتمادها على نفسها في التصنيع العسكري لضمان الكقاءة والاكتفاء الذاتي للجيش الجزائري بمختلف فروعه، بعد فرض الدول الغربية حظرا لبيع أسلحتها للجزائر لمكافحة الارهاب سنوات التسعينات. هذه الاستراتيجة سمحت للجزائر بتبني قاعدة صناعية عسكرية واجهت بها مخاطر الارهاب والأزمات الأمنية والمالية التي تعرضت لها البلاد على مر السنوات.

الصناعة العسكرية قبل 2000 كانت شبه متواضعة وغير منافسة للأسلحة الأجنبية، المتشكلة أساسا من المعدات الخفيفة بموجب ترخيص من الشركات العسكرية الروسية والصينية ذات الأولوية للجيش الشعبي الجزائري. وعلى رغم من عدم وجود وحدات تصنيع للقوات البرية والبحرية والجوية، فضلا عن وحدات الصيانة، عمل الجيش الوطني الشعبي على ترقية الأسلحة والمعدات التي تم اقتناؤها وبناء سفن صغيرة خاصة به.

الانتاج المحلي[عدل]

  • تصنع مؤسسة البناءات الميكانيكية بخنشلة منذ عام 1990 تحت الترخيص أغلب الأسلحة الروسية مثل المسدسات والرشاشات أشهرها الكلاشينكوف AK-47 وAK-12 قناصة Dragunov ورشاشات RPD بالإضافة إلى قاذفات آر بي جي RPG بالإضافة إلى ذخيرة كل نوع و جميع أنواع القذائف و صواريخ كورنيت المضادة للدروع و سكيف الأكراني .
  • طائرات خفيفة بمعقدين (فرناس-142) والطائرات الخفيفة بأربعة مقاعد (سفير-43)، والطائرات الخفيفة ذات مقعد واحد (إكس-3أي)، المصنعة من قبل مؤسسة بناء الطائرات (ECA) بقاعدة طفراوي جنوب مدينة وهران، وهي نفس المؤسسة التي تقوم بتصنيع أول طائرة بدون طيار جزائرية بطول 3 أمتار و التي يمكن أن تطير على ارتفاع 7000 متر لمدة 36 ساعة و الجزائر على وشك صناعة طائرة نقل عسكرية تحمل 18 جندي .
  • كورفيت فئة جبل شنوة وزورق دورية فئة كبير، يتم تصنيعها للقوات البحرية الجزائرية من قبل مؤسسة الإنشاءات واصلاح السفن بقاعدة المرسى الكبير غرب مدينة وهران.
  • تضمن عقد توريد فرقاطتي فئة ميكو أ-200 الألمانية توفير اختياريا، بناء سفينتين اخرييين في قاعدة المرسى الكبير بالجزائر و قريبا سيتم بناء حاملة مروحيات ثانية بشراكة مع إيطاليا و 3 كورفيت من نوع سي-28 .
  • كما أنشاءت اقطاب صناعية جديدة أخرى ومنها مصنعين بتيارت الأول بالشراكة مع Diemler لإنشاء مصانع لتركيب أنواع مختلفة من شاحنات وسيارات رباعية الدفع علامة Mercedes والثاني بالشراكة مع Rheinmetall لإنشاء مصنع لمدرعات Fuchs وPuma وثالث بمنطقتي عين سمارة وواد حميمين بقسنطينة بالشراكة مع العلامتين الالمانتين MTU-Deutz لإنتاج المحركات.[15]

الشراكة[عدل]

لمواجهة احتكار بعض القوى الكبرى مثل الولايات المتحدة وبريطانيا والصين وروسيا، على تصنيع ونقل الأسلحة، شرعت الجزائر في إستراتيجية للشراكة الصناعية والتجارية والتكنولوجية لتشجيع من جهة الصناعة العسكرية في البلاد، وخفض تكاليف الواردات من المعدات العسكرية الأخرى. في هذا الإطار تم توقيع العديد من الاتفاقيات:

  • توقيع اتفاقية شراكة بين مجمع تنمية الصناعة الميكانيكية (GPIM) التابع لوزارة الدفاع الوطني وشركة نمر أتوموتيف التابعة لمجموعة توازن الإماراتية، يوم 19 جويلية 2012 عقود إنشاء الشركة ذات الرأسمال المختلط نمر الجزائر (Nimr Algerie Spa)، لتصنيع المركبة المضادة للرصاص والألغام نمر (Nimr) المختصة في نقل الجنود[16].
  • إنشاء ثلاث شركات ذات رأس مال مختلط بين وزاراة الدفاع الجزائرية وصندوق الإماراتي أبار للاستثمار والشركات الألمانية دايملر ودوتز أي جي و أم تي أو لإنشاء ثلاث مصانع في الجزائر لبناء الشاحنات والحافلات وسيارات رباعية الدفع من طراز مرسيدس بنز، وهذه الشركات هي :
    • الشركة الجزائرية لإنتاج الأوزان الثقيلة لعلامة مرسيدس بينز "ش ذ أ" رويبة: أنشئت سنة 2012 بموجب بروتوكولات الاتفاق الجزائري-الإماراتي برأس مال يقدر بـ103 مليون يورو، ستنتج هذه الشركة حوالي 46 ألف شاحنة وحافلة في السنة في أفق 2018و2019 وفقا لرخصة إنتاج العلامة دايملر، وانطلقت في الإنتاج سنة 2013 بموقع الشركة الوطنية للسيارات الصناعية بالرويبة. خرجت أول شاحنة مركبة في الجزائر تحت علامة "مرسيدس بنز".
    • الشركة الجزائرية لصناعة المركبات لعلامة مرسيدس بينز "ش ذ أ" تيارت: أنشئت سنة 2012 بموجب بروتوكولات الاتفاق الجزائري-الإماراتي برأس مال يقدر بـ120 مليون يورو، ستنتج هذه الشركة حوالي 17 آلاف سيارة رباعية الدفع لجميع التضاريس والنفعية في السنة أفاق 2016-2017 وفقا لرخصة إنتاج العلامة دايملر، ستنطلق في الإنتاج نهاية سنة 2014 بالموقع السابق لوحدة صناعة السيارات بمدينة تيارت.
    • الشركة الجزائرية لصناعة المحركات للعلامة الألمانية (مرسديس بينز-دوتز ومتو)"ش ذ أ" و"اد حميميم" قسنطينة

[17].[18].

    • الشراكة الجزائرية الروسية لانتاج مدرعات و شاحنات من نوع كماز في مدينة سطيف تم توقيع الاتفاقية سنة 2016 لينطلق الانتاج سنة 2017 و سينتج المصنع مدرعات مختلفة و شاحنات عسكرية لفائدة الجيش و سيبدأ بعدد 12 ألف شاحنة و 700 مدرعة سنويا.
    • الشراكة الجزائرية الايطالية لصناعة المروحيات في مدينة قسنطينة تم توقيع العقد سنة 2016 و انطلق الانتاج سنة 2017 لينتج 100 مروحية من نوع AW-101 سنويا.

أسلحة المشاة[عدل]

تستخدم الجزائر العديد من البنادق و المسدسات و تقريبا الجزائر تصنع 90 بالمئة من أسلحة مشاتها بنفسها :

نموذج النوع الصورة البلد المصنع الملاحظات
مسدس_كاراكال مسدس نصف آلي
Caracal F pistol.jpg
 الإمارات العربية المتحدة في أكتوبر 2011 شرعت المؤسسة الجزائرية العمومية للصناعات الميكانيكية وفرع "كركال" التابع للمجمع الإماراتي "توازن" في صناعة الآلاف من الأسلحة الجد  متطورة من نوع "كاركال" لمتطلبات الجيش الوطني الشعبي، للمديرية العامة للأمن الوطني، المديرية العامة للجمارك والمؤسسات الأخرى.
SIG سوير P226 مسدس نصف آلي
P226 Elite Dark.JPG
  سويسرا
جلوك مسدس نصف آلي
Glock 17.JPG
  النمسا يصنع محليا
بيريتا 92 مسدس نصف آلي   إيطاليا
إيه كيه إم بندقية اقتحام
AKM NTW 4 92.jpg
  الاتحاد السوفيتي يصنع محليا برخصة من روسيا
أيه كيه-12 بندقية اقتحام
AK-12-exhibition.jpg
 الاتحاد السوفيتي يصنع محليا برخصة
CAR-816 بندقية اقتحام  الإمارات العربية المتحدة يصنع محليا برخصة
دراغونوف بندقية قنص
Dragunov SVU 04.jpg
 الاتحاد السوفيتي تصنع محليا
DPMS Panther بندقية قنص  الولايات المتحدة
رشاش بي كي رشاش متعدد الأغراض
PKM Machine Gun Iraq cropped.jpg
 الاتحاد السوفيتي يصنع محليا
دوشكا(MGD) رشاش ثقيل
Afghan dshk.jpg
قالب:الإتحاد السوفيتي يصنع محليا
AGS-30 قاذف قنابل
AGS-30 Interpolitex-2012.jpg
روسيا يصنع محليا
آر بي كي رشاش خفيف
Machine Gun RPK.jpg
 الاتحاد السوفيتي يصنع محليا

الرتب[عدل]

الرتب العسكرية للجيش الوطني الشعبي الجزائري على نمط وأسلوب الجيوش العالمية إلا أنها تنتهي إلى الفريق قائد الأركان نائب وزير الدفاع أحمد قايد صالح.

الرتبة الشارة

الشارات التي تحمل رمز البحرية خاصة بقوات البحرية.

جندي. عريف (caporal). عريف أول (caporal chef). رقيب (sergent). Grades de l'ANP-soldats.JPG
رقيب أول (segent chef). مساعد (adjudant). مساعد أول (adjudant chef). ملازم (sous lieutenant). ملازم أول (lieutenant). نقيب (capitaine). Grades d'ANP-Officiers.JPG
رائد (commandant). مقدم (lieutenant colonel). عقيد (colonel). عميد (général). لواء (genéral major). فريق (général de corps de l'armée). Grades de la Marine-officiers supérieurs.JPG

قائمة وزراء الدفاع وقيادي الأركان[عدل]

الجزائر بلد جديد عهد بالاستقلال ومنذ التصحيح الثوري والمؤسسة العسكرية هي من تحكم البلاد حتى بعد أحداث 5 أكتوبر 1988 دخلت في عهد التعددية الحزبية فأدت برئيس الجمهورية إلى تقديم استقالته ثم تشكيل المجلس الأعلى للدولة حتى تعيين اليمين زروال وزير الدفاع.

ففي هذه المراحل المذكورة نائب وزير الدفاع ووزير الدفاع عسكريان أما قبل التصحيح الثوري وعهد الرئيس بوتفليقة الذي هو وزير الدفاع فليس بعسكري وينوب عنه قائد الأركان أو من في مقامه[19].


الترتيب الصورة قيادة الأركان مـن إلـى ملاحظات
1

Houari Boumediène.jpg

هواري بومدين من 27 سبتمبر 1962 إلى 27 ديسمبر 1978 رئيس الجمهورية بن بلة
2 Chadli.jpg الشاذلي بن جديد من 9 فيفري 1979 إلى 10 جويلية 1990 رئيس الجمهورية هواري بومدين
2 DefautAr.svg خالد نزار 10 جويلية 1990 1993 رئيس الجمهورية الشاذلي بن جديد
3 Zeroual231.png اليمين زروال من 10 يوليو 1993 إلى 11 سبتمبر 1998 فراغ دستوري يحكم الدولة المجلس العألى للدولة (عين وزير الدفاع ثم انتخب رئيس جمهورية في 16 نوفمبر 1995 إلى 11 سبتمبر 1998)
3 DefautAr.svg محمد العماري من 1993 إلى 2004 الرئيس اليمين زروال
4 Bouteflika (Algiers, Feb 2006).jpeg عبد العزيز بوتفليقة من يناير 2005 إلى الأآن وزير الدفاع ورئيس للجمهورية (قيل اشترط صلاحية وزير الدفاع)
4 Ahmed gaid salah 2006.jpg أحمد قايد صالح من 15 سبتمبر 2013 إلى الآن رئيس الأركان الجيش الوطني الشعبي

الخدمة الوطنية[عدل]

  • الخدمة الوطنية إلزامية في الجزائر لمدة12 شهرا، لكل من بلغ التاسعة عشرة من عمره، وهي تشمل جميع المواطنين دون استشناء ويعفى منها الذين يعانون من مشاكل صحية أو الابن الأكبر إذا كان معيل العائلة الوحيد.

مراجع[عدل]

  1. ^ Algeria Military Strength
  2. ^ "ЦАМТО / Базы данных по ВиВТ". armstrade.org. اطلع عليه بتاريخ 2017-06-12. 
  3. ^ "UN-Register". www.un-register.org. اطلع عليه بتاريخ 2017-06-12. 
  4. ^ "ЦАМТО / Базы данных по ВиВТ". armstrade.org. اطلع عليه بتاريخ 2017-06-12. 
  5. ^ Вестник Мордовии :: Алжирские военные в восторге от своих Т-90СА
  6. ^ http://www.vestnik-rm.ru/news-4-7686.htm
  7. ^ https://www.forcesdz.com/forum/viewtopic.php?f=19&t=1741
  8. ^ С прицелом на старых партнеров - ВПК.name
  9. ^ Tout sur la défense au Maghreb: Le BMPT Terminator à l'essai en Algérie
  10. ^ زووم بريس _ الجزائر تقتني 1200 مصفحة ألمانية من نوع فوكس
  11. ^ أ ب http://www.internationalpolicydigest.org/2014/02/26/chinese-military-sales-nigeria-algeria/
  12. ^ http://arabic.sputniknews.com/arab_world/20150721/1015023126.html
  13. ^ Опубликованы фотографии С-400 в Алжире — Российская газета
  14. ^ Algérie solidaire | La Russie a livré à l’Algérie 12 systèmes de défense aérienne en 2014
  15. ^ (بالفرنسية).
  16. ^ "إنشاء الشركة الجزائرية-الإماراتية نمر الجزائر.
  17. ^ اكتب عنوان المرجع بين علامتي الفتح <ref> والإغلاق </ref> للمرجع
  18. ^ "إنشاء ثلاث شركات مختلطة بين الجزائر ألمانيا والإمارات لتطوير الصناعة الميكانيكية.
  19. ^ المؤسسة العسكرية ومسار التحول الديمقراطي في الجزائر (الموسوعة الجزائرية للدراسات السياسية والاستراتيجية)

وصلات خارجية[عدل]