المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر، أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.

الحكومة السورية (سبتمبر 1920)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (فبراير 2016)
علم دولة دمشق، التي اقتصرت سلطة الحكومة السادسة عليها.
الدول التي قسمت إليها سوريا الكبرى في أعقاب الانتداب الفرنسي.

الحكومة السورية التي تشكلت في 6 سبتمبر 1920 هي سادس حكومة سوريّة بعد الاستقلال، وأول حكومة تشكل رسميًا في عهد الانتداب الفرنسي على سوريا وأول حكومة يشكلها المفوض الفرنسي السامي الذي كان آنذاك هنري غورو. بسبب تقسيم فرنسا لسوريا إلى دويلات على أسس طائفية وعرقية فإن ولاية وسلطة هذه الحكومة اشتملت فقط على حدود دولة دمشق، أما جميع الحكومات التالية فقد شملت حدودها جميع سوريا الحالية عدا دولة جبل العلويين ودولة جبل الدروز التي مكثت مستقلة حتى عام 1943، رغم دعوات الشعب السوري المتكررة للوحدة.

باستثناء رئيسها المقرّب من الفرنسيين، فإن الحكومة السورية السادسة لم تحو أي وجه من الحكومات الخمس السابقة، وقد تألفت من عائلات وجهاء دمشقيين فقط، وهي من أطول الحكومات عمرًا خلال فترة الانتداب الفرنسي على سوريا.

إقالة الحكومة وحلّها، جاء بعد قيام الإضراب العام في دمشق بدءًا من 10 أبريل 1922، ثم المظاهرات والاعتقالات التي تمت يوم 18 أبريل 1922، رفضًا للتجزئة والانتداب، ورغم إصدار هنري غورو مرسومًا بإعمال حالة الطوارئ، م إصدار عفو عام عن جميع المعتقلين إلا أنه فشل في تهدئة الاحتجاجات، ثم اضطر أخيرًا في 28 يونيو 1922 إلى إعلان قيام الاتحاد السوري بين دولة دمشق ودولة حلب ودولة جبل العلويين، على أسس فيدرالي ودعوة هيئة تأسيسية من خمسة عشرة عضوًا لانتخاب رئيس الاتحاد الذي سيقوم بتشكيل الحكومة الجديدة، وهو ما أفضى إلى إقالة الحكومة.

لم يكن لهذه الحكومة قرارات سياديّة هامة، واكتفت كحكومة انتداب، بتسيير الشؤون الإدارية فقط، ولم يكن لها ذراع عسكري ممثل بالجيش وكذلك لم يكن لها ذراع اقتصادي ممثل بالمصرف المركزي.

تشكيلة الحكومة[عدل]

المراجع[عدل]

  • سوريا صنع دولة وولادة أمة، وديع بشور، دار اليازجي، دمشق 1994.
سبقه
الحكومة السورية (يوليو 1920)
الحكومات في سوريا

سبتمبر 1920 - يونيو 1922

تبعه
الحكومة السورية (يونيو 1922)