يفتقر محتوى هذه المقالة إلى مصادر موثوقة
يرجى مراجعة هذه المقالة وإزالة وسم المقالات غير المراجعة، ووسمها بوسوم الصيانة المناسبة.

الحمو والحماة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
Question book-new.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.يفتقر محتوى هذه المقالة إلى الاستشهاد بمصادر. فضلاً، ساهم في تطوير هذه المقالة من خلال إضافة مصادر موثوقة. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (ديسمبر 2018)
N write.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر مغاير للذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. يمكن أيضاً تقديم طلب لمراجعة المقالة في الصفحة المُخصصة لذلك. (سبتمبر 2018)

الحمو أو الحماة هو الشخص الذي لديه صلة نسب شرعية مع شخص آخر، كونه والد أو والدة الزوج/الزوجة. تفرض العديد من الثقافات والأنظمة القانونية الواجبات والمسؤوليات على الأشخاص المرتبطين بهذه العلاقة. يعد الشخص زوج الابنة أو زوجة الابن بالنسبة إلى والديَ الزوج أو الزوجة، والذين هم بدورهم أيضاً أهلٌ لأخوات الزوج والزوجة و إخوة الزوج أو الزوجة (إن وجد) الذين هم أشقاء الزوج أو الزوجة (على عكس زوجات الأخوة).ويطلق على أعضاء مجموعة التقارب العائلية هذه الأصهار.

الحمو الحمو هو والد زوج/زوجة الشخص. يطلق على الرجلان اللذان يعتبر كلٌ منهما حماً لأبناء الآخر بـ " أحماء مشتركة". وإذا كان هنالك أحفاد فإنه يعرف بـ " الجد المشترك".

الحماة الحماة هي والدة زوج/زوجة الشخص. يطلق على السيدتين اللتين يتزوج ابنائهن من بعضهن البعض "حموات مشتركة". و إذا كان هنالك أحفاد فإنه يطلق عليها بـ "الجدة المشتركة".

في الكوميديا، تظهر الحماة في بعض الأحيان كمصدر تعاسة لزوج ابنتها. وغالباَ ما تعتبر الحماة صورة نمطية في الدعابة والمزاح. تستخدم بعض اللغات الأصلية الأسترالية عبارات محددة تسمى "لغات الحماة"، وهي لغات فرعية خاصة في القرابات المحرمة، وهن في الغالب الحموات.

أما بالنسبة لجناح الحماة فهو أيضا نوع من المساكن، وعادةً ما تكون أماكن إقامة الضيوف داخل منزل الأسرة التي يمكن استخدامها لأفراد العائلة الممتدة.

Ghilzai nomads in Afghanistan.jpg
هذه بذرة مقالة عن علم الاجتماع أو موضوع متعلق بها بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.