الخطوط الجوية الفرنسية الرحلة 8969

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
الخطوط الجوية الفرنسية الرحلة 8969
Airbus A300B2-1C, Air France AN1091113.jpg
الطائرة المنكوبة نفسها في مطار لندن هيثرو في 24 يناير 1982

ملخص الحادث
التاريخ 26-24 ديسمبر 1994
نوع الحادث اختطاف
الموقع
إحداثيات 43°26′23″N 5°12′54″E / 43.43972°N 5.21500°E / 43.43972; 5.21500إحداثيات: 43°26′23″N 5°12′54″E / 43.43972°N 5.21500°E / 43.43972; 5.21500
الركاب 213 (من بينهم الخاطفين الأربعة)
الطاقم 12
الجرحى 25 (13 راكبا, 9 أفراد من القوات الخاصة الفرنسية, 3 من أفراد الطاقم)
الوفيات 7 (من بينهم الخاطفين الأربعة)
الناجون 218
النوع إيرباص إيه 300B2-1C
المالك الخطوط الجوية الفرنسية
تسجيل طائرة F-GBEC
بداية الرحلة مطار هواري بومدين الدولي ، الجزائر , الجزائر
الوجهة مطار باريس أورلي , باريس , فرنسا

الخطوط الجوية الفرنسية الرحلة 8969 طائرة إيرباص إيه 300B2-1C كانت تحمل 213 راكبا و12 من أفراد الطاقم في رحلة طيران من الجزائر إلي باريس في 24 ديسمبر 1994 بعد رحلة من باريس إلي الجزائر بقيادة الطيار برنارد ديلهيم البالغ من العمر 51 عاما ومساعد الطيار جون-بول بورديري البالغ من العمر 36 عاما ومهندس الرحلة آلان بوسوات البالغ من العمر 42 عاما.[1][2][3]

الإختطاف والقتل[عدل]

صعد 4 أشخاص من الشرطة الرئاسية الجزائرية فيما بعد كانت الطائرة تحوم حولها سيارات القوات الخاصة الجزائرية وأحد الشرطيين قد نظر من نافذة الركاب ورأي سيارات القوات الخاصة الجزائرية والطائرة أحتجزت علي الأرض وأغلق الجيش الجزائري المطارات والمجال الجوي وفي الحقيقة كان الأشخاص الأربعة هم أفراد الجماعة الإسلامية المسلحة خلال العشرية السوداء في الجزائر وغضب الإهاربيون وقتلوا شرطي جزائري عمره 24 عاما برصاصة في الرأس وبعدها بقليل قتلوا الدبلوماسي الفيتنامي بوي جيانج تو البالغ من العمر 48 عاما وبعدها بيوم واحد قتلوا رئيس طباخ السفارة الفرنسية يانيك بيوجنيت البالغ من العمر 24 عاما بمطار هواري بومدين الدولي.

السماح لمغادرة الطائرة والوقود القليل والتخطيط للتدخل علي الطائرة[عدل]

الرئيس الجزائري اليمين زروال في 7 أغسطس 1995
الرئيس الفرنسي فرنسوا ميتيران في 2 يونيو 1984
رئيس وزراء فرنسا إدوار بالادور في 10 أبريل 1994
قائد القوات الخاصة الفرنسية الرائد دينيس فافير في 26 أبريل 1992

بعد 3 أيام بفجر 26 ديسمبر 1994 كان الرئيس الجزائري اليمين زروال أعطي الطائرة الإذن بالمغادرة ولكن محركيها من طراز جنرال الكتريك سي إف 6 والمحرك الإضافي للطائرة عند الذيل قد أستهلكوا الوقود لمدة يوم وكانت الرحلة لا تكفي إلي باريس ولكنها كانت كافية إلي مارسيليا عند الساحل الجنوبي الأوسط لفرنسا وكان الرئيس الفرنسي فرنسوا ميتيران ورئيس الوزراء الفرنسي إدوار بالادور في نفس الوقت أستدعوا قائد القوات الخاصة الفرنسية الرائد دينيس فافير لإقتحام الطائرة الموجودة بمطار مارسيليا بروفانس.

التدخل علي الطائرة[عدل]

أرسلوا 30 فرد من أفراد فرقة القوات الخاصة الفرنسية بقيادة الرائد دينيس فافير علي ثلاث سلالم يقودها 3 عربات للمطار وكان الطيار برنارد ديلهيم خائفا لأن المسلحين قد أطلقوا النار علي برج مراقبة الحركة الجوية الفرنسية بمطار مارسيليا بروفانس وقام القوات الخاصة الفرنسية بهجومهم وقام القائد تييري برونجناود البالغ من العمر 38 عاما بقتل قائد الاختطاف وأحد مساعديه قبل يجرح بشكل خطير 7 مرات في ساعده وعضلاته وصدره وكان عدد قليل من قناصة فرقة القوات الخاصة الفرنسية بسطح مطار مارسيليا بروفانس يريدون الحصول علي إصابة مباشرة من نوافذ قمرة القيادة ولكن مساعد الطيار جون-بول بورديري يعيق الإصابة المباشرة وعندها مساعد الطيار خرج من نافذته وسقط علي منطقة شحن الطائرات برغم جراحه الخطيرة ما زال حيا وأبتعد عن الخطر وأستطاع فرقة قناصة القوات الخاصة الفرنسية بسطح المطار الفرنسي الحصول علي الإصابة المباشرة وقتلوا الخاطفين الآخرين وبعد ذلك هرب جميع الركاب والطاقم البالغ عددهم 215 شخصا عبر منزلقات الهبوط الأضطراري وفي قمرة القيادة خرج الطيار برنارد ديلهيم ومهندس الرحلة آلان بوسوات من الطائرة وخرج مهندس الرحلة مقيدآ ولكن طاقم الرحلة قالوا إنه مهندس الرحلة وفكوا قيوده وتركوه.

التخطيط والجرحي وتصوير إقتحام الطائرة وأحداث 11 سبتمبر وتقاعد الطائرة[عدل]

كان الإهاربيون يخططون لتفجير الطائرة قرب برج إيفل وبعد هجوم الطائرة في مارسيليا كان قد جرح 13 راكبا و3 من أفراد الطاقم و9 من أفراد فرقة القوات الخاصة الفرنسية وصورت 5 فيديوهات عن إقتحام الطائرة خلال 20 دقيقة و35 ثانية وبعد 7 سنوات كانت مضيفة الرحلة 8969 كلود برنار تقوم ببعض التسوق في باريس حينها قال صديقها عن طائرتي مركز التجارة العالمي وقالت "هل هذا كان سيحصل لنا منذ 7 سنوات" والطائرة التي تعرضت للإختطاف في 1994 لم تعد قابلة للإصلاح بسبب الأضرار البسيطة خارجها والأضرار الكبيرة داخلها ولم تعد صالحة للطيران.

جنسيات الركاب والطاقم والوفيات والناجون[عدل]

الجنسيات الركاب الطاقم الوفيات الناجون
 الجزائر 100 0 1 99
 فرنسا 75 12 1 86
 ألمانيا 10 0 0 10
 جمهورية أيرلندا 5 0 0 5
 هولندا 3 0 0 3
 النرويج 5 0 0 5
 المملكة المتحدة 5 0 0 5
 الولايات المتحدة 5 0 0 5
 فيتنام 1 0 1 0
المجموع 209 12 3 221

مراجع[عدل]

  1. ^ Air France flights from Algiers to Charles De Gaulle, Paris. نسخة محفوظة 05 نوفمبر 2016 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ Sancton، Thomas (24 June 2001). "Anatomy of a Hijack". Time. Paris: تايم وارنر. تمت أرشفته من الأصل في 23 May 2009. اطلع عليه بتاريخ 01 يونيو 2009. 
  3. ^ "ASN Aircraft accident Airbus A300B2-1C F-GBEC Marseille–Marignane Airport (MRS)". شبكة سلامة الطيران. 14 November 2015. تمت أرشفته من الأصل في 16 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 14 نوفمبر 2015.