المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر، أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.
هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

الخطوط الجوية الوطنية لما وراء البحار

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (ديسمبر 2015)
الخطوط الجوية الوطنية لما وراء البحار
Overseas National Airways
ONA DC-10 (7798415800).jpg

إياتا
OV
إيكاو
ONA
رمز النداء
OVERSEAS NATIONAL
تاريخ الإنشاء 14 يونيو 1950
بداية النشاط 14 يونيو 1960
التوقف عن النشاط 14 مايو 1986
المطارات الرئيسية مطار جون إف كينيدي الدولي
التحالفات تحالف عالم واحد
حجم الأسطول 162
الوجهات 156
الشركة الأم خطوط بان أمريكان العالمية
الشعار يمكننا أن نطير لما وراء البحار الوطنية
المقرات الرئيسية نيويورك -  الولايات المتحدة

الخطوط الجوية الوطنية لما وراء البحار شركة طيران أمريكية ضخمة تأسست عام 1950 وكانت تنقل أكثر من 10 ملايين راكب عبر الولايات المتحدة وأوروبا وقارة أستراليا وكانت تعتبر شركة طيران عملاقة في الولايات المتحدة ويقع مقرها في نيويورك حيث مطار جون إف كينيدي الدولي تعتبر قاعدة عمليات الشركة وكانت أسطولها قد توقفت في 14 سبتمبر 1978 وقد أفلست في 14 مايو 1986

الأسطول[عدل]

نوع الطائرات في الخدمة
دوغلاس دي سي-4 7
دوغلاس دي سي-6 5
دوغلاس دي سي-7 22
دوغلاس دي سي-8 82
ماكدونل دوغلاس دي سي-9 7
ماكدونل دوغلاس دي سي-10 3
لوكهيد إل-188 اليكترا 36
المجموع 162

أحداث وحوادث[عدل]

  • في 2 مايو 1970:كانت طائرة ماكدونل دوغلاس دي سي-9-33CF التابعة للخطوط الجوية الوطنية لما وراء البحار بالنيابة إي إل أم الرحلة 980 (رقم التسجيل :N935F) كانت تحمل علي متنها 57 راكبا و6 من أفراد الطاقم في رحلة طيران من نيويورك إلي سينت مارتن بينما كان الطيار بالسي دوايت يبحث عن المدرج وسط الأمطار الغزيرة والضباب الكثيف توقف كلا المحركين بسبب نفاذ الوقود عن الطائرة وقد هبطت الطائرة هبوط مائي وهي علي مستوي الجناحين بسبب تصميم طائرة دي سي-9 ولكن بعد الهبوط أنقلبت الطائرة لليسار بسبب أمواج العاصفة الرعدية وقد مات 22 راكبا ومضيفة جوية واحدة ونجا 35 راكبا و5 من أفراد الطاقم وجرح 5 من أفراد الطاقم و32 راكبا.
  • في 12 نوفمبر 1975:كانت طائرة ماكدونل دوغلاس دي سي-10-30CF التابعة للخطوط الجوية الوطنية لما وراء البحار الرحلة 032 (رقم التسجيل :N1032F) كانت تحمل علي متنها 128 راكبا و11 من أفراد الطاقم في رحلة طيران من نيويورك إلي فرانكفورت وأثناء الإقلاع تعرضت الطائرة لضربة طير مزدوجة بالمحرك الثالث مما أدي إلي حريق كارثي تسبب بخروجها عن المدرج وعلي بعد 10 كيلومترات من المطار في منطقة رملية قرب المطار توقفت الطائرة وبعد التوقف دمرت خزانات الوقود وتم إخلاء جميع الركاب والطاقم البالغ عددهم 139 شخصا خلال دقيقة ونصف وقد أحترقت مقصورة الركاب وقمرة القيادة والجناح الأيمن ولكن مؤخرة الطائرة والجناح الأيسر لم يتحرقا فقد أحترقت الطائرة من المقصورة للجناح ثم لمقدمة الطائرة وأخيرا قمرة القيادة وقد جرح 32 شخصا في الحادثة.

وصلات خارجية[عدل]

أنظر أيضًا[عدل]