الخط الزمني للحرب الأهلية السورية (أغسطس–ديسمبر 2015)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

هذه المقالة تتعلق بالحرب الأهلية السورية من آب / أغسطس إلى كانون الأول / ديسمبر 2015.

أغسطس 2015[عدل]

11 أغسطس[عدل]

بدأ المتمردون التحرك إلى قلب مناطق العلويين من خلال الاستيلاء على جزء كبير من سهل الغاب في شمال غرب سوريا.[1][2]

16 أغسطس[عدل]

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان أن أربعة صواريخ منفصلة أطلقت على دوما، مما أدى إلى ضرب السوق الرئيسية في البلدة خلال ساعة الذروة، مما أسفر عن مقتل 96 شخصا.

22 أغسطس[عدل]

قتل ما لا يقل عن 50 شخصا - معظمهم من النساء والأطفال - عندما استهدف نظام الأسد بلدة دوما في ضاحية دمشق التي تسيطر عليها المعارضة براميل متفجرة. وقد دمرت الهجمات عددا من المباني، بينما أصيب 100 آخرون بجراح.[3]

30 أغسطس[عدل]

يشن مقاتلو داعش هجوما على قدام وعسالي في الضواحي الجنوبية لدمشق من قاعدتهم في الحجر الأسود، واشتبكوا مع مقاتلي جيش الإسلام في القدام، وأجناد الشام في عسالي.[4]

سبتمبر 2015[عدل]

1 سبتمبر[عدل]

أجرت قوات الأمن السرية سرية أمنية في منطقة داعش في ريف حلب الشمالي، مما أسفر عن مقتل ثلاثة مقاتلين أجانب من داعش.[5]

2 سبتمبر[عدل]

وتظهر التقارير الرقمية على شبكة الإنترنت من حملة محتملة للقصف الجوي الروسي في سوريا، تستهدف في معظمها داعش والأهداف الإسلامية الأخرى.[6][7]

4 سبتمبر[عدل]

وقعت اشتباكات عنيفة على مقربة من بلدة ماريه شمال حلب، حيث قتل جنود متمردون في جبهة المشاة سبعة من مسلحي داعش وأخذوا 11 آخرين كرهائن، إلى جانب تدمير ثلاث سيارات تابعة لتنظيم داعش. كما استولت جبهة الشامية على مدافع رشاشة ثقيلة من مقاتلي داعش، حيث انسحب العشرات من المنطقة بعد "خسائر فادحة".[8]

هاجمت فصائل متمردة أخرى قرى هربال وسنداف وكفرة وحرجال التي يسيطر عليها تنظيم داعش في ريف حلب الشمالي. ولم يكن واضحا ما إذا كانت الهجمات قد تسببت في وقوع إصابات في صفوف داعش.[8]

5 سبتمبر[عدل]

اندلع العنف المناهض للحكومة في بلدة السويداء، معقل طائفة الأقلية الدرزية، في أعقاب مقتل الزعيم الدرزي الشيخ وحيد البلوس، رجل الدين البارز في انفجار نادر في اليوم السابق الذي أودى بحياة 25 آخرين على الأقل. وقام المتظاهرون الذين كانوا يحملون الحكومة المسؤولة عن وفاة رجل الدين بتدمير تمثال الرئيس حافظ الأسد والمكاتب الأمنية المحاصرة.[9]

6 سبتمبر[عدل]

ويرفض رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو فكرة قبول اللاجئين السوريين.[10]

11 سبتمبر[عدل]

مصدر عسكري سوري يبلغ بوجود القوات الروسية في سوريا.[11][12]

قصف جيش الإسلام واقتحم سجن عدرا، وسيطر على مبنيين.[13][14]

15 سبتمبر[عدل]

جبهة المشرق العربي يطلق النار على طائرة حربية من طراز M6 للقوات الجوية الموالية للأسد بالقرب من مطار نيراب العسكري في محافظة حلب، وسيطر على أجزاء رئيسية من منطقة الحمدانية بعد اشتباكات عنيفة مع الميليشيات الموالية للأسد، مما أسفر عن مقتل ما لا يقل عن خمسة عشر جنديا للنظام. كما تقصف الجبهة مقر الأمن المؤيد للأسد في حي صلاح الدين. ردت قوات النظام بإسقاط أكثر من ستة براميل متفجرة على أحياء الضاحية والشحان التي يسيطر عليها المتمردون في حلب، مما أسفر عن مقتل أكثر من عشرة مدنيين.[15]

16 سبتمبر[عدل]

مقتل ما لا يقل عن 15 مدنيا - ستة أطفال وتسعة نساء - وإصابة العشرات بعد أن أطلقت الطائرات الحربية المؤيدة للأسد أربعة صواريخ تستهدف المباني السكنية في حي المعادي الذي يسيطر عليه المتمردون في مدينة حلب مساء، وأصيب أكثر من 25 شخصا.[16]

17 سبتمبر[عدل]

تم إطلاق شريط فيديو قصير يهدف إلى إظهار جنود الجيش السوري الحر في إدلب تركيب أسلاك استشعار على نظام دفاع صاروخي دي جديد للمناطق الخاضعة لسيطرتهم لتوفير بعض الحماية للمدنيين والتخطيط لاستمرار المشروع في مدن أخرى.[17]

هبطت طائرات الهليكوبتر الحكومية البراميل المتفجرة التي ضربت سوقا مزدحما، ومعبأة بالمتسوقين وشراء الناس الضروريات للأطفال الذين يعودون إلى المدرسة هذا الأسبوع، في بصرى التي تسيطر عليها الجيش السوري الحر، مما أسفر عن مقتل ما بين 17 و 24 شخصا وجرح كثيرين آخرين، مع وكثير منهم في حالة حرجة.[18]

وقتل ما لا يقل عن 47 شخصا في غارات جوية شنتها قوات الحكومة السورية في المناطق التي يسيطر عليها المتمردون في مدينة حلب الشمالية.[19]

نفذت الطائرات الحربية السورية موجة من الضربات الجوية في مدينة الرقة التي تسيطر عليها الدولة الإسلامية.[20]

18 سبتمبر[عدل]

فتح وزير الدفاع الأمريكي أشتون كارتر حوارا بشأن سوريا مع نظيره الروسي سيرغي شويغو، بهدف التأكد من أن القوات الأمريكية والروسية تتفادى بعضهما البعض.[21]

ينشر جيش الإسلام شريط فيديو يظهر فيه أعضائه يطلقون صواريخ متعددة على مطار باسل على الساحل الذي تستخدمه القوات الروسية، ويحذر الروس من أنهم لن يتمتعوا بالسلام في سوريا.[22]

21 سبتمبر[عدل]

واستهدفت القوات الموالية للأسد حي الشعار شرق مدينة حلب بصواريخ أرض - أرض، مما أدى إلى ضرب سوق عامة مزدحمة، مما أسفر عن مقتل أكثر من 30 مدنيا وجرح العشرات.[23]

22 سبتمبر[عدل]

الجيش السوري يستعيد القرى في ضواحي حماة.[24]

24 سبتمبر[عدل]

وبعد أكثر من شهرين من بدء الحصار، أعلنت الأمم المتحدة أنه تم التوصل أخيرا إلى اتفاق بين الأطراف المتحاربة بعد جهود الوساطة المتكررة. وبموجب الاتفاق، تمكن المتمردون الراكبون المتبقون من الانسحاب من الحكومة السورية المحاصرة من الزبداني واستئجار السيطرة على البلدة للحكومة السورية مع تسليم جميع الأسلحة، باستثناء المسدسات الخفيفة، والانسحاب إلى محافظة إدلب. وعلى العكس من ذلك، سيتم إجلاء المدنيين (حوالي 10 آلاف شخص) الذين لا يزالون داخل قرى الفوعة والكفريا الشيعية المحاصرة. ومن المتوقع أن يبدأ إجلاء الجرحى من كلا الجانبين في 25 أيلول / سبتمبر. وهناك شرط إضافي يشير إلى الإفراج عن 500 من أسرى المتمردين من السجون السورية التي تسيطر عليها الحكومة. وسيشرف على هذا الاتفاق مكتب الأمم المتحدة في دمشق. ومع ذلك، أفادت هيومن رايتس ووتش في 26 سبتمبر أن مقاتلا متمردا قتل في معركة نارية مع قوات الدفاع الوطني بالقرب من قريتي الفوعة وكفريا.[25][26][27][28]

وبعد يومين، بدأت أول حافلة نقلت المقاتلين المتمردين إلى إدلب مغادرة الزبداني.[29]

ولا يزال وقف إطلاق النار ساري المفعول بالرغم من اثنين من الانتهاكات في 27 أيلول / سبتمبر.[30]

26 سبتمبر[عدل]

واعترف الجيش الأمريكي بأن المتمردين السوريين المدربين من الولايات المتحدة سلموا سياراتهم وذخائرهم إلى مقاتلين مرتبطين بتنظيم القاعدة، على ما يبدو للحصول على مرور آمن.[31]

27 سبتمبر[عدل]

وأفادت أن رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون لم يستبعد أن يكون الأسد جزءا من عملية انتقالية، ولكن "ما هو واضح جدا هو أن الأسد لا يمكن أن يكون جزءا من مستقبل سوريا على المدى الطويل".[32]

بدأت فرنسا إطلاق غاراتها الجوية الأولى في سوريا التي تستهدف معسكرات تدريب داعش.[33]

ووصف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الدعم الأمريكي للقوات المتمردة في سوريا بأنه غير قانوني بموجب ميثاق الأمم المتحدة وغير فعال، قائلا إن المتمردين المدربين من الولايات المتحدة سيغادرون للانضمام إلى الدولة الإسلامية بأسلحة تزودها واشنطن، وفقا لتقارير الجيش الأمريكي نفسه.[34]

29 سبتمبر[عدل]

وتفيد التقارير الرقمية أن البنتاجون علق برنامج "تدريب وتجهيز" للمتمردين السوريين المعروفين أيضا باسم القوات السورية الجديدة.[35]

30 سبتمبر[عدل]

روسيا تبدأ تدخلها العسكرى في سوريا.[36]

أكتوبر 2015[عدل]

4 أكتوبر[عدل]

أعرب الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي عن دعمه للتدخل العسكري الروسي في الحرب الأهلية السورية لمحاربة الجماعات المتطرفة.[37]

7 أكتوبر[عدل]

هجوم حماة الرابع يبدأ بدعم إيراني وروسي.

الجيش السوري الحر يشن هجوما شنته قوات الأسد في الريف بالقرب من حماة، دمر 10 دبابات حكومية - على الرغم من تعرضه لهجوم جوي روسي متكرر.[38]

8 أكتوبر[عدل]

ويدعي متمردو الجيش السوري الحر أنهم أسقطوا مروحيتين تابعتين للنظام كانتا تقومان بتصعيد هجوم جوي منسق مع الطائرات الحربية الروسية على قرية المغير. وفي الوقت نفسه، يسيطر الجيش السوري على 40 كم من الأراضي في شمال حماة 39[38][39]

10 أكتوبر[عدل]

وفي 10 تشرين الأول / أكتوبر، أفادت الأنباء أن الجيش السوري استولى على قريتي أتشان وأم هارتين المهمتين استراتيجيا وأنهما يضغطان على قرية خان شيخون جنوب محافظة إدلب. تم تدمير عدد من الدبابات الحكومية و أبك خلال الاشتباكات. وقتل الزعيم الأكبر لحزب الله حسن حسين الحاج في ذلك اليوم.[40][41][42]

14 أكتوبر[عدل]

وقال مسؤول أمريكي ل فوكس نيوز إن الغارات الجوية الروسية قتلت 150 سي آي أيه مدربين المتمردين في "استهداف متعمد" خلال تدخلها في سوريا.[43]

20 أكتوبر[عدل]

ووقع مسؤولون عسكريون من روسيا والولايات المتحدة "مذكرة تفاهم" لتجنب الاشتباكات في الجو فوق سوريا.[44]

أعلن جوستين ترودو رئيس وزراء كندا المنتخب الجديد أن بلاده لن توفر طائرات مقاتلة من أجل مكافحة داعش.[45]

أعلن الرئيس الأمريكي السابق جيمي كارتر أنه قدم خرائط لمواقف داعش في سوريا إلى السفارة الروسية في واشنطن.[46]

أصابت الطائرات الحربية الروسية مستشفى ميدانيا في مدينة سارمين مما أسفر عن مقتل 13 شخصا، من بينهم اثنان من الطاقم الطبي. وقتل في هذا الهجوم أخصائي في العلاج الطبيعي حسن تاج الدين وحارس مستشفى من العيادة التي تديرها الجمعية الطبية السورية الأمريكية (سامز). يترك تاج الدين خلف زوجته الحامل لمدة أربعة أشهر.[47]

28 أكتوبر[عدل]

وقامت قوات النظام بضربات جوية أسقطت ما يصل إلى 12 برميلا متفجرا على بلدة داريا في غارات متعددة، مما أسفر عن مقتل ثلاثة أشخاص على الأقل بينهم امرأة وابنها.[48]

29 أكتوبر[عدل]

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان أنه وفقا لشخصية داعش المنحدرة من أصل سوري، أعدم أكثر من 200 من مقاتلي داعش من الشيشان وجنسيات آسيا الوسطى لمحاولة انشقاق تنظيم الدولة الإسلامية عن الانضمام إلى جبهة النصرة.[49]

31 أكتوبر[عدل]

يلتقط تنظيم الدولة الإسلامية مهين وحوارين غرب مدينة القريتين.

نوفمبر 2015[عدل]

2 نوفمبر[عدل]

جيش الإسلام جماعة متمردة كبرى بالقرب من العاصمة دمشق، عرضت أسرى المدنيين المحتجزين كدروع بشرية.[50]

5 نوفمبر[عدل]

استولت قوات المتمردين بقيادة جند الأقصى على السيطرة على موراك، عقب اشتباكات مع القوات الموالية للحكومة.[51]

6 نوفمبر[عدل]

وعرضت أجناد الشام صورا لأحد ضباط الجيش السوري السوري الذي قطع رأسه، ووصفه بأنه "نسيري" (كلمة مهينة لمسلم علوي) على تويتر وفيسبوك. وفي حدث منفصل، استعادت أجناد الشام وقوات المتمردين الأخرى قرية أتشان والمناطق المحيطة بها في محافظة حماة، مما عزز التقدم الكبير الذي أحرز في اليوم السابق على حساب القوات الموالية للحكومة.[52][53]

8 نوفمبر[عدل]

غارات جوية روسية على مناطق في معرة النعمان، إدلب، مما أسفر عن مقتل تسعة أشخاص، من بينهم طفل، وعن سراقب في نفس المحافظة، مما أسفر عن مقتل امرأتين أخريين.[54]

قتل ما لا يقل عن 10 أشخاص في غارات جوية شنتها الحكومة السورية على بلدة الباب التي يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية، بما في ذلك امرأة وطفل.[55]

10 نوفمبر[عدل]

وصول القوات المسلحة السورية إلى قاعدة كوايرس الجوية وإنهاء الحصار الذي فرضته داعش على ثلاث سنوات.[56]

مسلحون سوريون يطلقون صاروخا على اللاذقية مما أسفر عن مقتل 22 مدنيا وجرح 65 آخرين.[57]

11 نوفمبر[عدل]

تقارير وسائل الإعلام الشرقية عن عمليات هروب واسعة النطاق في قوات الجيش السوري الحر في حلب، مدفوعا في الغالب بعدم الدفع.[58]

13 نوفمبر[عدل]

وأفادت وسائل الإعلام في الجيش التقدم إلى قاعدة مرج السلطان العسكرية في دمشق، بعد اشتباكات عنيفة مع جيش الإسلام، وفي الوقت نفسه في حلب، أفاد حزب الله اللبناني ووحدات الجيش السوري عن اعتقال جبل العيس من حركة الأحرار متمردو الشام.[59][60]

14 نوفمبر[عدل]

تستحوذ القوات الحكومية وحلفاؤها على 408 كيلومتر مربع من الأراضي في جنوب حلب، وهذا يمثل أكبر سلسلة من المكاسب للقوات الموالية للحكومة منذ هجومهم الأول على جبال القلمون في أواخر عام 2013.[61]

17 نوفمبر[عدل]

وأفادت وسائل الإعلام السورية أن الجيش السوري استولى على قرية الحدث من الدولة الإسلامية على بعد حوالي 30 كيلومترا من الطريق السريع بين دمشق وحمص وفي نفس اليوم، بدأ الطيران الطويل المدى الروسي ضرباته الجوية ضد تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا.[62][63]

19 نوفمبر[عدل]

قتلت القوات الحكومية قصف في الشيخ مسكين ودرعا ودوما ب 20 شخصا وجرح 90 آخرين.[64]

23 نوفمبر[عدل]

وأبلغت القوات المسلحة السورية عن تقدم من خلال محافظة حمص في مهادن، شمال اللاذقية وخطوات نحو الطريق السريع في حلب واللاذقية.[65][66][67]

24 نوفمبر[عدل]

طائرات إف -16 التركية تسقط طائرة سو -24 الروسية تعمل في شمال اللاذقية. كل من الركاب طرد بنجاح. وأطلق النار على الطيار وقتل على يد متمردين تركمانيين أطلقوا النار على الأرض بينما كانوا ينزلون بالمظلة. وتم انقاذ ضابط نظم الاسلحة بعد يومين. كما لقى مشاة البحرية الروسية من فريق البحث والانقاذ الذى بدأ لاستعادة الطائرتين مصرعهما ايضا عندما اسقط المتمردون مروحية انقاذ.

27 نوفمبر[عدل]

الجيش السوري الحر المتمردين العميد. قتل الجنرال رشيد بكداش في هجوم أثناء هجوم حماة، وهو أعلى ضابط قتل في قوات المتمردين.[68]

28 نوفمبر[عدل]

اسقطت مروحية تابعة للنظام براميل متفجرة على منطقة مأهولة بالسكان في مدينة الزعفرانة بالقرب من مدينة حمص مما اسفر عن مصرع رجل وفتاة واصابة 16 اخرين. وفور وصول جميع المرضى إلى مستشفى الزعفرانة المدعوم من منظمة أطباء بلا حدود، سقطت ثلاثة براميل متفجرة أخرى بالقرب من مكان الحادث، مما أدى إلى مقتل أحد المارة وإصابة 31 مريضا تحت العلاج والعاملين في المجال الطبي. وقد دمرت أجزاء من المستشفى وأصيبت وحدة غسيل الكلى بأضرار بالغة. ونقل المرضى الذين أصيبوا بجروح بالغة إلى ثلاثة مستشفيات قريبة. وتوفي خمسة منهم في طريقهم. وإجمالا، توفي سبعة أشخاص وجرح 47 شخصا، بينهم 23 امرأة وأطفال دون سن 15 عاما.[69][70]

29 نوفمبر[عدل]

94 من الأشخاص المطلوبين من محافظات دمشق وريفها وإدلب تحولوا إلى السلطات من أجل تسوية وضعهم القانوني .[71]

الغارات الجوية الروسية تقتل ما لا يقل عن 18 مدنيا وجرحت عشرات آخرين في بلدة أريحا.[72][73][74]

ديسمبر 2015[عدل]

1 ديسمبر[عدل]

اعترف رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو للمرة الأولى علنا ​​بأن القوات الإسرائيلية تعمل في سوريا.[75]

3 ديسمبر[عدل]

وأعلنت روسيا عن نيتها فتح قاعدة جوية ثانية في حمص. إضافة 100 طائرة مقاتلة إلى وجودها العسكري في سوريا.[76][77]

مقاتلو المملكة المتحدة يستأنفون عمليات التفجير في سوريا ضد مقاتلي الدولة الإسلامية.[78]

4 ديسمبر[عدل]

وافق البرلمان الألماني على خطط الحكومة للانضمام إلى الحملة العسكرية ضد الدولة الإسلامية في سوريا. لكن الغارات الجوية الألمانية ستعمل بشكل مستقل عن تلك التي تقوم بها فرنسا وبريطانيا والولايات المتحدة وروسيا.[79]

5 ديسمبر[عدل]

استولت القوات الحكومية على 60 كم من الأراضي في محافظة اللاذقية من الجيش الحر وقوات المتمردين الأخرى.[80]

10 ديسمبر[عدل]

وأصدرت واحدة من أكبر الجماعات المتمردة العاملة في سوريا، أحرار الشام، بيانا عقب مؤتمر الرياض للسلام الذي توسطت فيه السعودية، والذي يطالب فيه بمغادرة جميع الأفراد الإيرانيين والروسيين، وحل الجيش العربي السوري، إنشاء دولة إسلامية في سوريا، مع مراعاة الحرب ضد تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام الثانوي وتدمير النظام هدفها الأساسي. ولدى أحرار الشام سجل مثير للجدل فيما يتعلق بالانتهاكات المزعومة لحقوق الإنسان والروابط مع القاعدة وفقا لموقع الجزيرة الإعلامي القطري.[81][82]

13 ديسمبر[عدل]

تقارير وسائل الإعلام الغربية عن انخفاض الروح المعنوية، والهروب، وعدم الثقة في القادة من قبل مقاتلي الجيش السوري الحر (فسا). الادعاء بأن الجيش السوري الحر على وشك الانهيار، لعدد من الأسباب. بما في ذلك نقص المدفوعات وعدم تحقيق أي انتصارات كبيرة أو إنشاء أي مناطق "محررة". انخفاض معنويات وإحباط مع عدم إحراز تقدم الجيش السوري الحر يحول المقاتلين للانضمام إلى جبهة النصرة وفقا للياس حنا، وهو جنرال لبناني سابق وأستاذ في الجغرافيا السياسية في الجامعة الأميركية في بيروت.[83][84]

شنت القوات الجوية للنظام غارة جوية قاتلة على مدينة دوما التى يسيطر عليها المتمردون في ضاحية دمشق مما اسفر عن مصرع أكثر من 40 مدنيا واصابة 75 اخرين. وقد ضربت الغارة الجوية مبنى حيث تجمع عدد كبير من نشطاء الحقوق المدنية والسكان في دوما لمناقشة الأزمة الإنسانية في المدينة. ولم يكن هناك شخص مسلح واحد في المبنى المستهدف. جميع الضحايا من المدنيين.[85]

17 ديسمبر[عدل]

قتل ثمانية أشخاص، من بينهم أربعة أطفال، وجرح 11 آخرون بعد أن قصفت الطائرات الحربية الروسية منطقة سكنية في منطقة أعزاز في حلب.[86]

18 ديسمبر[عدل]

وتحمل الطائرات الروسية غارات جوية على المباني السكنية في بلدة جسر الشغور التي يسيطر عليها المتمردون، مما أسفر عن مقتل ما بين 14 و 17 شخصا، بينهم نساء وأطفال.[87][88]

20 ديسمبر[عدل]

ويذكر التقرير أن 60٪ من المتمردين السوريين هم من المتطرفين الإسلاميين، نصفهم يتقاسمون أهداف داعش.[89]

أصابت ما لا يقل عن ست غارات جوية روسية سوقا مزدحما في وسط مدينة إدلب التي يسيطر عليها المتمردون، والعديد من المباني الحكومية والمناطق السكنية، مما أسفر عن مقتل 43 شخصا وإصابة أكثر من 150 شخصا.[90]

24 ديسمبر[عدل]

شنت طائرات مقاتلة حكومية عدة غارات على منطقة الحمورية التي تسيطر عليها المعارضة في جنوب شرق دمشق، مما تسبب في إلحاق أضرار بالمباني السكنية والمحلات التجارية في وسط مدينة الحمرية بالغوطة الشرقية. قتل ما لا يقل عن 17 مدنيا وجرح 25 آخرين.[91]

26 ديسمبر[عدل]

وتستهدف سلسلة من قادة المتمردين في جميع أنحاء سوريا، وضربت غارة جوية روسية، بالتنسيق مع المخابرات السورية، مبنى في ضاحية دمشق حيث التقى كبار أعضاء مجموعة جيش الإسلام. وكان زعيم ومؤسس جيش الاسلام زهران علوش من بين 4 قادة قتلوا في الغارة الجوية بما في ذلك نائبه. وكان زهران علوش مؤسس جيش الإسلام، أكبر جماعة معارضة في محافظة ريف دمشق. هرب من الجيش السوري الحر وأنشأ جماعة متمردة أخرى. عصام البويضاني يحل محل زهران علوش كرئيس لجيش الإسلام. اختطف رجال ملثمون الجيش السوري الحر الرائد أبو محمد تركمان من الجبهة الثورية السورية مع ابنه في قرية تل شهاب. في الوقت نفسه، تم العثور على قائد كتيبة الجيش السوري الحر، المفقود في ذلك الوقت، ميتا مع علامات التعذيب، وفقا للناشطين. وأخيرا قتل قائد لواء شهداء أبو سلمو بنيران دبابة الجيش السوري على داريا.[92][93][94][95][96]

وتؤكد قيادة القوات الديمقراطية السورية أن أكثر من 200 متمرد هجروا لواء الرقة الثوري وانضموا إلى صفوف قوات الدفاع الذاتى خلال الأيام القليلة الماضية. وفي حدث منفصل، تستولى قوات الدفاع الذاتى على سد تشرين، وهو طريق إمداد رئيسي لمقاتلي داعش بين الرقة وحلب.[97][98]

28 ديسمبر[عدل]

تتوجه الحافلات وسيارات الاسعاف إلى الزبداني لاخلاء 126 مدنيا ومقاتلا جرحى من معقل المتمردين المحاصرين. ويعتبر الإجلاء جزءا من هدنة يتم فيها نقل المتمردين والمدنيين من المدينة المحاصرة ونقلهم إلى بيروت، ويسمح ل 336 من القرويين الشيعة من كفريا وفوعة بالذهاب إلى تركيا بهدف الوصول إلى لبنان.[99][100]

المراجع[عدل]

  1. ^ "Syrian army retreats in northwest Syria - Business Insider". businessinsider.com. اطلع عليه بتاريخ 12 أغسطس 2015. 
  2. ^ "Syria conflict: Rebels advance on Assad heartland - BBC News". bbc.com. اطلع عليه بتاريخ 12 أغسطس 2015. 
  3. ^ Syrian regime bombs Douma, killing 50. Retrieved 2015-09-20. نسخة محفوظة 10 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ Islamic State battles Syrian rebel forces in Damascus. Retrieved 2015-09-02. نسخة محفوظة 18 مارس 2017 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ Syrian rebels say kill foreign ISIS fighters in undercover strike. Retrieved 2015-09-02. نسخة محفوظة 19 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  6. ^ PHOTOS ALLEGEDLY TAKEN OVER IDLIB SEEM TO PROVE RUSSIAN MIGS, SUKHOIS AND DRONES ARE CURRENTLY OPERATING AGAINST ISIS IN SYRIA. Retrieved 2015-09-04. نسخة محفوظة 10 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ Russian jets in Syrian skies. Retrieved 2015-09-04. نسخة محفوظة 02 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ أ ب Seven ISIS militants killed in renewed clashes with Syrian rebels near Aleppo. Retrieved 2015-09-04. نسخة محفوظة 19 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  9. ^ Violent protests hit Syria's Sweida city. Retrieved 2015-09-06. نسخة محفوظة 10 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  10. ^ "One country that won't be taking Syrian refugees: Israel", Batsheva Sobelman. Los Angeles Times. 6 sept 2015. Accessed 5 may 2017 نسخة محفوظة 27 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  11. ^ News Desk. "Video Footage of Russian Marines Conducting Drills in Tartous". Al-Masdar News. اطلع عليه بتاريخ 25 أكتوبر 2015. 
  12. ^ Leith Fadel. "Russian Marines Begin Large Scale Military Exercises Inside Syria". Al-Masdar News. اطلع عليه بتاريخ 25 أكتوبر 2015. 
  13. ^ "11 dead in rebel shelling on Damascus: activists". The Daily Star. 2015-09-12. 
  14. ^ "Rebels storm Syria's largest prison near Damascus: monitor". 2015-09-11. تمت أرشفته من الأصل في 5 October 2015. 
  15. ^ Syrian rebels shot down warplane, advance against pro-Assad forces in Aleppo. Ara News. Retrieved 2015-09-17. نسخة محفوظة 19 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  16. ^ Pro-Assad forces commit new massacre in Aleppo. Ara News. Retrieved 2015-09-17. نسخة محفوظة 19 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  17. ^ Northern Syrian rebels claim to build their own air defense system. Ara News. Retrieved 2015-09-18. نسخة محفوظة 10 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  18. ^ Syria carries out rare attacks on ISIS capital. Retrieved 2015-09-18. نسخة محفوظة 22 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  19. ^ [1]. Retrieved 2015-09-18 نسخة محفوظة 10 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  20. ^ [2]. Retrieved 2015-09-18. نسخة محفوظة 22 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  21. ^ U.S. Begins Military Talks With Russia on Syria. The News York Times. Retrieved 2015-09-27. نسخة محفوظة 10 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  22. ^ Syrian rebel group claims it attacked base used by Russians نسخة محفوظة 27 September 2015 على موقع واي باك مشين.. Timesunion. Retrieved 2015-09-19. نسخة محفوظة 27 سبتمبر 2015 على موقع واي باك مشين.
  23. ^ Pro-Assad forces target Aleppo public market with missiles, dozens killed. Ara News. Retrieved 2015-09-24. نسخة محفوظة 19 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  24. ^ Syrian army recaptures villages in the north . Yahoo News. Retrieved 2015-09-23.
  25. ^ "Syria army, rebels reach deal on Zabadani, Idlib villages: source". The Daily Star Newspaper - Lebanon. اطلع عليه بتاريخ 30 سبتمبر 2015. 
  26. ^ Edward. "Sponsored by the Turkish and Iranian and the guarantee of the international envoy, the terms of the agreement about Zabadani and Kafrayya and al-Fou'aa and their surroundings". Syrian Observatory For Human Rights. اطلع عليه بتاريخ 30 سبتمبر 2015. 
  27. ^ News Desk. "Warring Sides in Syria Reach Deal on Al-Zabadani, Kefraya, Al-Fou'aa". Al-Masdar News. اطلع عليه بتاريخ 30 سبتمبر 2015. 
  28. ^ Edward. "Deaths for the regime forces in the road of Palmyra–Homs and regime's helicopters target the southern countryside of Idlib". Syrian Observatory For Human Rights. اطلع عليه بتاريخ 30 سبتمبر 2015. 
  29. ^ Leith Fadel. "Islamist Rebels Begin Withdrawal from Al-Zabadani: First Transport Buses Arrive". Al-Masdar News. اطلع عليه بتاريخ 30 سبتمبر 2015. 
  30. ^ "Ceasefire holds in NW Syria after violation: monitor". The Daily Star Newspaper - Lebanon. اطلع عليه بتاريخ 30 سبتمبر 2015. 
  31. ^ Syria crisis: US-trained rebels give equipment to al-Qaeda affiliate. BBC. Retrieved 2015-09-27. نسخة محفوظة 19 يناير 2018 على موقع واي باك مشين.
  32. ^ Cameron: Assad could stay for the short-term. Al-Arabiyah News. Retrieved 2015-09-27. نسخة محفوظة 19 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  33. ^ France launches air strikes against Islamic State in Syria. Reuters. Retrieved 2015-09-27. نسخة محفوظة 04 ديسمبر 2015 على موقع واي باك مشين.
  34. ^ U.S. support for Syria rebels illegal: Putin. Reuters. Retrieved 2015-09-27. نسخة محفوظة 27 سبتمبر 2015 على موقع واي باك مشين.
  35. ^ Report: Pentagon Suspends Syrian Rebel Training Program. news.antiwar.com Retrieved 2015-09-29. نسخة محفوظة 10 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  36. ^ "Russia's expanding air campaign in Syria". Yahoo News. 7 October 2015. اطلع عليه بتاريخ 25 أكتوبر 2015. 
  37. ^ Egypt supports Russia’s military moves in Syria. english.alarabiyah.net Retrieved 2015-10-04. نسخة محفوظة 25 أبريل 2017 على موقع واي باك مشين.
  38. ^ أ ب Syria Rebels Repel Ground Assault, Call for US Help. VOA. Retrieved 2015-10-09. نسخة محفوظة 05 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  39. ^ Leith Fadel. "Syrian Army Captures 40km of Territory in Northern Hama". Al-Masdar News. اطلع عليه بتاريخ 08 أكتوبر 2015. 
  40. ^ Master. "The regime forces seize the village of Atshan and advance towards the area, and violent clashes take place in Sahl al- Ghab". Syrian Observatory For Human Rights. اطلع عليه بتاريخ 25 أكتوبر 2015. 
  41. ^ "Syria regime advances with Russian air support". Yahoo. AFP. تمت أرشفته من الأصل في 22 ديسمبر 2015. اطلع عليه بتاريخ 10 أكتوبر 2015. 
  42. ^ "Hezbollah holds funeral for senior commander killed in Syria". news10.com. اطلع عليه بتاريخ 31 أكتوبر 2015. 
  43. ^ "Official: Russia 'deliberately targeting' US-backed forces in Syria". Fox News. اطلع عليه بتاريخ 25 أكتوبر 2015. 
  44. ^ "U.S., Russia sign memo to avoid clashes in air over Syria". Reuters. اطلع عليه بتاريخ 25 أكتوبر 2015. 
  45. ^ "Canada to withdraw fighter jets from Iraq and Syria". Telegraph.co.uk. 20 October 2015. اطلع عليه بتاريخ 25 أكتوبر 2015. 
  46. ^ Daniel Wiser. "Jimmy Carter offers help for Russia's bombing campaign in Syria". Fox News. اطلع عليه بتاريخ 25 أكتوبر 2015. 
  47. ^ Russia air strikes target Syria field hospital killing two medical staff and 10 civilians. Retrieved 20150-11-07. نسخة محفوظة 19 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  48. ^ Syrian regime barrel bomb falls metres from man filming attack in Daraya. Retrieved 2015-11-07. نسخة محفوظة 11 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  49. ^ ""Islamic State" executes more than 200 of its own militants tried to defect, a defected leading figure said". SOHR. اطلع عليه بتاريخ 29 أكتوبر 2015. 
  50. ^ "Syrian rebels using caged civilian captives as 'human shields'". Telegraph.co.uk. 2 November 2015. اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2016. 
  51. ^ Naline Malia؛ Sylia Westall (5 November 2015). "Syrian rebels seize town in west in blow to government". Reuters. تمت أرشفته من الأصل في 06 نوفمبر 2015. اطلع عليه بتاريخ 07 نوفمبر 2015. 
  52. ^ Leith Fadel (6 November 2015). "U.S. Backed Moderate Rebels Proudly Post Images of Beheaded Syrian Soldiers in Northern Hama". Al-Masdar News. اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2016. 
  53. ^ Syrian rebels recapture village in west. Retrieved 2015-11-07.
  54. ^ Russian airstrikes reportedly kill 11 civilians in Idlib. Retrieved 2015-11-10. نسخة محفوظة 10 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  55. ^ 10 dead in Syria regime raids on IS-held town: monitor[وصلة مكسورة]. Retrieved 2015-11-10.
  56. ^ The regime forces raise the siege imposed on the airbase of Kwayres; some groups reach inside it نسخة محفوظة 15 نوفمبر 2016 على موقع واي باك مشين.
  57. ^ "Rebel rocket fire kills 22 in Syria's Latakia - worldwide - Finland Times". اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2016. 
  58. ^ "Free Syrian Army decimated by desertions". اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2016. 
  59. ^ Leith Fadel (13 November 2015). "Breaking: Syrian Army Enters the Helicopter Airfield in the Rebel Stronghold of Marj Al-Sultan". Al-Masdar News. اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2016. 
  60. ^ Leith Fadel (13 November 2015). "Breaking: Syrian Army and Hezbollah Officially Capture the Strategic Town of Jabal Al-Eiss in Southern Aleppo". Al-Masdar News. اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2016. 
  61. ^ Leith Fadel (14 November 2015). "Syrian Army and Hezbollah Capture 408 Square Kilometers of Territory in Southern Aleppo". Al-Masdar News. اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2016. 
  62. ^ "Syrian army captures village from Islamic State" - رويترز 17 November 2015
  63. ^ "Генштаб: Россия нанесла третий массированный удар по боевикам в Сирии" (باللغة Russian). إيتار تاس. 19 November 2015. اطلع عليه بتاريخ 19 نوفمبر 2015. 
  64. ^ 6 civilians killed in Raqqa strikes as US pushes Syria peace talks. November 19, 2015. Middle East Eye. Retrieved 2015-11-20. نسخة محفوظة 19 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  65. ^ Leith Fadel (23 November 2015). "Breaking: Syrian Armed Forces Liberate Maheen in East Homs". Al-Masdar News. اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2016. 
  66. ^ Leith Fadel (23 November 2015). "Syrian Army Seizes Jabal Zuwayk in Northern Latakia: Almost 200km Captured in 10 Days". Al-Masdar News. اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2016. 
  67. ^ "Farsnews". اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2016. 
  68. ^ Armament traffic blocked in Latakia نسخة محفوظة 19 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  69. ^ The MSF hospital was hit by “double-tap” barrel bombs and caused the death of seven people. The “double-tap” barrel bombing is used by the Syrian air force. Retrieved 2015-12-2. نسخة محفوظة 07 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  70. ^ Syria: Double-tap bombing on MSF-supported hospital – hospital partially destroyed – patients under treatment died in transit. Retrieved 2015-12-2. نسخة محفوظة 10 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  71. ^ "94 wanted persons turn themselves in to authorities | Syrian Arab News Agency". sana.sy. اطلع عليه بتاريخ 29 نوفمبر 2015. 
  72. ^ Russian air strikes kill at least 30 in stepped up raids in northwest Syria. Reuters. Retrieved 2015-11-29. نسخة محفوظة 03 ديسمبر 2015 على موقع واي باك مشين.
  73. ^ At least 18 civilians killed in Syria airstrikes: monitor. The International New York Times. Retrieved 2015-11-29. نسخة محفوظة 10 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  74. ^ Syria vote: Should Britain join the US, France and Russia in bombing Islamic State?. International Business Times. Retrieved 2015-12-4. نسخة محفوظة 19 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  75. ^ Israel admits forces operating in war-hit Syria - Al Arabiya English نسخة محفوظة 23 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  76. ^ Saudi Arabia hosts moderate Syrian opposition groups - Al Arabiya English نسخة محفوظة 19 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  77. ^ "Over 100 Russian jet fighters and a new Brigade are expected in Syria once Sha'ayrat airport is in service". Elijah J M - ايليا ج مغناير. اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2016. 
  78. ^ "Britain joins U.S.-led coalition in bombing Syrian oil facilities held by Islamic State". thestar.com. 3 December 2015. اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2016. 
  79. ^ Germany approves anti-ISIS military action in Syria - Al Arabiya English نسخة محفوظة 19 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  80. ^ Leith Fadel (5 December 2015). "Syrian Army Seize Over 60 Square KM of Territory in Northeastern Latakia". Al-Masdar News. اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2016. 
  81. ^ Leith Fadel (10 December 2015). "Largest Rebel Group Calls for an Islamic State in Syria". Al-Masdar News. اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2016. 
  82. ^ "Key Syrian opposition group pulls out of Riyadh talks". اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2016. 
  83. ^ "US-backed Syrian rebel group on verge of collapse". Stars and Stripes. اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2016. 
  84. ^ Sputnik (15 December 2015). "Nusra Front Wins 'Hearts and Minds' as CIA-Trained Syrian Rebels Suffer". اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2016. 
  85. ^ At least 40 civilians killed in Syrian airstrike near Damascus. Retrieved 2015-12-27. نسخة محفوظة 19 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  86. ^ Russian warplanes kill four children in Syria's Aleppo. Retrieved 2015-12-19.
  87. ^ "Syrian president makes rare public appearance in a Damascus church ahead of Christmas". US News. Retrieved 2015-12-19. نسخة محفوظة 10 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  88. ^ Russian jets kill 16 civilians in Syria's Idlib, Aleppo. Retrieved 2015-12-19.
  89. ^ "Syria war: Third of rebels share IS aims, report claims". BBC News. اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2016. 
  90. ^ Suspected Russian warplanes kill scores in Syrian city: rescue workers. Reuters. Retrieved 2015-12-22. نسخة محفوظة 11 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  91. ^ Pro-Assad air forces bomb residential district in Damascus, dozens of civilian casualties reported. Retrieved 2015-12-27. نسخة محفوظة 19 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  92. ^ Syrian rebel group responds to the killing of its leader by bombing regime headquarters in Damascus. Reuters. Retrieved 2015-12-27. نسخة محفوظة 19 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  93. ^ Bhutia، Jigmey (26 December 2015). "Syria conflict: Essam al-Buwaydhani named leader of rebel group Army of Islam". International Business Times. تمت أرشفته من الأصل في 17 January 2016. اطلع عليه بتاريخ 17 يناير 2016. 
  94. ^ "Ivan Sidorenko". Twitter. اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2016. 
  95. ^ "Ivan Sidorenko". Twitter. اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2016. 
  96. ^ "Ivan Sidorenko". Twitter. اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2016. 
  97. ^ Hundreds of Syrian rebels join western-backed SDF alliance to combat ISIS. Retrieved 2015-12-27. نسخة محفوظة 19 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  98. ^ Syrian Democratic Forces seize ISIS major supply line of Raqqa-Aleppo. Retrieved 2015-12-27. نسخة محفوظة 19 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  99. ^ "Syria war: Zabadani rebels evacuated in besieged villages deal". BBC News. اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2016. 
  100. ^ "Besieged Syria rebels evacuated in rare deal" aljazeera.com نسخة محفوظة 27 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.