الدلم

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Emblem-scales.svg
هذه المقالة بها ألفاظ تفخيم تمدح بموضوع المقالة، مما يتعارض مع أسلوب الكتابة الموسوعية. يرجى حذف ألفاظ لتفخيم والاكتفاء بالحقائق لإبراز الأهمية.
الدلم
تقسيم إداري
البلد  السعودية
محافظة الخرج
خصائص جغرافية
إحداثيات 47°08′40″N 23°59′41″E / 47.144430°N 23.994674°E / 47.144430; 23.994674
المساحة حوالي 75 كم²
السكان
التعداد السكاني 80000 نسمة (سنة 1431 هـ)
معلومات أخرى
التوقيت +3 ( غرينيتش)

الدلم مدينة سعودية في محافظة الخرج، وسط السعودية، تبعد عن مدينة السيح عاصمة محافظة الخرج 20 كلم جنوب غرب، وعن مدينة الرياض عاصمة المملكة بحوالي 100 كلم. وتقع بين خطى الطول 47 و 48 درجة شرق خط جرينتش، وما بين خطى الطول 23.5 و 24.5 درجة شمال خط الاستواء، وترتفع عن مستوى سطح البحر 1360 قدمًا. يقدر عدد سكانها وفق آخر إحصائية رسمية بـأكثر من 70 الف نسمة.

جغرافية المدينة والوضع الجيولوجي[عدل]

تقع الدلم في منطقة سهلية تحدها من الشرق كثبان رملية تعرف بعرق الضاحي وتحدها من الغرب مجموعة تلال أشهرها ريع المحسّن وجبل أبو ولد، ومن الشمال بلدة نعجان، ويحفها وادي تركي الذي يتفرع إلى فرعين وهما وادي أم الحصاني ووادي الجريف وتربتها رملية متماسكة.

تاريخها[عدل]

كتب سعد بن عبد الرحمن الدريهم في كتابه الخرج من سلسلة هذه بلادنا حيث قال: «بعد البحث في كثير من الكتب عن اسم الدلم لم يتم العثور حتى الآن عن سبب التسمية وما أصل المسمى إلا إذا كان محرفاً عن الدام حيث أن جبال الدام تقع شرقي الدلم مقابل العرق الرملي».[1] ويقول الشاعر عنترة بن شداد:

شربت بماء الدحرضين فأصبحت زوراء تنفر عن حياض الديلم

ويقول عبد الله بن بليهد بأن المقصود بالديلم هي (الدلم) ولكن ابن خميس يستبعد ذلك ويقول لم نجد لهذا الرأي مؤيداً ينصره ويستطرد ابن خميس قائلاً بل اسمها قديماً الخرج وكان اسم المنطقة جواً وربما أضافوا فقالوا جو الخضرمة أما أخيراً فقد اندثر اسم جو الخضرمة وأصبح اسم الخرج يطلق على المنطقة ومما سبق وورد في كتب التاريخ الأخرى يمكن القول بأن المقصود بالخرج قديماً هي الدلم كونها مقر الإمارة ولكن هذا الاسم يشمل مدن وبلدان الخرج حاضراً.

ومدينة الدلم تاريخية قديمة موغلة في القدم آلاف السنين من العصر الحجري الحديث الذي يبدأ من 9000 ق م وتختلف نهايته من مكان إلى آخر والآثار الدالة على ذلك في الدلم ما يلي :الموقع الأول : يقع شمال خفس دغرة بحوالي 15 كم بين خفس دغرة وزميقة من الجهة الشرقية ومساحته (250000) م2. الموقع الثاني : مقابر تحت الأرض منحوتة وتقع جنوب عين الضلع بالقرب من السفح الغربي لهضبة القصيعة وهو داخل الآن في مزارع وتم حفر جزء بسيط من مدخل المقبرة واكتشف بعض الآثار مما يوحي أن الموقع حقل مقابر منحوتة في باطن الأرض. الموقع الثالث : سور وبرج الدلم... من المعلوم أن الجزء الأكبر من مدينة الدلم كان موقعه مقابل حي الخالدية الحالي من جهة الغرب وتهدمت من السيول عام 1211هـ وبنيت المدينة بأسوار جديدة (الدلم القديمة) وفي عهد الإمام عبد العزيز بن سعود في عهد الدولة السعودية الأولى تعرض سورها أيام حكم ابن رشيد إلى تخريب بعض أجزائه وتم ترميمه بأمر من الملك عبد العزيز بعد فتح الرياض عام 1319هـ ومن الآثار الأخرى التي كانت محاطة بالأسوار العذار وزميقة وماوان وهذه وصلت إلى مرحلة من الرقي والتقدم بمعيار وقتهم حيث القلاع والتحصينات.

تاريخ ومعالم المدينة[عدل]

وتزخر مدينة الدلم التي تعتبر عاصمة الخرج التاريخية بالعديد من المعالم الأثرية ولهذا أول ما فكر فيه الملك عبدالعزيز بعد فتح الرياض هي مدينة الدلم والتي إن ضمها كان مسيطرا على جنوب الرياض فتوجه إليها وشهدت العديد من المعارك التاريخية حسب ما ذكر الرواة ممن حضروا الواقعة -ومن أشهر المعارك العسكرية التي شهدتها الدلم معركة بين الملك عبد العزيز وابن رشيد حيث شهد الدلم معارك ضارية حسب أقوال بعض الرواة الذين شاركوا بها حيث بدأت الحرب شمال الدلم القديمة وأتخذ ابن رشيد بلدة المحمدي في شمال الدلم موقعه لحرب الملك عبد العزيز وأهالي الدلم بقيادة الأمير عبدالله بن ناصر الحقباني وبدأت الحرب سجالاً بين أهالي الدلم مع الأمير محمد السديري قائد السرية التي وضعها الملك عبد العزيز في الدلم وابن رشيد قبل وصول الملك عبد العزيز إليهم من حوطة بني تميم وقلت عليهم المؤن وأرسلوا واحداً منهم هو محمد بن شديد إلى حوطة بني تميم لجلب المؤنة وأمر الملك عبد العزيز ابن شديد أن يكون بشيراً لأهالي الدلم فخرج الأهالي لصد جيش أبن رشيد. وكان انتصار الملك عبد العزيز وأهالي الدلم، فقامت العرضة النجدية في سوق الدلم القديمة ولعل من أبرز المواقع الأثرية في الدلم: - سور وبرج الدلم الذي تعرض في عهد الدولة السعودية الأولى - أيام حكم بن رشيد - إلى تخريب بعض أجزائه وتم ترميمه بأمر من الملك عبد العزيز - - بعد فتح الرياض عام 1319هـ ومن الآثار الأخرى التي كانت محاطة بالأسوار العذار وزميقة وماوان.

وهناك مستوطنة قديمة تقع شمال خفس دغرة في جنوب الدلم بحوالي 15 كم بين خفس دغرة وزميقة من الجهة الشرقية ومساحتها 250000 م2 وقد تم التقاط كسر فخارية متنوعة بعضها وجد عليه رسوم وزخرفة ويعتقد أنها تشبه موجودات العهد البيزنطي، كما وجد كسر فخارية متنوعة ترجع إلى العهد الإسلامي، تمثل بقايا منشأة ربما تكون قلعة أو حصنا لم يبق منه إلا أجزاء يسيرة، كما تم العثور على أعداد هائلة من الآبار القديمة في الموقع وحوله، وكذلك العثور على مجموعة فخارية كبيرة وقد كانت في السنوات الماضية مكان يرتاده البعض ولكن لعدم الالتفات لها وتوفير وسائل الجذب والعناية به توقف الزوار عن الذهاب إليها. إضافة إلى قرية ماوان الواقعة جنوب غرب الدلم إذ يوجد فيها بقايا قلاع وتحصينات منتشرة فوق السلاسل الجبلية الجنوبية والشمالية الموجودة في ماوان، وفي الجزء الشمالي من الموقع قلعة مدعمة بأبراج نصف دائرية.

الأعلام[عدل]

من أبرز الامراء تعاقبوا على إمارة الخرج الدلم من الدولة السعودية الأولى وحتى الآن حسب التسلسل: سليمان العفيصان، وإبراهيم العفيصان، وعمر العفيصان، ومحمد السنبل، وعلي العفيصان، وعبد الله السنبل. أما الأمراء الذين تعاقبوا على إمارة الدلم منذ ظهور الدولة السعودية الثالثة وتحت حكم الملك عبد العزيز إلى الوقت الحاضر: عبد الله الحقباني، وعبد الرحمن العرفج، وناصر الحقباني، وعبد العزيز السيف، وعبد العزيز السويري، وصالح الشنيفي، وعبد العزيز بن مدعوج، وإبراهيم المشاري، وسلطان السلطان، وعبد الرحمن بن معمر، وإبراهيم بن عبد الرحمن بن معمر، وعيد القبلان، وثامر الشتوي

تولى عبد العزيز بن باز مفتي عام المملكة العربية السعودية السابق القضاء والتعليم في مدينة الدلم أكثر من (14) عامًا من العام 1357هـ إلى العام 1371هـ وفي عهده تم تأسيس أول محكمة شرعية بالدلم في العام 1357هـ حيث عمل بها قاضيًا.[2] وتولى القضاء في عهد الملك عبدالعزيز الشيخ عبدالعزيز بن صالح الصرامي ثم ابنه محمد، وعبدالعزيز الصرامي دام في القضاء حوالي ثلاثين عامًا من العام 1315هـ إلى 1345هـ، يقضي وتعلم على يديه كثير من طلبة العلم من أبناء منطقة الخرج،[3] وقد زامن العالم الشيخ عبد العزيز الصرامي دور الدولة السعودية الثانية والدولة السعودية الثالثة وكان لهذا الشيخ الكثير من المواقف أثناء المحن والاضطرابات في مدن الخرج وقراها فقد جمع رأي الجميع وحقق الهدف أثناء تأسيس الدولة السعودية الثالثة على يد الموحد الملك عبدالعزيز، وكان قاضي الدلم أثناء مواجهة الملك عبدالعزيز وابن رشيد وعند قدوم الملك عبد العزيز إلى الدلم قاعدة الخرج لمحاربة ابن رشيد قابل القاضي الشيخ الصرامي ونزل ضيفًا عنده عند قدومه.

افتتح أحمد بن مرشد المسلم أول مدرسة في مدينة الدلم، وهي مدرسة أهلية عام 1367 هـ لتعليم القرآن الكريم ومبادئ القراءة والكتابة وبعض العلوم الحديثة الأخرى، ثم تم افتتاح مدرسة حكومية باسم "المدرسة السعودية" وألحقت بها هذه المدرسة عام 1368هـ وأشرف عليها سماحة الشيخ عبد العزيز بن باز وتطورت هذه المدرسة وتسمى الآن مدرسة ابن عباس الابتدائية بالدلم.[4][5] وكان يتم تعليم النساء عن طريق مدرسات، من أشهرهن: شيخة بنت عبدالله المحسن وابنتها حصه بنت علي بن ناصر الهزاني. ومن أشهر رجالتها المهندس محمد بن أحمد بن محمد المهيني كبير مهندسي الشبكات والانترنت في عمادة تقنية المعلومات بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية بالرياض.

الأحياء والقرى والبلدات التابعة لبلدية مدينة الدلم[عدل]

خريطة الدلم لعام 1436 هـ

أولاً: الأحياء[6]

  • حي الديرة، ويقع في وسط مدينة الدلم وتتركز فيه مقرات الإدارات الحكومية الرئيسية مثل الإمارة، والمحكمة، وكتابة العدل، والبلدية.
  • حي الصحنة، ويعتبر من الأحياء النشطة تجاريًا بسبب موقعه على طريق الملك عبدالله (رقم 10).
  • حي الناصرية.
  • حي الخالدية.
  • حي العذار.
  • حي الوادي.
  • حي بدر.
  • حي الصناعية.
  • حي السلام (السماري سابقًا).
  • حي الازدهار.
  • حي الياسمين.
  • حي سدير.
  • حي الفلاح (السعيدان سابقًا).
  • حي العليا.
  • حي المزرعة.
  • حي النخيل.
  • حي السلمانية.
  • حي الفيصلية.
  • الحي النهضة.
  • حي الريان.

ثانيا: القرى والبلدات التابعة

المراجع[عدل]

  1. ^ كتاب (الخرج) من سلسلة (هذه بلادنا)، سعد بن عبدالرحمن الدريهم
  2. ^ الإنجاز في ترجمة الإمام عبدالعزيز بن باز، عبد الرحمن بن يوسف الرحمة، صفحة 98
  3. ^ رحيل الموسوعة الشيخ عبدالعزيز الصرامي، عبدالعزيز بن ناصر البراك، موقع الجزيرة للصحافة والطباعة والنشر
  4. ^ من رُوَّاد التعليم في الدلم.. أحمد بن مرشد بن مُسَلَّم.. وأشهر طُلاّبه، موقع الجزيرة للصحافة والطباعة والنشر
  5. ^ كتاب (الدلم) من سلسلة (هذه بلادنا)، محمد بن زيد العسكر، الطبعة 1، سنة 1418 هـ، صفحة 148
  6. ^ الموقع الرسمي لبلدية الدلم