الراغب الأصفهاني

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

الرَّاغِب الأَصْفَهَاني (توفي ٥٠٢ هـ / ١١٠٨ م) هو أديب وعالم، أصله من أصفهان، وعاش ببغداد. ألف عدة كتب في التفسير والأدب والبلاغة.[1]

هو الحسين بن محمد بن المفضل، أبو القاسم الأصفهاني (أو الأصبهاني) المعروف بالراغب, إختُلِف على مذهبه فقيل من الكثير أنهُ شيعي[2], وقال الكثير أيضاً بل هُوّ من المعتزلة[3], ويُعدّه رهطٌ مِن عُلماء الشيعة بإنه شيعي من أعلامهُم وكبراؤهُم وعُلماؤهُم وأعيانهُم[4] .

قال الزركلي عنه:«اشتهر، حتى كان يقرن بالإمام الغزالي[5]».

آثاره[عدل]

من مؤلفاته التى ذكرها الزركلي:

  • محاضرات الأدباء
  • الذريعة إلى مكارم الشريعة
  • الأخلاق ويسمى أخلاق الراغب
  • جامع التفاسير، أخذ عنه البيضاوي في تفسيره
  • المفردات في غريب القرآن
  • حل متشابهات القرآن
  • تفصيل النشأتين
  • تحقيق البيان
  • الاعتقاد
  • أفانين البلاغة

المراجع[عدل]

  1. ^ "الراغب الأصفهاني، الحسين بن محمد". الموسوعة العربية الميسرة. موسوعة شبكة المعرفة الريفية. ١٩٦٥. اطلع عليه بتاريخ تشرين 201٣. 
  2. ^ كِتاب الذريعة المُجلد 5 / صفحة 45.
  3. ^ كِتاب سفينة البحار المُجلد الأول / صفحة 528.
  4. ^ كِتاب أعيان الشيعة المجلد السابع والعشرين / ص 220 - 22827 / و ص 220 - ص 228.
  5. ^ الزركلي، خير الدين (1980). "الرَّاغِب الأَصْفَهَاني". موسوعة الأعلام. موسوعة شبكة المعرفة الريفية. اطلع عليه بتاريخ 21 تشرين الأول 2011. 
MirSyedAliHamdani.jpg
هذه بذرة مقالة عن عالم من علماء الدين الإسلامي بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.