هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

السلوك العدواني عند الطفل

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

العدوانية (بالإنجليزية: Spoiled child) هو سلوك غير المرغوب فيه يصدر عن الاطفال بطرق مختلفة منها الضرب والعظ أو يقوم بإيذاء الآخرين نفسيا كإطلاق الكلام البذيء. والعدوانية هي عبارة عن الطريقة يعبّرعنها الطفل بردّة فعله لموقف معين وتكون ردة الفعل طبيعية لأنّ بذلك يقوم الطفل بحماية نفسه من الأطفال أو الكبار الأخرين. وأيضًا تعتبر العدوانية سلوك مكتسب لدى الطفل نتيجة للملاحظة والتقليد.

السلوك العدواني[عدل]

هو تصرف سلبي يقوم به الطفل الذي قد يكون تصرف مقصود أو غير مقصود نتيجة عدم الرّضا عن الشخص المقابل أو الذي يتم التعامل معه. وهو أحد صور العنف لدى الأطفال.

أشكال العدوان[عدل]

هنالك أربع أنواع من العدوان، منها:

1- عدوان لفظي: يتم عبر الكلام مثل الشتم والالفاظ البذيئة.

2- عدوان جسدي: هو إيذاء الآخر جسديا مثل الضرب أو الرّفس.

3- الشجار أو العراك: نقاش غاضب ومستفز بين شخصين.

4- عدوان سلبي: إلحاق الأذى بالآخرين وهو نتجة إحتقار لطرف الآخر، ويؤثر على الطرف الآخر بالإحباط والغضب.

مسببات العدوان عند الاطفال[عدل]

للعدوان نوعين؛ المُكتسب من البيئة المحيطة (الأُسرة، المدرسة ، الشارع) كالمواقف التي يمر بها الطفل التي تؤدي إلى استخدام العدوان لحماية نفسه، ثم العدوان الوراثي والذي يطلق عليه بهذا الاسم نتيجة لكيفية تعامل الوالدين داخل المنزل مع الطفل.

أسباب العدوان[عدل]

  • عوامل شخصية أو ذاتية:

1- كأن يريد الطفل الاستقلال الذاتي .

2- رغبة الطفل في الحصول على مقبوبلة من قبل الوالدين.

3- شعور الطفل بالإحباط والفشل وفقدان الحب من قبل الوالدين.

  • عوامل بيئة:

1- نوع التربية والتنشئة الاجتماعية.

2- مدى تشجيع الاسرة على السلوك العدواني.

3- التذبذب في تربية الطفل.

العوامل المؤثرة على العدوان[عدل]

1- الإهمال.

2- الانتقام.

3- هرمون ذكري؛ نسبةً للعدوان عند الذكور أعلى من الإناث.

4- وسائل الاعلام.

دور الأهل في التعامل مع السلوك العدواني عند الاطفال[عدل]

دعم الاطفال و إعطاءهم كم هائل من الاهتمام والدعم النفسي، عدم تركه وحده لمواجهة الأمور الصعبة بل توجيهه بأن يكون في الطريق الصحيح، ومحاولة عدم جعل الطفل يفكر في هذه الأُمور بشكل كبير من خلال وضع مشتتات، وعدم تركه في البكاء لفترة طويلة حتى لا تتراكم الصدمة لديه وتشجيعهم في الحديث عن مشاعرهم. وعلى الوالدين مراقبة تصرفات أطفالهم وإعطاء الطفل الثقة بالنفس ومحاولة عدم تغير أُسلوب البيئة المحيطة بقدر المستطاع.

أساليب تعديل السلوك العدواني[عدل]

  • التعزيز، اللعب، والعقاب هي إحدى أساليب تعديل السلوك العدواني عند الأطفال وذلك لتحقيق تغيرات إيجابية على سلوك الطفل و لمحيطين به .
  • بعض الأساليب الإرشادية للوقاية من السلوك العدواني، فالسلوك العدواني سلوك خطير على الطفل بحد ذاته وله أضرار خطيرة جدًّا على طريقة بناء شخصية الطفل، فإن طريقة تعديل هذا السلوك ستنقذ حياة الطفل، قد تكون هذه العدوانية سلوك غريزي نتيجة لاسباب تحدثنا عنها سابقا. فعلينا أن نتوجه نحو تهذيب هذا السلوك بطرق متعددة منها:

1- توفير علاقات بيئية مليئة بالحب والمساواة والتسامح والتعاون مع توفير جو اسري سليم.

2- إشباع حاجات الطفل الفيسيولوجية.

3- التعامل مع السلوك العدواني عند الطفل بهدوء دون اتباع أُسلوب الغضب والعنف.

4- تجنب إحساس الطفل بالفشل الزائد وعدم استخدام أُسلوب الاستهزاء .

5- عدم استخدام أسلوب التديل الزائد في توفير جميع مطالب الطفل، ولكن إمكانية تأجيل مثل هذه المطالب لوقت آخر مع الانتباه بالقيام بها لعدم إحساس الطفل بالإهمال.

6- يجب على الأباء تدريب أنفسهم على ضبط النفس أمام الأطفال لأنه الأطفال في مرحلة الطفولة المبكرة يعتمدون التقليد في بناء شخصيتهم.

7- عدم التدخل في جميع شؤن الطفل لعدم جعله بالاحساس بالضغط من قبل الاهل.

8- استخدام أسلوب المساواة والتسامح والعدل مع جميع الأطفال في المنزل لعدم الشعور بالتميز.

9- تجنب مشاهدة الطفل لأيّ نماذج حول العدوان.

10- تدريب الطفل في التعبيرعن نفسه لإحساسه بالثقة.

وسائل لمعالجة السلوك العدواني[عدل]

1- تصيحيح المفاهيم الخاطئة الراسخة بذهن الطفل.

2- الحرص في تشجيع الطفل في التعامل مع الأطفال الجيدين سلوكيا واستخدام أسلوب التوجيه الصريح.

3- استخدام العقاب من أجل تصحيح الأخطاء التي يقوم بها الطفل.

4- اختيار برامج تلفزيونية مناسبة لعمر الأطفال.

5- استخدام أسلوب الحوار داخل الأُسرة كأســس التربية في المنزل.

6-استخدام اسلوب التعزيز للطفل اثناءقيامه بسلوك مرغوب فيه او نجاحه بأختبار معين .

7- قيام الأهل بإشراك رياضة الأطفال بسلوك الطفل وتوثيق ذلك في بيئة الروضة للانتباه لسلوك الطفل الاجتماعي واحتوائه.

مراجع[عدل]

1- جليل وديع شكور , العنف و الجريمه , الدار العربية للعلوم , بيروت , 1997

2- الامام الشرازي , إلى حكم الاسلام , مؤسسة الوفاء , بيروت , 1984 3- قاموس الفكر السياسي , ج1 , مجموعة من المخصين , ترجمة انطوان حمصي , منشورات وزارة الثقافه -دمشق 1994 4- مصطفى التير , العنف العائلي , مطابع اكاديمية نايف , الرياض 199،[1]

  1. ^ السلوك العدواني عند الطفل / الدكتور خالد عز الدين