السماك الأعزل

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

الإحداثيات: Sky map 13h 25m 11.5793s, −11° 09′ 40.759″

السماك الأعزل
Location of Spica
Cercle rouge 100%.svg
موقع السِّماك الأعزل في كوكبة العذراء. ويوجد على اليسار النجم حارس السماء (نجم)Arcturus كما توجد فوق العذراء مجموعة من أجرام مسييه من ضمنها مسييه 100 M100 ، وإلى اليمين نجم ذنب الأسد Denebola
معلومات الرصد
حقبة J2000      اعتدالان J2000
كوكبة العذراء
مطلع مستقيم [1] 13سا 25د 11.579ثا
الميل ‏40.75″ 09′ ‎−11°[1]
القدر الظاهري (V) +1.04
الخصائص
نوع الطيف B1 III-IV/B2 V[2]
U−B مؤشر اللون −0.94[3]
B−V مؤشر اللون −0.24[3]
نوع التغير β Cep,
Rotating ellipsoid
القياسات الفلكية
السرعة الشعاعية (Rv) +1.0[4] كم/ث
الحركة الخاصة (μ) −42.35 ± 0.62[1]−30.67 ± 0.37[1]
التزيح (π) 13.06 ± 0.70 د.ق
البعد 250 ± 10 س.ض
(77 ± 4 ف.ف)
القدر المطلق (MV) −3.55 (−3.5/−1.5)[5]
المدار
الشذوذ المداري (e) 0.067 ± 0.014
زاوية الميلان (i) 54 ± 6°
القبا عصر (T) 2440678.09
البعد الزاوي الحضيضي (ω)
(ثانوي)
140 ± 10°
تفاصيل
Primary
كتلة 10.25 ± 0.68[6] ك
نصف قطر 7.40 ± 0.57[6] نق
ضياء 12,100[7] ض
جاذبية سطحية (log g) 3.7 ± 0.1[5] سم.غ.ثا
درجة الحرارة 22,400[5] ك
Secondary
كتلة 6.97 ± 0.4[6] ك
نصف قطر 3.64 ± 0.28[6] نق
ضياء 1,500[7] ض
درجة الحرارة 18,500[7] ك
تسميات اخرى
Spica, Azimech, Spica Virginis, Alaraph, Dana, α Virginis, 67 Virginis, HR 5056, BD -10°3672, HD 116658, GCTP 18144, FK5 498, CCDM 13252-1109, SAO 157923, هيباركوس 65474.[8]

السِّماك الأعزل أو السنبلة (نجم) في علم الفلك (بالإنجليزية: Spica) هو أشد النجوم تألقًا في كوكبة العذراء ، وترتيبه الخامس عشر في قائمة أشد النجوم سطوعا . ويمثل السّمِاك الأعزل سنبلة القمح في يد العذراء .

وتشير الأرصاد إلى أن السِّماك الأعزل نجم من نوع متغير قيفاوي مثله في ذلك رأس الغول . ويتغير القدر الظاهري للسِّماك الأعزل بدورة قدرها 01و4 أيام بين +0,92 و+0,98 ، إلا أن هذا التغير الضعيف لتألقه لا يمكن ملاحظته بالعين المجردة.

كان السِّماك الأعزل معروفًا عند قدماء المصريين الذين أطلقوا عليه اسم "منات" عن الآلهة هاتور وبني له/لها معبد 3200 قبل الميلاد.

طبيعة السِّماك الأعزل[عدل]

ينتمي السِّماك الأعزل وهو نجما ثنائيا إلى التصنيف النجمي من فئة الطيف B وهي تتغير بين B1 حتى B4 ويوجد النجم الأكثر تألقًا حاليًا في نهاية الحالة المستقرة من عمره باعتباره نجما من نجوم النسق الأساسي . ويعتبر النجمان من ضمن أشد نجوم سماء الأرض تألقا ويتميزان بدرجة جرارة عالية لسطح كل منهما. ونظرا لارتفاع درجة حرارة السطح هذه فإن أغلب ضوء السِّماك الأعزل يُشع في نطاق الاشعة فوق البنفسجية.

وتبلغ درجة حرارة النجم الأشد تألقًا منهما 22.400 كلفن (بالمقارنة ب 5780 كلفن لدرجة حرارة سطح الشمس كما يبلغ ضياؤه أشد 13.500 مرة من الضياء الشمسي.

ويبلغ نصف قطره 8و7 مرات من نصف قطر الشمس وهذا يمثل نحو 30 % من المسافة بين النجمين. كما تبلغ كتلة النجم الأكثر تألقًا أكبر 11 مرة من كتلة شمسية، وهي كتلة تكفي لأن ينفجر النجم عند نهاية عمره فيما بعد في صورة مستعر أعظم.

وأما النجم الثاني التابع الغير معروف كثيرًا فتألقه أقل وتبلغ درجة حرارة سطحه 18.500 كلفن، وبالنسبة لشدة ضيائه فهي أشد من ضياء الشمس 1.700 مرة ، ونصف قطره 4 أضعاف نصف قطر الشمس وكتلته 7 أضعاع الكتلة الشمسية.[9]

أحيانا يختفي السِّماك الأعزل خلف القمر ونادرا ما يختفي خلف أحد كوكب المجموعة الشمسية وكان أخر خسوف للسِّماك الأعزل وراء أحد الكواكب في 10 نوفمبر 1783 حيث غطاه كوكب الزهرة وحجبه عنا، وأما الخسوف القادم فهو متوقع في 2 سبتمبر 2197 وسيكون كوكب الزهرة أيضا هو كوكب الخسوف.

خصائصه كنجم ثنائي[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ أ ب ت ث ج van Leeuwen, F. (2007). "Validation of the new Hipparcos reduction" (PDF). Astronomy and Astrophysics. 474 (2): 653–664. arXiv:0708.1752Freely accessible. Bibcode:2007A&A...474..653V. doi:10.1051/0004-6361:20078357.  Vizier catalog entry [المصدر لا يؤكد ذلك]
  2. ^ أ ب Schnerr, R. S.؛ وآخرون. (June 2008). "Magnetic field measurements and wind-line variability of OB-type stars" (PDF). Astronomy and Astrophysics. 483 (3): 857–867. arXiv:1008.4260Freely accessible. Bibcode:2008A&A...483..857S. doi:10.1051/0004-6361:20077740. اطلع عليه بتاريخ 2010-04-16. 
  3. ^ أ ب ت Pfleiderer, J.؛ Mayer, U. (October 1971). "Near-ultraviolet surface photometry of the southern Milky Way". Astronomical Journal. 76: 691. Bibcode:1971AJ.....76..691P. doi:10.1086/111186. 
  4. ^ أ ب Wilson, Ralph Elmer (1953). General Catalogue of Stellar Radial Velocities. Washington: Carnegie Institution of Washington. Bibcode:1953QB901.W495..... 
  5. ^ أ ب ت ث Herbison-Evans, D.؛ Hanbury Brown, R.؛ Davis, J.؛ Allen, L. R. (1971). "A study of alpha Virginis with an intensity interferometer". Monthly Notices of the Royal Astronomical Society. 151: 161–176. Bibcode:1971MNRAS.151..161H. doi:10.1093/mnras/151.2.161. 
  6. ^ أ ب ت ث ج Harrington, David؛ Koenigsberger, Gloria؛ Moreno, Edmundo؛ Kuhn, Jeffrey (October 2009). "Line-profile Variability from Tidal Flows in Alpha Virginis (Spica)". The Astrophysical Journal. 704 (1): 813–830. arXiv:0908.3336Freely accessible. Bibcode:2009ApJ...704..813H. doi:10.1088/0004-637X/704/1/813. 
  7. ^ أ ب ت ث Kaler, Jim. "Spica". Stars. اطلع عليه بتاريخ 2010-04-15. 
  8. ^ أ ب "V* alf Vir -- Variable Star of beta Cep type". SIMBAD. Centre de Données astronomiques de Strasbourg. اطلع عليه بتاريخ 2010-04-13. 
  9. ^ http://www.astro.uiuc.edu/~kaler/sow/spica.html
  10. ^ Evans, James (1998). The History and Practice of Ancient Astronomy. Oxford University Press. صفحة 259. ISBN 0-19-509539-1. 
  11. ^ Allen, Richard Hinckley (2003). Star Names and Their Meanings. Kessinger Publishing. صفحة 468. ISBN 0-7661-4028-8. 
  12. ^ Rufus, W. Carl (April 1943). "Copernicus, Polish Astronomer, 1473–1543". Journal of the Royal Astronomical Society of Canada. 37 (4): 134. Bibcode:1943JRASC..37..129R. 
  13. ^ Moesgaard, Kristian P. (1973). "Copernican influence on Tycho Brahe". In Jerzy Dobrzycki. The reception of Copernicus' heliocentric theory: proceedings of a symposium organized by the Nicolas Copernicus Committee of the International Union of the History and Philosophy of Science. Toruń, Poland: Studia Copernicana, Springer. ISBN 90-277-0311-6. 
  14. ^ Breit, Derek C. (March 12, 2010). "Diary of Astronomical Phenomena 2010". Poyntsource.com. اطلع عليه بتاريخ 2010-04-13. 
  15. ^ Riddle, R. L.؛ Bagnuolo, W. G.؛ Gies, D. R. (December 2001). "Spectroscopy of the temporal variations of α Vir". Bulletin of the American Astronomical Society. 33: 1312. Bibcode:2001AAS...199.0613R. 
  16. ^ Beech, M. (August 1986). "The ellipsoidal variables. III - Circularization and synchronization". Astrophysics and Space Science. 125 (1): 69–75. Bibcode:1986Ap&SS.125...69B. doi:10.1007/BF00643972. 
  17. ^ Morris, S. L. (August 1985). "The ellipsoidal variable stars". Astrophysical Journal, Part 1. 295: 143–152. Bibcode:1985ApJ...295..143M. doi:10.1086/163359. 
  18. ^ Gies, Douglas R.؛ Bagnuolo, William G., Jr.؛ Penny, Laura R. (April 1997). "Photospheric Heating in Colliding-Wind Binaries". Astrophysical Journal. 479: 408. Bibcode:1997ApJ...479..408G. doi:10.1086/303848. 

اقرأ أيضا[عدل]

وصلات خارجية[عدل]