الشمبانزي - الإنسان السلف المشترك الأخير

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
ظهور أنواع جديدة من الـ Hominini والـ Gorillini على مدى السنوات الـ 10 مليون الماضية؛ يُشار إلى أن تهجين الـ Hominini حصل خلال ما يقرب من 8 إلى 6 ميا.

الشمبانزي - الإنسان السلف المشترك الأخير (بالإنجليزية: Chimpanzee-Human Last Common Ancestor) ويُعرف اختصارا بـ CHLCA نِسبة للحروف الأولى من الاسم الإنجليزي، هو أحدث سلف مشترك مشترك ما بين الهومو (الإنسان) والشيمبانزي الذين يُعتبرون من أشباه البشر، وبسبب التعقيدات في الانتواع التهجيني فإنه ليس من الممكن إعطاء تقديرات دقيقة على عمر هذا الجنس، لكن "الاختلاف الأصلي" مع الإنسان يمكن أن يكون قد حدث في وقت مبكر وذلك قبل 13 مليون سنة مضت (العصر الميوسيني)، إلا أن عملية التهجين رُبما حصلت قبل 4 مليون سنة من الآن (بليوسين).

يبدو أن الانتواع من الشيمبانزي للإنسان طويل الأمد، وقد حدثت خلافات كثيرة بين العلماء في هذا الموضوع، إلا أن نظرية وتحليل العالِم باترسون (2006) هي التي اكتسبت شعبية كبيرة ووافق عليها عدد من العلماء، حيث تؤكد على أن فترات التهجين حصلت على فترات مُتفرقة واستمرت عدة ملايين من السنين،[1] وعلى الأرجح أن هذا حصل خلال أواخر العصر الميوسيني أو أوائل البليوسين، لذلك فمُعظم التقديرات تقول أن الاختلاف _أو الانشقاق_ مع/من الإنسان قد بدأ قبل 13 مليون سنة من الآن،[2] في حين حصلت عملية التهجين قبل 4 مليون سنة من الآن؛ أي أن هناك فرق 9 ملايين سنة بين الحدثين.[3] (انظر التقديرات الحالية فيما يتعلق مجمع أنواع جديدة).

أما تحليل ريتشارد رانغام (2001) فقد أكد على أن الشيمبانزي -الإنسان السلف المشترك الأخير (CHLCA) هو نوع مُشابه جدا للشمبانزي العادي (شيمبانزي شائع) لدرجة أنه طلب تصنيفه بوصفه عضوا في جنس الشيمبانزي، وليومنا هذا لا زال هناك من يعتبره من جنس الشيمبانزي فعلا ولو أن هذا لم يتفق عليه عُلماء أحياء آخرون.[4] ومع ذلك، فلم يتم التعرف بعد على الجنس المرشح المحتمل عن CHLCA أو الصنف الذي قد "يُطابقه" وينضاف إليه فعليا. وبالرغم من الكم الهائل من المعلومات الناقصة أو بالأحرى الغير متأكَّد من صِحتها حول هذا النوع إلا أنه مهم ويُستعمل بكثرة في الدراسات الجينية، باعتباره مرساة أو مرجع لحساب تعدد أشكال النوكليوتيدات المفردة.

تقديرات الوقت[عدل]

الدراسات التاريخية[عدل]

الدراسات المبكرة لصنف القرود اقترحت أن يكون الـ CHLCA قديما، وقد يرجع إلى 25 مليون سنة، لكن وفي المُقابل فالدراسات المُعمقة حول بروتين هاته الأنواع عام 1970 أكدت على أن عُمر الشيمبانزي - الإنسان السلف المشترك الأخير قد يكون أقل من 8 مليون سنة، هذا وتجدر الإشارة إلى أن الأساليب الوراثية التي تُستعمل أحيانا في تقدير عُمر أنواع مُعينة قد بينت على أن عًمر هذا النوع من الشيمبانزي (إن كان حقا كذلك) يترواح ما بين 5 و7 مليون سنة.

حاول بعض الباحثين تقدير عمر CHLCA (TCHLCA) باستخدام الهيكل البوليمري الحيوي؛ خاصة أن هذه الطريقة تختلف قليلا عن باقي الطُرق المستعملة من قبل، وهي في العادة (أي طريقة الهيكل البوليمري) التي تُحدث ارتباطا وثيقا بين الأنواع وتكشف عن معلومات وتصانيف جديدة، من بين هؤلاء الباحثين هناك آلان ويلسون وفنسنت ساريش الذين يُعتبرون روادا في تطوير الساعة الجزيئية بالنسبة للبشر، كما عملوا في وقت سابق على تسلسل البروتين (1971) وانطلاقا من أبحاثهم استنتجوا أن القرود كانت أقرب إلى البشر على عكس ما يقوله عُلماء آخرون، والذين عادة ما يربطون القرود بالسجل الأحفوري.[5] ثُم في وقت لاحق أكد فنسنت ساريش أن الـ CHLCA لا يزيد عُمره على 8 ملايين سنة، مع نسبة تتراوح ما بين 4 و6 مليون سنة من الوقت الحاضر.

يُشار إلى أن عمر الشيمبانزي - الإنسان السلف المشترك الأخير لم يكن مثيرا للجدل حتى أواخر عام 1990، عندما توجه مجموعة من علماء الأحياء إلى محاولة البحث وتحديد العمر الدقيق لهذا النوع مما أكسبه شهرة في الأوساط العلمية؛ حيث كثرت التقديرات وكثرة الأبحاث في هذا الموضوع لكن ليس هناك أي اتفاق على نتيجة مُحددة لحد الساعة (2018)، ورُبما لن يكون هناك اتفاق على عمر النوع في المستقبل القريب خاصة بعد وجود أدلة تؤكد على أن الساعة الجزيئية ربما غير فعالة في التحديد الدقيق لعمر هذا الكائن.[6]

التقديرات الحالية[عدل]

منذ 1990، أصحبت تقديرات TCHLCA أقل نوعا ما، فطريقة حساب العمر الوراثية وكذلك الأحفورية التي تمت ما بين 1970 و1980 أكدت على أن عُمر CHLCA يتراوح بين 5 و7 مليون سنة، أما تقديرات نفس الطريقتين (لكن هذه المرة تمت في 1998، حيث تم تطوير الآليتين إلى حد ما) برهنت على أن عمر هذا الكائن لا يمكن أن يقل عن 10 مليون سنة ولا يُمكن أن يتجاوز 13 مليون سنة.[7] أما العالم وايت إت آل فقد أجرى درسته على هذا الكائن عام 2009 وافترض أن يكون عمره ما بين 7 و10 مليون سنة.[8] لذلك فتحديد عمر هذا النوع كان مصدر ارتباك بين شُلة العلماء، بل أصبح في وقت لاحق مصدر ارتباك كبير حول العلاقة التي تجمع بين الهومو وبين الشيمبانزي؛ وما انقسام العلماء في هذا الموضوع وتفرعهم إلا دليل على وجود انتواع أكثر تعقيدا، وهذا سيزيد من تعقيد عملية تصنيف الأنساب بل سيفرض تحديثها في كل مرة.

ووفقا للعالم باترسون دائما، فهو يرى أن كروموسومات هذا "القرد" قد انقسمت على مدى فترات مُختلفة، واختلفت كليا قبل 4 مليون سنة من الآن، مُشيرا إلى أن عملية التهجين حصلت في نفس هاته الفترة وقد شملت نطاقا واسعا من الأنساب، كما يؤكد نفس العالِم أن التغير الذي حصل على هذا الصنف كان تحديدا في القترة ما بين 6.3 و5.4 مليون سنة.[9] ثم افترض أن عملية التهجين شملت على وجه الخصوص ذلك التشابه الموجود في الكروموسومات إكس بين كل من البشر والشمبانزي، مما يُشير إلى أن الاختلاف بينهما حصل في وقت متأخر وذلك قبل 4 مليون سنة من الآن "فقط" مع افتراض أن عمر الكائن قد يكون أكبر من 10 مليون سنة. لكن هذا الاستنتاج لم يدم طويلا حيث رفض العالم واكيلاي عام 2008 كل ما توصل له باترسون؛ لكنه وفي المقابل فقد اقترح تفسيرات جديدة أو بالأحرى بديلة؛ تُفيد بأن الفرق بين الكروموسومات إكس حصلت في أجداد الـ CHLCA وليس مع الإنسان، وهذا يعني بشكل أو بآخر تفنيذ نظرية التشابه بين هذا الكائن وبين الإنسان.[10][11][12]

التصنيف[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ Patterson N، Richter DJ، Gnerre S، Lander ES، Reich D (2006). "Genetic evidence for complex speciation of humans and chimpanzees". Nature. 441 (7097): 1103–8. PMID 16710306. doi:10.1038/nature04789. 
  2. ^ Arnason U، Gullberg A، Janke A (1998). "Molecular timing of primate divergences as estimated by two nonprimate calibration points". J. Mol. Evol. 47 (6): 718–27. PMID 9847414. doi:10.1007/PL00006431. 
  3. ^ Wakeley J (2008). "Complex speciation of humans and chimpanzees". Nature. 452 (7184): E3–4. PMID 18337768. doi:10.1038/nature06805.  "Patterson et al. suggest that the apparently short divergence time between humans and chimpanzees on the X chromosome is explained by a massive interspecific hybridization event in the ancestry of these two species. However, Patterson et al. do not statistically test their own null model of simple speciation before concluding that speciation was complex, and—even if the null model could be rejected—they do not consider other explanations of a short divergence time on the X chromosome. These include natural selection on the X chromosome in the common ancestor of humans and chimpanzees, changes in the ratio of male-to-female mutation rates over time, and less extreme versions of divergence with gene flow. I therefore believe that their claim of hybridization is unwarranted."
  4. ^ "Out of the Pan, Into the Fire" in: Frans B. M. De Waal، المحرر (2001). Tree of Origin: What Primate Behavior Can Tell Us About Human Social Evolution. صفحات 124–126. ISBN 9780674010048. 
  5. ^ "If man and old world monkeys last shared a common ancestor 30 million years ago, then man and African apes shared a common ancestor 5 million years ago..." Sarich & Wilson (1971)
  6. ^ Venn، Oliver؛ Turner، Isaac؛ Mathieson، Iain؛ de Groot، Natasja؛ Bontrop، Ronald؛ McVean، Gil (June 2014). "Strong male bias drives germline mutation in chimpanzees". Science. 344 (6189): 1272–1275. Bibcode:2014Sci...344.1272V. PMC 4746749Freely accessible. PMID 24926018. doi:10.1126/science.344.6189.1272. 
  7. ^ Based on a revision of the divergence of Hominoidea from Cercopithecoidea at more than 50 Mya (previously set at 30 Mya). "Consistent with the marked shift in the dating of the Cercopithecoidea/Hominoidea split, all hominoid divergences receive a much earlier dating. Thus the estimated date of the divergence between Pan (chimpanzee) and Homo is 10–13 MYBP and that between Gorilla and the Pan/Homo linage ≈17 MYBP."Arnason U، Gullberg A، Janke A (December 1998). "Molecular timing of primate divergences as estimated by two nonprimate calibration points". J. Mol. Evol. 47 (6): 718–27. PMID 9847414. doi:10.1007/PL00006431.  نسخة محفوظة 25 أبريل 2019 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ White TD، Asfaw B، Beyene Y، وآخرون. (October 2009). "Ardipithecus ramidus and the paleobiology of early hominids". Science. 326 (5949): 75–86. Bibcode:2009Sci...326...64W. PMID 19810190. doi:10.1126/science.1175802. 
  9. ^ Patterson N، Richter DJ، Gnerre S، Lander ES، Reich D (June 2006). "Genetic evidence for complex speciation of humans and chimpanzees". Nature. 441 (7097): 1103–8. Bibcode:2006Natur.441.1103P. PMID 16710306. doi:10.1038/nature04789. 
  10. ^ Wakeley J (March 2008). "Complex speciation of humans and chimpanzees". Nature. 452 (7184): E3–4; discussion E4. Bibcode:2008Natur.452....3W. PMID 18337768. doi:10.1038/nature06805.  "Patterson et al. suggest that the apparently short divergence time between humans and chimpanzees on the X chromosome is explained by a massive interspecific hybridization event in the ancestry of these two species. However, Patterson et al. do not statistically test their own null model of simple speciation before concluding that speciation was complex, and—even if the null model could be rejected—they do not consider other explanations of a short divergence time on the X chromosome. These include natural selection on the X chromosome in the common ancestor of humans and chimpanzees, changes in the ratio of male-to-female mutation rates over time, and less extreme versions of divergence with gene flow. I therefore believe that their claim of hybridization is unwarranted."
  11. ^ Scally A، Dutheil JY، Hillier LW، وآخرون. (March 2012). "Insights into hominid evolution from the gorilla genome sequence". Nature. 483 (7388): 169–75. Bibcode:2012Natur.483..169S. PMC 3303130Freely accessible. PMID 22398555. doi:10.1038/nature10842. 
  12. ^ Van Arsdale، A.P. "Go, go, Gorilla genome". The Pleistocene Scene – A.P. Van Arsdale Blog. مؤرشف من الأصل في 28 أكتوبر 2014. اطلع عليه بتاريخ 16 نوفمبر 2012.