تداعيات الحرب الأهلية السورية على لبنان

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من الصراع في لبنان 2012)
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
تداعيات الحرب الأهلية السورية على لبنان
جزء من تداعيات الحرب الأهلية السورية وتدخل حزب الله في الحرب الأهلية السورية
Lebanese army in Tripoli.PNG
الجيش اللبناني في طرابلس بعد اشتباكات طائفية في 2012.
التاريخ 17 يونيو 2011 – الآن
(&&&&&&&&&&&&&&04.&&&&&04 سنة، &&&&&&&&&&&&&072.&&&&&072 يومًا )
الموقع طرابلس، صيدا، عكار، عرسال، وبيروت، لبنان
النتيجة جارية
المتحاربين
مسلحين مناهضين للحكومة السورية:

23x15px كتائب عبد الله عزام
جبهة النصرة
فتح الإسلام
جند الشام


 تنظيم الدولة الإسلامية (داعش)


تيار المستقبل

دعم من:
السعودية السعودية
مسلحين موالين للحكومة السورية:

الحزب العربي الديمقراطي[1]
InfoboxHez.PNG حزب الله
دعم من:
 سوريا[2]

 إيران[3]
الحكومة اللبنانية:

الجيش اللبناني
قوى الأمن الداخلي

دعم من:
السعودية السعودية[4]
روسيا روسيا[5] فرنسا فرنسا[4]
 المملكة المتحدة[6][7]

الولايات المتحدة الولايات المتحدة[4]
القادة والزعماء
أحمد الأسير
الإسلام الشهال
ماجد الماجد 
زياد علوكي
حسن نصر الله
رفعت عيد
حسان اللقيس 
شاكر البرجاوي
ميشال سليمان
جان قهوجي
روجيه سالم
أشرف ريفي
مجموع الخسائر:
722–747 قتيل و~2،670 جريح

الصراع في لبنان عام 2012 بدءت في شهر مايو من عام 2012 اندلع الأحداث في لبنان بعد استمرار الحرب في سوريا هي ضمن دول الربيع العربي التي بدأت في تونس.

خلفية[عدل]

منذ ثورة الأرز في عام 2005 تم تقسيم الطيف السياسي اللبناني إلى كتلة رفضت الوجود السوري في لبنان وتسمى الكتلة ب 14 آذار. وكتلة مؤيدة لوجود السوري في لبنان وتسمى الكتلة 8 آذار. في الاحتجاجات السورية دعمت قوى 14 آذار مطالب الشعب السوري وقوى 8 آذار رفضت مطالب شعب سوريا وساندة النظام السوري. أفيد في القنوات الأخبارية أنه مبيعات الأسلحة في السوق السوداء في لبنان ارتفعت في الأسابيع القليلة الماضية بسبب زيادة الطلب عليها في سوريا.

الجدول الزمني[عدل]

  • اشتباكات باب التبانة وجبل محسن هي مواجهات عسكرية عنيفة حدثت في طرابلس بين اشخاص مؤيدون للثورة السورية وأشخاص رافضون للثورة السورية علما أنه حدثت موجهات طائفية منذ الحرب الأهلية اللبنانية.
  • استشهد الشيخ أحمد عبد الواحد يوم 20 مايو قتل الشيخ سني البارز أحمد عبد الواحد ومعاونه محمد مرعب من قبل الجيش اللبناني في منطقة عكار شمال لبنان اشتشهده ادى إلى قطع الطرق في أجزاء كثيرة في لبنان بالاطارات المشتعلة.وفي نفس اليوم مساء اندلعت اشتباكات عنيفة في طريق الجديدة بين مقاتلين سنة مؤيدون لنظام السوري واهالي منطقة طريق الجديدة السنة
  • في 22 مايو تم اعتقال 17 لبناني شيعي في سوريا.
  • 23 مايو قتل 2 وإصابة 6 أشخاص خلال تبادل لاطلاق نار في الحمراء في بيروت بين الجيش اللبناني ومقاتلين في شقة مفروشة.
  • في 28 مايو قتل رجل مسيحي عند نقطة تفتيش للجيش اللبناني
  • في 5 يناير 2014 اشتباكات بالرصاص بين مؤيدين ومعارضين للحكومة السورية تودي بحياة شخص وإصابة 6 آخرين في طرابلس.[8]

ردود الفعل الدولية[عدل]

  •  السعودية: في 23 مايو أرسل الملك عبد الله عاهل المملكة العربية السعودية إلى الرئيس اللبناني ميشال سليمان برقية قلق السعودية عن الأحداث التي تجري في لبنان.[بحاجة لمصدر]
  •  سوريا: في 30 تشرين الأول 2011 قال الرئيس السوري بشار الأسد في مقابلة مع صحيفة صنداي تايمز ان التدخل الدولي في سوريا قد يتسبب بزلزال من شأنه أن حرق المنطقة برمتها.
  •  الأمم المتحدة في 21 مايو وناشد بان كي مون من الامم المتحدة إلى الهدوء بعد الاشتباكات التي وقعت.
  •  روسيا في 23 أيار قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ان هناك تهديد حقيقي من امتداد الصراع من سوريا إلى لبنان.

انظر أيضاً[عدل]

مراجع[عدل]