الطيبة (رام الله)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
الطيبة (رام الله)
2010-08 Taybeh 05.jpg
 

إحداثيات: 31°57′16″N 35°18′01″E / 31.954444444444°N 35.300277777778°E / 31.954444444444; 35.300277777778  تعديل قيمة خاصية الإحداثيات (P625) في ويكي بيانات
تقسيم إداري
البلد
Flag of Palestine.svg
فلسطين[1]  تعديل قيمة خاصية البلد (P17) في ويكي بيانات
التقسيم الأعلى محافظة رام الله والبيرة  تعديل قيمة خاصية تقع في التقسيم الإداري (P131) في ويكي بيانات
خصائص جغرافية
ارتفاع 850 متر  تعديل قيمة خاصية الارتفاع عن مستوى البحر (P2044) في ويكي بيانات
عدد السكان
عدد السكان 1452   تعديل قيمة خاصية عدد السكان (P1082) في ويكي بيانات
معلومات أخرى
منطقة زمنية ت ع م+02:00 (توقيت قياسي)،  وت ع م+03:00 (توقيت صيفي)  تعديل قيمة خاصية المنطقة الزمنية (P421) في ويكي بيانات
رمز جيونيمز 7870314  تعديل قيمة خاصية معرف جيونيمز (P1566) في ويكي بيانات
الموقع الرسمي الموقع الرسمي  تعديل قيمة خاصية الموقع الرسمي (P856) في ويكي بيانات


صورة بلدة الطيبة

الطيبة هي قرية فلسطينية في محافظة رام الله والبيرة وسط الضفة الغربية، ويبلغ عدد سكانها حوالي 1,340 نسمة حسب التعداد العام للسكان 2017، وتبلغ مساحتها 22,968 دونم، وهي من القرى الكنعانية القديمة.[2][3]

التسمية[عدل]

يعود سبب تسميت قرية الطيبة بهذا الاسم نسبة إلى طيبة أهلها، وكان أول من سماها بهذا الاسم هو صلاح الدين الأيوبي في القرن الثاني عشر.[3]

الجغرافيا[عدل]

تقع قرية الطيبة شرق مدينة رام الله، على بُعد حوالي 12.5 كم متر هوائي، يحدها من الشرق أراضي دير جرير وأراضي العوجا، ومن الشمال دير جرير، ومن الغرب عين يبرود وأراضي سلواد، ومن الجنوب رمون.[4][3]

التاريخ[عدل]

في القرن الخامس ، تم بناء كنيسة تُعرف اليوم باسم كنيسة القديس جورج في شرق المدينة. في القرن الثاني عشر ، تم بناء كنيسة أخرى من قبل الصليبيين الملحقين بالكنيسة الأولى.[5]

قام الصليبيون بتحصين طيبة عن طريق قلعة سميت باللغة الإنجليزية بقلعة سانت إلياس. في شهر فبراير من عام 1182، أعطى جوسيلين الثالث القلعة للملك بالدوين الرابع ملك القدس مع بعض الممتلكات الأخرى في مقابل السيادة على معليا.[6][7] في عام 1185، منح ملك بالدوين الخامس ملك القدس القلعة لجده ويليام الخامس، مركيز مونتفرات.[8]

ومع ذلك، في عام 1187 سقطت الطيبة أمام صلاح الدين في أعقاب معركة حطين.[9] وصفها عماد الدين الأصفهاني بأنها قلعة صليبية استولى عليها صلاح الدين الأيوبي،[10] بينما وصفها ياقوت الحموي، تحت اسم عفرة، بأنها "قلعة في محافظة فلسطين، بالقرب من القدس".[11]

العهد العثماني[عدل]

في عام 1596، ظهرت قرية تُدعى طيبات العاصم في سجلات الضرائب العثمانية في ناحيه القدس في لواء القدس. كان عدد سكانها 63 أسرة مسلمة و 23 أسرة مسيحية. دفعت القرية ضرائب على القمح والشعير والكروم أو أشجار الفاكهة والماعز وخلايا النحل. بمجموع 22100 آقجة. كل العائدات ذهبت إلى الوقف.[12]

حوالي 1810-1820 خاضت معركة كبيرة في القرية بين الفصائل المتنافسة من "القيس" و "اليماني". في نهاية المطاف ، نجح "اليماني"، بقيادة شيخ أبو غوش، في استعادة طيبة من فصيل قيس.[13] عندما زار إدوارد روبنسون في عام 1838، وجد أنه يحتوي على 75 شخصًا خاضعًا للضريبة، مما يشير إلى أن عدد سكانها يتراوح بين 300 و 400 شخص.[14] وقد لوحظ أنها قرية مسيحية يونانية في منطقة بني سليم، شرقي القدس.[15]

زار المستكشف الفرنسي فيكتور جويرين القرية في عام 1863، ووصف طيبة بأنها تضم ما يقرب من 800 قروي، و 60 كاثوليك، والباقي الأرثوذكس اليوناني.[16] وأشار كذلك إلى أن البقايا عبارة عن مبنى كبير على قمة تل.[16] أظهرت قائمة قرية عثمانية من حوالي 1870 الطيبة لتكون مدينة مسيحية مع 87 منزلا ويبلغ عدد سكانها 283، على الرغم من أن عدد السكان شمل الرجال فقط.[17][18]

في عام 1882 ، وصف مسح فلسطين الاستكشاف الذي أجراه صندوق استكشاف فلسطين غرب مدينة الطيبة بأنه "قرية مسيحية كبيرة في موقع بارز ، به منازل حجرية مبنية بشكل جيد. يوجد برج مركزي على قمة التل ؛ على جانبي حدائق الزيتون والتين في الأرض المنخفضة ، المنظر واسع النطاق على كلا الجانبين ، توجد كنيسة سان جورج المهدمة بالقرب من القرية ، وهناك بقايا قلعة مدمرة في القرية ، والسكان مسيحيون يونانيون ".[19]

قام شارل دي فوكول (1853–1916) ، وهو مستكشف وراهب فرنسي، بالمرور عبر طيبة في يناير 1889 وعاد في عام 1898. واستلهم من زيارته، كتب "ثمانية أيام في أفرام، تراجع عام 1898، من يوم الاثنين بعد يوم الصوم الكبير الأحد، (14 مارس) حتى الاثنين، بعد الصوم الكبير الرابع (21 مارس). "[20]

في عام 1896، قدّر عدد سكان الطيبة بحوالي 672 شخصًا.[21]

الانتداب البريطاني[عدل]

في التعداد السكاني لعام 1922 الذي أجرته سلطات الانتداب البريطاني على فلسطين ، بلغ عدد سكان الطيبة 961، 954 مسيحيًا وسبعة مسلمين،[22] حيث كان 663 منهم من الأرثوذكس و 249 من الروم الكاثوليك و 60 من الروم الكاثوليك (ملكشيت) و 2 من الأنجليكانيين[23]

في عام 1927، تم بناء كنيسة أرثوذكسية يونانية على كنيسة بيزنطية، مدمجة بعناية العناصر المعمارية، مثل الأعمدة، والأعتاب، والعواصم، وخطان، ورصيف من الفسيفساء المكسور به نقش يوناني.[24]

في وقت تعداد عام 1931، كان عدد سكان الطيبة 1,125 نسمة. 1038 مسيحي و 87 مسلم يعيشون في 262 منزلا.[25]

زاد عدد السكان في عام 1945 إلى 1330، 1.180 مسيحي و 150 مسلم،[26] في حين بلغ إجمالي مساحة الأرض 2031 دونم، وفقًا لمسح رسمي للأراضي والسكان.[27] تم تخصيص 527 5 من هذه المزارع والأراضي القابلة للري، و 748 5 للحبوب،[28] في حين تم تصنيف 80 دونم كمناطق مبنية.[29]

الحكم الأردني[عدل]

في أعقاب حرب عام 1948، وبعد اتفاقات الهدنة لعام 1949 ، أصبح الطيبة تحت الحكم الأردني.

وجد الإحصاء الأردني لعام 1961 أن 1،677 نسمة في الطيبة، منهم 1176 مسيحيون.[30][31]

النكسة[عدل]

بعد حرب الأيام الستة عام 1967 ، تعرض الطيبة للاحتلال الإسرائيلي.

في عام 1986 ، تم افتتاح مركز شارل دي فوكول للحج بتمويل من الملازم الفرنسي لفرسان القبر المقدس في القرية.[32]

بعد اتفاقيات عام 1995، تم تعريف 35 ٪ من أراضي القرية على أنها منطقة ب، في حين أن 65 ٪ المتبقية هي المنطقة ج. صادرت إسرائيل 393 دونم من الأراضي من الطيبة لبناء مستوطنات ريمونيم الإسرائيلية، و 22 دونم عوفرا.[33][34]

في 19 إبريل 2013، حاول المستوطنون الإسرائيليون السيطرة على دير الطيبة والكنيسة المجاورة.[35] قام شباب من الطيبة والقرى المحيطة بمن فيهم دير جرير ورمون وسلواد وكفر مالك وعين يبرود بطرد المستوطنين. يتظاهر الفلسطينيون من المنطقة المجاورة بشكل منتظم في أرض الدير، ويعقد المسلمون الفلسطينيون صلاة الجمعة في التضاريس من أجل حمايتها من المحاولات الإسرائيلية المحتملة لمصادرتها.

السلطة الفلسطينية[عدل]

بعد تأسيس السلطة الفلسطينية، قسمت أراضي القرية إلى قسمين: الأول شكل حوالي 35% من مساحة القرية الكلية وعرف باسم المنطقة "ب"، بينما القسم الآخر والذي شكل النسبة المتبقية عرف باسم المنطقة "ج".[3]

السكان[عدل]

دخلت فلسطين وفود كبيرة عبر العصور من تجار وغيرهم وذلك لموقعها الهام كنقطة وصل بين القارات، ومركز للحضارات والأديان. يبلغ عدد سكان الطيبة حاليا حوالي 1,340 نسمة من المسيحين والمسلمين وذلك حسب التعداد العام للسكان 2017 الذي أجراه الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني.[2]

عائلات القرية[عدل]

تتألف القرية من عدة عائلات وهي: عائلة المصيص، عائلة خورية، عائلة طبابزة، عائلة الشرقي، عائلة الردده، عائلة مسلم، عائلة صلاح، عائلة الساحلية، عائلة سرحان، عائلة العواودة وغيرها.[3]

مؤسسات القرية[عدل]

يوجد في القرية عدة مؤسسات تابعة للحكومة منها مكتب البريد، ومركز أمن وطني.

كما يوجد عدة مؤسسات محلية وجمعيات لمختلف الفئات وفي عدة مجالات: [3]

  • بلدية الطيبة
  • جمعية الطيبة التعاونية
  • مجموعة كشافة الطيبة الوطنية
  • نادي أرذوكس الطيبة
  • جمعية الطيبة الزراعية الوطنية

الاقتصاد[عدل]

يعتمد الاقتصاد في قرية الطيبة على عدة قطاعات، أهمها قطاع الوطائف حيث يستوعب 57% من القوى العاملة.

وقد جاءت النتائج للمسح الميداني للأيدي العاملة الذي قام به معهد أريج عام 2011 كما يلي:[3]

  • قطاع الموظفين ويشكل 57%
  • قطاع الزراعة 20%
  • قطاع التجارة 10%
  • قطاع الطناعة 5%
  • قطاع الخدمات 5%

المراجع[عدل]

  1. ^   تعديل قيمة خاصية معرف جيونيمز (P1566) في ويكي بيانات"صفحة الطيبة (رام الله) في GeoNames ID". GeoNames ID. اطلع عليه بتاريخ 2 ديسمبر 2019. 
  2. أ ب التعداد العام للسكان 2017 - الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني نسخة محفوظة 28 أغسطس 2018 على موقع واي باك مشين.
  3. أ ب ت ث ج ح خ "معهد الأبحاث"أريج"" (PDF). 
  4. ^ "الطيبة". الموسوعة الفلسطينية. مؤرشف من الأصل في 9 أغسطس 2017. اطلع عليه بتاريخ 28 أكتوبر 2019. 
  5. ^ Jaser، Hanna. "A village called Taybeh". United Taybeh American Association. مؤرشف من الأصل في 24 مارس 2014. اطلع عليه بتاريخ 30 سبتمبر 2010. 
  6. ^ Strehlke, 1869, pp. 13–14, no. 14; Röhricht, 1893, RRH, pp. 162–3, no. 614. Both cited in Pringle, 1998, p. 339 نسخة محفوظة 18 أكتوبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ Pringle, 1997, pp. 98–99
  8. ^ R.H.C. Occ, ii, 1859, pp. 1415, Ernoul (ed. de Mas Latrie), pp. 125–6, both cited in Pringle, 1998, p. 339 نسخة محفوظة 13 يونيو 2018 على موقع واي باك مشين.
  9. ^ Pringle, 1998, p. 339
  10. ^ Finkelstein, 1997, p. 558
  11. ^ Le Strange, 1890, p. 385, cited in Finkelstein, 1997, p. 588 نسخة محفوظة 19 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  12. ^ Hütteroth and Abdulfattah, 1977, p. 116
  13. ^ Conder and Kitchener, 1882, SWP II, p. 371 نسخة محفوظة 2 أبريل 2019 على موقع واي باك مشين.
  14. ^ Robinson and Smith, 1841, vol 2, p. 124 نسخة محفوظة 13 يونيو 2019 على موقع واي باك مشين.
  15. ^ Robinson and Smith, 1841, vol 3, Appendix 2, p. 125 نسخة محفوظة 2 أبريل 2019 على موقع واي باك مشين.
  16. أ ب Guérin, 1869, pp. 45–51; partly repeated in Guérin, 1874, pp. 206–207 نسخة محفوظة 26 أكتوبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  17. ^ Socin, 1879, p. 161 noted that it was located in the Beni Salim District نسخة محفوظة 20 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  18. ^ Hartmann, 1883, p. 115, noted 90 houses نسخة محفوظة 26 أكتوبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  19. ^ Conder and Kitchener, 1882, SWP II, p. 293 نسخة محفوظة 2 أبريل 2019 على موقع واي باك مشين.
  20. ^ Jaser، Hanna. "A village called Taybeh". United Taybeh American Association. مؤرشف من الأصل في 24 مارس 2014. اطلع عليه بتاريخ 30 سبتمبر 2010. 
  21. ^ Schick, 1896, p. 122 نسخة محفوظة 11 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  22. ^ Barron, 1923, Table VII, Sub-district of Ramallah, p. 17
  23. ^ Barron, 1923, Table XIV, p. 45
  24. ^ Dauphin, 1998, p. 832
  25. ^ Mills, 1932, p. 51
  26. ^ Government of Palestine, Department of Statistics, 1945, p. 26 نسخة محفوظة 29 سبتمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  27. ^ Government of Palestine, Department of Statistics. Village Statistics, April, 1945. Quoted in Hadawi, 1970, p. 65 نسخة محفوظة 3 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  28. ^ Government of Palestine, Department of Statistics. Village Statistics, April, 1945. Quoted in Hadawi, 1970, p. 113 نسخة محفوظة 12 يونيو 2018 على موقع واي باك مشين.
  29. ^ Government of Palestine, Department of Statistics. Village Statistics, April, 1945. Quoted in Hadawi, 1970, p. 163 نسخة محفوظة 12 يونيو 2018 على موقع واي باك مشين.
  30. ^ Government of Jordan, Department of Statistics, 1964, p. 24 It was further noted (note 2) that it was governed by a village council. نسخة محفوظة 10 سبتمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  31. ^ Government of Jordan, Department of Statistics, 1964, pp. 115–116 نسخة محفوظة 25 يناير 2018 على موقع واي باك مشين.
  32. ^ "THE CHARLES DE FOUCAULD PILGRIM CENTER". Taybeh's Latin parish website. مؤرشف من الأصل في 4 مارس 2016. اطلع عليه بتاريخ October 2, 2010. 
  33. ^ Et Taiyiba Town Profile (including Badiw al Mu’arrajat Locality), ARIJ, p. 21 نسخة محفوظة 4 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  34. ^ Et Taiyiba Town Profile (including Badiw al Mu’arrajat Locality), ARIJ, p. 20 نسخة محفوظة 4 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  35. ^ Settlers raise Israeli flag over West Bank church. Maan News Agency. 2013-04-19. نسخة محفوظة 13 نوفمبر 2014 على موقع واي باك مشين.