العراق وأسلحة الدمار الشامل

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
Question book-new.svg
هذه المقالة تعتمد اعتماداً كاملاً أو شبه كامل على مصدر وحيد، رجاء ساعد في تحسين هذه المقالة بإضافة مصادر مناسبة. (ديسمبر 2018)

أسلحة الدمار الشامل العراقية هي اسلحة دمار شامل (زُعِم) أن العراق امتلكها في عهد الرئيس السابق صدام حسين وذلك لأن صدام استخدم السلاح الكيماوي في 1988 في حملة الأنفال وحلبجة ضد المدنيين الأكراد فيها

بعد حرب الخليج الثانية والغزو العراقي للكويت في 1990 قامت القوات المتحالفة بتدمير كميات كبيرة من الأسلحة الكيميائية العراقية والمعدات والمواد ذات الصلة بها [1]

وتم الحصارالأمريكي للعراق و معاناة العراقيين والتضحيات التي قدمها الشعب العراقي في الحصار من عام 1991 إلى عام 2003 لأن الصهاينة والأمريكان و الإيرانيين أدركوا مدى قوة العراق الإقتصادية والإجتماعية والثقافية (والعسكرية ) لذالك تم تدمير بلاد الرافدين وليس المقصود صدام أو غيره وحتى ليس المقصود أسلحة الدمار الشامل كما يزعمون ولكن المقصود (العراق) لكسر نخوة العراقي وأنفته لكن ليس بعد ولن يكون لهم ذالك بإذن الله ٠

في عام 1998 أرسلت الوكالة الدولية للطاقة الذرية مجموعة من المفتشين للبحث والتحري عن وجود أسلحة دمار شامل في العراق الا أن الحكومة العراقية حينئذ كانت تتعاون معهم وتم زرع (حيله) بين الأمريكيين والمفتشين بعدم تعاون العراق معهم وطلبت أمريكا وبمباركة إسرائيل من سحب المفتشين من العراق وشن الولايات المتحدة والمملكة المتحدة عملية ثعلب الصحراء على نقاط محددة في بغداد.

المراجع[عدل]

  1. ^ Cleminson, Ronald. What Happened to Saddam's Weapons of Mass Destruction? Arms Control Association. September 2003 نسخة محفوظة 22 سبتمبر 2017 على موقع واي باك مشين.

المقابلات الرسمية مع صدام حسين. والمقابلات الرسمية مع جورج بوش . والمقابلات الرسمية مع بنيامين نتنياهو. dfdf.com www.awoed

وصلات خارجية[عدل]

Flag of Iraq.svg
هذه بذرة مقالة عن موضوع له علاقة بالعراق بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.