المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر، أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.
يرجى مراجعة هذه المقالة وإزالة وسم المقالات غير المراجعة، ووسمها بوسوم الصيانة المناسبة.

العلاج بالرقص والحركة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (ديسمبر 2018)
N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (نوفمبر 2015)
العلاج بالرقص والحركة
من أنواع علاج  تعديل قيمة خاصية صنف فرعي من (P279) في ويكي بيانات
تصنيف وموارد خارجية
ن.ف.م.ط. D003614

العلاج بالرقص كما يسمى في الولايات المتحدة واستراليا أو العلاج بالحركة في بريطانيا هو علاج نفسي تستخدم به الحركة أو الرقص، لدعم المهام الفكرية والعاطفية والحركية للجسم. كشكل من أشكال العلاج التعبيري ويبحث العلاج بالرقص في العلاقة بين الحركة والعاطفة. تنقسم جلسات العلاج التقليدية لأربعة أقسام رئيسية هي تَحْضير و حَضانَة وإِضاءَة وتَقْييم .

تاريخ[عدل]

لقد استخدم الرقص كوسيلة علاجية مُنذ الآف السنين وقد استخدم أيضاً كطقس من الطقوس التي تقام لعلاج الخصوبة والأمراض وعند الولادة وحتى الموت منذ وقت مبكر من تاريخ البشرية. وضعت فلسفة جديدة للرقص في أوروبا والولايات المتحدة بين عام 1840م و 1930 م والتي تؤمن بأن الحركة يمكن أن يكون لها تأثير على المتحرك. على الرغم من أن الرقص كان وسيلة للتعبير منذ قرون إلا أنه لم يكن يعد شكلاً من اشكال العلاج إلا في نصف القرن الماضي. يمكننا تقسيم التطورات التي مر بها العلاج بالرقص والحركة إلى مرحلتين على مر التاريخ:

المرحلة الأولى : قادت ماريان جاس حركة الرقص في المجتمع الطبي كنوع من أنواع العلاج. وهي تعتبر المؤسس الرئيسي لما يعرف بالعلاج بالرقص في الولايات المتحدة.وقد قدم الرقص في عام 1942م لأول مره للطب الشرقي. جاس كانت راقصه ومؤدية عروض. بعد افتتاحها مدرسة رقص خاصه بها بدأت جاس تلاحظ تأثير الحركة والرقص على مشاعر طلابها وبدأت بجذب انتباه المجتمع الطبي وبداء بعض الأطباء النفسيين بأرسال مرضاهم لدروسها وعندما لاحظ الأطباء تأثير الرقص على مرضاهم في عام 1966 م أصبحت جاس الرئيسه الأولى للجمعية الأمريكية للعلاج بالرقص والحركة. المرحلة الثانية : كانت المرحلة الثانية للعلاج بالرقص والحركة في السبعينات والثمانينات من القرن الماضي وقد اثارت قدراً كبيراً من اهتمام المعالجين النفسيين.   

أنماط الرقص المستخدمة[عدل]

تستخدم أنماط مختلفة للرقص في العلاج بالرقص والحركة على حسب احتياج العميل تشمل الرقص الحديث والرقص التركي والتانقو وأنواع أخرى مختلفة .

مصادر[عدل]