العلاقات الأمريكية اليابانية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
اليابان - أمريكا
اليابان الولايات المتحدة
العلاقات الأمريكية اليابانية
الرئيس الأمريكي بارك أوباما (يسار) بجانب الإمبراطور الياباني أكيهيتو (يمين) عام 2014م.
مقر السفارة الأمريكية في طوكيو

العلاقة الأمريكية اليابانية (بالإنجليزية: Japan–United States relations) (باليابانية: 日米関係) ، هي العلاقة الثنائية التاريخية بين الولايات المتحدة واليابان ، وبدأت تفعيل العلاقات بداية عام 1791م.[1][2][3]

الأحداث التاريخية[عدل]

وقعت الأحداث التاريخية بين الولايات المتحدة واليابان ، ومنها :

  1. هجوم بيرل هاربر: بسبب الهجمات اليابانية على المؤانى العسكرية الأمريكية في هاواي عام 1941م ، قطعت العلاقات بين البلدين.
  2. حرب المحيط الهادئ: حسم القوات البحرية الأمريكية على الجيش الإمبراطوري الياباني ، بسبب استعمال القوة الجوية وانحسار الوجود الياباني في أغلب الجزر بالمحيط الهادئ.
  3. الضربة النووية على هيروشيما و ناكاساكي: كانت بداية النهاية للنفوذ الياباني في قارة آسيا ، وبداية الإستسلام.
  4. اتفاقية سان فرانسيسكو عام 1952: عودة العلاقات الثنائية بين اليابان والولايات المتحدة وبقية دول العالم.
  5. التفوق الإقتصادي الياباني: اقتحمت الاسواق اليابانية في الأراضي الأمريكية بداية الخمسينات من القرن العشرين وحتى الآن.
زيارة السفير الأمريكي لرجال البحرية الياباني "كانرين مارو" عام 1860م.

مراجع[عدل]

  1. ^ "Asia Times Online". اطلع عليه بتاريخ 17 سبتمبر 2014. 
  2. ^ part 1 in JSTORand Buell, "The Development of Anti-Japanese Agitation in the United States II," Political Science Quarterly (1923) 38#1 pp. 57–81 Part 2 in JSTOR نسخة محفوظة 11 يونيو 2016 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ Al Pessin (20 October 2009). "Gates: 'No Alternatives' to US-Japan Security Accord". GlobalSecurity.org. GlobalSecurity.org. تمت أرشفته من الأصل في 10 مايو 2018. اطلع عليه بتاريخ 07 ديسمبر 2013. 

وصلات خارجية[عدل]

 تتضمن هذه المقالة مواد في الملكية العامة خاصة في Library of Congress Country Studies موقع http://lcweb2.loc.gov/frd/cs/. – Japan

Flag-map of Japan.svg
هذه بذرة مقالة عن اليابان. بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.