العلاقات البريطانية الفرنسية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
العلاقات البريطانية الفرنسية
المملكة المتحدة فرنسا
المملكة المتحدة
فرنسا

العلاقات بين فرنسا والمملكة المتحدة هي العلاقات بين حكومتي الجمهورية الفرنسية والمملكة المتحدة لبريطانيا العظمى وإيرلندا الشمالية. تعتبر العلاقات بين فرنسا والمملكة المتحدة والدول السابقة لهما طويلة ومعقدة، وتشمل فتوحات وحروب وتحالفات في مراحل مختلفة من التاريخ. سيطرت الإمبراطورية الرومانية على كلتا المنطقتين، باستثناء شمال إنجلترا واسكتلندا التي غزاها الرومان، والتي لا تزال تتواجد تحصيناتها في كلا البلدين حتى يومنا هذا، والتي أدخل نظامُها الأبجديةَ المشتركة لكلا المنطقتين، ومع ذلك، ظل حاجز اللغة قائمًا بينها. كان للغزو النورماندي لإنجلترا عام 1066، الدورَ الأساسي في رسم التاريخ الإنجليزي وتشكيل اللغة الإنجليزية. كانت الدولتان، خلال معظم سنوات العصور الوسطى، عدوتين لدودتين في الغالب، إذ ادّعى مَلِكَا البلدين السيادة على فرنسا. تشمل بعض الصراعات الجديرة بالذكر التي وقعت بين البلدين، حرب المائة عام، وحروب الثورة الفرنسية التي انتصر فيها الفرنسيون، إضافة إلى حرب السنوات السبع والحروب النابليونية التي انتصرت فيها بريطانيا العظمى.

كانت الحروب النابليونية، التي خاضت فيها تحالفات القوى الأوروبية، بقيادة المملكة المتحدة وتمويلها، سلسلةً من الحروب ضد الإمبراطورية الفرنسية الأولى والدول التابعة لها، والتي بلغت ذروتها بهزيمة نابليون في معركة واترلو عام 1815، آخرَ النزاعات الكبيرة بين البلدين. ظهرت فيما بعد، خاصة بعد عام 1880، بعض التوترات بين البلدين حول قضايا مختلفة كقناة السويس والتنافس على المستعمرات الأفريقية. على الرغم من ظهور بعض المخاوف من اندلاع حرب قصيرة الأمد، إلا أنّ السلام قد حل بين البلدين منذ ذلك الحين. بدأت العلاقات الودية بين فرنسا والمملكة المتحدة بالظهور مع توقيع البلدين للاتفاق الودي عام 1904، وتحالُفهما ضد ألمانيا في الحربين العالميتين الأولى والثانية، ساعدت الجيوش البريطانية، في النزاع الأخير، في تحرير فرنسا المُحتلة من النازيين. وقفت الدولتان، خلال الحرب الباردة، في وجه الاتحاد السوفييتي، وكانتا من بين الأعضاء المؤسسين لحلف شمال الأطلسي (الناتو)، التحالف العسكري الغربي بقيادة الولايات المتحدة. خلال ستينيات القرن العشرين، لم يُعطِ الرئيس الفرنسي، شارل ديغول، ثقته للبريطانيين، لقربهم الكبير من الأمريكيين، ومَنع بريطانيا لسنوات طويلة من الدخول إلى السوق الأوروبية المشتركة، التي يُطلق عليها في يومنا هذا اسم الاتحاد الأوروبي. سحب ديغول أيضًا فرنسا من دورها النشط في حلف الناتو، بسبب السيطرة الأمريكية الشديدة عليه. دخلت بريطانيا للاتحاد الأوروبي بعد وفاة ديغول، وعادت فرنسا إلى حلف الناتو.

في السنوات الأخيرة، توثقت العلاقة بين البلدين بشكل كبير للغاية، وخاصة فيما يتعلق بمواضيع الدفاع والسياسة الخارجية. ومع ذلك، يميل البلدان إلى الاختلاف حول مجموعة من القضايا الأخرى، لا سيما الاتحاد الأوروبي. غالبًا ما يُشار إلى فرنسا وبريطانيا بـ «الخصمين التاريخيين»، ويُشار أيضًا إلى المنافسة الأبدية المتصورة التي تتسم بها العلاقةُ بينهما. تحدث الكاتب الفرنسي جوزيه آلان فرالون عن العلاقةَ بين البلدين من خلال وصفه للبريطانيين بأنهم «أعز أعدائنا». [1][2][3]

على عكس فرنسا، خرجت بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في عام 2020، بعد أن صوت البريطانيون على ذلك في استفتاء أُجري في 23 يونيو من عام 2016. تشير التقديرات إلى أن هناك ما يقارب الـ 350 ألف فرنسي يعيشون في المملكة المتحدة، بينما يوجد ما يقارب 400 ألف بريطاني في فرنسا. [4][5]

التاريخ[عدل]

العصر الروماني وما بعد الروماني[عدل]

عندما غزا يوليوس قيصر بلاد الغال، واجه حلفاءً غاليين وبيلجيين من جنوب شرق بريطانيا وقدموا له المساعدة، حتى أن بعضهم اعترف بالملك البيلجي ملكًا عليهم. على الرغم من كون جميع الأشخاص المعنيين بالقضية من الكلت (ولم يُقدم الجرمانيون والفرنجة على غزو أي من الدولتين اللتين ستسميان على اسميهما فيما بعد)، يمكن القول بأن هذه الحادثة تمثلُ أولَ تعاون أنجلوفرنسي في التاريخ المسجل. شعر القيصر نتيجة لذلك بأنه مضطر للقيام بعملية غزو لبريطانيا في محاولة لإخضاعها. نجحت روما بشكل معقول في غزو بلاد الغال وبريطانيا وبلجيكا، وأصبحت جميع هذه المناطق مقاطعات تابعة للإمبراطورية الرومانية. على مدى الخمسمئة عام اللاحقة، كان هناك تفاعل كبير بين المنطقتين، إذ كانت كل من بريطانيا وفرنسا تحت الحكم الروماني. أعقب سقوط الإمبراطورية الرومانية الغربية، خمسمئة عامٍ من التفاعل المحدود جدًا بين البلدين، إذ غزت القبائل الجرمانية كليهما. تطورت الإنجلوسكسونية من مزيج من البريطونيين والاسكندنافيين المهاجرين في بريطانيا للتغلب على البيكتيين والشعوب الغالية. وقعت فرنسا تحت سيطرة مزيج من القبال الجرمانية، وتعرضت لغزو جزئي من قبل الفرنجة الساليين الذين كانوا يهدفون إلى إنشاء ممالك الفرنجة. انتشرت الديانة المسيحية عبر جميع المناطق الفرنسية والبريطانية في تلك الفترة، لتحل محل أشكال العبادة الجرمانية والكلتية وما قبل الكلتية. أنتجت اتفاقيات الرؤساء في تلك الفترة الأساطيرَ المحيطة بالملك آرثر وبقلعة كاميلوت – التي يُعتقد الآن بأنها أسطورة تستند إلى أفعال العديد من زعماء القبائل البريطانيين في العصور الوسطى المبكرة- وشارلمان، ملك الفرنجة الذي أسس الإمبراطورية الرومانية المقدسة للأمة الجرمانية في معظم أنحاء أوروبا الغربية، والذي من الممكن –تاريخيًا- التحقق من شخصيته. في مطلع الألفية الثانية، انخرطت الجزر البريطانية مع الدول الاسكندنافية، بينما ارتبطت العلاقات الخارجية لفرنسا بشكل رئيسي مع الإمبراطورية الرومانية المقدسة. [6]

قبل الغزو[عدل]

لم تكن هناك أية صراعات مسلحة بين مملكة إنجلترا ومملكة فرنسا قبل غزو النورمان لإنجلترا في عام 1066. تعرضت كلتا المملكتين لغزوات الفايكنج بشكل متكرر، وكانت المشاغل الخارجية للمملكتين موجهة، بالمقام الأول، نحو الدول الاسكندنافية.

وُجهت العلاقات الإنجليزية عبر القنال الإنجليزي إلى نورماندي، التي أصبحت، بعد تكريمها من قبل الملك الفرنسي، إقطاعيةً شبه مستقلة. كانت إيما، ابنة ريتشارد الأول دوق نورماندي، ملكةَ على البلاد خلال فترة حكم ملكين إنجليزيين اثنين على التوالي، إذ أصبح اثنان من أبنائها، الملك هارديكانوت وإدوارد المعترف، ملوكًا على إنجلترا. قضى إدوارد فترات طويلة من حياته المبكرة (بين عامي 1013 و 1041) في إقطاعية نورماندي، وأعطى، بصفته الملك، بعضَ النورمانديين، من بينهم روبرت جوميز الذي تسلم منصب رئيس أساقفة كانتربري، مناصبَ رفيعة.

مهد هذا التطبيع التدريجي للمملكة الطريقَ للغزو النورماني، إذ تمكن حفيد شقيق إيما، دوق نورماندي، وليام، من الاستحواذ على المملكة بعد أول غزو ناجح عبر القنال بعد العصور الرومانية. اكتسبت إنجلترا مع حاكمها الجديد، السياسة الخارجية لدوقات النورماندي، التي كانت تستند إلى مبدأ حماية مصالح النورمانديين على حساب ملوك فرنسا. على الرغم من كون حكم وليام للنورمانديين مدعومًا في بادئ الأمر من ملك فرنسا هنري الأول، إلا أن نجاح وليام في حكمه سرعان ما خلق حالة من العداء بينهما، إذ هاجم الملكُ هنري نورماندي مرتين، الأولى كانت عام 1054، أما الثانية فكانت في عام 1057.

مقارنة بين البلدين[عدل]

هذه مقارنة عامة ومرجعية للدولتين:

وجه المقارنة المملكة المتحدة المملكة المتحدة فرنسا فرنسا
المساحة (كم2) 242.50 ألف 643.80 ألف
عدد السكان (نسمة) 66.02 مليون[7] 67.12 مليون[7]
الكثافة السكانية (ن./كم²) 272.25 104.26
العاصمة لندن باريس
اللغة الرسمية لغة إنجليزية، اللغة الويلزية لغة فرنسية
العملة جنيه إسترليني يورو، فرنك س ف ب، فرنك فرنسي، livre tournois  [لغات أخرى]
الناتج المحلي الإجمالي (بليون دولار) 2.62 تريليون[8] 2.58 تريليون[9]
الناتج المحلي الإجمالي (تعادل القوة الشرائية) بليون دولار 2.72 تريليون[10] 2.87 تريليون[11]
الناتج المحلي الإجمالي الاسمي للفرد دولار أمريكي 43.88 ألف[12] 36.20 ألف[13]
الناتج المحلي الإجمالي للفرد دولار أمريكي 40.23 ألف[14] 39.33 ألف[14]
مؤشر التنمية البشرية 0.907[15] 0.888[16]
رمز المكالمات الدولي +44 +33
رمز الإنترنت .uk، .gb[17][18] .fr، .bzh  [لغات أخرى]، .tf، .re، .wf، .yt، .pm، .paris
المنطقة الزمنية توقيت غرينيتش، توقيت غرب أوروبا Europe/Paris  [لغات أخرى]، توقيت وسط أوروبا، توقيت وسط أوروبا الصيفي

مدن متوأمة[عدل]

في ما يلي قائمة باتفاقيات التوأمة بين مدن بريطانية وفرنسية:

منظمات دولية مشتركة[عدل]

يشترك البلدان في عضوية مجموعة من المنظمات الدولية، منها:

علم المنظمة اسم المنظمة تاريخ انضمام المملكة المتحدة تاريخ انضمام فرنسا
OECD Logo.svg
منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية 2 مايو 1961 7 أغسطس 1961
Flag of None.svg
الفريق المعني برصد الأرض ? ?
Flag of None.svg
منظمة حظر الأسلحة الكيميائية ?[46] ?[46]
Flag of None.svg
سياتو ? ?
AFDB Logo.png
البنك الإفريقي للتنمية ? ?
Flag of None.svg
مؤسسة التنمية الدولية 24 سبتمبر 1960 30 ديسمبر 1960
Flag of NATO.svg
حلف شمال الأطلسي 4 أبريل 1949 4 أبريل 1949
Flag of None.svg
نظام تحكم تكنولوجيا القذائف 1987[47] 1987[47]
Flag of UNESCO.svg
يونسكو 4 نوفمبر 1946[48][49] 4 نوفمبر 1946[48]
Flag of Europe.svg
مجلس أوروبا 5 مايو 1949 5 مايو 1949
Flag of UPU.svg
الاتحاد البريدي العالمي ?[50] ?[50]
Flag of None.svg
البنك الدولي للإنشاء والتعمير 27 ديسمبر 1945 27 ديسمبر 1945
European Southern Observatory (ESO) logo.svg
المرصد الأوروبي الجنوبي 2002 1962
Flag of None.svg
مؤسسة التمويل الدولية 20 يوليو 1956 20 يوليو 1956
Eurocontrol logo 2010.svg
المنظمة الأوروبية لسلامة الملاحة الجوية 1960 1960
ESA logo.png
وكالة الفضاء الأوروبية 28 مارس 1978 30 أكتوبر 1980
ADB-Logo.svg
بنك التنمية الآسيوي 1966 1970
Flag of Europe.svg
الاتحاد الأوروبي 1973[51][52] 25 مارس 1957
Flag of None.svg
وكالة ضمان الاستثمار متعدد الأطراف 12 أبريل 1988 28 ديسمبر 1989
Flag of the United Nations.svg
الأمم المتحدة 24 أكتوبر 1945 24 أكتوبر 1945
International Energy Agency logo.svg
الوكالة الدولية للطاقة ?[53] ?[53]
Flag of None.svg
مجموعة العشرين 26 سبتمبر 1999 26 سبتمبر 1999
Flag of None.svg
مركز تنسيق الحركة في أوروبا [الإنجليزية] ?[54] ?[54][54]
OCCAR logo.jpg
Organisation for Joint Armament Cooperation  [لغات أخرى] ?[55] ?[55]
World Trade Organization (logo and wordmark).svg
منظمة التجارة العالمية 1995 1995
Flag of None.svg
منظمة الشرطة الجنائية الدولية ?[56] ?[56]
OSCE logo.svg
منظمة الأمن والتعاون في أوروبا 25 يونيو 1973 25 يونيو 1973
Flag of None.svg
اتفاقية السماوات المفتوحة ? ?
Flag of None.svg
المنظمة الهيدروغرافية الدولية ?[57] ?[57]
Flag of None.svg
مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة 24 أكتوبر 1945 24 أكتوبر 1945
Flag of None.svg
الاتحاد الدولي للاتصالات 24 فبراير 1871[58] 1866[58]
Flag of None.svg
مجموعة الثماني ? 1975
Flag of None.svg
المركز الدولي لتسوية المنازعات الاستشارية 18 يناير 1967 20 سبتمبر 1967
Flag of None.svg
مجموعة أستراليا 1985 1985
Flag of None.svg
مجموعة الموردين النوويين ?[59] ?[59]

أعلام[عدل]

هذه قائمة لبعض الشخصيات التي تربطها علاقات بالبلدين:

وصلات خارجية[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ Britain and France: the impossible, indispensable relationship , ذي إيكونوميست, Dec 1st 2011 نسخة محفوظة 10 أكتوبر 2019 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ "The two countries are forever comparing one against the other.[...]", Britain-France ties: How cordial is the entente?, بي بي سي نيوز, 30 January 2014 نسخة محفوظة 16 سبتمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ Economies of Britain and France have more similarities than differences, الغارديان, 5 January 2014 نسخة محفوظة 10 أكتوبر 2019 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ باللغة الفرنسية Royaume-Uni – France Diplomacie نسخة محفوظة 16 فبراير 2015 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ "The UK's EU referendum: All you need to know - BBC News" (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 28 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 25 يونيو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ Christopher A. Snyder, The Britons (2003) (Author
  7. أ ب تعداد السكان، الإجمالي نسخة محفوظة 18 يونيو 2019 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ إجمالي الناتج المحلي (القيمة الحالية بالدولار الأمريكي) نسخة محفوظة 11 مارس 2019 على موقع واي باك مشين.
  9. ^ إجمالي الناتج المحلي (القيمة الحالية بالدولار الأمريكي) نسخة محفوظة 20 مارس 2019 على موقع واي باك مشين.
  10. ^ إجمالي الدخل القومي، وفقا لتعادل القوة الشرائية (بالأسعار الجارية للدولار الدولي) نسخة محفوظة 2 مايو 2019 على موقع واي باك مشين.
  11. ^ إجمالي الدخل القومي، وفقا لتعادل القوة الشرائية (بالأسعار الجارية للدولار الدولي) نسخة محفوظة 20 مارس 2019 على موقع واي باك مشين.
  12. ^ نصيب الفرد من إجمالي الناتج المحلي (بالأسعار الجارية للدولار الأمريكي) نسخة محفوظة 30 يونيو 2019 على موقع واي باك مشين.
  13. ^ نصيب الفرد من إجمالي الناتج المحلي (بالأسعار الجارية للدولار الأمريكي) نسخة محفوظة 20 مارس 2019 على موقع واي باك مشين.
  14. أ ب نصيب الفرد من إجمالي الناتج المحلي، وفقا لتعادل القوة الشرائية (بالأسعار الجارية للدولار الدولي) نسخة محفوظة 22 يونيو 2019 على موقع واي باك مشين.
  15. ^ Human Development Reports نسخة محفوظة 8 مايو 2019 على موقع واي باك مشين.
  16. ^ Human Development Reports نسخة محفوظة 12 سبتمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  17. ^ Ruling the Root: Internet Governance and the Taming of Cyberspace - Milton L. Mueller - Google Books نسخة محفوظة 10 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  18. ^ [Gllug] Official country code for Britain = GB or UK? نسخة محفوظة 11 مارس 2019 على موقع واي باك مشين.
  19. أ ب ت Town Twinning | Torfaen County Borough Council نسخة محفوظة 11 ديسمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  20. ^ Tolleshunt Knights: Belarusian football team stay in luxury hotel | Maldon and Burnham Standard نسخة محفوظة 14 مارس 2019 على موقع واي باك مشين.
  21. ^ Города-побратимы (партнеры) Бреста — city-brest.gov.by نسخة محفوظة 27 نوفمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  22. ^ Maldon Town Twinning AGM News | نسخة محفوظة 22 فبراير 2018 على موقع واي باك مشين.
  23. أ ب Twinnings نسخة محفوظة 10 أبريل 2019 على موقع واي باك مشين.
  24. أ ب ت ث Partner Cities - Birmingham City Council نسخة محفوظة 14 مارس 2019 على موقع واي باك مشين.
  25. أ ب ت ث ج Town Twinning | Stafford Borough Council نسخة محفوظة 25 مارس 2019 على موقع واي باك مشين.
  26. أ ب ت ث Sttaford (Anglaterra) — Ajuntament de Tarragona نسخة محفوظة 25 مارس 2019 على موقع واي باك مشين.
  27. ^ Miasta partnerskie - Zamość نسخة محفوظة 29 سبتمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  28. أ ب ت ث [1] نسخة محفوظة 13 أغسطس 2018 على موقع واي باك مشين.[وصلة مكسورة]
  29. أ ب ت ث Beijing, London to be sister cities نسخة محفوظة 15 ديسمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  30. ^ Gravesend Town Twinning, Gravesham, Kent -Visit Gravesend نسخة محفوظة 25 مايو 2018 على موقع واي باك مشين.
  31. ^ Jumelages | Grand Quevilly نسخة محفوظة 8 سبتمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  32. ^ (PDF) https://web.archive.org/web/20190314115025/https://www.dundeecity.gov.uk/reports/reports/694-2003.pdf. مؤرشف من الأصل (PDF) في 14 مارس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); مفقود أو فارغ |title= (مساعدة)
  33. ^ [2] نسخة محفوظة 28 ديسمبر 2016 على موقع واي باك مشين.[وصلة مكسورة]
  34. ^ About Twinning | Dundee City Council نسخة محفوظة 12 أغسطس 2016 على موقع واي باك مشين.
  35. ^ Dundee-Orleans Twinning Association | Dundee City Council نسخة محفوظة 12 مايو 2017 على موقع واي باك مشين.
  36. أ ب Timeline History of Plymouth, Devon نسخة محفوظة 17 ديسمبر 2019 على موقع واي باك مشين.
  37. ^ Plymouth - BIP UM Gdynia نسخة محفوظة 15 مارس 2019 على موقع واي باك مشين.
  38. ^ Timeline History of Plymouth, Devon نسخة محفوظة 16 ديسمبر 2019 على موقع واي باك مشين.
  39. ^ Twinning Links نسخة محفوظة 14 مارس 2019 على موقع واي باك مشين.
  40. أ ب ت ث Visitor Information - Visit Peterborough نسخة محفوظة 15 مارس 2019 على موقع واي باك مشين.
  41. أ ب [3] نسخة محفوظة 23 ديسمبر 2016 على موقع واي باك مشين.[وصلة مكسورة]
  42. أ ب (PDF) https://web.archive.org/web/20180210002223/https://democracy.npt.gov.uk/documents/s12925/PR%20190215%20-%20Twinning.pdf. مؤرشف من الأصل (PDF) في 10 فبراير 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); مفقود أو فارغ |title= (مساعدة)
  43. ^ Heritage - Town of Perth نسخة محفوظة 11 سبتمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  44. أ ب [4] نسخة محفوظة 28 سبتمبر 2018 على موقع واي باك مشين.[وصلة مكسورة]
  45. أ ب ت ث Town Twinning and Friendships نسخة محفوظة 31 مارس 2019 على موقع واي باك مشين.
  46. أ ب Member States | OPCW نسخة محفوظة 29 سبتمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  47. أ ب MTCR Partners – MTCR نسخة محفوظة 18 سبتمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  48. أ ب List of UNESCO Member States | United Nations Educational, Scientific and Cultural Organization نسخة محفوظة 14 يونيو 2019 على موقع واي باك مشين.
  49. ^ Britain Confirms Its Plan To Quit A 'Harmfully Politicalized Unesco - The New York Times نسخة محفوظة 11 مارس 2019 على موقع واي باك مشين.
  50. أ ب Universal Postal Union – Member countries نسخة محفوظة 21 مارس 2019 على موقع واي باك مشين.
  51. ^ [5] نسخة محفوظة 27 يونيو 2016 على موقع واي باك مشين.
  52. ^ "Financial Times". مؤرشف من الأصل في 17 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  53. أ ب [6] نسخة محفوظة 24 سبتمبر 2018 على موقع واي باك مشين.[وصلة مكسورة]
  54. أ ب ت (PDF) https://web.archive.org/web/20190311151706/http://mcce-mil.com/wp-content/uploads/glance/MCCE-AT-A-Glance-September-2017.pdf. مؤرشف من الأصل (PDF) في 11 مارس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); مفقود أو فارغ |title= (مساعدة)
  55. أ ب [7] نسخة محفوظة 4 فبراير 2018 على موقع واي باك مشين.[وصلة مكسورة]
  56. أ ب INTERPOL member countries نسخة محفوظة 22 فبراير 2019 على موقع واي باك مشين.
  57. أ ب IHO Membership نسخة محفوظة 20 سبتمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  58. أ ب List of Member States نسخة محفوظة 4 مايو 2019 على موقع واي باك مشين.
  59. أ ب "Nuclear Suppliers Group - Participants". مؤرشف من الأصل في 8 يونيو 2019. اطلع عليه بتاريخ 09 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  60. أ ب "معلومات على موقع snaccooperative.org". snaccooperative.org. مؤرشف من الأصل في 6 أغسطس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  61. أ ب Arthur Wellesley duc de Wellington (1769-1852) نسخة محفوظة 2020-04-24 على موقع واي باك مشين.
  62. ^ "معلومات على موقع dbe.rah.es". dbe.rah.es. مؤرشف من الأصل في 16 يوليو 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  63. ^ "معلومات على موقع findagrave.com". findagrave.com. مؤرشف من الأصل في 7 مارس 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  64. ^ "معلومات على موقع snaccooperative.org". snaccooperative.org. مؤرشف من الأصل في 07 سبتمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  65. ^ "معلومات على موقع ibdb.com". ibdb.com. مؤرشف من الأصل في 12 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  66. ^ "معلومات على موقع filmportal.de". filmportal.de. مؤرشف من الأصل في 12 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  67. أ ب "معلومات على موقع findagrave.com". findagrave.com. مؤرشف من الأصل في 14 نوفمبر 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  68. أ ب Charles Cornwallis (1738-1805) نسخة محفوظة 2020-04-24 على موقع واي باك مشين.
  69. أ ب "معلومات على موقع snaccooperative.org". snaccooperative.org. مؤرشف من الأصل في 12 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  70. أ ب "معلومات على موقع snaccooperative.org". snaccooperative.org. مؤرشف من الأصل في 17 أبريل 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  71. أ ب "معلومات على موقع ibdb.com". ibdb.com. مؤرشف من الأصل في 12 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  72. أ ب John Houseman (1902-1988) نسخة محفوظة 2020-04-24 على موقع واي باك مشين.
  73. ^ "معلومات على موقع discogs.com". discogs.com. مؤرشف من الأصل في 23 مارس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  74. ^ "معلومات على موقع snaccooperative.org". snaccooperative.org. مؤرشف من الأصل في 26 يونيو 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  75. ^ "معلومات على موقع britannica.com". britannica.com. مؤرشف من الأصل في 28 أبريل 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  76. أ ب "معلومات على موقع assemblee-nationale.fr". assemblee-nationale.fr. مؤرشف من الأصل في 9 مارس 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  77. أ ب Charles, Maurice de Talleyrand-Périgord Prince de Bénévent - Base de données des députés français depuis 1789 - Assemblée nationale نسخة محفوظة 9 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  78. ^ "معلومات على موقع cths.fr". cths.fr. مؤرشف من الأصل في 12 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  79. ^ "معلومات على موقع discogs.com". discogs.com. مؤرشف من الأصل في 02 نوفمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  80. أ ب "معلومات على موقع snaccooperative.org". snaccooperative.org. مؤرشف من الأصل في 29 يونيو 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  81. أ ب Hubert Miles Gladwyn Jebb (1900-1996) نسخة محفوظة 2020-04-24 على موقع واي باك مشين.
  82. أ ب "معلومات على موقع findagrave.com". findagrave.com. مؤرشف من الأصل في 6 نوفمبر 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  83. ^ "معلومات على موقع britannica.com". britannica.com. مؤرشف من الأصل في 20 سبتمبر 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  84. ^ "معلومات على موقع imdb.com". imdb.com. مؤرشف من الأصل في 20 سبتمبر 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  85. أ ب "معلومات على موقع filmportal.de". filmportal.de. مؤرشف من الأصل في 12 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  86. أ ب [8] نسخة محفوظة 16 مايو 2019 على موقع واي باك مشين.
  87. أ ب "معلومات على موقع fembio.org". fembio.org. مؤرشف من الأصل في 12 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)