المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر، أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.
يرجى مراجعة هذه المقالة وإزالة وسم المقالات غير المراجعة، ووسمها بوسوم الصيانة المناسبة.

العلاقات العراقية السويدية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (فبراير 2016)
N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر ما عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (مارس 2014)

العلاقات العراقية السويدية وهي العلاقات الثنائية بين دولتي العراق و السويد، حيث لدى العراق سفارة في مدينة ستوكهولم ولدى السويد سفارة في مدينة بغداد وقنصلية في مدينة أربيل، وتتلخص العلاقة أيضا بوجود حوالي 150 ألف مهاجر عراقي و سويديون من أصل عراقي يعيشون في السويد، حيث تعتبر الجالية العراقية من أكبر الجاليات الأجنبية في السويد.

العلاقات بين البلدين تعود إلى الثمانينات عندما سمح العراق للشركات السويدية للعمل في العراق، إلا أن العلاقات سائت بعد غزو العراق للكويت في سنة 1990 وعادت العلاقات تدريجيا بعد سقوط نظام صدام حسين، السفارة السويدية نقلت مؤقتا إلى مدينة عمان في الأردن بعد غزو العراق في سنة 2003 بسبب التهديدات الإرهابية إلا أنه تم إرجاعها إلى بغداد في نهاية عام 2009.

أنظر أيضاً[عدل]