العلاقات الفلسطينية الفنزويلية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

في ظل حكم الرئيس هوغو تشافيز الذي انتخب رئيساً لفنزويلا في عام 1998، تدهورت العلاقات بين إسرائيل وفنزويلا بسرعة كما دعمت فنزويلا بشدة حقوق الفلسطينيين وأدانت الإجراءات الإسرائيلية، وقامت مرتين بطرد السفير الإسرائيلي في فنزويلا (في 2006، خلال حرب لبنان 2006، و 2009، رداً على حرب غزة 2008-2009). فنزويلا اعترفت رسمياً بدولة فلسطين واقامة علاقات ديبلوماسية مع السلطة الفلسطينية في 27 أبريل 2009.

أثناء النزاع الإسرائيلي اللبناني عام 2006 بين إسرائيل وحزب الله طرد تشافيز السفير الإسرائيلي في فنزويلا وخفض اتفاقات اقتصادية وعسكرية بين فنزويلا وإسرائيل. تشافيز قارن أيضاً تصرفات إسرائيل بهتلر والنازيين. خلال زيارة قام بها إلى كل من روسيا والصين في عام 2006 دعا تشافيز لمحاكمة القادة الإسرائيليين في المحكمة الجنائية الدولية. خطابات وهجمات تشافيز الكلامية ضد إسرائيل قد أكسبته الثناء في جميع أنحاء العالم العربي بأكمله.[1] ومنذ ذلك الحين عززت فنزويلا علاقاتها مع روسيا، والصين، وإيران من أجل مواجهة الدعم الذي تتلقاه إسرائيل من الولايات المتحدة.

يوم 29 نوفمبر 2012، صوتت فنزويلا لصالح انضمام فلسطين بصفة عضو مراقب في الأمم المتحدة.[2]

مراجع[عدل]

P Society.png
هذه بذرة مقالة عن مواضيع أو أحداث أو شخصيات أو مصطلحات سياسية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.