غدد رحمية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من الغدد الرحمية)
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
Uterine glands
الاسم اللاتيني
glandulae uterinae
Gray1169-ar.png
Vertical section of mucous membrane of human uterus. (Glands labeled at center right.)

Section through ovum imbedded in the uterine decidua. Semidiagrammatic. am. كيس سلوي.b.c. خثرة.b.s. سويقة الجسم.ect. أديم ظاهر.ent. أديم باطن.mes. أديم متوسط.m.v. Maternal vessels.tr. أرومة مغذية.u.e. Uterine epithelium.u.g. Uterine glands.y.s. كيس محي.
Section through ovum imbedded in the uterine decidua. Semidiagrammatic.

am. كيس سلوي.
b.c. خثرة.
b.s. سويقة الجسم.
ect. أديم ظاهر.
ent. أديم باطن.
mes. أديم متوسط.
m.v. Maternal vessels.
tr. أرومة مغذية.
u.e. Uterine epithelium.
u.g. Uterine glands.
y.s. كيس محي.
تفاصيل
معرفات
غرايز ص.1262
ترمينولوجيا أناتوميكا 09.1.03.028   تعديل قيمة خاصية معرف ترمينولوجيا أناتوميكا 98 (P1323) في ويكي بيانات
FMA 71647  تعديل قيمة خاصية معرف النموذج التأسيسي في التشريح (P1402) في ويكي بيانات

تتواجدالغدد الرحمية في شكل أنابيب مبطنة بنسيج طلائي عمادي بسيط في الجزء الوظيفي لبطانة الرحم. File:Gray1169-ar.png| مقطع طولي [[غشاء مخاطي|للغشاء المخاطي المبطن لرحم الإنسان. (تظهر الغدد الرحمية في منتصف اليمين) يختلف شكل تلك الغدد خلال الدورة الشهرية كالتالي:

  • خلال طور التكاثر: تظهر الغدد الطمث في شكل طويل بسبب إفراز هرمون الاستروجين من قبل المبيضين.
  • خلال الطور الإفرازي: تصبح الغدد الرحمية ملفوفة بشكل كبير مع تجويف واسع وتفرز إفرازات غنية بالغليكوجين.

تتزامن هذه التغييرات مع زيادة جريان الدم في الشرايين الحلزونية وزيادة إفراز هرمون البروجسترون من الجسم الأصفر.

تتناخر الطبقة الوظيفية للرحم المحتوية على الغدد الرحمية ثم تنفصل عن بطانة الرحم في نهاية المطاف خلال طور الحيض من دورة الطمث.

تظهر الغدد الرحمية في حجم صغير في الرحم الغير المُلقح، لكنها لا تلبث بعد اللقاح إلا أن تستطيل وتكبر في الحجم وتأخذ شكل مموج محدد الشكل.

الوظيفة[عدل]

تعتبر غدد الرحم الصماء مسؤولة عن تخليق ونقل وإفراز المواد اللازمة لحياة ونمو الجنين والأغشية الجنينية.[1]

تُأخذ بعض أفرازات الغدد الرحمية من قبل الكيس المحي المُبطن للتجويف خارج الجوفي خلال فترة الحمل، وربما قد تكون بتلك الطريقة تساعد في توفير الغذاء للجنين.[2]

صور إضافية[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ Gray CA، Bartol FF، Tarleton BJ، وآخرون. (November 2001). "Developmental biology of uterine glands". Biol. Reprod. 65 (5): 1311–23. PMID 11673245. doi:10.1095/biolreprod65.5.1311. 
  2. ^ Burton GJ، Watson AL، Hempstock J، Skepper JN، Jauniaux E (June 2002). "Uterine glands provide histiotrophic nutrition for the human fetus during the first trimester of pregnancy". J. Clin. Endocrinol. Metab. 87 (6): 2954–9. PMID 12050279. doi:10.1210/jc.87.6.2954. 

روابط خارجية[عدل]

استخدم {{غدد رحمية|وضع=collapsed}} لتظهر هذا القالب في حالته المطوية (المخفية).
استخدم {{غدد رحمية|وضع=expanded}} لتظهر هذا القالب في حالته الممدودة (رؤية كاملة).
استخدم {{غدد رحمية|وضع=autocollapse}} لتظهر هذا القالب في حالته المطوية (المخفية) إذا وجد قالب آخر من نفس النوع في الصفحة.