الفاضل الشرابياني

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
آية الله العظمى، وملا  تعديل قيمة خاصية بادئة شرفية (P511) في ويكي بيانات
الفاضل الشرابياني
(بالأذرية: Fazil Şərəbyani تعديل قيمة خاصية الاسم باللغة الأصلية (P1559) في ويكي بيانات
Fazel Sharabiani (1829 - 1904) (02).jpg
 
صورة محمد الفاضل الشرابياني، ربما أخذت في النجف في أوائل 1900 أو أواخر تسعينيات القرن 19م.  تعديل قيمة خاصية الصورة (P18) في ويكي بيانات 

معلومات شخصية
الميلاد سنة 1829  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
شربيان  تعديل قيمة خاصية مكان الولادة (P19) في ويكي بيانات
الوفاة 24 نوفمبر 1904 (74–75 سنة)  تعديل قيمة خاصية تاريخ الوفاة (P570) في ويكي بيانات
النجف  تعديل قيمة خاصية مكان الوفاة (P20) في ويكي بيانات
مكان الدفن العتبة العلوية  تعديل قيمة خاصية مكان الدفن (P119) في ويكي بيانات
مواطنة
Tricolour Flag of Iran (1886).svg
الدولة العلية الإيرانية
Ottoman flag.svg
الدولة العثمانية  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
تعلم لدى مرتضى الأنصاري،  ومحمد حسن الشيرازي  تعديل قيمة خاصية تعلم لدى (P1066) في ويكي بيانات
التلامذة المشهورون أبو الحسن المرندي،  ومحمد علي النخجواني،  ومحمد حسين الجباوي،  وإبراهيم الأردبيلي  تعديل قيمة خاصية طلاب (P802) في ويكي بيانات
المهنة فقيه،  ومدرس  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
اللغات المحكية أو المكتوبة العربية،  والأذرية  تعديل قيمة خاصية اللغة (P1412) في ويكي بيانات

محمّد بن فضل علي الشرابياني التبريزي الشهير بـالفاضل الشرابياني ومُلّا محمد المقرر(1829 - 24 نوفمبر 1904) عالم مسلم ومدرس إيراني أذربيجاني في القرن 19 م. ولد في بلدة شرابيان بمحافظة أذربيجان الشرقية ونشأ بها وأخذ من حسين الترك الكوه كمري وكان معيداً لدروسه وقلد في أذربيجان وقفقاسية بعد الميرزا الشيرازي. بنى مدرسة عرفت باسمه في النجف في أوائل القرن 20 وموقعها معروف في محلة الحويش. له عدة مؤلفات أُصول الفقه وحاشية المكاسب للأنصاري و رسالة عملية وشرح المعلقات السبع. توفي في النجف ودفن في العتبة العلوية. [1][2]

سيرته[عدل]

ولد محمد بن فضل علي بن عبدالرحمن بن فضل علي التبريزي في شرابيان بمحافظة أذربيجان الشرقية سنة 1245 هـ/ 1829 م ونشأ بها. وفي سنة 1265 هـ/ 1848 م هاجر إلى تبريز ودرس بها المقدّمات الأدبية والشرعية والسطوح على الميرزا مهدي القاري وأغا غفّار المرندي والميرزا باقر المجتهد، ثمّ رجع إلى بلاده مراهقاً للاجتهاد وله بها خدمات. وفي سنة 1273 هـ / 1856 م هاجر إلى النجف وحضر بها الأبحاث العالية على الشيخ مرتضى الأنصاري والمجدد الشيرازي وحسين الترك وتخرج عليهم.
كان من فقهاء الجعفرية ونال الزعامة الدينية بعد موت جملة من المراجع وقام بواجبه. له في الأدب اليد الطولى يحب الشعر ويستمع لما ينشد ولشعراء عصره مداعبات معه. تصدر للتدريس سنين فتخرج عليه العشرات من العلماء ومنهم من نال المرجعية والتقليد. بنى مدرسة عرفت باسمه من أشهر المدارس العلمية في النجف ما زالت قائمة.
توفي بالنجف 17 رمضان 1322 هـ / 24 نوفمبر 1904 ودفن بالصحن الشريف في مقبرة خاصة صارت بعده مدخل النساء إلى الحرم الشريف من الجهة الشمالية.

مؤلفاته[عدل]

  • أُصول الفقه
  • حاشية المكاسب للأنصاري
  • حاشية على الرسائل
  • رسالة عملية
  • شرح المعلقات السبع
  • كتاب الصلاة
  • كتاب المتاجر

مراجع[عدل]

  1. ^ كاظم عبود الفتلاوي (2006). مشاهير المدفونين في الصحن العلوي الشريف (الطبعة الأولى). منشورات الإجتهاد. صفحة 327-328. ISBN 9649503757. 
  2. ^ عمر رضا كحالة (1993). معجم المؤلفين. الجزء الثالث (الطبعة الأولى). بيروت، لبنان: مؤسسة الرسالة. صفحة 588.