يفتقر محتوى هذه المقالة إلى مصادر موثوقة
يرجى إضافة قالب معلومات متعلّقة بموضوع المقالة.

القارظ اليذكري

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من القارظ العنزي)
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
Question book-new.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.يفتقر محتوى هذه المقالة إلى الاستشهاد بمصادر. فضلاً، ساهم في تطوير هذه المقالة من خلال إضافة مصادر موثوقة. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (أكتوبر 2016)
القارظ اليذكري
معلومات شخصية
الحياة العملية
المهنة شاعر  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
P literature.svg بوابة الأدب


القارظ اليذكري العنزي، فارس وشاعر جاهلي، من بني يذكر من عنزة بن ربيعة بن عدنان.

حياته[عدل]

فارس وشاعر جاهلي ضرب بغيابه المثل كان سيد ربيعة ولكن عندما قتل أصبح كليب ملك ربيعة وقاد معركة قضاعة ومعد بن عدنان وكانت بسبب خزيمه بن نهد القضاعي الذي كان يعشق فاطمة بنت يذكر وعندما أراد أن يتزوجها رفض القارظ. و من الشعر المنسوب لخزيمة بن نهد:

إذا الجوزاء أردفت الـثـريا ظننت بآل فاطمة الظنونـا
ظننت بها وظن المرء حـوب وإن أوفى وإن سكن الحجونا
وحالت دون ذلك من همومي هموم تخرج الشجن الدفينـا
أرى ابنة يذكر ظعنت فحلـت جنوب الحزن يا شحطا مبينا

وقد قام بخطبتها من ابيها فرقض تزويجها له، فكان ان ترصد له وهو يطلب القرض (يحتطب) فقتله دون علم قومه ربيعة الذين افتقدوه زمنا، وقد أصبحت قصة هذا العنزي مضربا للمثل لمن يغيب ولايعلم مصيره :[بحاجة لمصدر]

فرجي الخير وانتظري إيابيإذا ما القارظ العنزي آبـا

وفي يوم من الايام ووفقا لما وثقته المراجع ان خزيمة بن نهد اعترف بقتله للقارض العنزي وهو سكران لايشعر بما يقول :

فتاة كأن رضاب العصيربفيها يعل به الزنجبيل
قتلت اباها على حبـهـافتبخل إن بخلت أو تنيل

فسمعه فرسان عنزة وربيعة بن نزار وعرفوا انه قاتل القارظ العنزي، فاجتمعت ربيعة بقيادة وائل بن ربيعة على الثأر من قضاعة، ووقعت الحرب بين الطرفين وانهزمت قضاعة ورحلت إلى الشام، وقال شاعر ربيعة يفتخر بذلك اليوم :

قضاعة أجلينا من الغـور كـلـهإلى فلجات الشام تزجى المواشيا
لعمري لئن صارت شطيرا ديارهالقد تأصر الارحام من كان نائي
وما عن تقال كان إخراجنا لـهـمولكن عقوقا منهـم كـان بـاديا
بمـا قـدم الـنهــدي لا در درةغداة تمنى بالحـرار الامـانـيا

وقال صاحب ذات الفروع الشريف محمد بن عبد الله الزيدي في قصيدة ,[ما هي؟]

يمدح بها قبائل ربيعة ويذكر حربها لبني نهد من قضاعة ويذكر مفاخرها الجاهلية:
بشيبان والذهلين من آل وائلويشكر يسمو من يرام ويصعب
وهم يوم ذي قار جلوا عن وجوههمشأبيب مزن ودقة متصوب
أجاروا ابنة النعمان من أن ينالهافتى ليس إلا بالأسنة يخطب
ومنهم بنو النمر بن قاسط للعلاوعنزا إذا عد الفخار وتغلب
وعنزا نفوا نهد ابن زيد وجدعوامعاطسهم بعد اصطلاح فأوعبوا

وبعد هذا اليوم وهذه الحروب التي خاضتها قبائل ربيعة أصبحوا هم سادة العرب الشماليين بلا منازع، ماعدا قريش التي التزمت مكة وأصبحت تحظى بمكانة دينية عند العرب بسبب قيامهم على الحرم المقدس عند جميع قبائل العرب . وقد استوطنت ربيعة في ذلك العهد بلاد نجد في العروض واليمامة كما وصفها الهمداني ، فكانت بكر وتغلب ومن معها من بطون ربيعة تتجول في كامل المنطقة من اليمامة جنوبا حتى تصل إلى بادية العراق والشام وقد تصل الجزيرة الفراتية، وكانت قرى اليمامة موزعة على اللهازم وهم قيس بن ثعلبة وعنزة وتيم اللات واتصلت بلادهم كذلك ببلاد البحرين . وبعد مقتل القارظ العنزي أصبح وائل بن ربيعة ( كليب بن ربيعة ) هو صاحب الكلمة العليا في قومه، وقد توج نفسه ملكا على ربيعة وفي عهد اندلعت حرب البسوس الربعية .[بحاجة لمصدر]

وصلات داخلية[عدل]

روابط خارجية[عدل]

مصادر[عدل]