القوات العسكرية السعودية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
القوات العسكرية السعودية
القوات العسكرية المشتركة
للمملكة العربية السعودية
خادم الحرمين الشريفين  الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود   القائد الأعلى لكافة القوات العسكرية
خادم الحرمين الشريفين
الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود
القائد الأعلى لكافة القوات العسكرية
القوات العسكرية السعودية

الدولة  السعودية
التأسيس 1745  تعديل قيمة خاصية بداية (تدشين) (P571) في ويكي بيانات
فرع من وزارة دفاع المملكة العربية السعودية،  ووزارة حرس المملكة العربية السعودية،  ورئاسة الاستخبارات السعودية  تعديل قيمة خاصية جزء من (P361) في ويكي بيانات
الفروع وزارة الدفاع
وزارة الحرس الوطني
وزارة الداخلية
رئاسة الحرس الملكي
رئاسة أمن الدولة السعودي
رئاسة الاستخبارات العامة
الاشتباكات قائمة حروب السعودية  تعديل قيمة خاصية الصراع (P607) في ويكي بيانات
الموارد البشرية
سن الخدمة العسكرية 18+
الأفراد في الخدمة 480,700 فرد
الاحتياط 110,000
عام الإحصاء 2016

القوات العسكرية السعودية المشتركة هي جميع القوات العسكرية للمملكة العربية السعودية المستقلة عن الأخرى وهي القوات المسلحة السعودية التابعة لوزارة الدفاع والحرس الوطني السعودي التابع لوزارة الحرس الوطني وحرس الحدود التابع لوزارة الداخلية والحرس الملكي السعودي التابع لرئاسة الحرس الملكي والقوة العسكرية للاستخبارات التابعة لرئاسة الاستخبارات العامة.

يبلغ تعداد القوات العسكرية السعودية حوالي 480 ألف وهي كالاتي القوات البرية الملكية تقريباً 225 ألف مقاتل ينشط في 8 مدن عسكرية وبحوالي 1300 دبابة و5500 عربة قتالية ثقيلة و17000 عربة نقل قتالية وأكثر من 750 من مدافع الهاوتزر بما في ذلك 50 من قاذفات الصواريخ المُصفحة من طراز M270، فيما يمتلك طيران الجيش ما يقرب من 82 مروحية هجومية من طراز الأباتشي، المروحية المتعددة المهام، والتي طبقًا للشركة المُصنعة لها فإنها يمكنها تحديد 128 هدفًا في أقل من دقيقة، وتمتلك القوات الجوية الملكية تقريباً 40 ألف موظف نشط ويتميز الطيران الحربي بقوته الضاربة، حيث يحتوي على حوالي 1,106 طائرة بالإضافة إلى 15 مهبطًا جاهزًا للعمل، ويقدر تعداد قوات البحرية الملكية تقريباً 45 ألف مقاتل بحري موزعين على 4 قواعد بحرية وأسطولين بحريين. فيما تمتلك قوات الدفاع الجوي و قوة الصواريخ الاستراتيجية تقريباً 10 ألف جندي موزعين على 7 قواعد استراتيجية، بالإضافة إلى القوات المستقلة عن القوات المسلحة. الحرس الوطني التابع لوزارة الحرس الوطني والذي يُعتبر بمثابة قوة رديفة للقوات المُسلحة نظراً لإمتلاكه قوات برية وأنظمة دفاع جوي وقوة طيران ينشط في الحرس حوالي 100.000 فرد .[3] وحوالي 50.000 فرد في قوات حرس الحدود التابع لوزارة الداخلية حرس الحدود هي القوات المسؤولة عن حماية الحدود البرية والبحرية والأجوا المنخفضة. ويوجد حوالي 12.000 فرد في قوات الحرس الملكي التابع لرئاسة الحرس الملكي.

القوات المسلحة السعودية[عدل]

Armed Forces of Saudi Arabia Emblem.png

القوات المسلحة الملكية السعودية هي القوات التابعة لوزارة الدفاع رئيس هيئة الأركان العامة هو الفريق أول ركن عبد الرحمن بن صالح بن عبد الله البنيان،[4] ونائب رئيس هيئة الأركان العامة هو الفريق الركن فياض بن حامد بن رقاد الرويلي،[4] وتعتبر وزارة الدفاع هي القيادة العليا للقوات المسلحة.[5]

بلغ تعداد القوات المسلحة السعودية 142 ألفا وخمسمائة جندي، منهم 110 ألفا بالقوات البرية وعشرون ألفا بالقوات الجوية.و13 ألفا وخمسمائة بالقوات البحرية،و16 ألف فرد بالدفاع الجوي.و2500 فرد بالصواريخ الإستراتيجية، ويقدر تعداد قوات الاحتياط العاملة بنحو 255 ألف شخص.

وتملك القوات المسلحة 1210 دبابات، و5472 عربة مدرعة مقاتلة، و524 مدفعا ذاتي الحركة، و432 مدفعا مجرورا، و322 راجمة صواريخ متعددة القذائف.[6] ويضم سلاح الجو 155 مقاتلة اعتراضية، و236 طائرة هجومية ثابتة الجناح، و187 طائرة نقل و168 طائرة تدريب، و200 مروحية،وأما القوات البحرية، فيتكون من 55 قطعة بحرية، من بينها سبع فرقاطات.[6]

افرع القوات المسلحة[عدل]

الحرس الوطني السعودي[عدل]

Minister of National Guard Logo (KSA).jpg

الحرس الوطني السعودي التابع لوزارة الحرس الوطني وهي أحد الوزارات العسكرية في السعودية وطبيعة عملها هو مساندة القوات المسلحة بوزارة الدفاع أثناء الحرب مع عدو خارجي ومساندة قوات الأمن الداخلي عند اختلال الامن الداخلي والسلم الاهلي ومكافحة الإرهاب والمنظمات الإرهابية

ويحوي الحرس الوطني العديد من الوحدات من مختلف التخصصات كالمشاة والمشاة الآلية والأمن الخاص والإشارة والمدفعية والاستطلاع والشرطة العسكرية والامداد والتموين والاطفاء وإدارة مكافحة المخدرات والدوريات الأمنية ومرافق للتدريب ككليه القيادة والأركان بالحرس الوطني وكلية الملك خالد العسكرية ومدارس الحرس الوطني العسكرية (مدرسة المشاة ومدرسة الأمن الداخلي والقوات الخاصة, ومدرسة اللغة الإنجليزية) ومدرسة سلاح الإشارة ومراكز التدريب (الرياض - الدمام - جدة)

بلغ تعداد الحرس الوطني السعودي100 الف مقاتل. مقسمة على الأفواج، والقطاعات والفوج هو 1000 رجل من المتطوعين يكون عليهم أمير من نفس قبيلتهم، وقد ينضم لهم رجال من قبائل أخرى، يتم صرف رواتب شهرية لهم وبعض الأشهر من السنة يتم استدعاءهم لاستلام المواقع المكلف بها الفوج، وهذا مايسمى بالمرابطة، وفي الأشهر التي يكون لدى المتطوع مرابطة يستلم مهامه كاملة كأي عسكري إلا أنه يكون بالزي المخصص وهو ثوب أخضر اللون وعليه شعار الحرس الوطني على عضده الأيسر ومرتديا كذلك الشماغ والعقال بشعار الحرس الوطني والافواج لا علاقه لها بالوحدات العسكرية بالحرس الوطني فهي تابعة لشؤون الافواج بوزارة الحرس الوطني.

حرس الحدود السعودي[عدل]

Saudi Border Guards Forces (emblem).png

المديرية العامة لقوات حرس الحدود من أقدم الأجهزة الأمنية التي تتبع لوزارة الداخلية. ويتولى جانباً إلى جنب مع بقية الأجهزة الأمنية ب وزارة الداخلية الأخرى، القيام بدور مهم وفعال، ضمن منظومة الأمن الذي تعيشه المملكة العربية السعودية. وهو يعتبر بمثابة الحصن المنيع والدرع الواقي لبلد تتسع مساحته الـجغرافية وتتعدد حـدوده مع الـدول المجاورة. كما تعد المديرية العامة لحرس الحدود أحد اهم الأسلحة الهامة في القوات العسكرية السعودية ومهمته الأساسية حمايـة الـحدود البرية والبحرية من الاختراق غير المشـروع وكذلك منع عمليات التسلل والتهريب غير المشـروع للبضائع والممنوعات مثل الـمخدرات والأسلحـة وغيرها. مدير عام قوات حرس الـحدود الحالي هو الفريق البحري / عواد بن عيد البلوي.[7]

يأتي "حرس الـحدود" من أوائل القوات العسكرية التي تم استحداثها، وكانت بداية انطلاقتها وممارسة مهامها في الأحساء بـالمنطقة الشرقية عندما استردها الملك عبد العزيز آل سـعود، وقد تأسست في العاشر من شهر رجب عام 1331 هـ / 1 يونيو 1913 بمسمى مصلحـة خفر الـسواحل، وأقيمت مراكز ودوريات للمراقبة البحرية والبرية، على ساحل الخليج العربي في الـمنطقة الشرقية. وفي عام 1344 هـ / 1926 بدأت أعمال الدوريات على ساحل البحر الأحمر لمنع التهريب والتسلل، وكذلك أعمال استقبال السفن وإنهاء إجراءات معاملاتها في الموانئ والمرافئ واستيفاء رسوها، ولم تكن هناك روابط بين هذه الدوائر التي تؤدي أعمال الدوريات، أو تلك التي تؤدي أعمال الخدمات، لكن في عام 1347 هـ / 1928 وُحدت الدوائر المسؤولة عن أعمال الدوريات والموانئ والمرافئ على ساحل البحر الأحمر، تحت قيادة واحدة باسم (مصلحـة خفر الـسواحل بـجدة). وبدأت المصلحة في إنشاء عددٍ من المراكز على طول الساحل، كما صدر نظام مديرية "مصلحـة خفر الـسواحل" في عام 1353 هـ / 1934. وفي عام 1355 هـ / 1936 وُحدت الدّوريات البحرية والبرية في الـمنطقة الشرقية، تحت قيادة واحدة وقد سُميت (خفر السواحل).[8]

الحرس الملكي السعودي[عدل]

رئاسة الحرس الملكي السعودي هي المكلفة بتأمين الحراسة للملك وولولي العهد وولولي ولي العهد وكبار الشخصيات من ضيوف الدولة وكافة القصور والدواوين والضيافات الملكية وكافة المناسبات التي يرعاها الملك وولي العهد وولي ولي العهد وتم تحويل قيادة الحرس الملكي إلى رئاسة بعد نقل اللواء الخاص من الحرس الوطني ( مكلف بحراسة الملك عبدالله بن عبدالعزيز عندما كان ولياً للعهد ودمجه بالحرس الملكي وتم فصل الحرس الملكي عن وزارة الدفاع وأصبح قطاعاً مستقلاً وبميزانية مستقلة وتم توحيد اللباس والتجهيزات وأصبح رئيس الحرس الملكي مرتبطاً إرتباطاً مباشراً بالملك ( يتكون اللباس من نموذجين وهي غطاء الرأس ( البريه ) الأخضر والبنطلون الأخضر الداكن والقميص الأخضر الفاتح والشتوي القميص الأخضر الغامق والنموذج الثاني البدلة الميدانية السوداء وغطاء الرأس ( البريه ) الأسود وذلك لوحدة مكافحة الإرهاب وكتيبة الحماية والتعزيز ووحدات الحماية اللصيقة للملك وولي العهد وكبار الضيوف من الملوك و روؤساء الدول).

ترتبط رئاسة الحرس الملكي بالملك السعودي إرتباطاً مباشراً.

أمن الدولة السعودي[عدل]

رئاسة أمن الدولة هي مؤسسة أمنية وإستخباراتية سيادية في المملكة العربية السعودية، أنشئت بأمر ملكي من العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود في 20 يوليو 2017، وترتبط بمجلس الوزراء وتعنى بكل ما يتعلق بأمن الدولة. وتتبع لها كل من المديرية العامة للمباحث وقوات الأمن الخاصة وقوات الطوارئ الخاصة وطيران الأمن والإدارة العامة للشؤون الفنية ومركز المعلومات الوطني. وتتعاون الأجهزة الأمنية التابعة لوزارة الداخلية ورئاسة أمن الدولة فيما بينهما بما يكفل الدعم اللازم بما في ذلك الإسناد الميداني. ورئيس رئاسة أمن الدولة حاليا هو معالي الفريق أول عبدالعزيز محمد الهويريني رئيس أمن الدولة عضو في مجلس الشؤون السياسية والأمنية.

وحدة الأمن الخاص للاستخبارات العامة[عدل]

Special Security Unit (Saudi Arabia).png

وحدة الأمن الخاص أو وحدة الصقور هي قوات خاصة تابعة للإستخبارات العامة، تم تدشينها في معهد رئاسة الاستخبارات في المزاحمية عام 2010، بحضور رئيس الاستخبارات العامة الأمير مقرن بن عبدالعزيز، وكبار المسؤولين بالرئاسة، وكبار القادة العسكريين والأمنيين من بينهم الأمير اللواء الركن خالد بن بندر بن عبد العزيز نائب قائد القوات البرية، والأمير اللواء فهد بن تركي بن عبد العزيز قائد وحدات الأمن الخاص والمظليين واللواء الركن سعد الماجد قائد قوات أمن المنشآت بوزارة الداخلية.[9][10][11]


أعلام القوات العسكرية[عدل]

الزي العسكري[عدل]

وصلات خارجية[عدل]

المصادر[عدل]

  1. ^ تعيين الأمير متعب بن عبدالله وزيراً للحرس الوطني، وكالة الأنباء السعودية واس
  2. ^ "قصة السعودية مع الوزراء الثلاثينيين". العربية.نت. 15 فبراير 2015. اطلع عليه بتاريخ 20 فبراير 2015. 
  3. ^ Ben Moshinsky
  4. ^ أ ب إحالة رئيس هيئة الأركان العامة وقائد القوات البحرية إلى التقاعد.. وتعيين رئيس لهيئة الأركان ونائب له وقائد للقوات الجوية وقائد للقوات البحرية
  5. ^ العربية - السعودية.. أوامر ملكية في وزارة الدفاع وإمارة الرياض.
  6. ^ أ ب اكتب عنوان المرجع بين علامتي الفتح <ref> والإغلاق </ref> للمرجع SAUDI_ARMY
  7. ^ مقدمة عن قوات حرس الـحدود الـسعودية
  8. ^ حرس الحدود من «الهجّانة» إلى «الكاميرات الحرارية»
  9. ^ الأمير مقرن: إنشاء «وحدة الصقور» جاء تلبية لرغبة القيادة السعودية، صحيفة الشرق الأوسط.
  10. ^ سمو رئيس الاستخبارات العامة يرعي حفل تدشين وحدة الأمن الخاص، صحيفة جازان.
  11. ^ دشن«وحدة الصقور»الأمير مقرن : أمن الاستخبارات متطور وذكي وتعاوننا مع الداخلية غير محدود، الرياض.