الكنز الوطني (فيلم)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
الكنز الوطني - National Treasure
(بالإنجليزية: National Treasureتعديل قيمة خاصية العنوان (P1476) في ويكي بيانات
الكنز الوطني (فيلم)

الصنف اكشن، اثارة، مغامرة
تاريخ الصدور 19 نوفمبر 2004 (الولايات المتحدة الأمريكية)
30 يونيو 2000 (الولايات المتحدة الأمريكية)[1]
25 نوفمبر 2004 (ألمانيا)[2]  تعديل قيمة خاصية تاريخ النشر (P577) في ويكي بيانات
مدة العرض 131 دقيقة
البلد  الولايات المتحدة
اللغة الأصلية الإنكليزية
المخرج جون تروتلتاب، جيري بروكهايمر
الإنتاج جون تروتلتاب، جيري بروكهايمر
الكاتب جيم كوف، اورن افيف
البطولة نيكولاس كيج، ديان كروغر، هارفي كيتل
مواقع التصوير نيويورك[3]،  وفيلادلفيا، بنسيلفانيا[3]،  وواشنطن العاصمة[3]،  ولوس أنجلوس[3]،  ونصب لنكولن التذكاري[3]،  ويوتا[3]،  ومكتبة الكونغرس[3]،  وقاعة الاستقلال[3]،  وبيركشير[3]،  وكنيسة ترينيتي في منهاتن[3] [4] تعديل قيمة خاصية موقع التصوير (P915) في ويكي بيانات
تصوير سينمائي كاليب ديسجينل
موسيقى تريفور رابن
إستوديو
توزيع إنتركوم  تعديل قيمة خاصية الموزع (P750) في ويكي بيانات
الميزانية [6] US$ 100,000,000
الإيرادات 347,451,894 $US
أعمال أخرى
Fleche-defaut-droite-gris-32.png  
الكنز الوطني: كتاب الأسرار  تعديل قيمة خاصية تبعه (P156) في ويكي بيانات Fleche-defaut-gauche-gris-32.png
معلومات على ...
الموقع الرسمي الموقع الرسمي  تعديل قيمة خاصية موقع الويب الرسمي (P856) في ويكي بيانات
allmovie.com ملخص دليل الأفلام العام
IMDb.com صفحة الفيلم

الكنز الوطني هو فيلم المغامرات أصدر في 2004 من شركة والت ديزني، نجوم هذا الفيلم نيكولاس كيج، ديان كروجر، جوستين بارثا، شون بين، جون فويت، هارفي كيتل، وكريستوفر بلمر. يتكلم الفيلم عن مغامرة بين غيتس (كيج) وهو مؤرخ وعالم تعمية حاصل على شهادة بالهندسة الميكانيكية من معهد ماساتشوستس للتقنية وهو ينتمى لسلالة من صيادين الكنوز كانوا يسعون للبحث عن كنز أسطوري أخفاه الآباء المؤسسون للولايات المتحدة ووضعوا إشارات تدل على الكنز في كل مكان.

القصة[عدل]

تبدأ القصة حينما كان ينقب "بن" وأصدقاؤه على سفينة "شارلوت" بهدف البحث عن الكنز الوطني. وحينما وجدوها عثروا بداخلها على غليون مع ورقة مفادها بأن هناك خريطة خفية في وثيقة اعلان الاستقلال تدل على الكنز، مما دفع "إيان" إلى التفكير في سرقة الوثيقة. فيلاقي هذا معارضة "بن" مما يجعل صديق "إيان" في عصابته يصوب مسدسا نحو "بن" لقتله حتى لا يشي بهما لكنه يراوغ حتى يصل الأمر إلى أن يهرب الفريقين. فيذهب "بن" لتنبيه السلطات فلا يمنحون الأمر قيمة، الأمر الذي يقودهما إلى المسؤولة عن المتحف ليعلمانها، فتستمع إليهما باهتمام لكن لا تتحرك لأي إجراء. فجعل هذا "بن" يقرر سرقة الوثيقة لحمايتها خصوصا حينما كان يتجول في المعرض الذي تحويه ورأى في نص الدستور بأن أي حاكم للولايات المتحدة خان العهد وجب الخروج على أحكامه، فخططا بدورهما السرقة يوم عيد الاستقلال.

التخطيط[عدل]

لا يوجد سبيل لسرقة الوثيقة وهي معروضة للتجهيز المعقد الذي يحميها من السرقة لكنهم فكروا في سرقتها من مكان الصيانة فقام "بول" باختراع الأدوات اللازمة

التنفيذ[عدل]

يقوم بول بدخول المتحف فيقوم بتسخين أجهزة فحص الحرارة عبر أشعة خضراء تسلط من جهاز مثبت بالكاميرا خاصته، ثم يدخل "بن" الحفل بعد أن زور بطاقة الدخول يرمي البطاقة في قمامة الحمامة ثم يذهب للمسؤولة عن المتحف ويمنحها كأس نبيذ ثم يغير الكؤوس ويعود إلى الحمام يقوم بصباغة بصمة يدها. فيطلب من صديقه إطفاء الكاميرات وبذلك يتسلل لسرقة الوثيقة.

مصادر[عدل]

  1. ^ أ ب مذكور في : ‘Treasure’ found — النص الكامل متوفر في: http://variety.com/1999/film/news/treasure-found-1117491542/ — تاريخ الاطلاع: 5 أكتوبر 2016 — المؤلف: دان كوكس و Benedict Carver — العنوان : ‘Treasure’ found — نشر في: فرايتي
  2. ^ مذكور في : قاعدة بيانات الأفلام على الإنترنتhttp://www.imdb.com/title/tt0368891/releaseinfo — تاريخ الاطلاع: 14 أبريل 2017
  3. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر http://www.compleatseanbean.com/nationaltreasure.html — تاريخ الاطلاع: 6 أكتوبر 2016
  4. ^   تعديل قيمة خاصية معرف فيلمافينيتي (P480) في ويكي بيانات "صفحة الفيلم في موقع FilmAffinity identifier". اطلع عليه بتاريخ 23 أغسطس 2017.
  5. ^ مذكور في : Helmer digs for ‘Treasure’ — النص الكامل متوفر في: http://variety.com/2001/film/news/helmer-digs-for-treasure-1117850589/ — تاريخ الاطلاع: 5 أكتوبر 2016 — المؤلف: Mike Fleming Jr. — العنوان : Helmer digs for ‘Treasure’ — نشر في: فرايتي
  6. ^ "Box office statistics for National Treasure (2004)"


United States film.svg
هذه بذرة مقالة عن فيلم أمريكي بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.