المرأة في ترانسنيستريا

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
أمرأة تصوت في ترانسنيستريا 2005.

النساء في ترانسنيستريا هن النساء اللاتي يعشن فيها أو هن من ترانسنيستريا (يمكن أيضاً أن تكتب ترانسدنيستريا، والمعروفة أيضاً باسم جمهورية بريدنيستروفيه المولدافية، كما يختصر PMR).

عدد السكان[عدل]

إستنادا إلى تعداد أجري في عام 2004، 54% من السكان نساء تتكون من 555,300 شخص.

ونسبة 21% منهن تتراوح أعمارهن بين 60 سنة.[1]

الوظيفة[عدل]

واستنادا إلى تعداد أجري في عام 2004، تم توظيف 37٪ من النساء، في حين أن 19٪ عاطلات عن العمل.

وكانت النساء المتقاعدات حوالي 35٪.[1]

التعليم[عدل]

وفقا لتعداد عام 2004، كان 50.1٪ من السكان في ترانسنيستريا طلاب في مجالات "المهنية والتعليم العالي". وقد تلقت 15.9٪ من النساء التعليم العالي، ولكن البعض منهن قد لا تكن قادرات على الانتهاء من هذا المستوى العالي من التعليم في المؤسسات التعليمية.

تلقت 31.5٪ من النساء تعليم المستوى المهني. تلقت 31.7٪ من النساء المرحلة الثانوية من التعليم. 8.4 من النساء استقبلن مستوى التعليم الابتدائي.[1]

المرأة في السياسة[عدل]

نينا شتانسكي، وزيرة الشؤون الخارجية ترانسنيستريا

وإن كانت لا تزال دولة ذات اعتراف محدود دوليا، وعلى الرغم من حرية العالم 2012 قد وصفنَّ "النساء ممثلات تمثيلا ناقصا في معظم مواقع السلطة"، وتضم حكومة ترانسنيستريا الحالية 8 نساء و 6 رجال. رئيسة وزراء ترانسنيستريا (تاتيانا تورانسنيسكايا) و 3 نواب رئيس الوزراء من أصل 4 هي أيضا النساء (ناتاليا نيكيفوروفا، نينا شتانسكي ومايا بارناس). تعرض النساء على نطاق واسع في الإدارة الرئاسية ترانسنيستريا: كل من رئيس الإدارة (ناديجدا بارانوفا)[2] وجميع مستشاري الرئيس 5 (اليونا كلايوس، ناديجدا زابلوتسكايا، ناتاليا جاربر، آنا يانتشوك وغالينا ساندوتسا)[3].

تمثيل المرأة ناقصاً إلى حد ما في رئاسات إدارات الدولة للمدن ومقاطعات (رايونس) ترانسنيستريا (فقط منطقة رايبنيتسا ترأس من قبل امرأة)، ولكن يتم عرضها على نطاق واسع في مناصب نواب رؤساء إدارات الدولة. 

حاليا 2 نائبة من أصل 5 في إدارة تيراسبول[4]،
2 من 2 في إدارة بينديري[5]،
2 من 3 في إدارة رايبنيتسا[6]،
2 من 3 في إدارة دوباساري[7]،
2 من 3 في إدارة جريجوريبول[8]،
2 من 2 في إدارة كامينكا هن نساء[9]

الاتجار بالبشر[عدل]

أصبحت بعض النساء في ترانسنيستريا، بما في ذلك القُصَّر، ضحايا العنف المنزلي، والاتجار بالبشر والدعارة,[10] وهي المشاكل الثلاث الرئيسية في البلاد.[11]

في معظم الأحيان، يتم جلب النساء والفتيات من ترانسنيستريا ويتم الاتجار بهم إلى تركيا والإمارات العربية المتحدة.[11]

انظر أيضاً[عدل]

المراجع[عدل]

  1. أ ب ت Women's vulnerability to HIV/AIDS in Transnistria Sociological Research Report 2011 (with link to English and Russian versions) نسخة محفوظة 04 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ Official biography of the Head of Presidential Administration of the Pridnestrovian Moldavian Republic نسخة محفوظة 26 نوفمبر 2016 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ Advisors of the President of the Pridnestrovian Moldavian Republic نسخة محفوظة 26 نوفمبر 2016 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ Official site of the State Administration of the Tiraspol City and of the Dnestrovsk City of the Pridnestrovian Moldavian Republic[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 24 نوفمبر 2012 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ Official site of the State Administration of the Bendery City of the Pridnestrovian Moldavian Republic نسخة محفوظة 25 مارس 2013 على موقع واي باك مشين.
  6. ^ Official site of the State Administration of the Rybnitsa raion and the Rybnitsa City of the Pridnestrovian Moldavian Republic[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 05 سبتمبر 2015 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ Official site of the State Administration of the Dubossary raion and the Dubossary City of the Pridnestrovian Moldavian Republic نسخة محفوظة 27 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ Official site of the State Administration of the Grigoriopol raion and the Grigoriopol City of the Pridnestrovian Moldavian Republic نسخة محفوظة 23 يونيو 2017 على موقع واي باك مشين.
  9. ^ Official site of the State Administration of the Kamenka raion and the Kamenka City of the Pridnestrovian Moldavian Republic نسخة محفوظة 03 أغسطس 2017 على موقع واي باك مشين.
  10. ^ Transnistria, Freedom in the World 2012, freedomhouse.org نسخة محفوظة 10 نوفمبر 2016 على موقع واي باك مشين.
  11. أ ب Trafficking in Persons, A HUMAN SECURITY PERSPECTIVE ON TRANSNISTRIA REASSESSING THE SITUATION WITHIN THE “BLACK HOLE OF EUROPE”, Revue de la Sécurité Humaine/ Human Security Journal – Issue 3 – February 2007, pp. 18-19. نسخة محفوظة 11 أغسطس 2017 على موقع واي باك مشين.

وصلات خارجية[عدل]