يرجى مراجعة هذه المقالة وإزالة وسم المقالات غير المراجعة، ووسمها بوسوم الصيانة المُناسبة.

اليوم الذي تبقى فيه الأرض صامدة (فيلم 2008)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
N write.svg
هذه مقالة جديدة غير مُراجعة. ينبغي أن يُزال هذا القالب بعد أن يُراجعها محررٌ ما عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المُناسبة. (مارس 2009)
اليوم الذي تبقى فيه الأرض صامدة
The Day the Earth Stood Still
صورة معبرة عن اليوم الذي تبقى فيه الأرض صامدة (فيلم 2008)

الصنف سينما الخيال العلمى
الموضوع حياة خارج الأرض
المخرج سكوت دريكسون
الإنتاج إيروين ستف
باول بوردمان
الكاتب ديفيد سكاربا
سيناريو David Scarpa، ‏Edmund H. North
مأخوذ عن Farewell to the Master، ‏The Day the Earth Stood Still
البطولة كيانو ريفز
جينيفر كونيلي
جيدن سميث
تصوير سينمائي واين واهرمان
موسيقي Tyler Bates
توزيع 20th Century Fox
Alliance Films
تاريخ الصدور ديسمبر 12, 2008
مدة العرض 103 دقيقة
الدولة  الولايات المتحدة
اللغة الأصلية الإنجليزية
الميزانية 80,000,000$
الإيرادات 230.718.794$
أعمال أخرى
Fleche-defaut-droite.png The Day the Earth Stood Still 1951
 
معلومات على ...
الموقع الرسمي الموقع الرسمي للفيلم
allmovie.com صفحة الفيلم
IMDb.com صفحة الفيلم


اليوم الذي تبقى فيه الأرض صامدة (بالإنجليزية: The Day the Earth Stood Still) فيلم من أفلام الخيال العلمي وهو إعادة كتابة وتمثيل للفيلم الذي يحمل نفس الاسم والذي أخرج بالعام 1951م، وهو مقتبس من رواية من العام 1941م باسم "Farewell to the Master".

قصة الفيلم[عدل]

في العام 1928م متسلق جبال والذي يقوم بدوره الممثل كيانو ريفز يجد كرة مشعة بين الثلوج وعندما يحاول لمسها يفقد الوعي لمدة من الوقت وبعدها يستعيد وعيه ليجد أن الكرة أختفت وأنه بخير وهناك علامة على يده فقط.

تنتقل بعدها أحداث الفيلم لوقتنا الحاضر حيث تقوم الدولة بجمع مجموعة من العلماء في الولايات المتحدة الأمريكية ومن ضمنهم بطلة الفيلم عالمة الأحياء د.هيلين والتي تلعب دورها الممثلة جنيفر كونلي وتعيش في مدينة مانهاتن الأمريكية.

يبدأ اجتماع طارئ يضم قادة الدولة العسكريين باشراف وزيرة الدفاع الأمريكية وبمشاركة من العلماء ويقدمون عرض خطير عن وصول جسم من الفضاء الخارجي والذي يسير بسرعة خارقة ويتجه باتجاه الأرض إلى نفس المدينة مانهاتن وسيصل خلال حوالي 78 دقيقة. وأن هذا الجسم سيحدث انفجار سيودي بحياة حوالي 8 مليون شخص كما أنه لا يوجد وقت لإخلاء السكان.

تبدأ الأحداث عندما يخترق الجسم غلاف الأرض ويصل إلى مكان الانفجار المتوقع ويفاجئ الجميع بانه بدل أن ينفجر يتوقف في الحديقة المركزية للمدينة Central Park.

يخرج من الكرة كائن غريب يُكتشف بعدها بأنه كائن فضائي موجود ضمن غلاف عضوي حماية وهو موجود في جسم مستنسخ من متسلق الجبال من العام 1928م والذي يقوم بدوره كيانو ريفز.

تكون مهمة هذا الكائن هي حماية الأرض من ساكنيها لأن، البشر أصبحوا يقتلون الأرض. لذلك سيكون هناك إبادة كاملة لجميع المخلوقات على الأرض والحضارات والمباني. وستتم إعادة الأرض لتشفي نفسها بنفسها.

مهمة د.هيلن هي اقناع هذا الكائن بأن هناك فرصة للبشر بأن يتغيروا، وأن الإنسان يبدأ بالتغير عند الوصول إلى الحافة.

وصلات خارجية[عدل]