امتثال فوزي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
امتثال فوزي
معلومات شخصية
الاسم عند الولادة امتثال فوزي
مكان الميلاد القاهرة، مصر
تاريخ الوفاة 22 مايو 1936
الجنسية  مصر
الحياة العملية
سنوات النشاط 1920 - 1936
المواقع
السينما.كوم صفحتها على موقع السينما

امتثال فوزي ممثلة وراقصة مصرية، وُلدت في قرية مير، التابعة لمركز ديروط. وبعد فترة جاءت إلى القاهرة رفقة عائلتها، ثم التحقت بمدرسة أفيروف بالعطارين وتعلمت اللغة اليونانية، ولكن والدتها فضّلت إخراجها من المدرسة وإبقاءها بالمنزل، وبسبب ظروف مرت بها احترفت الرقص، وكانت تعمل بمقهى الغزاوي بالإسكندرية، وبلغت شهرتها الآفاق، مما دفع بديعة مصابني للذهاب إلى الإسكندرية للتعاقد مع امتثال.[1] اشتهرت في العشرينات والثلاثينات من القرن الماضي وتتلمذت على يد مصابني. شاركت في السينما بعدة أعمال منها الهارب وحظ المحب.[2]

وبعد فترة قليلة، تركت امتثال فوزى العمل بصالة بديعة واشتركت مع صديقتها ماري منصور في إدارة صالة بجوار محطة مصر عُرفت بمسرح أو كازينو البسفور بميدان رمسيس حاليًا.[3] تزوجت من زكي طليماترائد المسرح المصري الحديث بعد طلاقه من الفنانة روز اليوسف.

مقتلها[عدل]

رفضت امتثال دفع الإتاوة لفتوات شارع عماد الدين وتحديدًا فؤاد الشامي، والذي فرض عليها إتاوة قدرها 50 جنيهًا شهريًّا وإلا قام بقتلها في حالة عدم الدفع. بدورها، أبلغت امتثال رجال الشرطة، وكان قسم الأزبكية يطل مباشرة على كازينو البسفور، فلما علم الشامى بذلك شعر بضياع هيبته بين رجاله، مما زاد الموقف امتناع بعض راقصات عماد الدين دفع الإتاوات، فدفع الشامى بأحد رجاله ويدعى كامل الحريري، مساء يوم الجمعة 22 مايو 1936، الذي انتظرها خلف مسرح البسفور وقام بغرز رقبة زجاجة مكسورة فى عنقها لتلقى حتفها على الفور.[4]

انتدب مصطفى النحاس باشا اثنين من موظفي الداخلية لحضور التحقيق وإعداد تقرير، وانشغلت الصحف بالحدث فتصدرت الحادثة الصفحات الأولى في صحف السياسة، العروسة، دار الهلال، اللطائف المصورة وغيرها، وحوكم الفتوة والقاتل وحكم عليهما بالسجن عشرين عامًا. أصدر رئيس الوزراء النحاس باشا قرارًا بإلغاء نظام الفتوات في مصر، ثم قدمت السينما قصة الراقصة امتثال في السينما وأخرج الفيلم حسن الإمام باسم امتثال، وقامت ببطولته ماجدة الخطيب.[5]

مصادر[عدل]