باراك أوباما الأب

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
باراك أوباما الأب
(بالإنجليزية: Barack Hussein Obama, Sr. تعديل قيمة خاصية الاسم باللغة الأصلية (P1559) في ويكي بيانات
معلومات شخصية
الميلاد 16 يونيو 1936(1936-06-16)
Nyang'oma كوجيلو، منطقة Rachuonyo، كينيا مستعمرة
الوفاة 24 نوفمبر 1982 (46 سنة) (العمر : 46 سنة)
نيروبي، كينيا
سبب الوفاة حادث مرور  تعديل قيمة خاصية سبب الوفاة (P509) في ويكي بيانات
الجنسية  كينيا
الديانة إلحاد[1]  تعديل قيمة خاصية الدين (P140) في ويكي بيانات
عضو في فاي بيتا كابا  تعديل قيمة خاصية عضو في (P463) في ويكي بيانات
الزوجة آن دونهام (2 فبراير 1961–1 يناير 1964)  تعديل قيمة خاصية الزوج (P26) في ويكي بيانات
أبناء باراك أوباما،  وأوما أوباما  تعديل قيمة خاصية ابن (P40) في ويكي بيانات
الأب أونيانجو أوباما  تعديل قيمة خاصية الأب (P22) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة هارفارد
جامعة هاواي  تعديل قيمة خاصية تعلم في (P69) في ويكي بيانات
المهنة اقتصادي  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
المواقع
IMDB صفحته على IMDB  تعديل قيمة خاصية معرف قاعدة بيانات الأفلام على الإنترنت (P345) في ويكي بيانات

باراك حسين أوباما الأول ( 16 يونيو 193624 نوفمبر 1982) هو والد رئيس الولايات المتحدة باراك اوباما الابن عاش في كينيا من قبيلة اللوو في محافظة نيانزا، تحول من الإسلام إلى اللادينية[2] قبيل خروجه للدراسة في الولايات المتحدة الأمريكية، حائز على شهادة الماجستير في الاقتصاد من جامعة هارفارد وعين مستشار في وزارة المالية.

ولد في مدينة كيندو باي والده هو اونيانجو اوباما (c. 1895-1979) الذي اعتنق الديانة الإسلامية في الأربعينيات من القرن الماضي ووالدته اكوم حبيبة.

المصادر[عدل]

  1. ^ http://content.time.com/time/printout/0,8816,1546579,00.html
  2. ^ Obama, Barack (October 16, 2006). "My Spiritual Journey". TIME. تمت أرشفته من الأصل في 02 مايو 2013. اطلع عليه بتاريخ 26 سبتمبر 2008. كان والدي غائبا طوال فترة طفولتي تقريبا، تم طلاقه من والدتي حينما كنت أبلغ من العمر عامين. بالرغم من ان والدي نشأ على الإسلام الا انه في الوقت الذي قابل فيه والدتي كان ملحدًا ويقول ان الدين لا شيء سوى خرافة. 


Flag of Kenya.svg
هذه بذرة مقالة عن حياة شخصية من كينيا بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.