ببر سيبيري

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
اضغط هنا للاطلاع على كيفية قراءة التصنيف
ببر سيبيري  (عربية)
Амурский тигр  (روسية)[1]
东北虎  (صينية)[2]
시베리아호랑이  (كورية)[3]
Сибирийн бар  (منغولية)[4]
العصر: 0.01–0 مليون سنة


أواسط (العصر الهولوسيني)

Amur or Siberian tiger (Panthera tigris altaica), Tierpark Hagenbeck, Hamburg, Germany - 20070514.jpg
ببر آمور أو الببر السيبيري

حالة الحفظ

أنواع مهددة بالانقراض (خطر انقراض متوسط)[5]
المرتبة التصنيفية نويع[6][7]  تعديل قيمة خاصية المرتبة التصنيفية (P105) في ويكي بيانات
التصنيف العلمي
النطاق: حقيقيات النوى
المملكة: الحيوانات
الشعبة: الحبليات
الشعيبة: الفقاريات
الطائفة: الثدييات
الرتبة: اللواحم
الرتيبة: سنوريات الشكل
الفصيلة: السنوريات
الأسرة: النمرية
الجنس: النمر
النوع: الببر
النويع: ببر البر الرئيسي الآسيوي
الاسم العلمي
Panthera tigris tigris
كارلوس لينيوس، 1758
TigerMapRussianFarEast.jpg
توزيع الببر السيبيري (بالأخضر)

مرادفات [8]
Panthera tigris altaica (تمينك، 1884)
  • Panthera tigris coreensis
  • Panthera tigris mandshurica
  • Panthera tigris mikadoi
معرض صور ببر سيبيري  - ويكيميديا كومنز  تعديل قيمة خاصية معرض كومنز (P935) في ويكي بيانات

الببر السيبيري ‌أو الببر المنشوري أو الببر الكوري أو ببر أوسوري (الاسم العلمي: Panthera tigris altaica) الذي يطلق عليه أيضا ببر آمور هو جمهرة الببر في الشرق الأقصى، خصوصاً الشرق الأقصى الروسي وشمال شرق الصين.[9] هذه الجمهرة تقطن بشكل رئيسي في منطقة سيخوت ألين الجبلية في جنوب غرب مقاطعة بريموري في الشرق الأقصى الروسي. الببر السيبيري إمتد ذات مرة في جميع أنحاء كوريا، شمال الصين، الشرق الأقصى الروسي، وشرقي منغوليا. في سنة 2005 كان هناك 331 إلى 393 ببور سيبيرية بالغة وقريبة من البلوغ في هذه المنطقة، مع جمهرة بالغة قادرة على التناسل من حوالي 250 فرداً. وقد واجه الببر السيبيري خطر الإنقراض في إحدى الفترات، لكن أعداده كانت مستقرَّة خلال العقد الأخير في ظلّ جهود الحفظ المشدَّدة، ومع ذلك فإن المسوحات الجزئية المجراة بعد سنة 2005 تشير إلى إن جمهرة الببر الروسية بدأت بالتناقص مجدداً.[5] وأظهر تعداد أولي أجري في عام 2015 إن جمهرة الببور السيبيرية إرتفع إلى 480-540 فردا في الشرق الأقصى الروسي، بما في ذلك 100 شبل.[10][11] وتلا ذلك تعداد أكثر تفصيلا كشف عن وجود جمهرة إجمالية من الببور السيبيرية البرية في روسيا تبلغ 562 ببور.[12]

تشير نتائج دراسة فيلوجيوغرافية التي تقارن الحمض النووي للمتقدرات للببر القزويني والنويعات الحية من الببور إلى سلف مشترك للببور السيبيرية والببور قزوينية إستوطن وسط آسيا من شرق الصين، عبر معبر قانسو وطريق الحرير، ثمَّ إجتاز سيبيريا شرقاً ليشكل جمهرة الببر السيبيري في الشرق الأقصى الروسي.[13] جمهرات الببور القزوينية والسيبيرية كانت في أقصى شمال البر الرئيسي لآسيا.[14][15]

الببر السيبيري كان يسمى أيضاً ببر آمور، الببر المنشوري، الببر الكوري، وببر أوسوري، إعتماداً على المنطقة حيث لوحظت الأفراد.[16][14][17]

ببر سيبيري أسير في حديقة حيوانات كوبنهاغن
أنثى

الخصائص[عدل]

ببر سيبيري في حديقة حيوانات برانهام البريطانية.

لون الببر السيبيري محمرٌّ صدئ إلى أصفر صدئ، تقطعه خطوط سوداء مستعرضة ضيقة. لا يقل طول الجسم عن 150 سنتيمتراً (60 بوصة)، والطول القاعدي اللُقمي للجمجمة 250 ملليمتراً (10 سنتيمتر)، وعرض الوجنة 180 مليمتر (7 بوصة)، وطول السنّ القاطع العلوي أكثر من 26 مليمتر (1 بوصة). لديه جسم طويل ومرن يقف على أرجل قصيرة إلى حدٍ ما وذيله طويل إلى حدٍ ما.[15] يبلغ متوسّط ارتفاع هذا الببر عند الكتف نحو 112 إلى 120 سنتيمتراً، أي أطول بحوالي 5 إلى 10 سنتيمتراتٍ من الببر البنغالي.[18]

حجم الجسم[عدل]

الببر السيبيري هو أضخم سنَّورٍ حيّ، ويُعَدّ أحد أضخم القطط الكبيرة في التاريخ.[19]

تاريخياً، كان الببر السيبيري يعتبر أكبر ببر.[20] تشير المصادر التاريخية بشكل خاص إلى أحجام جسم كبيرة وأوزان الببور السيبيرية. ذُكر إن ذكراً بريًا قُتل في منشوريا في منطقة نهر سونجاري في عام 1943، يقال إنه يبلغ إرتفاعه 350 سنتيمتر (140 بوصة) "على الحواف"، أي ما يعادل 330 سنتيمتر (130 بوصة) "بين الأقدام" ويبلغ طول الذيل حوالي 1 متر (39 بوصة). يزن حوالي 300 كيلوغرام (660 رطل). الأوزان غير المؤكدة بين 318 و384 كيلوغرام (701 و847 رطل) وحتى 408 كيلوغرام (899 رطل) تم ذكرها في مصادر مشكوك فيها.[21][22] تشير تقارير غير مؤكدة إلى ببر ذكر أطلق عليه الرصاص في جبال سيخوت ألين في عام 1950 زُعم إن وزنه 384 كيلوغرام (847 رطل) وقدر طوله ب3.48 متر (11.4 قدمًا). زعم إن ببر سيبيري أسير يدعى "جايبور" وصل وزنه إلى 465 كيلوغرام (1025 رطل).[23]

في الثمانينيات، تم الإشارة إلى مدى الوزن النموذجي للببور السيبيرية البرية بـ180-306 كيلوغرام (397–675 رطل) للذكور و100–167 كيلوغرام (220-368 رطل) للإناث.[14] تم إستهداف الأفراد الكبيرة على نحو إسثنائي وبرصاص الصيادين.[24]

في عام 2005، نشر مجموعة من علماء الحيوان الروس، الأمريكيين والهنود تحليلًا للبيانات التاريخية والمعاصرة عن أوزان جسد الببور البرية والأسيرة، الإناث والذكور على حد سواء في جميع النويعات. تشمل البيانات المستخدمة أوزان الببور التي كان عمرها أكثر من 35 شهرًا وقيست بحضور مؤلفين. تشير مقارنتها بالبيانات التاريخية إلى إنه حتى النصف الأول من القرن العشرين كانت الببور السيبيرية الذكور والاناث على حد سواء أثقل في المتوسط مقارنة بما كان عليه الحال في عام 1970. كان متوسط وزن ذكر الببر السيبيري البري التاريخي يبلغ 215.3 كيلوغرام (475 رطل) والإناث 137.5 كيلوغرام (303 رطل)؛ يزن ذكر الببر السيبيري البري المعاصر 176.4 كيلوغرام (389 رطل) في المتوسط، مع حد مقارب إلى 222.3 كيلوغرام (490 رطل)؛ تزن الأنثى البرية 117.9 كيلوغرام (260 رطل). كانت الببور السيبيرية التاريخية أكبر من الببور البنغالية، في حين إن الببور السيبيرية المعاصرة أخف في المتوسط من الببور البنغالية. يمكن تفسير إنخفاض وزن جسم للببور السيبيرية اليوم بأسباب متزامنة، وهي إنخفاض توفر الفرائس بسبب الصيد الغير قانوني وإن الأفراد عادةً ما يكونون مرضى أو مصابين ويتم أسرهم في حالة الصراع مع الناس.[25]

تتراوح القياسات التي أجراها علماء مشروع الببر السيبيري في سيخوت ألين من 178 إلى 208 سنتيمتر (70 إلى 82 بوصة) في طول الرأس والجسم مقاسة في خط مستقيم، بمتوسط 195 سنتيمتر (97 بوصة) للذكور؛ وللإناث تتراوح من 167 إلى 182 سنتيمتراً (66 إلى 72 بوصة) بمتوسّط 174 سنتيمتر (69 بوصة). يبلغ قياس متوسّط الذيل 99 سنتيمتر (39 بوصة) في الذكور و91 سنتيمتر (36 بوصة) في الإناث. أطول ذكر مقاس يبلغ 309 سنتيمتر (122 بوصة) في الطول الإجمالي بما في ذلك الذيل 101 سنتيمتر (40 بوصة) ومحيط صدره 127 سنتيمتر (50 بوصة)، وإسمه "موريس". أطول أنثى مقاسة بَلغ طولها 270 سنتيمتر (110 بوصة) في الطول الإجمالي بما في ذلك الذيل 88 سنتيمتر (35 بوصة) ومحيط صدرها 108 سنتيمتر، وإسمها "ماريا إيفانا". تُظهِر هذه القياسات أن الببور السيبيرية اليوم أطول من الببور البنغالية والأسود الأفريقية.[26] يزن ذكر تم القبض عليه من قبل أعضاء مشروع الببر السيبيري 206 كيلوغرام (454 رطل)، ويبلغ وزن أكبر ذكر ممسوك عبر الراديو 212 كيلوغرام (467 رطل).[27][28]

الجمجمة[عدل]

الفراء والمعطف[عدل]

التوزيع والموائل[عدل]

ببر سيبيري يُصَوَر بواسطة كاميرا فخية

علم البيئة والسلوك[عدل]

التناسل ودورة الحياة[عدل]

ببرة مع شبل في حديقة حيوانات بوفالو

التغذية البيئية[عدل]

العلاقة مع الانواع المفترسة[عدل]

معرض التحنيط يصور ببرًا يقاتل دبًا بنيًا، متحف فلاديفوستوك

تشكل دببة إيمر البنية، بالإضافة إلى الدببة السوداء الآسيوية الأصغر حجمًا، 2.1٪ من النظام الغذائي السنوي للببر السيبيري، منها 1.4٪ من الدببة البنية.[29][30]

التاريخ التصنيفي[عدل]

البحوث الوراثية[عدل]

بناءً على تحليلات الجغرافيا العرقية، إقترحوا إلى إنَّ أسلاف الببور القزوينية والببور السيبيرية إستعمروا وسط آسيا قادماً عبر منطقة قانسو وطريق الحرير من شرق الصين، قبل أقل من 10,000 سنةٍ، ثمَّ إجتازوا شرقاً لينشأوا جمهرة الببر السيبيري في الشرق الأقصى الروسي. ربما كانت أحداث الثورة الصناعية هي العامل الحاسم في العزلة المتبادلة للببور القزوينية والسيبيرية مما كان من المحتمل أن يكون الجمهرات متجاورة.[13]

التهديدات[عدل]

في الماضي[عدل]

الحفظ[عدل]

أشبال ببور قُبِضَ عليهم أحياء من قبل الصيادون الروس في بريموري، 1952/53
ببر في مركز إعادة تأهيل وإعادة توطين لببور آمور (السيبيرية) في قرية أليكسييفكا، بريمورسكي كراي، روسيا
ثلاثة ببور سيبيريّة يتيمّون تم إنقاذهم بعد مقتل أمهاتهم على أيدي الصيادين تُعاد إلى البرية في روسيا

أفكار إعادة التوطين[عدل]

التوزيع التاريخي والحالي

في الاسر[عدل]

ببرة مع شبل في الأسر في آمرسفورت، هولندا
زوج

الهجمات على البشر[عدل]

لافتة تحذر الناس من الببر. تقول الحذر! الببور القريبة! (بالروسية: Осторожно! Тигры рядoм!) (تلفظ Ostorozhno! Tigry ryadom!)

في الثقافة[عدل]

عائلة ببر مصورة في لفائف كورية من أواخر القرن الثامن عشر

الصور[عدل]

إنظر أيضاً[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ تلفظ Amurskiy tigr وتعني ببر آمور
  2. ^ تلفظ Dōngběi hǔ وتعني الببر الشمالي الشرقي
  3. ^ تلفظ sibeliaholang-i
  4. ^ تلفظ Sibiriin bar
  5. أ ب قالب:Cite iucn
  6. ^ وصلة : 726472  — تاريخ الاطلاع: 19 سبتمبر 2013 — العنوان : Integrated Taxonomic Information System — تاريخ النشر: 15 أغسطس 2007
  7. ^ وصلة : 14000261  — تاريخ الاطلاع: 19 سبتمبر 2015 — العنوان : Mammal Species of the World
  8. ^ Wozencraft, W. C. (16 November 2005). المحرر: Wilson, D. E., and Reeder, D. M. (eds). Mammal Species of the World (الطبعة 3rd edition). Johns Hopkins University Press. الرقم المعياري 0-801-88221-4. 
  9. ^ Kitchener, A. C.؛ Breitenmoser-Würsten, C.؛ Eizirik, E.؛ Gentry, A.؛ Werdelin, L.؛ Wilting, A.؛ Yamaguchi, N.؛ Abramov, A. V.؛ Christiansen, P.؛ Driscoll, C.؛ Duckworth, J. W.؛ Johnson, W.؛ Luo, S.-J.؛ Meijaard, E.؛ O’Donoghue, P.؛ Sanderson, J.؛ Seymour, K.؛ Bruford, M.؛ Groves, C.؛ Hoffmann, M.؛ Nowell, K.؛ Timmons, Z.؛ Tobe, S. (2017). "A revised taxonomy of the Felidae: The final report of the Cat Classification Task Force of the IUCN Cat Specialist Group" (PDF). Cat News (Special Issue 11): 66–68. 
  10. ^ WWF Russia (2015). "Russia Announce Tiger Census Results!". tigers.panda.org. الصندوق العالمي للطبيعة. اطلع عليه بتاريخ June 7, 2015. 
  11. ^ Hance, J. (2015). "Happy tigers: Siberian population continues to grow". Mongabay.com. اطلع عليه بتاريخ 13 يونيو 2015. 
  12. ^ The Siberian Times reporter (2015). "Sex imbalance as endangered Siberian tigers show signs of recovery". The Siberian Times. اطلع عليه بتاريخ 18 ديسمبر 2015. 
  13. أ ب Driscoll, C. A.؛ Yamaguchi, N.؛ Bar-Gal, G. K.؛ Roca, A. L.؛ Luo, S.؛ Macdonald, D. W.؛ O'Brien, S. J. (2009). "Mitochondrial Phylogeography Illuminates the Origin of the Extinct Caspian Tiger and Its Relationship to the Amur Tiger". PLoS ONE. 4 (1): e4125. Bibcode:2009PLoSO...4.4125D. PMC 2624500Freely accessible. PMID 19142238. doi:10.1371/journal.pone.0004125. 
  14. أ ب ت Mazák, V. (1981). "Panthera tigris" (PDF). Mammalian Species. 152 (152): 1–8. JSTOR 3504004. doi:10.2307/3504004. 
  15. أ ب ت Heptner, V. G.؛ Sludskij, A. A. (1992) [1972]. "Tiger". Mlekopitajuščie Sovetskogo Soiuza. Moskva: Vysšaia Škola [Mammals of the Soviet Union. Volume II, Part 2. Carnivora (Hyaenas and Cats)]. Washington DC: Smithsonian Institution and the National Science Foundation. صفحات 95–202. 
  16. ^ Loukashkin, A. S. (1938). "The Manchurian Tiger". The China Journal. 28 (3): 127–133. 
  17. ^ Rak, K. C.؛ Miquelle, D. G.؛ Pikunov, D. G. (1998). A survey of tigers and leopards and prey resources in the Paektusan area, North Korea, in winter (Report). اطلع عليه بتاريخ 16 يونيو 2012. 
  18. ^ Matthiessen، P.; Hornocker, M. (2001). Tigers In The Snow. North Point Press. ISBN 0-86547-596-2.  Cite uses deprecated parameter |coauthor= (مساعدة);
  19. ^ Mazák, V. (1981) Panthera tigris. Mammalian Species 152: 1–8. نسخة محفوظة 12 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  20. ^ Nowell, K.؛ Jackson, P. (1996). "Tiger" (PDF). Wild Cats: Status Survey and Conservation Action Plan. Gland, Switzerland: IUCN/SSC Cat Specialist Group. صفحات 55–64. ISBN 978-2-8317-0045-8. 
  21. ^ Mazák, V. (1983). Der Tiger (الطبعة Nachdruck der 3. Auflage, 2004). Hohenwarsleben: Westarp Wissenschaften. ISBN 978-3-89432-759-0. 
  22. ^ Vaillant, J. (2010). The tiger: a true story of vengeance and survival. Toronto: Knopf, Borzoi Books. ISBN 9780307593795. 
  23. ^ Wood, G. (1983). The Guinness Book of Animal Facts and Feats. Guinness Superlatives. ISBN 978-0-85112-235-9. 
  24. ^ Fraser, A. F. (2012). Feline Behaviour and Welfare. CABI. صفحات 72–77. ISBN 978-1-84593-926-7. 
  25. ^ Slaght, J. C.؛ Miquelle, D. G.؛ Nikolaev, I. G.؛ Goodrich, J. M.؛ Smirnov, E. N.؛ Traylor-Holzer, K.؛ Christie, S.؛ Arjanova, T.؛ Smith, J. L. D.؛ Karanth, K. U. (2005). "Chapter 6. Who's king of the beasts? Historical and contemporary data on the body weight of wild and captive Amur tigers in comparison with other subspecies" (PDF). In D. G. Miquelle؛ E. N. Smirnov؛ J.M. Goodrich. Tigers in Sikhote-Alin Zapovednik: Ecology and Conservation. Vladivostok, Russia: PSP. صفحات 25–35.  (بالروسية)
  26. ^ Kerley, L.؛ Goodrich, J.؛ Smirnov, E.؛ Miquelle, D.؛ Nikolaev, I؛ Arjanova, T.؛ Slaght, J.؛ Schleyer, B.؛ Kuigli, H.؛ Hornocker, M. (2005). "Chapter 7. Morphological indicators of the Amur tiger". In Miquelle، D.G.؛ Smirnov، E.N.؛ Goodrich، J.M. Tigers in Sikhote-Alin Zapovednik: Ecology and Conservation. Vladivostok, Russia: PSP. صفحات 1–15. (بالروسية)
  27. ^ WCS Russia. (2015). The Amur tiger: Ecology. نسخة محفوظة 08 يوليو 2015 على موقع واي باك مشين.
  28. ^ The Amur Tiger Programme. (2014). Two long-term resident tigers in the Ussuri Nature Reserve نسخة محفوظة 17 أغسطس 2018 على موقع واي باك مشين.
  29. ^ Seryodkin, I. V.؛ Goodrich, J. M.؛ Kostyrya, A. V.؛ Schleyer, B. O.؛ Smirnov, E. N.؛ Kerley, L. L. & Miquelle, D. G. (2005). "Глава 19. Взаимоотношения амурского тигра с бурым и гималайским медведями [Chapter 19. Relationship of Amur tigers with brown and Himalayan black bear]". In Miquelle, D. G.؛ Smirnov, E. N. & Goodrich, J. M. Tigers of Sikhote-Alin Zapovednik: Ecology and Conservation (باللغة الروسية). Vladivostok, Russia: PSP. صفحات 156–163. 
  30. ^ Seryodkin, I. (2006). "The ecology, behavior, management and conservation status of brown bears in Sikhote-Alin" (باللغة الروسية). Far Eastern National University, Vladivostok, Russia. صفحات 1–252. تمت أرشفته من الأصل في 2013-12-24. 

وصلات خارجية[عدل]