هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

بشير بومعزة (حريفة اللعب)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث


بشير بومعزة
معلومات شخصية
الميلاد 9 يونيو 1980
 بلجيكا
الجنسية مخضرم الأصل:  بلجيكا و المغرب
الحياة الفنية
أعمال مشتركة نشاط خيري واجتماعي.
المهنة يوتيوبي  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
المواقع
IMDB صفحته على IMDB  تعديل قيمة خاصية معرف قاعدة بيانات الأفلام على الإنترنت (P345) في ويكي بيانات

بشير بومعزة ناشط شبكي على الويب، معروف "كأفضل لاعبي الإلكترونيات في العالم" أو أفضل "قيمرز" أو أفضل لاعب فيديو في العالم، أو أفضل حريفة اللعب في العالم طبقا لحملة تعريب المصطلح لشركة غيم لوفت في العالم العربي.

حقق بشير بومعزة ما لايقل عن ثمانية أرقام قياسية عالمية في تحدي الألعاب الإلكترونية، وكان أول من وصل إلى المستوى 70 و80 في لعبة وورلد أوف ووركرافت «World of Warcrafts».

له قناة على اليوتوب تهتم بمجال الألعاب الإلكترونية تضم إلى بداية سنة 2014 أكثر من 729,938 مشترك، و أكثر من 442,610,256 مشاهدة.[1]

بشير بومعزة عرف كذلك بنشاطه الإجتماعي والمدني على الشبكة العنكبوتية، حيث تمكن من استغلال موهبته في مجال الألعاب الإلكترونية، وتمكن من جمع 10 ملايين دولار في حملة للتبرع للمنظمة العالمية "أنقذوا الأطفال[2] هذا الإنجاز جعل الرئيس الأمريكي أوباما يوجه له دعوة شخصية للقائه في البيت الأبيض.

الحياة الشخصية والعائلية[عدل]

ولد بشير بومعزة في "أنتويرب" ببلجيكا من زواج مختلط بين أب من أصل مغربي وأم بلجيكية.

و في حديثه عن والديه ، قال بشير ككل الآباء كانا يعتقدان أن الألعاب الإليكترونية والأنترنيت مضيعة للوقت، ولكنهما الآن فخوران بما حققته، وينصح بشير الآباء بالسماح لأطفالهم بممارسة هذه الألعاب ومحاولة التوفيق بين الدراسة وهواية اللألعاب الإلكترونية، شريطة أن لا تكون على حساب الدراسة.

ويهتم بشير بومعزة بمجال ألعاب التّحدي الإلكترونية التي حولها من هواية إلى مهنة، ورافقته في دربه صديقته "تانيا درفو" التي تعمل بدورها على انتاج المحتويات في مجال الألعاب الإلكترونية على قناة اليوتوب.

النشاط الاجتماعي والسياسي[عدل]

لازال بشير بومعزة يشارك ويدعم حملات التبرع ويسعى إلى ترسيخ ثقافة التضامن والتبرع لفائدة فقراء وأطفال العالم في وضعية صعبة. كما شارك في حملات تهدف إلى الدفاع عن الحرية في الشبكة العنكبوتية من تدخل الحكومات، تحت شعار "حيادية الشبكة" (Net neutrality). كما شارك صحبة فريق عمله في حملة لنقد مشروع قانون وقف القرصنة على الإنترنت. الذي رأى معارضوه أنه يهدد حرية التعبير والإبداع، كما يمكن استغلاله في جميع أنحاء العالم وبالخصوص الأنظمة الديكتاتورية في التشديد من رقابة غير مسبوقة على الإنترنت. وهو الأمر الذي عارضته آنذاك كبريات الشركات العالمية كجوجل وموزيلا والفيس بوك وويكيبيديا ونينتيندو.

المراجع[عدل]

وصلات خارجية[عدل]

طالع أيضا[عدل]