هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها
يرجى فتح الوصلات الداخلية للمقالات المتعلّقة بموضوع المقالة.
يرجى إضافة وصلات داخلية للمقالات المتعلّقة بموضوع المقالة.
يرجى مراجعة هذه المقالة وإزالة وسم المقالات غير المراجعة، ووسمها بوسوم الصيانة المناسبة.

بطلان العقد في الشركات

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر ما عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (أبريل 2014)
Commons-emblem-copyedit.svg
هذه المقالة ليس بها أي وصلات لمقالاتٍ أخرى للمساعدة في ترابط مقالات الموسوعة. فضلًا ساعد في تحسين هذه المقالة بإضافة وصلات إلى المقالات المتعلقة بها الموجودة في النص الحالي. (مايو 2014)

يحتاج انعقاد عقد الشركة أركان موضوعية عامة وأخرى خاصة ويترتب على تخلف أحد هذه الأركان بطلان الشركة, والبطلان هو جزء قانوني ناتج عن تخلف عنصر أو أكثر من عناصر الصحة أو الانعقاد في العقد. والبطلان نوعان اما بطلان مطلق أو نسبي.

البطلان المطلق[عدل]

هو البطلان الذي يجوز لكل ذي مصلحة المطالبة به , و يحكم به القاضي , ولا تصححه الإجازة (موافقة ولي الأمر) .

ويكون البطلان مطلق في أحد الحالات التالية :

أ‌- انعدام رضاء أحد الشركاء ب‌- انعدام أهلية الشريك وقت الدخول في عقد الشركة ت‌- تخلف أحد الاركان الموضوعية الخاصة ث‌- إذا كان غرض الشركة غير مشروع .

البطلان النسبي[عدل]

هو البطلان الذي لا يجوز المطالبة به الا لمن شرع لمصلحته , ولا يجوز للقاضي أن يقضي به , وتصححه الإجازة .

ويكون البطلان نسبيا بأحد الحالات التالية :

  1. إذا كان أحد الشركاء ناقص الأهلية.
  2. إذا كان أحد الشركاء ناقص الرضا.

مراجع[عدل]

Scale of justice gold.jpg
هذه بذرة مقالة عن قانون أو دستور أو اتفاقية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.