المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر، أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.
هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها
يرجى مراجعة هذه المقالة وإزالة وسم المقالات غير المراجعة، ووسمها بوسوم الصيانة المناسبة.

بلال داود

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (فبراير_2013)
N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (فبراير 2013)
بلال داود
معلومات شخصية
مكان الميلاد اللاذقية  تعديل قيمة خاصية مكان الولادة (P19) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة سياسي  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات

بلال داود سياسي سوري من مواليد عام 1953م.

ولد في مدينة اللاذقية وعاش فترة من الزمن في القامشلي مع والديه ودخل المدرسة الابتدائية فيها ثم عاد إلى اللاذقية مع العائلة عام 1964م. أكمل فيها الدراسة الإعدادية والثانوية والجامعية أيضا، درس الهندسة المدنية في جامعة اللاذقية وتخرج منها عام 1977-1978. عمل موظفا في الشركة العامة لإنشاء الطرق والشركة العامة لمشاريع المياه، كما عمل مدرسا لمادة الهندسة الوصفية في المعهد المتوسط الهندسي.

اشتغل بلال داود منذ طفولته في مهن كثيرة كعادة معظم أبناء العائلات السورية الفقيرة في تلك الفترة، ولما دخل الجامعة عمل مدرسا لمادة الرياضيات كمدرس من خارج الملاك لمدة خمس سنوات كان معظمها في ثانوية الشهيد عدنان المالكي. اعتقل عام 1968 وهو في الخامسة عشرة من عمره وكان تلميذا في المرحلة الإعدادية، بسبب سماعه لنكتة عن حرب حزيران 67 ، طلب من قبل أجهزة المخابرات عدة مرات وكان يتوارى عن الأنظار في كل مرة حتى تهدأ الأمور، إلى أن جرت الأحداث الدامية في سوريا في نهاية السبعينيات، وكان الاعتقال حينها يعني الإعدام فغادر سوريا مطلع عام 1981 عندما تمت ملاحقته من قبل المخابرات العسكرية وأمن الدولة ثم حكم غيابيا بالإعدام بسبب انتمائه إلى جماعة الاخوان المسلمين.

استقال من جماعة الاخوان المسلمين عام 2000م احتجاجا على سلوكهم المماثل لسلوك باقي الأحزاب فيما يتعلق بالانتخابات الداخلية وبسبب فقدان جماعة الاخوان المسلمين لأية رؤية تتعلق بمستقبل سوريا. مارس الكتابة السياسية الناقدة وله عدد كبير من المقالات المنشورة في الصحف العربية، يدور معظمها حول الديكتاتورية والاستبداد والفساد في الأنظمة الشمولية عموما وفي سوريا على وجه الخصوص. حاول مع مجموعة من السياسيين السوريين إنشاء حزب سياسي مطلع القرن الجديد، لكن الظروف العامة لم تكن مواتية لولادة ذلك الحزب واستمرت اللقاءات مع المجموعة السياسية باستمرار إلى أن شبت الثورة التونسية عام 2010 فأنشؤوا مجموعة باسم "التجمع الوطني لأحرار سوريا" وكان الهدف من إنشائها استباق الزمن والعمل على تقديم ما يمكن تقديمه لسوريا فيما إذا امتدت رياح الربيع العربي إليها.

في نهاية عام 2012 قرر التجمع الوطني لأحرار سوريا التحول إلى حزب سياسي واختاروا له اسم "حزب الوفاق والتنمية" وتم الإعلان عنه رسميا في 12 كانون الثاني عام 2013 في القاعة الكبرى لنقابة الصحفيين ، وتم اختيار المهندس بلال داود أمينا عاما للحزب بعد أن تم اختيار الدكتور "بهيج ملا حويش" رئيسا له. عضو في المجلس الوطني السوري