بوابة:اللغات السامية/نظام كتابة سامي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

عدد مقاطع المقالات التي تم إحصاؤها هو : 8.

أنظمة الكتابة السامية

المقالة رقم 1

 ع - ن - ت  
Phoenician abjad.svg

الأبجدية الفينيقية (الكنعانية) من أقدم الكتابات الأبجدية تتألف من اثنين وعشرين حرفاً تتبع ترتيب (أبجد هوز حطي كلمن سعفص قرشت) وتكتب من اليمين إلى اليسار، واستخدمت في المنطقة الساحلية لشرقي البحر المتوسط في الفترة من القرن الحادي عشر قبل الميلاد وحتى القرن الخامس قبل الميلاد (والأصح ما بين 1200 و500 قبل الميلاد أي العصر الذهبي لكنعان-فينيقيا) ولم تقتصر الكتابة بها على اللغة الفينيقية الكنعانية وإنما استخدمت في كتابة أغلب اللغات السامية الشمالية الغربية.

المقالة رقم 2

 ع - ن - ت  
Arabic in 15 fonts 2020-03-24 2228.png

الأبجدية العربية هي الأبجدية التي تستخدم الحروف العربية في الكتابة، اشتقت منها الكثير من الأبجديات، وظلت الأبجدية الأكثر استخدامًا لقرون كثيرة من الزمان، وتعد حاليًا أكثر نظام كتابة استخدامًا بعد الألفبائية اللاتينية. تعتمد الكثير من اللغات على الأبجدية العربية في الكتابة، مثل: اللغة السندية، اللغة الأردية، واللغة العثمانية، واللغة الكردية، واللغة الملايوية.

المقالة رقم 3

 ع - ن - ت  
Ugaritic-alphabet-chart.svg

الأبجدية الأوگاريتية هي أبجدية نشأت في الشرق الأدنى القديم من أوائل الابجديات، وقد عاصرت اللغة لأكدية والسومرية. اُستعملت في حوالي 1500 ق.م في تدوين اللغة الأوگاريتية، والأوگاريتية لغة سامية شمالية غربية اكتشفت في الموقع الاثري أوگاريت الذي في سوريا عام 1928.

توفر الأبجدية الأوگاريتية أولى الأدلة عن الترتيب الأبجدي للكتابة وأقدم الأبجديات الشامية والسامية الجنوبية، وهو ما أعطى تطورًا لأبجديات أحدث منها كالعبرية، اليونانية، واللاتينية وفي الكفة الأخرى، الأبجدية الجعزية وغيرها من الأبجديات.

كتبت الأبجدية الأوگاريتية من اليسار إلى اليمين.

المقالة رقم 4

 ع - ن - ت  
Hebrew alefbet vector.svg

تُعرف الأبجدية العبرية في الأوساط الأكاديمية بعدة ألقاب، مثل: «الكتابة اليهودية»، و«كتابة المربع». وهي عبارة عن نظام كتابة أبجدي (حيث تُكتب الحروف الصامتة فقط دون كتابة حروف العلة أو تمثيلها بأي شكل من الأشكال) يُستخدم في كتابة اللغة العبرية واللغات اليهودية الأخرى مثل اللغة اليديشية (اللغة الألمانية اليهودية)، والإسبانية اليهودية، والعربية اليهودية، والفارسية اليهودية.

المقالة رقم 5

 ع - ن - ت  
Ethiopic genesis (ch. 29, v. 11-16), 15th century (The S.S. Teacher's Edition-The Holy Bible - Plate XII, 1).jpg

الجعزية، وتُعرف أيضًا بالإثيوبية، هي حروف استخدمت كأبجدية للعديد من اللغات في إريتريا وإثيوبيا. نشأت في صورة أبجد (ألفبائية من الحروف الساكنة فقط) واستُخدمت في البداية لكتابة الجعزية، وهي الآن اللغة المقدسة لكنيسة التوحيد الأرثوذكسية الإريترية ويهود الفلاشا (المجتمع اليهودي في إثيوبيا). سُميت الحروف عادة في الأمهرية والتغرينية فيدال ((ፊደል)، ما يعني «حروف» أو «ألفبائية».

المقالة رقم 6

 ع - ن - ت  
Aramaic alphabet.jpg

الأبجدية السُّريانية نظام كتابة يستعمل بشكل أساسي في الكتابة باللغة السريانية، وأحيانا يستعملها الرهبان لكتابة العربية في سورية القديمة ومحيطها ويطلق على هذه الكتابات الاسم (كرشوني)، كما استخدمت في كتابة الأرمينية والماليالمية في الهند. ويختلف شكلها قليلا بين ما يسمى خط "استرنجلا" والخط الماروني والخط الآشوري. أصلها الأبجدية الآرامية العتيقة والتي يعود أصلها إلى نحو القرن الثاني قبل الميلاد. والسريانية هي أحد الأبجديات السامية التي تشترك بشكل كبير مع أبجديات اللغات الفينيقية والآرامية والعبرية والعربية.

المقالة رقم 7

 ع - ن - ت  
Sana' national museum 11.jpg

خط المُسند أو الخط الحميري يسمّيه المستشرقون خط النصب التذكارية هو نظام كتابة قديم تطور في اليمن جنوب الجزيرة العربية، قرابة القرن التاسع - العاشر قبل الميلاد، وهو أحد ضروب الكتابة السامية الجنوبية، وكان نظام الكتابة المستعمل في شبه الجزيرة العربية لوقت طويل، وبحسب أحد الآراء أن خط الجزم اشتقت منه الأبجدية العربية. إلا أن معظم اللغوين يرون أن خط الجزم هو أول الخطوط العربية المتطورة من الخطوط النبطية، وكان ظهوره في العراق، وهو خط متصل خلافًا للخط المسندي الحميري، نشأ خط الجزم في القرن الرابع الميلادي من خلال تأثير الخط النبطي الذي نشأ بدوره من نمط الكتابة الأرامية.

المقالة رقم 8

 ع - ن - ت  
Cooke's Text-book of North-Semitic Inscriptions, Nabataean and Palmyrene 01.jpg

الأبجدية النبطية إحدى تفرعيات الأبجدية الآرامية مكونة من اثنين وعشرين حرفاً، استخدمها الأنباط في تدوين لغتهم العربية النبطية، وقد وجدت مجموعة كبيرة من هذه النقوش في جنوب الأردن حيث عاصمتهم رقيم (بترا) امتداداً إلى حوران شمالاً والنقب جنوباً وفي مدائن صالح في شبه الجزيرة العربية.

المقالة رقم 9

 ع - ن - ت   استحدث المقطع

المقالة رقم 10

 ع - ن - ت   استحدث المقطع

المقالة رقم 11

 ع - ن - ت   استحدث المقطع

المقالة رقم 12

 ع - ن - ت   استحدث المقطع

المقالة رقم 13

 ع - ن - ت   استحدث المقطع

المقالة رقم 14

 ع - ن - ت   استحدث المقطع

المقالة رقم 15

 ع - ن - ت   استحدث المقطع
أضف مقالة جديدةحدّث محتوى الصفحة
Sana' national museum 11.jpg

خط المُسند أو الخط الحميري يسمّيه المستشرقون خط النصب التذكارية هو نظام كتابة قديم تطور في اليمن جنوب الجزيرة العربية، قرابة القرن التاسع - العاشر قبل الميلاد، وهو أحد ضروب الكتابة السامية الجنوبية، وكان نظام الكتابة المستعمل في شبه الجزيرة العربية لوقت طويل، وبحسب أحد الآراء أن خط الجزم اشتقت منه الأبجدية العربية. إلا أن معظم اللغوين يرون أن خط الجزم هو أول الخطوط العربية المتطورة من الخطوط النبطية، وكان ظهوره في العراق، وهو خط متصل خلافًا للخط المسندي الحميري، نشأ خط الجزم في القرن الرابع الميلادي من خلال تأثير الخط النبطي الذي نشأ بدوره من نمط الكتابة الأرامية.